Lisaan.net is the world's largest Arabic dictionary and the Internet's premiere Arabic linguistic research tool for university students, scholars and others interested in learning or researching the Arabic language.

Al-Ṣaghānī, al-ʿUbāb al-Zākhir wa-l-Lubāb al-Fākhir العباب الزاخر للصغاني

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 1573
3. أثف12 4. أجَأ1 5. أدف5 6. أذف3 7. أرس10 8. أرط89. أرغ2 10. أرف9 11. أزأ2 12. أزف15 13. أسس12 14. أسف13 15. أشف5 16. أصف6 17. أطط7 18. أقط5 19. ألس9 20. أمس13 21. أوأ4 22. أوس9 23. أوف6 24. أيأ2 25. أيس12 26. إبط2 27. إجط1 28. إنس2 29. افف2 30. اكف3 31. انف2 32. بأبأ9 33. بأس12 34. بأط2 35. ببس4 36. ببغ3 37. بَتَأ1 38. بثط4 39. بثغ2 40. بجس16 41. بحلس3 42. بخس16 43. بدأ15 44. بدغ8 45. بَذَأ1 46. بذغس2 47. بذقط2 48. برأ16 49. بربس4 50. بربط8 51. برثط2 52. برجس10 53. بردس5 54. برزغ6 55. برس12 56. برشط2 57. برطس3 58. برعس4 59. برغ6 60. برغس4 61. برقط6 62. برلس3 63. برنس13 64. بزغ17 65. بَسَأ1 66. بسبط2 67. بستغ2 68. بسرط2 69. بسس13 70. بسط19 71. بشأ2 72. بشط3 73. بشغ2 74. بصط5 75. بطس5 76. بطط13 77. بطغ6 78. بطلس1 79. بعثط6 80. بعس3 81. بعط8 82. بعنس2 83. بغرس2 84. بغس5 85. بغغ4 86. بقط8 87. بكأ11 88. بكس4 89. بلبس2 90. بلس16 91. بلط17 92. بلعس4 93. بلغ17 94. بلقس2 95. بلقط3 96. بلنط4 97. بلهس3 98. بنس9 99. بنط4 100. بنقس2 101. بَهَأ1 102. بهرس2 Prev. 100
«
Previous

أرط

»
Next
أرط
الأرطي: قال الدينوري: الواحدة منها أوطاة، وبه سمي الرجل أرطاة وكني أبا أرطاة، وأرطاتان وأرطيات. وقال غيره: ألفه للإلحاق لا للتأنيث لأن الواحدة أرطاة، وأنشد: لما رأى أن دَعَهَ ولا شِبَع ... مالَ إلى أرطاة جِقفٍ فاضطجع
وفيه قال آخر: أنه أفعل؛ لأنه يقال: أديم مرطي، وهذا يذكر في المعتل إن شاء الله تعالى. فان جعلت ألفه أصلية نونته في المعرفة والنكرة جميعاً، وإن جعلتها للإلحاق نونته في النكرة دون المعرفة، قال أعرابي وقد مرض بالشام:
ألا أيُّها المكاءُ مالك هاهُنا ... آلاءُ ولاَ أرطىّ فأينَ تبيضُ
فأصعد إلى أرض المكاكي واجتنب
قرى الشام لا تصبح وأنت مريض وحكى أبو زيد: أديم ما رَوط وبعير ما روط وأرطوي: إذا كان يأكُلُ الأرطى، وزاد ابن عباد: أرطاوي، وقال العجاج: في هيكل الضال وأرطى هيكل وقال الدينوري: يجمع الأرطي أراطي مثل العذاري، وأنشد لذي الرمة:
ومثلُ الحمام الوُرق مما توقرت ... به من أراطي حبل حزوي أرينها
ولم أجده في شعره. قال: ويجمع أيضاً: أراطي، قال يصف ثور وحش:
فضاف أراطي فاجتافها ... له من ذوائبها كالحظر
وقال العجاج يصف ثوراً أيضاً:
ألجأه نفخُ الصباَ وأدمَسَا ... والطّلُ في خِسٍ أراطٍ أخَيسَا
وقال العجاج أيضاً:
ومِن ألاآتٍ إلى أرَاط ... وسبِط مجَزل الأوساط
وليس المشطوران في طائيتي العجاج وروبة، والذي في طائية العجاج هو:
ألجَأه رَعدُ من الأشراط ... وريقُ الليلِ إلى أراطِ
وقال أبو النجم:
أذاَكَ أم ذُو جددٍ مُولّع ... تَلُفّهُ إلى أرَاطٍ زَعزعُ
قال: وأخبرني أعرابي من ربيعة قال: الغضا والأرطي متشابهان؛ إلا أن الغضا أعظمهما وللغضا خشب تسقف به البيوت. والأرطي ينبت عصيا من أصل واحد تطول قدر القامة، وورق الأرطى؟ أيضاً - هدب وله نور مثل نور الخلاف الذي يقال له البلخي غير أنه أصغر منه، والون واحد، ورائحته طيبه، ومنابته الرمل، ولذلك أكثر الشعراء من ذكر تعود بقر الوحش بالأرطى ونحوها من شجر الرمل واحتفار أصولها للكنوس فيها والتبرد بها من الحر والانكراس فيها من البرد والمطر دون شجر الجلد، والرمل احتفاره سهل. وعروق الأرطي حمر شديدةُ الحمرة، قال: وأخبرني رجل من بني أسدٍ أن هدب الأرطي حمر كأنه الرمان الأحمر، ولا شوك للأرطي، وله ثمرة مثل الأعراب، قال أبو النجم يصف حمرة ثمرها:
يَحُت ُرَوْقَاها على تحْوِيرِها ... من ذابِلِ الأطى ومن غَضيرِها
في مُونعٍ كالبُسرِ من تَثْميرْها وأرْطأةُ: ماءُ لِبَني الضَبَاب.
والأُرَيْطُ - مُصَغَّراً -: مَوِضعُ، قال الأخْطَلُ:
وتضجاوزَت خُشُب الأُريِط ودُوْنَه ... عَرَبُ تَرُدُّ ذَوي الهموم وُرْمُ
وذُو أُرَاطٍ - بالضّمَّ -: مَوْضَعُ، قال جَساسُ ابن قُطيبٍ يصف إبلاً:
فَلَوْ تَرَاهُن بذي أُرَاط ... وهُنَّ أمْثَالُ السرَى الأمْرَاطِ
السُّرَى: جمع سِرْوةٍ وهي سهم، وقال رُوُبَةُ:
شُبتْ لِعَيْني غَزِلٍ مَياطِ ... سَعْدِيةُ حَلتْ بِذي أُرَاطِ
قال الأصمعي: أراد " أُراطى " وهو بلد ورَواه بعضهم بفتح الهمزة " أرَاطِ " ويوم ذي أرَاطى: من أيامهم، قال عمرو بن كُلثُوم التغلبي:
ونَحنُ الحابِسُونبذي أُرَاطى ... تَسَف الجلَّةُ الخُوْْرُ الدَّرِينا
وأُرِاطَةُ: ماء لبني عملية شَرقي سميرَاءَ.
والأرِيطَ من الرجال: العاقِرُ، قال ابن فارس: الأصل فيه الهِطُ، يقال: نعجة هَرِطَة: وهي المهزولة التي لا ينتفع بلحمها غُثُوثْةً، والإنسان يَهُر " ُ في كلامه: إذا خَلَطَ، قال:
ماذا تُرَجينَ من الأرِيِط ... حَزَنْبَلٍ يأتْيكِ بالبَطيِط
لَيْسَ بِذي حَزْمٍ ولا سَفِيط وأرْطَة الليْث: حِصن من أعمال ريةَ بالأندلس.
والأرِطُ - مِثَالُ كَتفٍ -: لَوْنُ كَلَونِ الأرْطى.
وقال أبو الهيثم: أأرَطَتِ الأرض - على أفْعَلَت -: إذا أخرجت الأرْطى، قال: وأرْطت لَحْنُ لأن همزة الأرْطى أصلية. وقال: الدينوري وابن فارس: يقال: أرْطَتِ الأرض: أي أنبتت الأرْطي؛ فهي مُرْطَية. قال الصغاني مؤلف هذا الكتاب: جعل الدينوري وابن فارس همزة الأرْطي زائدة، على هذا موضع ذكر الأرْطي عندهما باب الحروف اللينة.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Ṣaghānī, al-ʿUbāb al-Zākhir wa-l-Lubāb al-Fākhir العباب الزاخر للصغاني are being displayed.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained fī sabīli llāh by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com