5996. أيقظه1 5997. أَيْقَنَ من1 5998. أيقنه1 5999. أيقونة1 6000. أَيك1 6001. أيك96002. أَيَكَ 1 6003. أَيْكُن1 6004. أَيَلَ1 6005. أيل6 6006. أَيل2 6007. أَيْلَة1 6008. أيلول2 6009. أَيَلَوِيّ1 6010. أَيْلَوي1 6011. أَيَمَ1 6012. أَيم1 6013. أيم12 6014. أيم الله1 6015. أَيَمَ 1 6016. أَيِّمة1 6017. أَيْمَن1 6018. أَيْمَنِيّان1 6019. أَيْن3 6020. أَيْنَ1 6021. أين10 6022. أَيَنَ 1 6023. أَيْن 1 6024. أَيْنان1 6025. أَيْنَان1 6026. أيْنَخَ1 6027. أينع1 6028. أينق1 6029. أينما1 6030. أَيْنَما تمضي1 6031. أيه10 6032. أَيَهَ 1 6033. أَيهَا1 6034. أيها الإخوان1 6035. أيها الولد1 6036. أيهات أيهات1 6037. أيْهَتَ1 6038. أَيْهَقَ1 6039. أيوا1 6040. أَيُّوْب1 6041. أيّوب1 6042. أيُّوبي1 6043. أُيُوم1 6044. أيون1 6045. أيونوسفير1 6046. أَيَّى 1 6047. أيي6 6048. أييار1 6049. أييان1 6050. أييل1 6051. أييما1 6052. أييوب1 6053. إباء1 6054. إباحة1 6055. إباضية1 6056. إبان2 6057. إبداع1 6058. إبدال1 6059. إبْدَالُ النِّسْبَةِ...1 6060. إِبْدال الهمزة من الياء بعد ألف «مف...1 6061. إبراءُ الإسقاط1 6062. إبراء الاسْتيفاء1 6063. إبراز الأخبار1 6064. إبراز الحكم، من حديث رفع القلم...1 6065. إبراز اللفظين1 6066. إبراز المعاني، من حرز الأماني...1 6067. إبراهيم3 6068. إبراهيم شاهيه، في فتاوى الحنفية...1 6069. إبردة1 6070. إبرز1 6071. إبريز1 6072. إبريق1 6073. إبريل2 6074. إبريم1 6075. إبزيم1 6076. إبستمولوجيا1 6077. إبستيمولوجيا1 6078. إبط2 6079. إِبِط1 6080. إِبِط تُؤْلم1 6081. إبطال التأويل1 6082. إبكار الأفكار، في الرسائل والأشعار...1 6083. إِبِلٌ1 6084. إبل2 6085. إبليس2 6086. إِبْلِيس2 6087. إبن سينا1 6088. إبهاج العين، بحكم الشروط بين المتبا...1 6089. إِبْهَار1 6090. إِبْهَام أيمن1 6091. إتب1 6092. إِتْبَاع الفعل المتقدم بضمير المثنى...1 6093. إِتْبَاع الفعل ضمير المثنى...1 6094. إتحاف الأخصا، بفضائل المسجد الأقصى...1 6095. إتحاف الأخيار، في نكت الأذكار...1 Prev. 100
«
Previous

أيك

»
Next
أ ي ك

فلان فرع من أيكة المجد. وتقول: كذب صاحب مليكه، كما كذب أصحاب الأيكه.
(أيك)
الشّجر أيكا كثر والتف فَهُوَ أيك وَيُقَال أيك أيك مثمر أَو هُوَ على الْمُبَالغَة
أيك
الأَيْكُ: شجر ملتف، وأصحاب الأيكة قيل:
نسبوا إلى غيضة كانوا يسكنونها، وقيل: هي اسم بلد.
[أيك] الأَيْكُ: الشجرُ الكثير الملتفُّ، الواحدة أيكة. ومن قرأ (أصحاب الايكة) فهى الغيضة. ومن قرأ (ليكة) فهى اسم القرية. ويقال هما مثل بكة ومكة.
أ ي ك: (الْأَيْكُ) الشَّجَرُ الْكَثِيرُ الْمُلْتَفُّ الْوَاحِدَةُ (أَيْكَةٌ) فَمَنْ قَرَأَ {أَصْحَابُ الْأَيْكَةِ} [الحجر: 78] فَهِيَ الْغَيْضَةُ وَمَنْ قَرَأَ «أَصْحَابُ لَيْكَةَ» فَهِيَ اسْمُ الْقَرْيَةِ وَقِيلَ هُمَا مِثْلُ بَكَّةَ وَمَكَّةَ. 
أيك
أيْكة [مفرد]: ج أَيْكات وأَيَكات وأيْك: شجر كثير ملتفّ وسط المكان مكشوف ° فلانٌ فرع من أيكة المجد: ذو حسب ونسب.
• أصحاب الأيكة: قوم سيِّدنا شعيب عليه السَّلام وهم أهل مَدْيَن " {كَذَّبَ أَصْحَابُ الأَيْكَةِ الْمُرْسَلِينَ} ". 
(أي ك)

الأيْكة: الشّجر الْكثير الملتف.

وَقيل: هِيَ الغيضة تنْبت السدر والأراك وَنَحْوهمَا من ناعم الشّجر. وَخص بَعضهم بِهِ منبت الأثل ومجتمعه.

وَقيل: الأيْكَة: جمَاعَة الْأَرَاك.

وَقَالَ أَبُو حنيفَة: قد تكون الأيكة: الْجَمَاعَة من كل الشّجر، حَتَّى من النّخل، قَالَ: وَالْأول أعرف.

وَالْجمع: أَيْك.

وأيِك الأراكُ، فَهُوَ أيِك، واستأيك، كِلَاهُمَا: التف وَصَارَ أيْكة، قَالَ:

وَنحن من فَلْج بِأَعْلَى شِعْب ... أيْك الْأَرَاك متدانِي القَضْبِ

أَرَادَ: أيِك الأراكِ فخفَّف.

وأيْكٌ آيِكٌ: مثمِر. وَقيل: هُوَ على الْمُبَالغَة.

أيك: الأَيْكةَ: الشمر الكثير الملتفّ، وقيل: هي الغَيْضة تُنْبِتُ

السَّدْر والأَراك ونحوهما من ناعم الشجر، وخص بعضهم به منبت الأَثْل

ومُجتَمعه، وقيل: الأَيْكة جماعة الأَراك، وقال أَبو حنيفة: قد تكون الأَيْكة

الجماع من كل الشجر حتى من النخل، قال: والأَول أَعرق، والجمع أَيْكٌ.

وأَيِكَ الأَراك فهو أَيِكٌ واسْتَأْيَك، كلاهما: التفٍّ وصار أَيكة؛

قال:

ونحنُ من فَلْجٍ بأَعْلَى شِعْبِ،

أَيْكِ الأَراكِ مُتَداني القَضْبِ

قال ابن سيده: أراه أيِكِ الأَرَاك فخفف، وأيْك أيِكٌ مُثْمر، وقيل هو

على المبالغة. وفي التهذيب في قوله تعالى: كذَّب أصحابُ الأَيْكة

المُرْسَلين؛ وقرئ أصحاب لَيكة، وجاء في التفسير أن اسم المدينة كان لَيْكة،

واختار أبو عبيد هذه القراءة وجعل لَيْكة لا تنصرف، ومن قرأ أصحاب الأَيْكة

قال: الأََيْك الشجر الملتفّ، يقال أيْكة وأيْك، وجاء في التفسير: إن

شجرهم كان الدَّوْم. وروى شمر عن ابن الأَعرابي قال: يقال أيْكة من أثْل،

ورَهْطٌ من عُشَر، وقَصِيمَة من غَضاً؛ قال الزجاج: يجوز وهو حسن جداً كذب

أصحاب لَيْكةِ، بغير ألف على الكسر، على أن الأَصل الأيكةِ فأُلقيت

الهمزة فقيل الَيْكةِ، ثم حذفت الألف فقال لَيْكَةِ، والعرب تقول

(* قوله

«والعرب تقول إلخ» عبارة زاده على البيضاوي كما تقول: مررت بالأحمر، على

تحقيق الهمزة، ثم تخففها فتقول بلحمر، فإن شئت كتبته في الخط على ما كتبته

أولاً وإن شئت كتبته بالحذف على حكم لفظ اللافظ فلا يجوز حينئذ إلا الجر

كما لا يجوز في الايكة إلا الجر.) الأَحمرُ قد جاءني، وتقول إذا ألقت

الهمزة: الحَمرُ جاءني، بفتح اللام وإثبات ألف الوصل، وتقول أيضاً: لَحْمَرُ

جاءني، يريدون الأَحْمَرَ؛ قال: وإثبات الألف واللام فيها في سائر القرآن

يدل على أن حذف الهمزة منها التي هي ألف وصل بمنزلة قولهم لَحْمَرَ؛ قال

الجوهري: من قرأ كذَّب أصحابُ الأَيْكَة المرسلين، فهي الغَيْضة، ومن قرأ

لَيْكة فهي اسم القرية. ويقال: هما مثل بَكَّة ومَكَّة.