21489. الراية1 21490. الرَّاية1 21491. الرَّايَة1 21492. الرب3 21493. الرُّبُّ1 21494. الرّبّ221495. الرَّبُّ1 21496. الربا1 21497. الرّبا1 21498. الرِّبَا2 21499. الرباء1 21500. الربَاب1 21501. الربابة1 21502. الرباة1 21503. الرباجي1 21504. الرِّباط1 21505. الرِّبَاط2 21506. الرِّباطاتُ1 21507. الرِّبَاطَاتُ1 21508. الرباع2 21509. الرباعة1 21510. الرُّباعي1 21511. الرباعي3 21512. الرّباعي1 21513. الرباعية1 21514. الرّباعية1 21515. الرّبَاعِيّة2 21516. الربان1 21517. الرَّبّانِيُّ1 21518. الرباني2 21519. الرّباني1 21520. الرباوة1 21521. الرِّباوة1 21522. الربب1 21523. الربة1 21524. الرَّبَتُ1 21525. الرَّبْثُ1 21526. الرَّبْجُ1 21527. الربح1 21528. الرِّبح1 21529. الرِّبْح1 21530. الرِبَحْلُ1 21531. الربد1 21532. الربذاني1 21533. الرَّبَذَةُ1 21534. الربذَة1 21535. الربذي1 21536. الربرب1 21537. الرَّبْرَقُ1 21538. الربس1 21539. الرَّبَشُ1 21540. الربش1 21541. الربصة1 21542. الرَّبَضُ1 21543. الربض1 21544. الربضة1 21545. الرَّبْط1 21546. الربطة1 21547. الرِّبْعُ1 21548. الربع1 21549. الرَّبع1 21550. الرّبع2 21551. الرَّبْعُ1 21552. الرّبع المسكون والرّبع المعمور...1 21553. الرَّبْعَةُ1 21554. الربعة1 21555. الربعِي1 21556. الربعية1 21557. الربغ1 21558. الرِّبْقُ1 21559. الربق1 21560. الربقة1 21561. الربك1 21562. الربل1 21563. الربلة1 21564. الرَّبْلَةُ1 21565. الرَّبَمُ1 21566. الربو3 21567. الرّبو1 21568. الربوب1 21569. الربوة1 21570. الربوض1 21571. الربوع1 21572. الرَّبُونُ1 21573. الربون1 21574. الربى1 21575. الربي1 21576. الربيء1 21577. الربيئة2 21578. الربيب1 21579. الرِّبَيبة1 21580. الربيبة1 21581. الربيثى1 21582. الربيح1 21583. الرَّبيخُ1 21584. الربيخ1 21585. الربيد1 21586. الربيدة1 21587. الرَّبِيزُ1 21588. الربيز1 Prev. 100
«
Previous

الرّبّ

»
Next
الرّبّ:
[في الانكليزية] Juice ،condensed ،concentrated ،sap
[ في الفرنسية] Jus ،concentre ،condence ،suc
بالضم واحد الربوب وهي عند الأطباء أن يؤخذ ماء الشيء من النباتات والثمرات بأن يغلى بالماء أو بأن يدقّ ويعصر، ثم يصفّى ويغلظ بالطبخ أو بالشمس، كذا في بحر الجواهر.
الرّبّ:
[في الانكليزية] God ،the Lord
[ في الفرنسية] Dieu ،Seigneur
بالفتح اسم من أسماء الله تعالى. والربوبية عند الصوفية اسم للمرتبة المقتضية للأسماء التي تطلب الموجودات، فدخل تحتها العليم والسّميع والبصير والقيّوم والمريد والملك ونحو ذلك.
فإنّ العليم يقتضي المعلوم، والمريد يطلب المراد والقادر المقدور.
اعلم أنّ الأسماء التي تحت اسمه الرب هي الأسماء المشتركة بينه وبن خلقه كالعليم، تقول يعلم نفسه وخلقه، وكذا الأسماء المختصّة بالخلق كالقادر، تقول خلق الموجودات ولا تقول خلق نفسه. وهذه الأسماء أي المختصّة بالخلق تسمّى أسماء فعلية. والفرق بين اسمه الملك والرّبّ أنّ الملك اسم لمرتبة تحتها الأسماء الفعلية، والرّب اسم لمرتبة تحتها الأسماء المختصّة والمشتركة. والفرق بينه وبين الرّحمن أنّ الرّحمن اسم لمرتبة اختصّت بجميع الأوصاف العليّة الإلهية، سواء انفردت الذّات به كالعظيم والفرد، أو حصل الاشتراك كالعليم، أو اختصّت بالمخلوقات كالخالق والرازق.
والفرق بينه وبين الله أنّ الله اسم لمرتبة ذاتية جامعة لحقائق الموجودات علويها وسفليها فدخل الرّحمن تحت حيطة اسم الله والرّب تحت الرّحمن والملك تحت الرّبّ، فكانت الربوبية عرشا أي مظهرا ظهر فيها وبها الرّحمن إلى الموجودات.

ثم للربوبية تجليان: معنوي وصوري.
فالمعنوي ظهوره في أسمائه وصفاته على ما اقتضاه القانون التّنزيهي من أنواع الكمالات، والصّوري ظهوره في مخلوقاته على ما اقتضاه القانون الخلقي التشبيهي وما حواه المخلوق من أنواع النقص، فإذا ظهر سبحانه في خلق من مخلوقاته على ما استحقّه ذلك المظهر من التشبيه فإنّه على ما هو له من التّنزيه، كذا في الإنسان الكامل.
وفي الاصطلاحات الصوفية الرّب اسم للحقّ عزّ اسمه باعتبار نسبة الذّات إلى الموجودات العينية أرواحا كانت أو أجسادا، فإنّ نسبة الذات إلى الأعيان الثابتة هي منشأ الأسماء الإلهية كالقادر والمريد، ونسبتها إلى الأكوان الخارجية هي منشأ الأسماء الرّبوبية كالرزاق والحفيظ. فالرّب اسم خاصّ يقتضي وجوب المربوب وتحقّقه، والإله يقتضي ثبوت المألوه وتعيّنه، وكلّ ما ظهر من الأكوان فهو صورة اسم ربّاني يرى به الحقّ وبه يأخذ وبه يفعل ما يفعل وإليه يرجع فيما يحتاج إليه وهو المعطي إيّاه ما يطلبه منه.
ربّ الأرباب هو الحقّ باعتبار الاسم الأعظم والتعيّن الأول الذي هو منشأ جميع الأسماء وغاية الغايات، إليه تتوجّه الرغبات كلها، وهو الحاوي لجميع المطالب النّسبية، وإليه الإشارة بقوله وَأَنَّ إِلى رَبِّكَ الْمُنْتَهى لأنّه عليه الصلاة والسلام مظهر التعيّن الأول.
فالربوبية المختصّة به في هذه الربوبية العظمى انتهى. والربّ مطلقا لا يطلق إلّا عليه تعالى وعلى غيره بالإضافة نحو: ربّ الدّار مثلا كذا في البيضاوي.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com