Firuzabadi, al-Qāmūs al-Muḥīṭ القاموس المحيط للفيروزآبادي

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
(
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 10325
3808. الطَّوْدُ1 3809. الطَّوْرُ1 3810. الطّوْسُ1 3811. الطَّوْشُ1 3812. الطُّوطُ1 3813. الطَّوْقُ13814. الطومَةُ1 3815. الطَّيْحُ1 3816. الطيَرَانُ1 3817. الطَّيْسُ1 3818. الطَّيْسَرُ1 3819. الطَّيْشُ1 3820. الطَّيْف1 3821. الطِينُ1 3822. الطَّيْهوجُ1 3823. الظَّأْبُ1 3824. الظُّأْمُ1 3825. الظِّئْرُ1 3826. الظاءُ1 3827. الظَّابُ1 3828. الظارِي1 3829. الظاعِيَةُ1 3830. الظَّبْأَةُ1 3831. الظُّبَةُ1 3832. الظَّبْظابُ1 3833. الظَّبْيُ1 3834. الظِّرُّ1 3835. الظَّرْءُ1 3836. الظَّرِبُ1 3837. الظَّرْبَغَانَةُ1 3838. الظَرْفُ1 3839. الظَّشُّ1 3840. الظِعامُ1 3841. الظُّفْر1 3842. الظِلُّ1 3843. الظَّلْفُ1 3844. الظُّلْمُ2 3845. الظِّمَخُ1 3846. الظَّمْياءُ1 3847. الظَّنُّ3 3848. الظِّنْبُ1 3849. الظَّنَمَةُ1 3850. الظَّهْرُ2 3851. الظَّوْأَةُ1 3852. الظَّيْأَةِ1 3853. العَبُّ1 3854. العِبْءُ1 3855. العَباقيلُ1 3856. العَبامُ1 3857. العَبايةُ1 3858. العَبَجَةُ1 3859. العَبْدُ1 3860. العَبْدَرِيُّ1 3861. العَبْرَبُ1 3862. العُبْسُورُ1 3863. العَبْشُ1 3864. العَبْقَصُ1 3865. العَبْلُ1 3866. العَبْنُ1 3867. العَبَنْجَرُ1 3868. العَبْهَرُ1 3869. العَبَوْثُرانُ1 3870. العَتَبَةُ1 3871. العَتْرُ1 3872. العُتْرُبُ1 3873. العَتْرَسُ1 3874. العِتْريفُ1 3875. العَتْصُ1 3876. العَتْفُ1 3877. العِتْقُ1 3878. العَتَلَةُ1 3879. العُتُنُ1 3880. العَتيدُ1 3881. العُثَّةُ1 3882. العَثْجُ1 3883. العَثْجَلُ1 3884. العُثْرُبُ1 3885. العَثَقُ1 3886. العَثَكُ1 3887. العُثْكولُ1 3888. العَثِلُ1 3889. العُثْمُرَةُ2 3890. العِثْنُ1 3891. العَثْوَةُ1 3892. العَجالِمُ1 3893. العُجاهِنُ1 3894. العُجايةُ1 3895. العَجْبُ1 3896. العُجْدُ1 3897. العَجْرَدُ1 3898. العَجْرَفَةُ1 3899. العَجَرْقَبُ2 3900. العِجْرِمُ1 3901. العُجْرُوزُ1 3902. العَجْزُ1 3903. العَجْسُ1 3904. العَجْسَمَةُ1 3905. العَجَفُ1 3906. العَجَلُ1 3907. العُجَلِدُ1 Prev. 100
«
Previous

الطَّوْقُ

»
Next
الطَّوْقُ: حَلْيٌ للعُنُقِ، وكُلُّ ما اسْتدارَ بشيءٍ، ج: أطْواقٌ.
وتَطَوَّقَ: لَبِسَه،
و=: الوُسْعُ والطاقَةُ، وحابولُ النَّخْلِ.
ومالكُ بنُ طَوْقٍ: كان في زَمَنِ هارونَ، وهو صاحبُ رَحَبَةِ الفُراتِ.
و"كَبِرَ عَمْرٌو عن الطَّوْقِ": يُضْرَبُ لمُلابِسِ ما هو دون قَدْرِه، وهو عَمْرُو بنُ عَدِيٍّ، وكان خالُه جَذِيْمَةُ جَمَعَ غِلْمَاناً من أبْناء المُلوكِ يَخْدِمونَهُ، منهم عَدِيٌّ، وكان جميلاً، فَعَشِقَتْه رَقاشِ أخْتُ جَذِيمَةَ، فقالت له: إذا سَقَيْتَ المَلِكَ فَسَكِرَ فاخْطُبْنِي إليه، فَسَقَى عَدِيٌّ جَذِيمَةَ، وألْطَفَ له، فلما سَكِرَ قال له: سَلْني ما أحْبَبْتَ، فقالَ: زَوِّجْنِي رَقاشِ أخْتَكَ، قال: قد فَعَلْتُ، فَعَلِمَتْ رَقاشِ أنه سَيُنْكِرُ إذا أفاقَ، فقالت للغُلامِ: ادْخُلْ على أهْلِكَ، فَفَعَلَ، وأصْبَحَ في ثيابٍ جُددٍ وطيبٍ، فلما رَآهُ جَذِيْمَةُ، قال: ما هذا؟ قال: أنْكَحْتَنِي أخْتَكَ البارِحَةَ، فقال: ما فَعَلْتُ، وجَعَلَ يَضْرِبُ وَجْهَهُ ورأسَه، وأقْبَلَ على رَقاشِ، وقال:
حَدِّثِيني وأنتِ غيرُ كَذُوبٍ ... أبِحُرٍّ زَنَيْتِ أمْ بهَجينِ
أمْ بعَبْدٍ وأنتِ أهْلٌ لعَبْدٍ ... أمْ بدونٍ وأنتِ أهْلٌ لدُونِ
قالتْ: بل زَوَّجتَني كُفُؤاً كريماً من أبناءِ المُلوكِ، فأطْرَقَ جَذيمةُ، فلما أُخْبِرَ عَدِيٌّ بذلك خافَ، فَهَرَبَ، ولَحِقَ بِقَوْمِهِ، وماتَ هُنالِكَ وعَلِقَتْ منهُ رَقاشِ، فأتَتْ بابْنٍ سَمَّاهُ جَذيمَةُ عَمْراً، وتَبَنَّاهُ، وأحَبَّهُ حُبّاً شَديداً، وكانَ لا يولَدُ له، فلمَّا تَرَعْرَعَ كانَ يَخْرُجُ مع الخَدَمِ يَجْتَنونَ للمَلِكِ الكَمْأَةَ، فَكانوا إذا وَجَدوا كَمْأَةً خِياراً أكَلوها، وأتَوا بالباقي إلى المَلِكِ، وكانَ عَمْرٌو لا يأكُلُ منه، ويَأتِي به كما هو، ويقولُ:
هذا جَنايَ وخِيارُهُ فيهِ ... إذْ كُلُّ جانٍ يَدُهُ إلى فِيهِ
ثم إِنَّهُ خَرَجَ يَوْماً وعليه حَلْيٌ وثِيابٌ، فاسْتُطيرَ، فَفُقِدَ زَماناً، فَضُرِبَ في الآفاقِ، فلم يوجَدْ، ثم وجَدَهُ مالِكٌ وعَقيلٌ ابنا فارِجٍ، رَجُلانِ من بَلْقَيْنِ كانا مُتَوَجِّهَيْنِ إلى جَذيمَةَ بِهَدايا، فبينما هُما بوادٍ في السَّماوَةِ، انْتهَى إليهما عَمرُو بنُ عَدِيٍّ، فَسألاهُ مَنْ أنْتَ؟ فقالَ: ابنُ التَّنوخِيَّة، فقالا لجارِيَةٍ مَعَهُما: أطْعِمينا، فأطْعَمَتْهُما، فأشارَ عَمْرٌو إليها: أنْ أطْعِميني، فأطْعَمَتْهُ ثم سَقَتْهُما، فقال عَمْرٌو: اسْقيني، فقالت الجارِيَةُ: "لا تُطْعِمِ العَبْدَ الكُراعَ فَيطَمَعَ في الذراعِ"، ثُمَّ إِنَّهما حَمَلاهُ إلى جَذيمَةَ، فَعَرَفَهُ وضَمَّهُ وقَبَّلَهُ، وقالَ لَهُما: حُكْمَكُما! فَسألاهُ مُنادَمَتَهُ، فَلَمْ يَزالا نَديمَيْهِ، وبَعَثَ عَمْراً إلى أُمِّهِ، فأدْخَلَتْهُ الحَمَّامَ، وألْبَسَتْهُ وطَوَّقَتْهُ طَوْقاً كانَ له مِنْ ذَهبٍ، فَلَمَّا رآه جَذيمَة، قالَ: كَبِرَ عَمْرٌو عَنِ الطَّوْقِ.
والأَطْواقُ: لَبَنُ النارِجيلِ، وهو مُسْكِرٌ جِدّاً سُكْراً مُعْتَدِلاً ما لَم يَبْرُزْ شارِبُهُ للريحِ، فإِنْ بَرَزَ أفْرَطَ سُكْرُهُ، وإذا أدامَهُ منْ لَم يَعْتَدْهُ أفْسَدَ عَقْلَهُ، فإنْ بَقِيَ إلى الغَدِ كانَ أثْقَفَ خَلٍّ.
والطَّوْقَةُ: أرْضٌ تَسْتَديرُ سَهْلَةٌ بين أرَضينَ غِلاظٍ.
والطاقُ: ما عُطِفَ من الأَبْنِيَةِ، ج: طاقاتٌ وطيقانٌ، وضَرْبٌ من الثيابِ، والطَّيْلَسانُ أوِ الأَخْضَرُ،
ود بِسِجِسْتانَ، وحِصْنٌ بطَبَرِسْتانَ،
وبه سَكَنَ محمدُ بنُ النُّعْمانِ شَيطانُ الطاقِ، وناشِزٌ يَنْدُرُ من الجَبَلِ،
كالطائِق، وكذلك في البِئْرِ، وفيما بين كُلِّ خَشَبَتَينِ من السَّفينَةِ، ويُقالُ: طاقُ نَعْلٍ، وطاقَةُ رَيْحانٍ.
وطائقانُ: ة بِبَلْخَ.
وطَوَّقْتُكَهُ: كَلَّفْتُكَهُ.
وطَوَّقَني اللهُ أداءَ حَقِّهِ: قَوَّاني عليه.
وطَوَّقَتْ له نفسُه: طَوَّعَتْ، أي: رَخَّصَتْ وسَهَّلَتْ،
وقُرِئَ: {وعلى الذينَ يُطَوَّقونَهُ} ، أي: يُجْعَلُ كالطَّوْقِ في أعْناقِهِم.
يَطَّوَّقُونَهُ: أَصلُهُ: يَتَطَوَّقُونَهُ، قُلِبَتِ التّاءُ طاءً وأُدْغِمَتْ.
يُطَيَّقُونه: أَصلُهُ: يُطَيْوَقُونَهُ، قُلِبَتِ الواوُ ياءً. يَطَّيَّقونَهُ، يَتَفَيْعَلُونَهُ: أَصلُهُ: يَتَطَيْوَقُونَهُ، قُلِبَت الواوُ ياءً.
والمُطَوَّقَةُ: الحَمَامَةُ ذاتُ الطَّوْقِ،
والقارورةُ الكَبيرةُ لها عُنُقٌ مُطَوَّقَةٌ.
والإِطاقَةُ: القُدْرَةُ على الشَّيْءِ. وقد طاقَهُ طَوْقاً، وأَطاقَهُ، وعليه، والاسمُ: الطاقَةُ.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Firuzabadi, al-Qāmūs al-Muḥīṭ القاموس المحيط للفيروزآبادي are being displayed.