Ibn Qutayba al-Dīnawarī, Risālat al-Khaṭṭ wa-l-Qalam رسالة الخط والقلم لإبن قتيبة

ا
«
Previous

الدَّواة

»
Next
الدَّواة
تقولُ العربُ: دَواة ودياة ودَوِيّ ودَوىً مقصور وهو الجمعُ الكثيرُ قال الشاعرُ: دَعِ الأَطلالَ يَندُبْها السَّويُّ ... ويَبْكِ على مغانيها الوَليُّ
وتَرقُشْها السَّواري والسَّوافي ... كما رَقَشَتْ مَهارِقَها الدَّوِيُّ
وتقولُ: أدويتُ دَواةً أي: اتخذتُ دواةً وأنا مُدوٍ.
وإذا أمرتَ غيرَكَ قلتَ: إِدوِ يا فُلانُ.
ويُقالُ للذي يبيع الدَّويَّ: دَوَّاء كقولك: تَبَّان وشَعَّار وخيَّاط.
ويُقالُ للذي يعمل الدَّوِيَّ: مُدوٍ كما يُقالُ للذي يصلحُ القَنَا: مُقنٍ. قال الرَّاجزُ:
كما أقامَ دَرءَها المُقَنِّي
ويُقال للذي يحمل الدَّواة: داوٍ كما يُقال للذي يحملُ السَّيفَ: سائف، والذي يحملُ الرُّمحَ: رامح، والذي يحملُ التُّرسَ تَارِس.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Qutayba al-Dīnawarī, Risālat al-Khaṭṭ wa-l-Qalam رسالة الخط والقلم لإبن قتيبة are being displayed.