32335. القانب1 32336. القانت1 32337. القَانت1 32338. القانصة1 32339. القانع1 32340. الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ...132341. القانونُ1 32342. القَانون1 32343. القانون3 32344. القاهُ1 32345. القاه1 32346. الْقَاهِرَة1 32347. القاهي1 32348. القاووق1 32349. القاوون1 32350. القاوي1 32351. القاوية1 32352. القب1 32353. القبا1 32354. القباء1 32355. القَباء1 32356. القبائل الثلاثة1 32357. القباب1 32358. القباح1 32359. القبار1 32360. القباطاق1 32361. القُبَاطيّ1 32362. القباع1 32363. القباقب1 32364. القبال2 32365. القِبالة1 32366. القبالة2 32367. القبان1 32368. القبانة1 32369. القباني1 32370. القبّة1 32371. القُبَّة1 32372. القُبَّةُ1 32373. الْقبَّة4 32374. القُبْتُرُ1 32375. القَبْثَرُ1 32376. القَبَجُ1 32377. القبج1 32378. القبح1 32379. القُبْح1 32380. القُبْحُ1 32381. الْقبْح1 32382. الْقبْح والقبيح1 32383. القَبْرُ1 32384. الْقَبْر3 32385. القَبْر1 32386. القُبْرُسُ2 32387. القِبْزُ1 32388. القَبَسُ1 32389. القبس1 32390. القبسة1 32391. القُبْشورُ1 32392. القبص1 32393. القبصة1 32394. القبض2 32395. القَبْض1 32396. الْقَبْض3 32397. القَبْضُ1 32398. القبض والبسط1 32399. القبضة1 32400. القَبْطُ1 32401. القبط1 32402. القُبْطُرِيَّةُ1 32403. الْقبْطِيَّة1 32404. القبع1 32405. القبعة2 32406. القَبَعْثَرُ1 32407. القَبَعْثَري1 32408. القَبَعْثى1 32409. القَبَعْرُورُ1 32410. القَبَعْرُوْرُ 1 32411. القَبْعَلَةُ1 32412. القَبْعَلى 1 32413. القبقاب1 32414. القبقب1 32415. القبل1 32416. الْقبل1 32417. الْقبْلَة1 32418. القبلة1 32419. القِبلة1 32420. القَبْلَشُ1 32421. القَبَنْجَرُ1 32422. القبو1 32423. القبوة1 32424. الْقُبُور1 32425. القبول2 32426. القَبول1 32427. القَبُولُ1 32428. الْقبُول2 32429. القبي1 32430. القبيب1 32431. القبيح1 32432. الْقَبِيح1 32433. القبيحة1 32434. القبيص1 Prev. 100
«
Previous

الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ

»
Next
{الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ}
وسأله عن معنى قوله تعالى: {الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ}
فقال: القانع الذي يقنع بما أُعطى، والمعرُّ الذي يعترض الأبوابَ. سأله نافع: هل تعرف العرب ذلك؟ قال: نعم، أما سمعت الشاعر يقول: على مُكثِريهم حقُّ مَن يعتريُهمُ. . . وعند المُقِلَّينَ السماحةُ والبذلُ
(تق) ووقع في مخطوطتى (ك، ط) :
والمعتر الذي يعترض
= الكلمتان من آية الحج 36 في الأحكام:
{وَالْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُمْ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ لَكُمْ فِيهَا خَيْرٌ فَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَيْهَا صَوَافَّ فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ كَذَلِكَ سَخَّرْنَاهَا لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ}
وحيدتان في تالقرآن صيغة.
ومن مادة (ق ن ع) جاء اسم الفاعل جمعا من الإقناع في آية إبراهيم 43: {مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لَا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ}
ومن مادة (ع رَ رَ) جاءت معرة في آية الفتح 25:
{فَتُصِيبَكُمْ مِنْهُمْ مَعَرَّةٌ بِغَيْرِ عِلْمٍ} .
ذهب الفراء إلى أن معناهما في الآية: القانع الذي يسألك فما أعطيته من شيء قَبِلَه. والمعتر ساكت يتعرض لك عند الذبيحة ولا يسألك".
على أن الأصمعي عدَّ القانع من الأضداد قال: القانع الراضي بما قسم الله ومصدره القناعة. والقانع السائل ومصدره القُنوع. ورأيت أعرابياً يقول في دعائه: "اللهم إني أعوذ بك من القنوع والخنوع والخضوع، وما يغض طرْفَ المرء ويغرى به لئامَ الناس".
قال عدى:
وما خُنتُ ذا عهد وأبْتُ بِعهدِه. . . ولأم أحْرم المضطر إذ جاء قانعاً
فالقانع السائل. والمعتر الذي يأتيك ويتعرض لك ولا يسأله. قال الشماخ: لَمالُ المرء يصلحه فيغنى. . . مَفَارقه أعفُّ من القنوع
أي أعف من المسألة. قال لبيد في القناعة:
فمنهم سعيد آخِذ بنصيبه. . . ومنهم شقى بالمعيشة قانعُ
ومثله بلفظه وشواهده في الأضداد لابن السكيت. وقريب منه في الأضداد للسجستاني ولابن الأنباري.
وفي تأويل الآية، نقل الطبري من اختلاف أهل التأويل في المعنى بالقانع والمعتر، ما لا يسهل التوفيق بين أقوالهم فيهما: فالقانع المستغني بما أعطيته وهو في بيته، والمعتر الذي يتعرض لك أن تطعمه ولا يسأل: عن ابن عباس وآخرين من أهل التأويل بلفظ مقارب.
وعنه أيضاً وآخري: القانع والمتعفف والمعتر السائل. وعن غيرهم: القانع هو السائل والمعتر الذي يعتريك ولا يسأل. واختار الطبري قول من قال: عنى بالقانع السائل، والمعتر الذي يأتيك معترا بك لتعطيه وتطعمه.
زاد القرطبي، على ما في الطبري من مختلف الأقوال:
وقال مالك - رضي الله عنه -: سمعت أن القنه؛ الفقير، والمعتر الزائر. والله أعلم.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com