Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي

ا
ب
ل
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 11835
1134. تأى1 1135. تاف3 1136. تبب11 1137. تبت8 1138. تبذك1 1139. تبر191140. تبرد2 1141. تبرز3 1142. تبرع3 1143. تبرك4 1144. تبس2 1145. تبع21 1146. تبك4 1147. تبل17 1148. تبن18 1149. تبه5 1150. تبو2 1151. تتأ1 1152. تتر4 1153. تتل2 1154. تتو1 1155. تثر2 1156. تثغ1 1157. تثي2 1158. تجب4 1159. تجج2 1160. تجر17 1161. تجه5 1162. تَحت2 1163. تحح1 1164. تحف14 1165. تحم7 1166. تحي1 1167. تخت6 1168. تختنس3 1169. تخخ5 1170. تخذ10 1171. تَخِر1 1172. تخرب2 1173. تخرس1 1174. تخَرص1 1175. تخس2 1176. تخَم2 1177. تدمر1 1178. تذرب3 1179. ترب19 1180. تربل5 1181. ترت1 1182. ترَتّب2 1183. ترج11 1184. ترجم7 1185. ترح15 1186. ترخ2 1187. ترخت1 1188. ترخَم1 1189. ترد1 1190. ترر7 1191. ترز12 1192. ترس15 1193. ترش6 1194. ترص9 1195. ترض3 1196. ترع17 1197. ترعب2 1198. ترعز1 1199. ترغم2 1200. ترف18 1201. ترق15 1202. ترك17 1203. تركم1 1204. ترم9 1205. ترمِذ1 1206. ترمز3 1207. ترمس10 1208. ترن6 1209. ترنجبن1 1210. ترنس2 1211. ترنق3 1212. ترنك1 1213. تره12 1214. تري2 1215. تزل1 1216. تستر2 1217. تسح3 1218. تسس2 1219. تسع13 1220. تسل1 1221. تسو1 1222. تشر3 1223. تشو1 1224. تطَأ1 1225. تطن1 1226. تطو1 1227. تَعب2 1228. تعر5 1229. تعس17 1230. تعص3 1231. تعض2 1232. تعع6 1233. تعكر1 Prev. 100
«
Previous

تبر

»
Next
تبر
: (التِّبْرُ بِالْكَسْرِ: الذَّهَبُ) ، كلّه، وَفِي الصّحاح: هُوَ من الذَّهب غير مضروبٍ، فإِذا ضُرِبَ دَنَانِيرَ فَهُوَ عَيْنٌ، قَالَ: وَلَا يُقَال: تِبْرٌ إِلّا للذَّهَب.
(و) قَالَ بعضُهم: و (الفِضَّةُ) أَيضاً، وَفِي الحَدِيث: (الذَّهَبُ بالذَّهَبِ تِبْرِهَا وعَيْنِها، والفِضَّةُ بالفِضَّةِ تِبْرِهَا وعَيْنِها) .
(أَو فُتَاتُه مَا قبلَ أَن يُصاغَا، فإِذا صِيغَا فهما ذَهَبٌ وفِضَّةٌ) ، وهاذا قولُ ابنِ الأَعرابيِّ.
(أَو) هُوَ) مَا استُخرِجَ من المَعْدِنِ) من ذهَبٍ وفِضَّةٍ وجميعِ جَوَاهِر الأَرضِ (قبلَ أَن يُصاغَ) ويُستَعْمَلَ.
وَقيل: هُوَ الذَّهَبُ المَكْسُورُ، قَالَ الشَّاعِر:
كلُّ قومٍ صِيغَةٌ مِن تِبْرِهِمْ
وبَنُو عبدِ مَنافٍ مِن ذَهبْ
(و) قَالَ ابنُ جِنِّي: لَا يُقَال لَهُ تِبْرٌ حَتَّى يكونَ فِي تُرَابِ مَعْدِنِه أَو مُكَسَّراً، قَالَ الزَّجّاج: وَمِنْه أُطلِقَ على (مُكَسَّر الزُّجاجِ) .
(و) قيل: التِّبْرُ (كلُّ جَوْهَرٍ) (أَرْضِيَ) يُستعمَلُ من النُّحاس، والصُّفْر، والشَّبَهِ، والزُّجاجِ، والذَّهَ، والفِضَّةِ، وغيرِ ذالك، ممّا استُخْرِجَ من المَعْدِنِ قبلَ أَن يُصاغ. وَلَا يَخفَى أَن هاذا مَعَ مَا تقدَّم من قَوْله: (أَو مَا استُخرِجَ) ، واحِدٌ، قَالَ الجوهريّ: وَقد يُطلَقُ التِّبْرُ على غيرِ الذَّهَبِ والفِضَّةِ من المَعْدِنِيّات، كالنُّحَاسِ والحَدِيدِ والرَّصاصِ، وأَكثَرُ اختصاصِه بالذَّهَب، وَمِنْهُم مَن يجعلُه فِي الذَّهَب أَصلاً، وَفِي غيرِه فَرْعاً ومَجَازاً. (و) التَّبْرُ، (بالفَتْح: الكَسْرُ والإِهلاكُ، كالتَّتْبِيرِ، فيهمَا، والفِعْلُ كضَرَبَ) و {هَؤُلآء مُتَبَّرٌ مَّا هُمْ فِيهِ} (الْأَعْرَاف: 139) أَي مُكَسَّرٌ مُهْلَكٌ، وَفِي حَدِيث عليَ كَرَّمَ اللهُ وَجهَه: (عَجْزٌ حاضِرٌ وَرَأْيٌ مُتَبَّرٌ) . أَي مُهْلكٌ.
وتَبَّرَه هُوَ؛ كَسَّره وأَهْلَكه. وَقَالَ الزَّجّاجُ فِي قَوْله تَعَالَى: {وَكُلاًّ تَبَّرْنَا تَتْبِيراً} (الْفرْقَان: 39) قَالَ: التَّتْبِيرُ: التَّذمِيرُ، وكلُّ شيءٍ كَسَّرْتَه وَفَتَّتَّه فقد تَبَّرْتَه.
(و) التَّبَارُ (كسَحَابٍ: الهَلاكُ) ، وقولُه عزّ وجلّ: {تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلاَّ تَبَاراً} (نوح: 28) أَي هَلاكاً، قَالَ الزَّجّاج: ولذالك سُمِّيَ كلُّ مُكَسَّرٍ تِبْراً.
(والتَّبْرَاءُ: النّاقَةُ الحَسَنَةُ اللَّوْنِ) ، عَن ابْن الأَعرابيِّ؛ كأَنها شُبِّهَتْ بالتِّبْرِ فِي لَوْنهِ، فيكونُ مَجازاً.
(و) عَنهُ أَيضاً: (المَتْبُورُ: الهالِكُ) ، والناقصُ (و) قولُهُم: (مَا أَصَبْتُ مِنْهُ تَبْرِيراً، بِالْفَتْح) ، أَي (شَيْئا، لَا يُسْتَعْمَلُ إِلّا فِي النَّفْي، مَثَّل بِهِ سِيبَوَيْهِ، وفسَّره السِّيرافِيُّ.
(و) فِي الصّحَاح: رأَيتُ فِي رأْسِه تِبْرِيَةً، قَالَ أَبو عُبَيْدٍ: (التِّبْرِيَةُ، بِالْكَسْرِ) لغةٌ فِي الهِبْرِية، وَهُوَ الَّذِي (كالنُّخَالَةِ، تكونُ فِي أُصُولِ الشَّعرِ) .
(وتبِرَ، كفَرِحَ: هَلَكَ) يُقَال: أَدْرَكَه التَّبَارُ فتَبِرَ.
(وأَتْبَرَ عَن الأَمر: انْتَهَى) وتَأَخَّر، كأَدْبَرَ.
وممّا يُسْتَدْرَكُ عَلَيْهِ:
التّابُورُ: جماعةُ العَسْكَرِ، والجَمْعُ التَّوابِيرُ.
والتِّبْرِيُّ، بِالْكَسْرِ: هُوَ أَحمدُ بنُ محمّدِ بنِ الحَسَنِ، ذَكَره أَبو سعد المالِينِيُّ، كَذَا فِي التَّبْصِير.
والتّابرِيَّةُ فِي قَول أَبي ذُؤَيْبٍ سيأْتي فِي ث ب ر.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي are being displayed.