Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي

ا
ب
ل
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 11835
308. أَنك1 309. أَنم1 310. أنن10 311. أَنه1 312. أنو2 313. أَنَّى1314. أَنى4 315. أَهب1 316. أَهر1 317. أهق3 318. أهل16 319. أهن4 320. أهه3 321. أهى2 322. أَو3 323. أوأ4 324. أَوب2 325. أَوج1 326. أَوخ1 327. أَود1 328. أَور2 329. أوز7 330. أَوْس2 331. أَوش1 332. أَوف1 333. أوق6 334. أوك1 335. أول16 336. أولو3 337. أوم7 338. أون10 339. أوه12 340. أوو2 341. أَوَى4 342. أَي3 343. أيأ2 344. أَيَا1 345. أَيب1 346. أَيج1 347. أَيح1 348. أَيخ1 349. أَيد2 350. أَير1 351. أيس12 352. أَيش1 353. أَيص1 354. أَيض1 355. أَيق1 356. أَيك1 357. أَيل2 358. أَيم1 359. أَيْن3 360. أيه10 361. أيي6 362. إِذا2 363. إِسبرنج1 364. إِستراباذ1 365. إِصفعند1 366. إلا5 367. إِلَى3 368. اتييه1 369. اصطكم1 370. التاء1 371. الثَّاء2 372. الْحَاء2 373. الْخَاء2 374. الطفاوة2 375. ب11 376. بأَب1 377. بأبأ9 378. بأَج1 379. بأدل4 380. بأذن1 381. بأَر1 382. بأز4 383. بأزل2 384. بَأْس1 385. بأسن1 386. بأش2 387. بأَط2 388. بأق1 389. بأل5 390. بِأَن1 391. بأه5 392. بِأَو1 393. بأى2 394. ل1 395. بابونج3 396. باجرمق1 397. باذنجان5 398. باف1 399. باميان1 400. ببب4 401. ببج1 402. ببر8 403. ببز1 404. ببس4 405. ببش1 406. ببشى1 407. ببغ3 Prev. 100
«
Previous

أَنَّى

»
Next
أَنَّى
: ( {أَنَّى) ، كحَتَّى: (تكونُ بمعْنَى أيْنَ) ، تقولُ: أنَّى لكَ هَذَا، أَي مِن أَيْنَ لكَ هَذَا؛ وَمِنْه قَوْله تَعَالَى: {} وأَنَّى لَهُم التَّناوُشُ مِن مَكانٍ بَعِيدٍ} ؛ وَقَوله تَعَالَى: {يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ هَذَا} ؛ وَقد جَمَعَهُما الشاعرُ تَأْكِيدًا فَقَالَ:
أنّى ومِن أَيْنَ آتكَ الطّرَبُ (و) بمعْنَى (مَتَى) ، وَمِنْه قَوْله تَعَالَى: {قُلْتُم أنَّى هَذَا} ، أَي مَتَى هَذَا؛ نقلَهُ الأزْهري.
(و) بمعْنَى (كَيْفَ) ، تقولُ: أَنَّى لكَ أَنْ تَفْتَحَ الحِصْنَ، أَي كيْفَ لكَ ذلكَ؛ نقلَهُ الجَوْهرِي.
وَقَالَ اللّيْثُ فِي قولِ عَلْقمة:
ومُطْعَمُ الغُنْمِ يَوْمَ الغُنْمِ مُطْعَمُهُ
أَنَّى تَوَجَّه والمَحْرُومُ مَحْرومُأَرادَ أَيْنَما تَوَجَّه وكَيْفَما تَوَجَّه.
قَالَ الجَوْهرِي: (وَهي مِن الظُّروفِ الَّتِي يُجازَى بهَا) ، تقولُ: (أَنَّى تأْتِنِي آتِكَ) ، مَعْناه مِنْ أَيِّ جهَةٍ تأْتِنِي آتِكَ.
وَقَالَ ابنُ الأنْبارِي: قرأَ بعضُهم {أَنَّى صَبَبْنا الماءَ صَبّاً} بفَتْح الهَمْزةِ، قالَ: مَنْ قَرأَ بِهَذِهِ القراءَةِ قالَ الوَقْف على طَعامِه تامٌّ، ومعْنَى أنَّى أيْنَ إلاَّ أَنَّ فِيهَا كِنايَة عَن الوُجُوهِ وتأْوِيلُها: مِن أَيّ وَجْه صَبَبْنا الماءَ.
وقولهُ تَعَالَى: {أنَّى شِئْتُم} يحتملُ المَعانيَ الثَّلاثَةَ.
(و) أَمَّا (أَنا) : فقد ذَكَرْناه (فِي) بابِ (النُّونِ) ، مَرَّتْ أَحْكامُه مُفَصَّلة، فراجِعْه.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي are being displayed.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com