29147. العُرَيْقِطَةُ 1 29148. العريك1 29149. العريكة1 29150. العريم1 29151. العرين1 29152. العز129153. العَزَاءُ1 29154. العَزائم1 29155. العزاز1 29156. العزاف1 29157. العزام2 29158. الْعَزَاهِيلُ1 29159. العزب1 29160. العَزَب1 29161. العَزَبُ1 29162. الْعزبَة1 29163. الْعِزَّة2 29164. العِزَةُ1 29165. العِزَّةُ1 29166. العَزْرُ1 29167. العَزْطُ1 29168. العَزل1 29169. الْعَزْل2 29170. العزل2 29171. العزلاء1 29172. العَزْلَبَةُ1 29173. العُزْلَةُ1 29174. العُزلة1 29175. الْعُزْلَة2 29176. العزلة2 29177. الْعَزْم1 29178. العَزم1 29179. العزم2 29180. العزمة1 29181. العزمي1 29182. العِزْهِلُ 1 29183. العُزْهُولُ1 29184. العزوة1 29185. العزوف1 29186. الْعُزَّى1 29187. العزيب1 29188. العزية1 29189. الْعَزِيز1 29190. العَزِيزُ1 29191. العزيز2 29192. العزيف1 29193. العزيق1 29194. العَزِيمة1 29195. العزيمة2 29196. الْعَزِيمَة3 29197. الْعس1 29198. العساس1 29199. الْعَسَّال1 29200. العسالة1 29201. العسب1 29202. العِسْبَارَةُ1 29203. العسبة1 29204. العُسْبُرُ2 29205. العِسْبِقُ1 29206. العَسْبَلَةُ2 29207. العسجد1 29208. العَسْجَدُ1 29209. العَسْجَدِيَّةُ1 29210. العَسْجَرُ1 29211. العَسْجمَةُ1 29212. العُسْرُ1 29213. العسراء1 29214. العَسْرَب1 29215. الْعسرَة1 29216. العسرى1 29217. العَسْطَرِيُّ1 29218. العَسْطَلَةُ1 29219. العَسَطُوسُ1 29220. العسعاس1 29221. العسق1 29222. العَسْقَبَةُ1 29223. العِسْقَبَةُ 1 29224. العُسْقُدُ1 29225. العُسْقُدُّ 1 29226. العَسْقَفَة1 29227. العَسْقَفَةُ1 29228. العَسْقَلَةُ1 29229. العسقول1 29230. الْعُسْقُولُ1 29231. العُسْقُوْلُ 1 29232. العِسْكِبَةُ1 29233. العَسكر1 29234. الْعَسْكَر1 29235. العَسْكَرُ1 29236. العسكرة1 29237. العسكري1 29238. الْعَسَل2 29239. العَسَلُ1 29240. العَسَل1 29241. العسل1 29242. الْعَسَل الْأسود1 29243. العسلاج1 29244. العسلة1 29245. العُسْلُجُ1 29246. العَسْلَطَةُ1 Prev. 100
«
Previous

العز

»
Next
العز: الغلبة الآتية على كلية الظاهر والباطن، قاله الحرالي. وقال الراغب: حالة مانعة للإنسان من أن يغلب. والعزة قد يمدح بها لقوله: {وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ} . وقد يذم بها كعزة الكفار {بَلِ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي عِزَّةٍ وَشِقَاقٍ} . والعزة التي لله ورسوله والمؤمنين هي العزة الحقيقية الدائمة الباقية. وعزة الكفار هي التعزز وهو في الحقيقة ذل. ولهذا جاء في حديث: "كل عز ليس لله ذل" . وقد يستعار للحمية والأنفة المذمومة، كقوله {أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالْإِثْمِ} . وعز الشيء بالفتح: قل اعتبارا بما قيل: كل موجود مملول، وكل مفقود مطلوب.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com