Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
86. أرس10 87. أرش10 88. أرض11 89. أرط8 90. أرف9 91. أرق1392. أرك14 93. أرل3 94. أرم15 95. أرن9 96. أره2 97. أري5 98. أزا4 99. أزب9 100. أزج6 101. أزح6 102. أزخ1 103. أزد4 104. أزر14 105. أزز11 106. أزف15 107. أزق6 108. أزل13 109. أزم13 110. أزن3 111. أسا8 112. أسب5 113. أست3 114. أسد11 115. أسر15 116. أسس12 117. أسف13 118. أسفط1 119. أسق3 120. أسك5 121. أسل13 122. أسم7 123. أسن15 124. أشأ4 125. أشب10 126. أشج2 127. أشح1 128. أشر12 129. أشش6 130. أشف5 131. أشق4 132. أشل4 133. أشن5 134. أشي2 135. أصا3 136. أصد10 137. أصر11 138. أصص5 139. أصطب1 140. أصف6 141. أصفط1 142. أصفعد1 143. أصل17 144. أضا3 145. أضخ2 146. أضض4 147. أضم7 148. أضن3 149. أطد3 150. أطر12 151. أطربن2 152. أطط7 153. أطم7 154. أطن3 155. أظظ1 156. أظن2 157. أغي2 158. أفا1 159. أفت3 160. أفح2 161. أفخ5 162. أفد6 163. أفر6 164. أفز2 165. أفف10 166. أفق12 167. أفك11 168. أفكل1 169. أفن8 170. أقا1 171. أقر2 172. أقش2 173. أقط5 174. أقن6 175. أقه4 176. أكا1 177. أكح1 178. أكد7 179. أكر8 180. أكف8 181. أكك4 182. أكل17 183. أكم9 184. ألأ2 185. ألا10 Prev. 100
«
Previous

أرق

»
Next

أرق: الأَرَقُ: السَّهَرُ. وقد أَرِقْت، بالكسر، أَي سَهِرْت، وكذلك

ائتَرَقْت على افْتَعَلْت، فأَنا أَرِقٌ. التهذيب: الأَرَقُ ذهاب النوم

بالليل، وفي المحكم: ذهاب النوم لعلة. يقال: أَرِقْت آرَقُ. ويقال: أَرِقَ

أَرَقاً، فهو أَرِقٌ وآرِقٌ وأَرُقٌ وأُرُقٌ؛ قال ذو الرمة:

فبِتُّ بليلِ الآرِقِ المُتَمَلِّلِ

فإذا كان ذلك عادته فبضمّ الهمزة والراء لا غير. وقد أَرَّقه كذا وكذا

تأْريقاً، فهو مؤَرَّق، أَي أَسهَره؛ قال:

متى أَنامُ لا يُؤَرِّقْني الكَرى

قال سيبويه: جزمه لأَنه في معنى إن يكن لي نوم في غير هذه الحال لا

يؤَرقني الكرى؛ قال ابن جني: هذا يدلك من مذاهب العرب على أنَّ الإشمام يقرُب

من السكون وأَنه دون رَوْم الحركة، قال: وذلك لأَن الشعر من الرجز

ووزنه: متى أَنا: مفاعلن، م لا يؤر: مفاعلن، رقْني الكرى: مستفعلن؛ والقاف من

يؤَرقني بإزاء السين من مستفعلن، والسين كما ترى ساكنة؛ قال: ولو اعتددت

بما في القاف من الإشمام حركة لصار الجزء إلى متفاعلن، والرجز ليس فيه

متفاعلن إنما يأْتي في الكامل، قال: فهذه دلالة قاطعة على أَن حركة الإشمام

لضعفها غير معتدّ بها، والحرف الذي هي فيه ساكن أَو كالساكن، وأَنها

أَقل في النسبة والزنة من الحركة المُخفاة في همزة بين بين وغيرها. قال

سيبويه: وسمعت بعض العرب يُشمُّها الرفع كأَنه قال غير مؤَرَّق، وأَراد

الكَرِيّ فحذف إحدى الياءَين.

والأَرْقانُ والأَرَقانُ والإرْقانُ: داءٌ يُصيب الزرع والنخل؛ قال:

ويَتْرُكُ القِرْنَ مُصْفَرّاً أَنامِلُه،

كأَنَّ في رَيْطَتَيْه نَضْحَ إرْقانِ

وقد أَرقَ؛ ومن جعل همزته بدلاً فحكمه الياء، وزَرْع مأْرُوق ومَيْرُوق

ونخلة مأْرُوقة. واليرَقانُ والأَرَقان أَيضاً: آفة تُصيب الإنسان

يُصِيبه منها الصُّفار في جسده. الصحاح: الأَرَقانُ لغة في اليرَقان وهو آفة

تصيب الزرع وداءٌ يصيب الناس. والإرْقانُ: شجر بعينه وقد فُسِّر به

البيت.وقولهم: جاءَنا بأُمِّ الرُّبَيْق على أُرَيْقٍ تعني به الدَّاهيَة؛ قال

أَبو عبيد: وأَصله من الحيَّات؛ قال الأَصمعي: تزعم العرب أَنه من قول

رجل رأَى الغول على جمل أَوْرَق؛ قال ابن بري: حقُّ أُريق أَن يذكر في فصل

ورق لأَنه تصغير أَورق تصغير الترخيم كقولهم في أَسود سُويد، ومما يدل

على أَن أَصل الأُريق من الحيات، كما قال أَبو عبيد، قول العجاج:

وقد رَأَى دُونيَ من تَهَجُّمِي

أُمَّ الرُّبَيْقِ والأُرَيْقِ الأَزْنَمِ

(* قوله «تهجمي» كذا بالأصل وشرح القاموس، ولعله: تجهمي بتقديم الجيم).

بدلالة قوله الأَزنم وهو الذي له زَنَمة من الحيَّات. وأُراقُ، بالضم:

موضع؛ قال ابن أَحمر:

كأَنَّ على الجِمالِ، أَوانَ حُفَّتْ،

هَجائنَ من نعاجِ أُراقَ عِينا

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.