26275. الرفيف1 26276. الرَّفِيفُ1 26277. الرفيق1 26278. الرفيقة1 26279. الرَِّقُّ1 26280. الرّقّ226281. الرق1 26282. الرِّق1 26283. الرّق1 26284. الرقاء1 26285. الرقابة2 26286. الرِّقابة1 26287. الرَّقاحةُ1 26288. الرقاحي1 26289. الرقاد1 26290. الرقارق1 26291. الرقاش1 26292. الرَّقاشان1 26293. الرقاص1 26294. الرقاصة1 26295. الرِّقاعُ1 26296. الرقاعة1 26297. الرَّقَاعَةُ1 26298. الرقاعي1 26299. الرقَاق1 26300. الرَّقاقُ1 26301. الرقان1 26302. الرَّقَبَة1 26303. الرقبة1 26304. الرَّقَبة1 26305. الرّقبة1 26306. الرَّقْبَتان1 26307. الرقبى2 26308. الرقْبى1 26309. الرُّقْبَى1 26310. الرّقبى1 26311. الرقة2 26312. الرِّقَّة1 26313. الرِّقَّةُ1 26314. الرَّقّةُ1 26315. الرَّقّتان1 26316. الرَّقْدُ1 26317. الرقدة1 26318. الرقراق1 26319. الرَّقْراقُ1 26320. الرقش1 26321. الرَّقْشُ1 26322. الرقشاء1 26323. الرقشة1 26324. الرقص1 26325. الرقط1 26326. الرقطاء1 26327. الرقطة1 26328. الرُّقْطَةُ1 26329. الرقع1 26330. الرقعاء1 26331. الرقعة1 26332. الرَّقْعَةُ1 26333. الرُّقْعَةُ2 26334. الرقق1 26335. الرُّقَقُ1 26336. الرَّقْلَةُ1 26337. الرقلة1 26338. الرقم2 26339. الرَّقْم1 26340. الرّقم1 26341. الرَّقْمَة1 26342. الرَّقْمَتَان1 26343. الرقن1 26344. الرقو1 26345. الرَّقْوُ1 26346. الرقوء1 26347. الرقوب2 26348. الرقوة1 26349. الرقود1 26350. الرُّقوفُ1 26351. الرَّقُونُ1 26352. الرقون1 26353. الرُّقِيُّ1 26354. الرَّقِيب1 26355. الرقيب1 26356. الرَّقيبُ1 26357. الرُّقَيْبَةُ1 26358. الرُّقية1 26359. الرّقية1 26360. الرُّقَيْداتُ1 26361. الرقيع1 26362. الرُّقَيْعيّ1 26363. الرَّقِيق2 26364. الرقيقة2 26365. الرّقيقة1 26366. الرقيم2 26367. الرَّقيمُ1 26368. الرقين1 26369. الرك1 26370. الرِّكاء1 26371. الركاب1 26372. الرِّكابِيّةُ1 26373. الرِّكَاز2 26374. الركاز1 Prev. 100
«
Previous

الرّقّ

»
Next
(الرّقّ) جلد رَقِيق يكْتب فِيهِ والصحيفة الْبَيْضَاء وَالْمَاء الرَّقِيق الْقَلِيل الْخَفِيف فِي الْبَحْر أَو فِي الْوَادي والعظيم من السلاحف وَذكرهَا ودويبة مائية تشبه التمساح (ج) رقوق

(الرّقّ) الشَّيْء الرَّقِيق والدف (مو) والعبودية وَالْأَرْض اللينة المتسعة يُقَال أَرض رق وَمَا سهل على الْمَاشِيَة أكله من الأغصان (ج) رقوق

(الرّقّ) المَاء الرَّقِيق أَي الْقَلِيل الْخَفِيف فِي الْبَحْر أَو فِي الْوَادي وَالْأَرْض اللينة المتسعة (ج) رقوق
الرّقّ: فِي اللُّغَة الضعْف يُقَال ثوب رَقِيق أَي ضَعِيف النسج وَمِنْه رقة الْقلب. وَفِي الْفِقْه عِنْد الْجُمْهُور عبارَة عَن ضعف حكمي شرع جَزَاء فِي الأَصْل عَن الْكفْر. وَعند الْبَعْض الرّقّ عجز حكمي لَا يقدر صَاحبه بِهِ على التَّصَرُّفَات والولايات. وَإِنَّمَا قُلْنَا: إِنَّه ضعف لِأَن الشَّخْص بِسَبَبِهِ يكون عَاجِزا لَا يملك مَا يملكهُ الْحر من الشَّهَادَة وَالْقَضَاء بل يصير مَمْلُوكا للْغَيْر بِالِاسْتِيلَاءِ كَمَا يتَمَلَّك سَائِر الْمُبَاحَات بالاصطياد. وتوصيف الضعْف بالحكمي احْتِرَاز عَن الْحسي فَإِن العَبْد رُبمَا يكون أقوى من الْحر حسا لِأَن الرّقّ لَا يُوجِبهُ خللا فِي أَعْضَائِهِ وَقواهُ. فالرقيق وَإِن كَانَ قَوِيا جسيما عَاجز لَا يقدر على الشَّهَادَة وَالْقَضَاء وَالْولَايَة والتزوج ومالكية المَال. وَمعنى كَونه (جُزْءا فِي الأَصْل) أَن الرّقّ فِي أصل وَصفه وَابْتِدَاء ثُبُوته جَزَاء الْكفْر فَإِن الْكفَّار لما استنكفوا عبَادَة الله تَعَالَى وصيروا أنفسهم مُلْحقَة بالجمادات حَيْثُ لم ينتفعوا بعقولهم وسمعهم وأبصارهم بِالتَّأَمُّلِ فِي آيَات الله تَعَالَى وَالنَّظَر فِي دَلَائِل وحدانيته تَعَالَى والمعجزات الباهرات الدَّالَّة على صدق أنبيائه وَرُسُله جازاهم الله تَعَالَى فِي الدُّنْيَا بِالرّقِّ الَّذِي صَارُوا بِهِ محَال الْملك وجعلهم عبيد عبيده وألحقهم بالبهائم فِي التَّمَلُّك والابتذال. ولكونه جَزَاء الْكفْر فِي الأَصْل لَا يثبت على الْمُسلم لكنه فِي حَال الْبَقَاء صَار ثَابتا بِحكم الشَّرْع حكما من أَحْكَامه من غير أَن يكون معنى جَزَاء الْكفْر مرعيا فِيهِ وَمن غير أَن يلْتَفت إِلَى جِهَة الْعقُوبَة.
أَلا ترى أَن العَبْد يبْقى رَقِيقا وَإِن أسلم وَصَارَ من الاتقياء وَيكون ولد الْأمة الْمسلمَة رَقِيقا وَإِن لم يُوجد مِنْهُ مَا يسْتَحق بِهِ الْجَزَاء وَهُوَ كالخراج فَإِنَّهُ فِي الِابْتِدَاء يثبت بطرِيق الْعقُوبَة حَتَّى يثبت ابْتِدَاء على الْمُسلم لكنه فِي حَال الْبَقَاء صَار من الْأُمُور الْحكمِيَّة حَتَّى لَو اشْترى الْمُسلم أَرض الْخراج لزم عَلَيْهِ الْخراج وَالنِّسْبَة بَين الرّقّ وَالْملك وَالْفرق بَين التعريفين الْمَذْكُورين فِي الْملك إِن شَاءَ الله تَعَالَى.