6140. إدريس3 6141. إدغام1 6142. إِدْغَام «أن» بـ «لا» النافية...1 6143. إدماج2 6144. إِذْ2 6145. إذ66146. إِذْ مَا1 6147. إذا8 6148. إِذا2 6149. إِذَا1 6150. إذًا1 6151. إِذَا بـ1 6152. إذالة1 6153. إذخر1 6154. إِذْخِر1 6155. إذْرِيطُوسُ1 6156. إذعان1 6157. إذلال النكوس، في إضلال المكوس...1 6158. إذما1 6159. إذن2 6160. إِذن1 6161. إذَنْ1 6162. إِذن الْبَرِيد1 6163. إذنة1 6164. إُذنة1 6165. إرادات الأخيار، واختيارات الأبرار...1 6166. إرادة3 6167. إرادة الطالب، وإفادة الواهب...1 6168. إِرَبًا إِرَبًا1 6169. إرْبَيان1 6170. إرة1 6171. إِرْث1 6172. إرث1 6173. إرجاع العلم إلى نقطة...1 6174. إرخاء الستور والكلل، في كشف المدكات...1 6175. إردب1 6176. إِرْدَبّ1 6177. إردبب1 6178. إردخل1 6179. إرْدَخُل1 6180. إِرْدَخْلٌ1 6181. إرسال الدمعة، في بيان ساعة الإجابة ...1 6182. إرسَال المَثَل1 6183. إرسال في الحديث1 6184. إِرْسِل1 6185. إرشاد أولي الألباب، إلى معرفة الصوا...1 6186. إرشاد الألباء، إلى معرفة الأدباء...1 6187. إرشاد الإخوان، إلى الفرق بين القدم ...1 6188. إرشاد الحائر، إلى معرفة وضع خطوط فض...1 6189. إرشاد الراجي، لمعرفة فرائض السراجي...1 6190. إرشاد الراغب، إلى فهم هداية الطالب...1 6191. إرشاد السالك، إلى أفضل المسالك...1 6192. إرشاد السامع والقاري، والمنتقى من ص...1 6193. إرشاد الصديق1 6194. إرشاد الطائف، إلى علم اللطائف...1 6195. إرشاد الطالبين1 6196. إرشاد الطالبين، في شرح وصايا المهتد...1 6197. إرشاد العباد1 6198. إرشاد العقل السليم، إلى مزايا الكتا...1 6199. إرشاد العقول السليمة، إلى الأصول ال...1 6200. إرشاد العوام1 6201. إرشاد القاصد، إلى أسنى المقاصد...1 6202. إرشاد الماهر، لنفائس الجواهر...1 6203. إرشاد المبتدي، وتذكرة المنتهي...1 6204. إرشاد المحتاج: إلى توجيه المنهاج...1 6205. إرشاد المريدين، في حكايات الصالحين...1 6206. إرشاد المغرب، في نصرة المذهب...1 6207. إرشاد المغفلين من الفقهاء والفقراء،...1 6208. إرشاد المهتدي1 6209. إرشاد المهتدين، إلى نصرة المجتهدين...1 6210. إرشاد الناسك المتضرع، إلى مناسك الم...1 6211. إرشاد النظار، إلى لطائف الأسرار...1 6212. إرشاد الهادي1 6213. إرغام أولياء الشيطان، بذكر مناقب أو...1 6214. إرم1 6215. إرم ذات العماد1 6216. إرهاص3 6217. إِرْهَاصات1 6218. إزاء1 6219. إزالة الإنكار، في مسألة الأبكار...1 6220. إزالة التعب والعنى، في معرفة حال ال...1 6221. إزالة الشبهات عن الآيات، والأحاديث ...1 6222. إزالة المراء، في الغين والراء...1 6223. إزالة الوهن، عن مسألة الرهن...1 6224. إزميل1 6225. إس1 6226. إسبال الكساء، على النساء...1 6227. إسباناخ1 6228. إِسبرنج1 6229. إِسْبَرَنْج1 6230. إسْبَطَرّ1 6231. إسبيداج1 6232. إسبيناخ1 6233. إستاتيكا1 6234. إستاد1 6235. إستبرق2 6236. إِستراباذ1 6237. إستراتيجيية1 6238. إِسْتِعْمار1 6239. إِسْتِماع1 Prev. 100
«
Previous

إذ

»
Next
إذ: يقال: إذ ذاك الوقت: حينئذ، آنذاك (اماري 159).
وإذ أنه: لأنه (بوشر) - وإذ لم: إلا إذا.
إ ذ : إذْ حَرْفُ تَعْلِيلٍ وَيَدُلُّ عَلَى الزَّمَانِ الْمَاضِي نَحْوُ إذْ جِئْتَنِي لَأَكْرَمْتُك فَالْمَجِيءُ عِلَّةٌ لِلْإِكْرَامِ. 
إذ
إذْ [كلمة وظيفيَّة]:
1 - ظرف لحدث ماضٍ، يضاف إلى جملة فعليّة في الماضي أو المستقبل، أو إلى جملة اسميّة، وهو بمعنى حين، وقد تحذف الجملة بعد إذ ويعوَّض عنها بالتنوين " {إلاَّ تَنْصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا} ".
2 - ظرف بمعنى حين "إذ ذاك: حينذاك".
3 - ظرف لاحق لبعض الظروف الدالّة على الزمن "يومئذ- بعدئذ- حينئذ".
4 - حرف للتعليل "ضربته إذ أساء- {وَإِذْ لَمْ يَهْتَدُوا بِهِ فَسَيَقُولُونَ هَذَا إِفْكٌ قَدِيمٌ} ".
5 - حرف للمفاجأة، ويقع حينئذٍ بعد بَيْنا أو بينما "بينما أنا جالس إذ جاء صديقي- *فبينما العسر إذ دارت مياسير*". 
إ ذ: (إِذْ) كَلِمَةٌ تَدُلُّ عَلَى مَا مَضَى مِنَ الزَّمَانِ، وَهُوَ اسْمٌ مَبْنِيٌّ عَلَى السُّكُونِ، وَحَقُّهُ أَنْ يَكُونَ مُضَافًا إِلَى
جُمْلَةٍ، تَقُولُ: جِئْتُكَ إِذْ قَامَ زَيْدٌ، وَإِذْ زَيْدٌ قَائِمٌ، وَإِذْ زَيْدٌ يَقُومُ، فَإِذَا لَمْ تُضَفْ نُوِّنَتْ. قَالَ أَبُو ذُؤَيْبٍ:
نَهَيْتُكِ عَنْ طِلَابِكِ أُمَّ عَمْرٍو ... بِعَافِيَةٍ وَأَنْتِ إِذٍ صَحِيحُ
أَرَادَ حِينَئِذٍ كَمَا تَقُولُ: يَوْمَئِذٍ وَلَيْلَتَئِذٍ. وَهُوَ مِنْ حُرُوفِ الْجَزَاءِ إِلَّا أَنَّهُ لَا يُجَازَى بِهِ إِلَّا مَعَ (مَا) تَقُولُ إِذْ مَا تَأْتِنِي آتِكَ، وَقَدْ تَكُونُ لِلشَّيْءِ تُوَافِقُهُ فِي حَالٍ أَنْتَ فِيهَا. وَلَا يَلِيهِ إِلَّا الْفِعْلُ الْوَاجِبُ، تَقُولُ: بَيْنَمَا أَنَا كَذَا إِذْ جَاءَ زَيْدٌ (كَذَا ذَكَرَ فِي بَابِ الذَّالِ وَقَالَ فِي بَابِ الْأَلِفِ اللَّيِّنَةِ بَعْدَ الْكَلَامِ عَلَى إِذَا الْآتِي مَا نَصُّهُ) : وَأَمَّا (إِذْ) فَهِيَ لِمَا مَضَى مِنَ الزَّمَانِ وَقَدْ تَكُونُ لِلْمُفَاجَأَةِ مِثْلُ إِذَا وَلَا يَلِيهَا إِلَّا الْفِعْلُ الْوَاجِبُ كَقَوْلِكَ: بَيْنَمَا أَنَا كَذَا إِذْ جَاءَ زَيْدٌ وَقَدْ يُزَادَانِ جَمِيعًا فِي الْكَلَامِ كَقَوْلِهِ تَعَالَى: {وَإِذْ وَاعَدْنَا مُوسَى} [البقرة: 51] أَيْ وَوَاعَدْنَا. وَقَوْلِ الشَّاعِرِ:

حَتَّى إِذَا أَسْلَكُوهُمْ فِي قُتَائِدَةٍ ... شَلًّا كَمَا تَطْرُدُ الْجَمَّالَةُ الشُّرُدَا
أَيْ حَيْثُ أَسْلَكُوهُمْ لِأَنَّهُ آخِرُ الْقَصِيدَةِ أَوْ يَكُونُ قَدْ كَفَّ عَنْ خَبَرِهِ لِعِلْمِ السَّامِعِ. 
[إذ] وهي ظَرْفٌ لما مَضَى يَقُولُونَ إِذْ كانَ كَذَا وقَوْلُه تَعالَى {وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة} البقرة 30 قالَ أَبُو عُبَيْدَةَ إِذْ هُنا زائدة قال أَبُو إِسْحاقَ هذا إِقْدامٌ من أَبِي عُبَيْدَةَ لأنَّ القُرآنَ يَنْبَغِي أَلاّ يُتَكَلَّمَ فيهِ إِلاَّ بغايَةِ تَحَرِّي الحَقِّ وإِذْ مَعْناهَا الوَقْتُ وهي اسمٌ فكَيْفَ تكونُ لَغْوًا ومَعْناها الوَقْتُ والحُجَّةُ في إِذْ أَنَّ اللهَ ذكَرَ خَلْقَ النّاسِ وغَيْرِهم فكَأّنه قالَ ابْتِداءُ خَلْقِكُمْ إِذْ قالَ رَبُّكَ للمَلائِكَةِ إِنِّي جاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَة أَي في ذلِكَ الوَقْتِ وأمّا قَوْلُ أَبِي ذُؤَيْبٍ

(نَهَيْتُكَ عن طِلابِكَ أُمَّ عَمْرٍ و ... بعاقِبَةٍ وأَنْتَ إِذٍ صَحِيحُ)

فإِنَّما أصلُ هذا أن تكونَ إِذْ مضافَةً فيهِ إِلى جُمْلَةٍ إِمّا من مُبْتَدأ وخَبَرٍ نحو جِئْتُكَ إِذْ زَيْدٌ أَمِيرٌ وإمَّا من فِعْلٍ وفاعِلٍ نحو قُمْتُ إِذ قامَ زَيْدٌ فلما حُذِفَ المُضافُ إِليه إِذ عُوِّضَ منه التَّنْوِين فدَخَل وهو ساكن على الذّالِ وهي ساكِنَةٌ فكُسِرت الذّالُ لالْتِقاءِ الساكِنَيْنِ فَقِيلَ يَوْمَئِذٍ وليست هذه الكسرةُ في الذّال كَسْرةَ إِعْرابٍ وإِن كانَتْ إِذ في مَوضع جَرٍّ بإِضافَةِ ما قبَلها إِليها وإِنَّما الكَسْرَةُ فيها لسُكُونِها وسُكونِ التَّنْوِين بعدَها كقولك صَهٍ بكسرتين في النكرة وإِن اختَلَفَت جِهَتا التَّنْوِينِ فكانَ في إِذْ عِوضًا من المُضافِ إليهِ وفي صَهٍ عَلَمًا للتَّنْكِيرِ ويَدُلُّ عَلَى أن الكسرةَ في ذالِ إِذٍ إِنَّما هي حَرَكَةُ الْتِقاءِ الساكِنَيْنِ وهُما هِيَ والتَّنْوِين قولُه وأَنْتَ إِذٍ صَحِيحُ ألا تَرَى أَن إِذٍ ليسَ قَبْلَها شَيْءٌ مُضافٌ إِليها وأَما قَولُ الأَخْفَشِ إِنَّه جُرَّ إِذٍ لأنَّه أَرادَ قَبْلَها حينَ ثم حَذَفَها وبَقِيَ الجَرُّ فِيها وتَقْدِيرُه حِينَئذٍ فساقِطٌ غيرُ لازِمٍ أَلا تَرَى أَنَّ الجَماعةَ قد اجْتَمَعَتْ عَلَى أَنَّ إِذْ وكَمْ ومَنْ من الأَسماءِ المَبْنِيَّةِ على الوَقْفِ وقولُ الحُصَيْنِ بنِ الحُمامِ

(ما كُنْتُ أَحْسَبُ أَنَّ أُمِّيَ عَلَّةٌ ... حَتَّى رَأَيْتُ إِذِي نُحازُ ونُقْتَلُ)

إِنَّما أرادَ إِذ نُحازُ ونُقْتَلُ إِلا أَنَّه لما كان في التَّذكِيرِ إِذى وهو يَتَذَكَّرُ إِذْ كانَ كَذا وكَذا أَجْرَى الوَصْلَ مَجْرَى الوَقْفِ فأَلْحقَ الياءَ في الوَصْلِ فقالَ إِذي وقولُه عَزَّ وجَلَّ {ولن ينفعكم اليوم إذ ظلمتم أنكم في العذاب مشتركون} الزخرف 39 قالَ ابنُ جِنِّي طاوَلْتُ أَبا عَلِيٍّ في هذا وراجَعْتُه عَوْدًا على بَدْءٍ فكانَ أَكْثَرَ ما بَرَدَ منه في اليَدِ أَنَّه إِنَّما كانَت الدّارُ الآخِرَةُ تَلِي الدّارَ الدُّنْيا لا فاصِلَ بَيْنَهُما إِنّما هِي هذِه فهذِه صارَ ما يَقَعُ في الآخِرَةِ كأَنَّه وَقَعَ في الدُّنْيا فلذلكَ أُجْرِيَ اليومُ وهو للآخِرَةِ مُجْرَى وَقْتِ الظُّلْمِ وهو قَوْلُه {إذ ظلمتم} ووقتُ الظُّلمِ إِنَّما هو الدُّنْيا فإِن لَمْ تَفْعَلْ هذا وتَرْتَكِبْه بقِيَ {إذ ظلمتم} غيرَ مُتَعَلِّقٍ بشَيْءٍ فيَصِير ما قالَه أَبُو عَلِيٍّ إِلى أَنَّه كأَنَّه أَبْدَلَ {إذ ظلمتم} من {اليوم} أو كَرَّرَه عليهِ وقَوْلُ أَبي ذُؤَيْبٍ

(تَواعَدْنَا الرُّبَيْقَ لَننْزِلَنْه ... ولَمْ تَشْعُرْ إِذَنْ أَنِّي خَلِيفُ) قال ابنُ جِنِّي قال خالد إِذًا لُغَةُ هُذَيْلٍ وغيرهم يقولُ إِذٍ قالَ فيَنْبَغِي أن تكونَ فَتْحَةُ ذالِ إِذًا في هذِه اللُّغَةِ لسُكُونِها وسُكُونِ التَّنْوِين كما أَنَّ من قالَ إِذٍ بكَسْرِها فقد كَسَرها لسُكُونِها وسُكُونِ التَّنْوِينِ بعدَها فشَبًّه ذلِك بمِنْ فهَرَبَ إِلى الفَتْحةِ اسْتِنكارًا لتَوالِي الكَسْرَتَيْن كما كَرِه ذلِك في مِن الرًّجُلِ ونحوِه
[إذ] إذ: كملة تدل على ما مضَى من الزمان، وهو اسمٌ مبنيُّ على السكون. وحقُّه أن يكون مضافاً إلى جملة، تقول: جئتك إذْ قام زيدٌ، وإذْ زيد قائم وإذ زيدٌ يقوم. فإذا لم تضَفْ نَوَّنْتَ. قال أبو ذؤيب: نَهَيْتُكَ عن طِلابِكَ أمَُّ عَمْرو * بِعاقِبَةٍ وأَنْتَ إذٍ صَحِيحُ - أراد حينئذٍ، كما تقول: يومئذ ولَيْلتئذ. وهو من حروف الجزاء: إلاَّ أنه لا يجازى به إلاَّ معَ ما. تقول: إذا ما تأتني آتك، كما تقول: إنْ تَأْتِني وقتاً آتك. قال الشاعر عباس بن مرداس يمدح النبي صلى الله عليه وسلم: إذ ما أتيت على الامير فقل له * حقا عليك إذا اطمأن المجلس - وقد تكون للشئ توافقه في حالٍ أنت فيها. ولا يليها إلا الفعل الواجب. تقول، بينما أنا كذا إذْ جاء زيد.