2587. أسكره1 2588. أسكف2 2589. أُسْكُفِينة1 2590. أسكن1 2591. أسْكِيم1 2592. أسل132593. أسَل1 2594. أَسَلَ 1 2595. أَسَلاَّس1 2596. أسلب1 2597. أسلت1 2598. أسلحه1 2599. أسلست1 2600. أسلع1 2601. أسلفت1 2602. أسلق1 2603. أَسْلَك1 2604. أسلكه1 2605. أسلم2 2606. أَسْلَم إلى1 2607. أسله1 2608. أسلوب1 2609. أسلوب الحكيم2 2610. أسلوب القرآن1 2611. أسلى1 2612. أسم7 2613. أَسَمَ 1 2614. أسماء1 2615. أَسْماءَ1 2616. أسماء الأسد1 2617. أسْماءُ الأصْواتِ1 2618. أسماء الأفعال1 2619. أَسمَاء الْأَفْعَال...1 2620. أَسْماءُ الْأَفْعَال...1 2621. أسماء الأماكن1 2622. أَسمَاء الْأَوْلَاد...1 2623. أسماء البلدان1 2624. أسماء الخمر والعصير...1 2625. أسماء الخيل1 2626. أسماء الذئب1 2627. أسماء السيف1 2628. أسماء الشعراء1 2629. أسماء الصحابة1 2630. أسْمَاءُ العَدَدِ1 2631. أسماء العدد1 2632. أسماء العلوم1 2633. أسماء الفضة والذهب1 2634. أسماء القبائل1 2635. أسماء القرآن الكريم...1 2636. أسماء المحدثين1 2637. أسماء المدلسين1 2638. أسماء المقصورة1 2639. أسماء المنقوصة1 2640. أسماء النبي – عليه الصلاة والسلام –...1 2641. أسماء النكاح1 2642. أَسْماء الوظائف بين التذكير والتأني...1 2643. أسماء رجال الصحيحين...1 2644. أسماء رجال الكتب الستة...1 2645. أسماء رجال المشكاة1 2646. أسماء رجال الموطأ، المسمى: (بإسعاف ...1 2647. أسماء رجال سنن أبي داود...1 2648. أسماء رجال صحيح البخاري...1 2649. أسماء رجال صحيح مسلم...1 2650. أسماء رجال معاني الآثار، المسمى: (ب...1 2651. أسماء من نزل فيهم القرآن...1 2652. أَسْمَاك1 2653. أسمح1 2654. أَسْمَر1 2655. أَسَمَس1 2656. أسمع1 2657. أسمعل1 2658. أسمل1 2659. أسمن1 2660. أسمنت1 2661. أسمنجون1 2662. أسمى1 2663. أَسْمَى1 2664. أسن15 2665. أَسَنّ1 2666. أسنَ1 2667. أَسَنَ 1 2668. أسنان المفتاح في الحساب...1 2669. أَسِنَت1 2670. أسْنَتُوا1 2671. أسْند1 2672. أسنع1 2673. أسنف1 2674. أسنقه1 2675. أسنم1 2676. أَسْنَى1 2677. أسنى المفاخر، في مناقب الشيخ: عبد ا...1 2678. أسنى المقاصد، في تحرير القواعد...1 2679. أسنى المقاصد، وأعذب الموارد...1 2680. أسهب1 2681. أسهدت1 2682. أسهره1 2683. أسهل1 2684. أسْهم1 2685. أسهى1 2686. أسو8 Prev. 100
«
Previous

أسل

»
Next
(أسل) أغار غَارة ظَاهِرَة وَالشَّيْء سَله وَالله فلَانا ابتلاه بالسل
(أسل)
أسالة ملس واستوى فَهُوَ أسيل يُقَال خد أسيل وكف أسيلة الْأَصَابِع
أ س ل: (الْأَسَلُ) الشَّوْكُ الطَّوِيلُ مِنْ شَوْكِ الشَّجَرِ وَتُسَمَّى الرِّمَاحُ (أَسَلًا) وَرَجُلٌ (أَسِيلُ) الْخَدِّ أَيْ لَيِّنُ الْخَدِّ طَوِيلُهُ وَكُلُّ مُسْتَرْسِلٍ أَسِيلٌ وَقَدْ (أَسُلَ) مِنْ بَابِ ظَرُفَ. 
[أسل] الاسل: شجر. ويقال: كل شجرله شوك طويل فشوكه أسل. وتسمى الرماح أسلا. والاسلة: مستدق اللسان والذراع. ورجلٌ أَسيلُ الخدِّ، إذا كان ليِّن الخدّ طويلَه. وكلُّ مسترسلٍ أَسِيلٌ. وقد أَسُلَ بالضم أَسالَةً. وقولهم: هو على آسالٍ من أبيه، مثل آسانٍ، أي على شبهٍ من أبيه وعلاماتٍ وأخلاقٍ. قال ابن السكيت: ولم أسمع بواحد الآسال. ومأسل، بالفتح: اسم رملة. 
(أسل) - في حديث مجاهد: "إن قُطِعَت الْأَسَلةُ فبَيَّن بعضَ الحُروفِ، ولم يُبيِّن بَعضاً يُحسَب بالحُروِف".
الأَسَلة ها هنا طَرَفُ اللسان: أي تُقسَم دِيَة اللِّسان على قَدْر حروف كَلامِه في لُغَته التي يتكَلَّم بها، لأنَّ عددَ الحروف يَختَلفِ باختلاف اللُّغات، ففى بعضها حُروفٌ ليست في غيرها: أي تُقسَّطُ الدِّيةُ على حروف كلامِه، فما قَدَر أن يَتَكلَّم به من الحروف. سقط بقدْرِه من الدَّيةِ، وما لا يقدِر أن يَتكَلَّم به [ من الحُروفِ] وجَبَ بِقَدْرِه من الدِّيَة.
أ س ل

عنده غربال من الأسل وهو نبات دقيق الأغصان تتخذ من الغرابيل بالعراق الواحدة أسلة. وقيل للرماح الأسل على التشبيه، ولمستدق اللسان والذراع الأسلة. وقال أعرابي لآخر: كيف كانت مطرتكم أأسلت أم عظمت؟ يريد أبلغت أسلة الذراع أم عظمها، فقال: ما بلغت الضرائر وهي جمع ضرة الإبهام. وأسلت السلاح: حددته وجعلته كالأسل. قال مزاحم العقيلي:

يباري سديساها إذا ما تلمجت ... شباً مثل إبزيم السلاح المؤسل

وتقول أسلات ألسنتهم، أمضى من أسنة أسلهم. ومنه: أسل خده أسالة فهو أسيل، وكف أسيلة الأصابع. وكل سبط مسترسل أسيل. وتستحب في خد الفرس الأسالة وهي دليل الكرم، تقول: تنبيء أسالة خده، عن أصالة جده.
[أسل] نه فيه: كان صلى الله عليه وسلم "أسيل الخد" أي مستطيلة من الإسالة أي لا يكون مرتفع الوجنة. وفيه: ليدك لكم "الأسل" الرماح والنبل، الأسل في الأصل الرماح الطوال وجعلها فيه كناية عن الرماح والنبل معاً وقيل: النبل معطوف على الأسل، والرماح بيان للأسل. ن: ومنه على أكتافها "الأسل" الظماء أكتاف بمثناة [من] فوق والأسل بمفتوحتين، والظماء الرقاء فكأنها لقلة مائها عطاش أو عطاش إلى دم الأعداء، وروى الأسد أي شجاع عطاش إليه. نه ومنه: لا قود إلا "بالأسل" أي كل ما أرق من الحديد وحدد من سيف وسكين وسنان، وأصل الأسل نبات له أغصان دقاق لا ورق لها، والأسلات جمع أسلة طرف اللسان. ومنه: لم تجف لطول المناجاة "أسلات" ألسنتهم. ومنه: إن قطعت "الأسلة" يحسب بالحروف أي تقسم دية اللسان على قدرها فبقدر ما يقدر من الحروف يسقط من الدية وبقدر ما يعجز عنها يجب.
أسل
أَسَل [جمع]: مف أَسَلة: (نت) نبات ذو أغصان شائكة الأطراف ينبت في الماء والأرض الرّطبة، وتصنع منه الحُصُر والحِبال. 

أَسَلة [مفرد]: ج أَسَلات وأَسَل: طرف الشّيء المستدقّ "أسلة الرُّمح/ اللّسان- دار الكلام على الأفواه وأسلات الأقلام". 

أَسَليَّة [مفرد]: اسم مؤنَّث منسوب إلى أَسَلة.
• الحروف الأَسَليَّة: (لغ) حروف مبدؤها أو مخرجها من طرف اللِّسان كالزَّاي والسِّين والصَّاد. 

أَسيل [مفرد]: مؤ أسيلة: أملس، مستوٍ، ليِّن "خدّ أَسيل". 
أسل
الأسَلُ: نَبَاتٌ له أغْصَانٌ كَثِيرةٌ دِقَاقٌ؛ لا وَرَقَ له؛ الواحِدَةُ أَسَلَةٌ، وسُمِّيَ القَنَا أسَلاً تَشْبِيهاً بطُوْلِه واسْتِوَائه. وكُلُّ ما أُرِقَّ من الحَدِيْدِ كالسِّنَانِ والسَّيْفِ: أسَلٌ، ومنه قَوْلُ عَلي بن أبي طالب - عليه السَّلاَمُ -: " لا قَوَدَ إلّا بالأسَلِ ". وأسَلَةُ اللسَانِ: طَرَفُ شَبَاتِه أي مُسْتَدَقُه. وكذلك أسَلَةُ الذِّرَاع: مُسْتَدَقُ الساعِدِ ممّا يَلي الكَفَّ. وأسَّلَ المَطَرُ تَأسِيْلاً: أي بَلَغَ نَدَاه أسَلَةَ اليَدِ. وخَد أسِيْلٌ: سَهْلٌ لَينٌ، أسُلَ أسَالَةً. وكَفٌ أسِيْلَةُ الأصابع.
ومَأْسَلٌ: اسْمُ جَبَل. ودارَةُ مَأسَلٍ: في دارِعُقَيْلٍ. ومَأسَل: نَخْلٌ لهم. وهو على آسَالٍ من أبِيه - بمعنى النُّونِ -: أي شَبَهٍ. وتَأَسَّلَ أباه.
والتَأْسِيْلُ: تَحْدِيْدُ السِّلاحِ، أسَّلْتُ السِّلاح تَأْسِيْلاً.
أس ل

الأَسَل نبات له أَغْصان بلا وَرَقٍ وقال أبو زِياد الأَسَلُ من الأغْلاث وهو يخرج قُضْباناً دِقاقاً ليس لها وَرَق ولا شَوْكٌ إلا أن أَطْرَافَهَا مُحَدَّدة وليس لها شُعَبٌ ولا خَشَبٌ ولا يكاد ينبت إلا في مَوْضِعٍ فيه ماءٌ أو قريبٌ من ماء واحدته أسَلة والأَسَل الرِّماحُ على التَّشْبِيه في اعْتِدالِه وطُولِه واسْتِوَائه ودِقَّة أَطْرافه والواحد كالواحد والأَسَل النَبْل والأَسَلَةُ شَوْكَةُ النَّخْل وجَمْعُها أَسَل قال أبو حَنيفةَ الأَسَلُ عِيدانٌ تَنْبُتُ طِوَالاً دِقاقاً مُسْتَوِية لا وَرَق لها يُعْمَل منها الحُصُر وأَسَلَةُ اللِّسانِ طَرفُه وأَسَلَةُ البَعِيرِ طَرفُ قَضِيبه وأَسَلَةُ الذِّرَاعِ مُسْتَدَقُّها وأَسَّلَ الثَّرَى بَلَغ الأَسَلَةَ وأَسَلَةُ النَّصْل مُسْتَدَقُّه والمُؤَسَّلُ المُحَدَّد من كل شيء وأُذُن مُؤَسَلَّةٌ دَقِيقةٌ مُحَدَّدة مُنْتَصِبةٌ وكل شيء لا عِوَجَ فيه أَسَلةٌ وأَسَلَةُ النَّعْلِ رَأْسُها المُسْتَدِقُّ والأسِيلُ الأَمْلَس المُسْتَوِي وقد أَسُلَ أَسَالةً وأَسُل الخَدُّ امَّلَسَ وطالَ ويقال في الدعاء على الإِنسان نَسْلاً وأَسْلاً كقولهم تَعْساً ونُكْساً وتَأَسَّلَ أَبَاهُ نَزَع إليه في الشَّبَه كَتَأَسَّنَه ومَأْسَل اسْمُ جَبَلٍ ودارَةُ مَأْسَلٍ مَوْضع عن كراع

أسل: الأَسَل: نبات له أَغصان كثيرة دِقَاق بلا ورق، وقال أَبو زياد:

الأَسَل من الأَغْلاث وهو يخرج قُضْباناً دِقَاقاً ليس لها ورق ولا شوك

إِلا أَن أَطرافها مُحدَّدة، وليس لها شُعَب ولا خَشَب، ومَنْبِته الماء

الراكد ولا يكاد ينبت إِلا في موضع ماء أَو قريبٍ من ماء، واحدته أَسلَة،

تُتخذ منه الغَرابيل بالعراق، وإِنما سُمِّي القَنَا أَسَلاً تشبيهاً بطوله

واستوائه؛ قال الشاعر:

تَعدُو المَنايا على أُسامةَ في الـ

ـخِيس، عليه الطَّرْفاءُ والأَسَلُ

والأَسَل: الرِّماح على التشبيه به في اعتداله وطوله واستوائه ودقة

أَطرافه، والواحد كالواحد. والأَسَل: النَّبْل. والأَسَلة: شوكة النخل،

وجمعها أَسَل. قال أَبو حنيفة: الأَسَل عِيدانٌ تنبت طِوَالاً دِقَاقاً مستوية

لا ورق لها يُعْمَل منها الحُصُر. والأَسَل: شجر. ويقال: كل شجر له شوك

طويل فهو أَسَل، وتسمى الرماح أَسَلاً.

وأَسَلة اللسان: طَرَف شَبَاته إِلى مُسْتَدَقّه، ومنه قيل للصاد والزاي

والسين أَسَلِيَّة، لأَن مبدأَها من أَسَلة اللسان، وهو مُسْتَدَقُّ

طَرَفِهِ، والأَسَلة: مُسْتَدَقّ اللسان والذراع. وفي كلام عليّ: لم تَجِفَّ

لطُول المناجاة أَسَلاتُ أَلسنتهم؛ هي جمع أَسَلة وهي طَرَف اللسان. وفي

حديث مجاهد: إِن قُطِعَت الأَسَلة فبَيَّن بعض الحروف ولم يُبَيِّن

بعضاً يُحْسَب بالحروف أَي تُقسم دية اللسان على قدر ما بقي من حروف كلامه

التي ينطق بها في لُغَته، فما نَطَق به فلا يستحق ديته، وما لم ينطق به

استحق ديته. وأَسَلة البعير: طَرَف قَضيبه. وأَسَلة الذراع: مُسْتَدَقّ

الساعد مما يلي الكف. وكَفٌّ أَسِيلة الأَصابع: وهي اللطيفة السَّبْطة

الأَصابع. وأَسْل الثَّرى: بَلَغ الأَسَلة. وأَسَلة النَّصْل: مُسْتَدَقُّه.

والمُؤَسَّل: المُحَدَّد من كل شيء. وروي عن عليّ، عليه السلام، أنه قال:

لا قَوَد إِلا بالأَسَل؛ فالأَسَل عند عليّ، عليه السلام: كل ما أُرِقَّ

من الحديد وحُدِّد من سيف أَو سكين أَو سِنان، وأَصل الأَسَل نبات له

أَغصان دِقاق كثيرة لا وَرَق لها. وأَسَّلْت الحديد إِذا رَقَّقْتَه؛ وقال

مُزاحِم العُقَيلي:

تَبارى سَدِيساها، إِذا ما تَلَمَّجَتْ

شَباً مِثْلَ إِبزِيمِ السِّلاحِ المُؤَسَّل

وقال عمر: وإِياكم وحَذْف الأَرنب

(* قوله «واياكم وحذف الارنب» عبارة

الاشموني في شرح الالفية: وشذ، التحذير بغير ضمير المخاطب نحو اياي في قول

عمر، رضي افيفي عه: لتذك لكم الاسل والرماح والسهام واياي وان يحذف احدكم

الارنب) بالعصا وليُذَكِّ لكم الأَسَل الرِّماح والنَّبْل؛ قال أَبو

عبيد: لم يُرد بالأَسل الرماح دون غيرها من سائر السلاح الذي حُدِّد

ورُقِّق، وقوله الرماح والنبل يردّ قول من قال الأَسل الرماح خاصة لأَنه قد جعل

النبل مع الرماح أَسَلاً، والأَصل في الأَسل الرماح الطِّوال وحدها، وقد

جعلها في هذا الحديث كنايةً عن الرماح والنبل معاً، قال: وقيل النبل

معطوف على الأَسل لا على الرماح، والرماح بيان للأَسَل وبدل؛ وجمع الفرزدق

الأَسَل الرماحَ أَسَلاتٍ فقال:

قَدْ مات في أَسَلاتِنا، أَو عَضَّه

عَضْبٌ برَوْنَقِه المُلوكُ تُقَتَّلُ

أَي في رماحنا. والأَسَلة: طَرَف السِّنان، وقيل للقَنا أَسَل لِما

رُكِّب فيها من أَطراف الأَسِنَّة. وأُذُن مُؤَسَّلة: دقيقة مُحَدَّدة

مُنْتَصبة. وكل شيء لا عوج فيه أَسَلة. وأَسَلة النعل: رأْسُها

المسْتدِقّ.والأَسِيلُ: الأَمْلس المستوي، وقد أَسُل أَسالة. وأَسُل خَدُّه أَسالة:

امَّلَسَ وطال. وخدٌّ أَسِيل: وهو السهل الليِّن، وقد أَسُل أَسالة.

أَبو زيد: من الخدود الأَسِيلُ وهو السهل اللين الدقيق المستوي والمسنون

اللطيف الدقيق الأَنف. ورجل أَسِيل الخَدِّ إِذا كان ليِّن الخدّ طويلَه.

وكل مسترسِلٍ أَسِيلٌ، وقد أَسُلَ، بالضم، أَسالة. وفي صفته،

صفيفيى افيفي عليه وسلم: كان أَسِيل الخد؛ قال ابن الأَثير: الأَسالة في

الخدّ الاستطالة وأَن لا يكون مرتفع الوَجْنة. ويقال في الدعاء على

الإِنسان: بَسْلاً وأَسْلاً كقولهم تَعْساً ونُكْساً. وتَأَسَّل أَباه: نزَع

إِليه في الشَّبْه كتأَسَّنَه. وقولهم: هو على آسالٍ من أَبيه مثل آسانٍ أَي

على شَبَه من أَبيه وعلامات وأَخلاق؛ قال ابن السكيت: ولم أَسمع بواحد

الآسال.

ومَأْسَل، بالفتح: اسم رملة. ومَأْسَل: اسم جبل. ودارة مأْسل: موضع؛ عن

كراع. وقيل: مأْسل اسم جبل في بلاد العرب معروف.

أسل
} الأَسَلُ، مُحًرّكَةً: نَباتٌ رَقِيقُ الغُصْنِ تُتَّخَذُ مِنْهُ الغَرابِيلُ، كَمَا فِي الأَساسِ، زَاد الصّاغانِيُ: بالعِراقِ الواحِدَةُ بهاءٍ وَقَالَ أَبو حَنِيفَةَ: قَالَ أَبو زِيادٍ: الأَسَلُ: من الأَغْلاثِ، وَهُوَ يَخْرُجُ قُضْبانًا دِقاقًا ولَيسَ لَهَا ورق وَلَا شوك، إِلا أَنَّ أَطرافَها مُحدَّدةٌ، وَلَيْسَ، لَهَا شُعَبٌ وَلَا خَشَبٌ، وَقد يَدُقُّه الناسُ فيَتَّخِذُونَ مِنْهُ أَرْشِيَةً يَستَقُونَ بهَا، وحِبالاً، وَلَا يَكادُ يَنْبُتُ إِلاّ فِي مَوْضِع فِيه مَاء، أَو قَرِيبًا من ماءٍ، وِإنّما سُمِّيَ القَنَا {أَسَلاً تَشْبِيهًا بهِ فِي طُولِه واسْتِوائِه ودِقَّةِ أَطْرافِه، قالَ:
(تَعْدُو المَنايَا على أُسامَةَ فِي الخِ ... يسِ عَلَيهِ الطَّرفَاءُ} والأَسَلُ)
قَالَ: وَعَن الأَعْرابِ أَنَّ الأَسَلَ هُوَ الكَوْلان. وَفِي حَدِيث عُمَر رَضِي الله تَعالَى عَنهُ: وَلَكِن ليُذَكِّ لكُم الأَسَلُ الرماحُ والنَّبلُ قَالَ أَبو عُبَيدٍ: هَذَا يَرُدُّ قوِلَ من قالَ: الأَسَلُ: الرِّماحُ خاصَّةً لأنّه قد جَعَلَ النَّبلَ مَع الرماحِ أسلاً، وَقَالَ الأَسَلُ: الرماحُ الطِّوال دون النَّبلِ، وَقد تَرجَمَ عُمَرُ رَضِي الله تَعالَى عَنهُ عَنْها، فَقال: الرِّماح، وعَطَفَ عَلَيْهَا فَقَالَ: والنّبل، أَي وليُذَك لكم النَّبلُ، وقالَ شَمِرٌ: قِيلِ للقَنَا أَسَلٌ لِمَا رُكِّبَ فِيها من أَطْرافِ الأسِنَّةِ.
ويُسَمَّى شَوْكُ النَّخْلِ أَسَلاً على التَّشْبِيهِ.
والأَسَلُ: عِيدانٌ تَنْبُتُ طوَالًا دِقاقًا مُستَوِيَةً بِلَا وَرَقٍ، يُعْمَلُ مِنْها الحُصْرُ عَن أبي حَنِيفَةَ. أَو {الأَسَلَةُ: كُلُّ عُودٍ لَا عِوَجَ فِيهِ على التَّشْبِيه.
والأَسَلَةُ من اللسانِ: طَرَفُه المُستَدِقُّ، ولذلِكَ قِيلَ للصّادِ والزّاي والسِّينِ:} أَسَلِيَّةٌ، وَمن سَجَعاتِ الأَساسِ: أَسَلاتُ أَلْسِنَتِهم أَمْضَى من أَسِنَّةِ {أَسَلِهِم.
والأَسَلَةُ من البَعِيرِ: قَضِيبُه.
والأسَلَةُ من النَّصْلِ والذِّراعِ: مستَدِقُّه أَي مُستَدَقّ كُل مِنْهُمَا.
والأَسَلَةُ من النَّعْلِ: رَأْسُها المُستَدِقُّ، وكلّ ذَلِك على التَّشْبِيهِ.
وتُعادُ الأَسَلَةُ فِي ع ظ م وَذَلِكَ لمُناسَبَةِ قَوْلِهِم: أَسَّلَ المَطَرُ} تَأسيلاً: إِذا بَلَغَ نَداهُ {أَسَلَة اليَدِ وعِظَّمَ تَعْظِيمًا إِذا بَلَغَ عَظَمَةَ اليَدِ، وَفِي الأساسِ: الذِّراع، ويُقال: كَيفَ كانَتْ مَطْرَتُكم أَسَّلَتْ أَم عَظَّمَتْ.
وقَولهم: هوَ عَلَى} آسالٍ من أَبيهِ وَكَذَلِكَ على آسانٍ من أَبِيهِ: أَي عَلَى شَبَهٍ من أَبِيه وعَلاماتٍ وأَخْلاق وَلَا واحِدَ لَها، قَالَ ابنُ السِّكيتِ: وَلم أَسْمَعْ بواحِدِ {الآسالِ.
(و) } المؤَسَّلُ كمُعَظَّمٍ: المُحَدَّدُ من كلِّ شَيءٍ، قَالَ مُزاحِمٌ العُقَيلي:)
(تَبارَى سَدِيسَاهَا إِذا مَا تَلَمَّجَتْ ... شَبًا مِثْلَ إِبْزِيمِ السِّلاح {المُؤَسَّلِ)
(و) } الأَسِيلُ كأَمِيرٍ: الأَمْلَسُ المُستَوي وَقَالَ الزَّمَخْشَرِيُّ: كُلُّ سَبطٍ مُستَرسِلٍ! أَسيلٌ. والأَسِيلُ من الخُدُودِ: الطَّوِيلُ اللَّيِّنُ الخَلْقِ المُستَرسِلُ يُقَال: رَجُلٌ أَسِيلُ الخَدِّ، وفَرسٌ أَسِيلُ الخَدِّ، قَالَ المُرَقشُ الأَكْبَر:
(أَسِيلٌ نَبِيل لَيْسَ فِيهِ مَعابَةٌ ... كُمَيتٌ كَلَوْنِ الصِّرفِ أَرْجَلُ أَقْرَحُ)
وَفِي صِفَتِه صَلّى الله عَلَيْهِ وسَلّم: كانَ أَسِيلِ الخَدِّ قَالَ أَبو زَيْد: من الخدود الأسِيلُ، وَهُوَ السَّهْلُ اللَّيِّنُ الدَّقِيقُ المُستَوِي، والمَسنُوِن: اللَّطِيفُ الدَّقِيقُ الأَنف، وَقَالَ ابنُ الأثِيرِ: {الأَسالَةُ فِي الخَدِّ: الاسْتِطالَةُ وأَن لَا يَكُونَ مرتَفِعَ الوَجْنَةِ وَقد} أَسُلَ خَدُّه ككَرُمَ {أَسالَةً، وَقَالَ أَبو عُبَيدَةَ والزَّمَخْشَرِيُّ: ويُستَحَبُّ فِي خَدِّ الفَرَسِ الأَسالَة، وَهِي دَلِيلُ الكَرَمِ، تَقُول: تُنْبِئُ أَسالَةُ خَدِّه عَن أَصالَةِ جَدَه.
(و) } أَسِيلَة كسَفِينَةٍ وضَبَطَه ياقوت كجهينَةَ، وَهُوَ الصَّوابُ: ماءٌ ونَخْلٌ لبني العَنْبَرِ بنِ عَمْرِو بنِ تَمِيمٍ عَن الحَفْصي.
وأَيْضًا: ماءٌ باليَمامَةِ لبني مالِكِ ابنِ امْرِئَ القَيسِ عَن الحَفْصِيِّ أَيْضًا، وَقَالَ نَصْر: {الأسَيلَةُ: ماءٌ بِهِ نَخْلٌ وزَرْعٌ فِي قاع يُقَال لَهُ: الجَثْجاثَةُ يزرَعونه، وَهُوَ لكَعْبً بنِ العَنْبَرِ.
} وتَأَسَّلَ أَباهُ: أَشْبَهَهُ وتَخَلَّقَ بأَخْلاقِه، وَكَذَلِكَ تَأَسَّنَه كتَقَيَّلَه.
(و) {مَأسَلٌ كمَقْعَد: جَبَلٌ وقِيلَ: اسمُ رَمْلَة، قَالَ امْرُؤُ الْقَيْس:
(كدَأبِكَ مِنْ أمِّ الحُوَيْرِثِ قَبلَها ... وجارَتِها أُمِّ الرَّبابِ} بمَأْسَلِ)
وزادَ الفاكِهيُ فِي شَرحِ المُعَلَّقاتِ: أَنّه يُقال: {مَأْسِلٌ كمَجْلِسٍ، قَالَ شَيخُنا وَعِنْدِي فِيهِ تَوَقُّفٌ.
ودارَةُ مَأْسَلٍ أَيْضًا: من داراتِهِمْ عَن كُراع، وَقد ذُكِرَت فِي دور.
وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ:} الأَسَلُ: كُلّ حَدِيدٍ رَهِيفٍ من سِنانٍ وسَيفٍ وسِكِّينٍ، وبهِ فُسِّرَ حَدِيثُ عَلِي رَضِي الله تعالَى عَنهُ: لَا قَوَدَ إِلا! بالأَسَلِ.
وكَفٌّ أَسِيلَةُ الأَصابعِ، وَهِي اللَّطِيفَةُ السَّبطَةُ الأصابعِ.
{وأَسَّلَ الثَّرَى: بَلَغَ} الأَسَلَةَ.
{وأَسَّلْتُ الحَدِيدَ: رَقَّقْتُه.
وأذُنٌ} مُؤَسَّلَةٌ: دَقِيقَةٌ مُحَدَّدَة مُنْتَصِبَة.
ويُقالُ فِي الدّعاءِ على الإنْسانِ: بسلاً {وأَسْلاً، كَقَوْلِهِم: تَعْسًا ونُكْسًا.
} وأَسَل، مُحَرَّكَةً: جَبَلٌ بخُراسانَ.)