Kâtip Çelebi aka Ḥājī Khalīfa, Kashf al-Ẓunūn ʿan Asāmī al-Kutub wa-l-Funūn (d. 1657 CE) كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون لحاجي خليفة

ا
ب
ت
ث
ج
ح
ش
ع
ف
ك
ل
م
و
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 4057
2071. الجليس الحاضر1 2072. الجليس الصالح الكافي، والأنيس الناص...1 2073. الجمان، في تشبيهات القرآن...1 2074. الجماهر (الجماهير) في النحو...1 2075. الجماهر، في الجواهر...1 2076. الروم32077. العبرانيين1 2078. العرب1 2079. العلوم الإسلامية1 2080. الفانيد، في حلاوة الأسانيد...1 2081. الفتح القدسي1 2082. الفرس1 2083. الكلدانيين1 2084. الهند1 2085. الياسية، في الطب1 2086. اليونان1 2087. امتحان الأذكياء، في شرح (مختصر الكا...1 2088. امتزاج الأرواح1 2089. امتضاض السهاد، في افتراض الجهاد...1 2090. انتحاء السَّنن، واقتفاء السُّنن...1 2091. انتضاب المعاني، واقتضاب المعاني، في...1 2092. انتقاض الاعتراض1 2093. انتهاز الفرص، في الصيد والقنص...1 2094. انشراح الصدور1 2095. انقضاض البازي، في انفضاض الرازي...1 2096. باب الباء الموحدة1 2097. باب التاء1 2098. باب الثاء المثلثة1 2099. باب الجيم1 2100. بابوس، في ترجمة القاموس...1 2101. بارق، في قطع يد السارق...1 2102. باري أرميناس1 2103. باعث المروة، على التخلق بالفتوة...1 2104. باعث النفوس، إلى زيارة القدس المحرو...1 2105. بانت سعاد1 2106. بث الأسرار1 2107. بحار الحقيقة1 2108. بحار الفقه1 2109. بحار القرآن1 2110. بحث: إمام الحرمين، وأبي إسحاق الشير...1 2111. بحث: ابن الخطيب، وعلي العربي...1 2112. بحث ابن تيمية، وابن الزملكاني...1 2113. بحث: الإمام السلطاني الشامي، والمول...1 2114. بحث التعارض في الآيتين...1 2115. بحث: السيد الشريف الجرجاني، وسعد ال...1 2116. بحث: الشيخ: علاء الدين البخاري، وال...1 2117. بحث: العلامة، عضد الدين: عبد الرحمن...1 2118. بحث الفاضل التاشكندي، والمولى أبي ا...1 2119. بحث: الملا: جلبي الديار بكري، وعلما...1 2120. بحث: المولى الخيالي، وخواجة زاده...1 2121. بحث: المولى العذاري، والمولى لطفي...1 2122. بحث: المولى الفناري، وعلماء مصر...1 2123. بحث: المولى خواجة زاده، وأفضل زاده...1 2124. بحث: المولى زيرك، وخواجة زاده...1 2125. بحث: المولى: علي جلبي ابن الحنائي، ...1 2126. بحث: المولى: علي قوشجي، وخواجة زاده...1 2127. بحث: سري الدين المصري، ومصطفى أفندي...1 2128. بحث: غياث الدين جمشيد، والسيد الشري...1 2129. بحر الأفكار1 2130. بحر الأنساب1 2131. بحر الأوهام1 2132. بحر البحور1 2133. بحر الحقائق والمعاني، في تفسير السب...1 2134. بحر الحكمة1 2135. بحر الدرر، في التفسير...1 2136. بحر السعادة1 2137. بحر العلوم، في التفسير...1 2138. بحر الغرائب في لغة الفرس...1 2139. بحر الفتاوى1 2140. بحر الفوائد الحرفية، وسر الفرائد ال...1 2141. بحر الفوائد في الحساب...1 2142. بحر الفوائد، المشهور: (بمعاني الأخب...1 2143. بحر الكلام1 2144. بحر الكلام، في شرح إظهار نعمة الإسل...1 2145. بحر الكمال1 2146. بحر المذهب في الفروع...1 2147. بحر المعاد، في إرشاد العباد...1 2148. بحر المعارف1 2149. بحر المقال والبيان، في الكلام على ا...1 2150. بحر النحو1 2151. بحر الوقوف، في علم الأوفاق والحروف...1 2152. بحرية1 2153. بدء الدنيا1 2154. بدء المخلوقات1 2155. بدائع الآثار1 2156. بدائع الأخبار، وروائع الأشعار...1 2157. بدائع الأسحار، في صنائع الأشعار...1 2158. بدائع البداية1 2159. بدائع البديع1 2160. بدائع الزهور، في وقائع الدهور...1 2161. بدائع الصنائع1 2162. بدائع الصنائع، في شرح تحفة الفقهاء...1 2163. بدائع الفرائد1 2164. بدائع القرآن2 2165. بدائع المطالع1 2166. بدائع الملح1 2167. بدائع الوسط1 2168. بدائع صنيع1 2169. بداهة المتحيرة، وعجالة المتوفرة...1 2170. بداية المبتدي في الفروع...1 Prev. 100
«
Previous

الروم

»
Next
الروم
وهم أيضا: صابئة، إلى أن قام قسطنطين بدين المسيح، وقسرهم على التشرع به، فأطاعوه، ولم يزل دين النصرانية يقوى، إلى أن دخل فيه أكثر الأمم المجاورة للروم، وجميع أهل مصر، وكان لهم حكماء وعلماء بأنواع الفلسفة.
وكثير من الناس يقول: إن الفلاسفة المشهورين روميون، والصحيح أنهم يونانيون، ولتجاور الأمتين دخل بعضهم في بعض، واختلط خبرهم، وكلتا الأمتين مشهور العناية بالفلسفة، إلا أن لليونان من المزية والتفضيل ما لا ينكر، وقاعدة مملكتهم: رومية الكبرى، ولغتهم: مخالفة للغة اليونان.
وقيل: لغة اليونان: الإغريقية، ولغة الروم: اللطينية، وقلم اليونان والروم: من اليسار إلى اليمين، مرتب على ترتيب أبجد، وحروفهم: أبج وزطي كلمن سعفص قرشت ثخ ظغ، فالدال، والهاء، والحاء، والذال، والضاد، ولام ألف سواقط.
ولهم: قلم يعرف (بالساميا)، ولا نظير له عندنا، فإن الحرف الواحد منه يحيط بالمعاني الكثيرة، ويجمع عدة كلمات.
قال جالينوس في بعض كتبه: كنت في مجلس عام، فتكلمت في التشريح كلاما عاما، فلما كان بعد أيام، لقيني صديق لي، فقال: إن فلانا يحفظ عليك في مجلسك، أنك تكلمت بكلمة كذا، وأعاد علي ألفاظي، فقلت من أين لك هذا؟ فقال: إني لقيت بكاتب ماهر بالساميا، فكان يسبقك بالكتابة في كلامك، وهذا العلم يتعلمه الملوك، وجلة الكتاب، ويمنع منه سائر الناس لجلالته، كذا قال ابن النديم في (، الفهرس).
وذكر أيضا: أن رجلا متطببا، جاء إليه من بعلبك، سنة ثمان وأربعين، وزعم انه يكتب بالساميا، قال: فجربنا عليه، فأصبناه إذا تكلمنا بعشر كلمات أصغى إليها، ثم كتب كلمة، فاستعدناها، فأعادها بألفاظها. انتهى.
تبصرة:
ذكر في السبب الذي من أجله يكتب الروم من اليسار إلى اليمين بلا تركيب، أنهم يعتقدون أن سبيل الجالس أن يستقبل المشرق في كل حالاته، فإنه إذا توجه إلى المشرق، يكون الشمال على يساره، فإن كان كذلك، فاليسار يعطى اليمين، فسبيل الكاتب أن يبتدئ من الشمال إلى الجنوب، وعلل بعضهم: بكون الاستمداد عن حركة الكبد على القلب.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Kâtip Çelebi aka Ḥājī Khalīfa, Kashf al-Ẓunūn ʿan Asāmī al-Kutub wa-l-Funūn (d. 1657 CE) كشف الظنون عن أسامي الكتب والفنون لحاجي خليفة are being displayed.