Sahl al-Tustarī, al-Mudhakkar wa-l-Muʾannath المذكر والمؤنث لسهل التستري

ا
ب
ج
ح
خ
د
ذ
غ
ق
م
و
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 213
1. أَحَدٌ1 2. أَفْعَلُ1 3. أَمَامُ1 4. أنا10 5. أيُّ16. ابنُ عِرس1 7. الآلُ1 8. الأَذْفُ1 9. الأُذُنُ1 10. الأَرضُ1 11. الأَرنبُ1 12. الأَزْيَبُ2 13. الأشْجَعُ1 14. الأضْحَى1 15. الأَفْعَى1 16. الألْفُ2 17. الأنعامُ1 18. الإبط1 19. الإِبِلُ2 20. الإبهام1 21. الإصبَعُ1 22. البِئْرُ2 23. البَازُ1 24. البَاعُ1 25. البُخْتُ1 26. البَرَاجِمُ1 27. البُسْرُ1 28. البَطْنُ2 29. التَّاءُ1 30. التَّمْرُ2 31. الثَّدْيُ2 32. الثُّرَيَّا1 33. الثُّعْبان1 34. الثعلب1 35. الجَام1 36. الجَبين1 37. الجَحِيم1 38. الجَرادَة1 39. الجَزُور1 40. الجَفْنُ2 41. الجَنِينُ1 42. الحَاجِبُ1 43. الحالُ3 44. الحانوت1 45. الحِجَازُ1 46. الحَدُورُ1 47. الحَربُ1 48. الحَرُورُ1 49. الحَشَا1 50. الحمَّامُ1 51. الحَمَامُ1 52. الحمَّى1 53. الحَيَّةُ1 54. الخَدُّ1 55. الخِرْذِقُ1 56. الخَصْر1 57. الخَمْرُ2 58. الدَّابَّة3 59. الدَّارُ1 60. الدِّرعَ1 61. الدَّلاةُ1 62. الدّلوُ1 63. الذِّراعُ2 64. الذَّنوب1 65. الذَّهبُ1 66. الذَّوْدُ1 67. الرِّجل2 68. الرَّحى1 69. الرَّخِل1 70. الرَّكيَّة1 71. الرَّواجِبُ1 72. الرُّوح1 73. الريح1 74. الزَّند1 75. الزَّوج1 76. الساعدُ1 77. السَّاقُ1 78. السَّبيل1 79. السَّراوِيل1 80. السُّرى1 81. السِّكِّينُ1 82. السِّلاحُ2 83. السُّلامى1 84. السُّلطان1 85. السُّلَّم1 86. السِّلْمُ1 87. السَّلَمُ1 88. السَّمَاءُ1 89. السَّمُومُ1 90. السِّنُّ2 91. السُّوقُ1 92. الشَّاةُ1 93. الشَّامُ1 94. الشِّبْرُ2 95. الشخْصُ1 96. الشَّعيرُ1 97. الشُّفْرُ2 98. الشمأَلُ1 99. الشِّمَالُ1 100. الشَّمسُ1
«
Previous

أيُّ

»
Next
أيُّ: يقع على الذكر فيترك لفظه موحداً في التثنية والجمع. وإن شئت وحدت العدد الذي يكنى به عنه على اللفظ؛ فقلت: ما أدري أيهم قال ذاك وأنت تعني واحداً أو جمعاً. وإن شئت ثنيت وجمعت على المعنى، فقلت أيهم قال، وأيهم قالوا. ويقع على مؤنث، فإن شئت تركت اللفظة مذكرة موحدة، فقلت: أيهن قال ذاك، يعني واحدة واثنتين، وإن شئت تركت لفظة أي مذكرة وأنثت العدد على المعنى؛ فثنيت إذا أنثت وجمعت لا غير؛ فقلت: أيهن قالت ذاك، وأيهن قالتا ذاك، وأيهن قلن ذلك. إن شئت أنثت لفظة أي فلم يكن إذا أنثتها إلا التثنية والجمع؛ تقول: أيتهن قالت، وأيتهن قالتا، وأيتهن قلن. ولفظة أي كيف تصرفت حاله في التذكير أو التأنيث موحد يثنى ولا يجمع.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Sahl al-Tustarī, al-Mudhakkar wa-l-Muʾannath المذكر والمؤنث لسهل التستري are being displayed.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com