63318. ثلخَ1 63319. ثلخه1 63320. ثلد2 63321. ثَلَدَ1 63322. ثلس1 63323. ثلط1363324. ثَلَطَ2 63325. ثَلْطٌ 1 63326. ثلطح2 63327. ثلع5 63328. ثَلَعَ1 63329. ثلغ11 63330. ثَلَغَ2 63331. ثَلَغَ 1 63332. ثلل9 63333. ثَلَلَ1 63334. ثلم14 63335. ثَلَمَ2 63336. ثَلَمَ 1 63337. ثلمط2 63338. ثُلَمِط1 63339. ثلمه1 63340. ثلو1 63341. ثلى1 63342. ثَلِيب1 63343. ثُلَيْب1 63344. ثُلَيْجَانِيّ1 63345. ثُلَيْلَة1 63346. ثَلِيلة1 63347. ثُلَيْمَة1 63348. ثَلِيمَة1 63349. ثمَ1 63350. ثمَّ3 63351. ثمّ1 63352. ثم3 63353. ثمَّ الْحَرَكَة الكمية...1 63354. ثم قال1 63355. ثُمَّ 1 63356. ثمأ6 63357. ثَمَأَ 1 63358. ثَمَأَهُمْ1 63359. ثما 1 63360. ثَمَّاء1 63361. ثمار الأنس، في تشبيهات الفرس...1 63362. ثمار الصناعة1 63363. ثمار العدد1 63364. ثمار القلوب، في المضاف والمنسوب...1 63365. ثِمَارِيّ1 63366. ثُمَالِيّ1 63367. ثِمَالِيّ1 63368. ثَمَامِنَة1 63369. ثمامية1 63370. ثمانٍ1 63371. ثَمان مِئة1 63372. ثمانُ نِساء1 63373. ثمانٌ وخمسون1 63374. ثمانًا وعشرين1 63375. ثَمانِي1 63376. ثماني اتفاقات1 63377. ثماني عشر مليون1 63378. ثَمَانِي نُفُوس1 63379. ثَمانيًا1 63380. ثمانيات التجيب1 63381. ثمانيات يوسف بن محمد العابدي...1 63382. ثمانية1 63383. ثمانيةً ثمانية1 63384. ثمانية من الزعماء1 63385. ثمانية من الطبيبات1 63386. ثمانين خرِّيجٍ1 63387. ثَمانينات1 63388. ثَمانِينيّ1 63389. ثمَّة1 63390. ثُمَّة1 63391. ثَمَّةَ شُعورٍ1 63392. ثُمَّت1 63393. ثمت3 63394. ثمثم2 63395. ثمج4 63396. ثمد15 63397. ثَمد2 63398. ثَمَدَ1 63399. ثَمْدٌ 1 63400. ثمر16 63401. ثَمَر3 63402. ثَمَرَ1 63403. ثَمَر النَّخلُ1 63404. ثَمَرٌ 1 63405. ثَمْرَاء1 63406. ثمرات الأوراق في المحاضرات...1 63407. ثمرات البستان، وزهرات الأغصان...1 63408. ثمرات الفؤاد، في المبدأ والمعاد...1 63409. ثَمَرَة1 63410. ثمرة الأشجار1 63411. ثمرة الحقيقة، ومرشد المسالك إلى أوض...1 63412. ثَمَريّ1 63413. ثُمُرِيّ1 63414. ثمط5 63415. ثمطل1 63416. ثمع1 63417. ثمعد2 Prev. 100
«
Previous

ثلط

»
Next
ثلط
الثلْطُ: سَلْحُ الفِيْلِ ونَحْوِه إذا كانَ رَقِيقاً.
ث ل ط

ما ثرطه ثرطاً، ولكن ثلط عليه ثلطاً، الثرط الزراية والعيب.
(ثلط)
الْحَيَوَان وَالصَّبِيّ ثلطا سلح سلحا غير متماسك وَالشَّيْء لوثه بالثلط
[ثلط] ثَلَطَ البعيرُ، إذا ألقى بعره رقيقا. وفى الحديث: " إنهم كانوا يبعرون بعرا، وأنتم تثلطون ثلطا ".
[ث ل ط] ثَلَطَ الثَّورُ، والبَعيرُ، والصَّبِيُّ، يَثْلِطُ ثَلْطاً: سَلحًَ سَلْحاً رَقِيقاً. وفي الحِديثِ: ((إنَّا كُنّا نَبْعَرُ بَعراً، وأَنْتُمْ تَثْلِطُون ثَلْطاً)) .
ث ل ط: (ثَلَطَ) الْبَعِيرُ إِذَا أَلْقَى بَعْرَهُ رَقِيقًا. وَفِي الْحَدِيثِ: «إِنَّهُمْ كَانُوا يَبْعَرُونَ بَعْرًا وَأَنْتُمْ تَثْلِطُونَ ثَلْطًا» . 
باب الطاء والثاء واللام معهما ث ل ط مستعمل فقط

ثلط: الثَّلْطُ: هو سَلْحُ الفيل ونحوه إذا كان رقيقا. 
[ثلط] نه فيه: فبالت و"ثلطت". الثلط الرجيع الرقيق، وأكثر ما يقال للإبل والبقرة والفيلة، ويتم الشرح في "خضرة". ومنه ح على: كانوا يبعرون وأنتم "تثلطون ثلطاً" أي كانوا يتغوطون يابساً كالبعر، لأنهم كانوا قليلي الأكل والمآكل، وأنتم تثلطون رقيقاً لكثرة المآكل وتنوعها.
(ثلط) - في حَدِيثِ عَلِيِّ، رضي الله عنه، في الاستِنْجَاءِ: "كانوا يَبْعَرون وأَنتُم تَثْلِطُون" .
الثَّلْط: الرَّجِيعُ الرَّقِيق، وأكثرُ ما يُقال: للبَعِير والبَقَر والفِيلِ،: أي كانوا يتَغَوَّطون بمِثْل البَعْر يابِساً، فأجزَأَ في الاستِنجْاء منه الحَجرُ،: أي أنَّهم كانوا قَلِيلِي الأَكلِ، وإذا كان رَقِيقاً لا بُدَّ أن يَنْتَشِر ويَتَجاوَزَ المَخْرَجَ غالبا، فلا يُجزِئ في الاستِنْجاء منه إلَّا المَاءُ، والله أعلم.

ثلط

1 ثَلَطَ, aor. ثَلِطَ, (Az, S, K.) inf.n. ثَلْطٌ, (Az, S,) He (a camel, S, IAth, K, and a bull, IAth, K, and an elephant, mostly said of these three animals, IAth, and a man, Az, and a child, K) voided his dung in a thin state. (Az, S, K.) It is said in a trad., (S, TA,) of 'Alee, (TA,) كَانُوا يَبْعَرُونَ بَعْرًا وَأَنْتُمْ تَثْلِطُونَ ثَلْطًا, (S, TA,) meaning that the former ate little, and that the latter ate much and of various kinds. (TA.) A2: ثَلَطَ فُلَانًا He threw ثَلْط, (K, TA,) i. e. thin dung, (TA,) at such a one: (K, TA:) and he befouled him, or smeared him, therewith. (K, TA.) ثَلْطٌ Thin dung of an elephant and the like, (Lth, K,) and of anything, when it is thin. (TA.) مَثْلَطٌ, (K, TA, [but by rule it should be مَثْلِطٌ,]) or مَثْلَطَةٌ, (CK,) The place of exit of ثَلْط. (K.)

ثلط: الثَّلْطُ: هو سلْح الفِيلِ ونحوه من كل شيء إِذا كان رقيقاً.

وثلَط الثَّوْرُ والبعيرُ والصبيُّ يَثْلِطُ ثَلْطاً: سَلَح سَلْحاً رقيقاً،

وقيل إِذا أَلقاه سهْلاً رقيقاً، وفي الصحاح: إِذا أَلقى بَعره رقيقاً.

قال أَبو منصور: يقال للإِنسان إِذا رقَّ نَجْوُه هو يَثْلِطُ ثَلْطاً.

وفي الحديث: فبالَتْ وثَلَطَتْ؛ الثَّلْطُ: الرقيق من الرجيع. قال ابن

الأَثير: وأَكثر ما يقال للإِبل والبقر والفِيَلةِ. وفي حديث علي، كرم اللّه

وجهه: كانوا يَبْعَرُون بَعَراً وأَنتم تَثْلِطُون ثَلْطاً أَي كانوا

يتغوَّطون يابساً كالبعر لأَنهم كانوا قليلي الأَكل والمآكل وأَنتم تثلِطون

رقيقاً وهو إِشارة إِلى كثرة المآكل وتَنَوُّعِها. ويقال: ثَلَطْتُه

ثَلْطاً إِذا رميتَه بالثَّلْطِ ولطَخْتَه به؛ قال جرير:

يا ثَلْطَ حامِضةٍ تَرَبَّعَ ماسِطاً،

مِنْ واسِطٍ، وتَرَبَّعَ القُلاَّما

ثلط
ثَلَطْتُه ثَلْطاً: إذا رميته بالثَّلِطْ ولَطَخْتَه به. وقال الليث: الثَّلْطُ: سَلحُ الفيل ونحوه إذا كان رقيقاً، وأنشد لجريرِ يهجو البعيث:
يا ثَلْطَ حامِضَةٍ تَرَوَحَ أهلُها ... عن ماسِطٍ وتَنَدَّتِ القُلاّما
وفي حديث النبي - صلى الله عليه وسلم -: فَثَلَطَتْ وبالَت. وكتب الحديث بتمامه في تركيب خ. ض.ر.
وقال الأصمعي: ثَلَطَ البَعيرُ يَثْلِطُ ثَلْطاً: إذا ألقاه سهلاً رقيقاً، قال الأزهري: قلت: ويقال للإنسان أيضاً إذا رَقَّ نَجْوُه: هو يَثْلِطُ ثَلْطاً؛ وقد جاء في بعض الأخبار، لم يزد الأزهري على هذا.
قال الصغاني مؤلف هذا الكتاب: هذا حديث علي - رضي الله عنه -؛ وسِيَاقُه: إن من كان قبلكم كانوا يَبْعرُوْنَ بَعْراً وأنتم تَثْلِطُونَ ثَلْطاً فأتبعوا الحجارة الماء.
والَمْثَلُط: ذلك الموضع، وأنشد الأصمعي: واعْتَاصَ بابا قَيْئِه ومَثْلَطِهْ.
ثلمط: ابن دريدٍ: طين ثَلْمَط وثُلْمُط: إذا كان رقيقاً. وثَلْمَطَ وثمطَلَ: إذا استرخى.
ثلط
ثَلَطَ الثَّوْرُ والبَعيرُ والصَّبيُّ، يَثْلِطُ، من حَدِّ ضَرَبَ، ثَلْطاً: سَلَحَ رَقيقاً، وَقيل: أَلْقاهُ سَهْلاً رَقيقاً.
واقْتَصَرَ الجَوْهَرِيّ عَلَى البَعيرِ، وَقَالَ: إِذا أَلْقى بَعْرَهُ رَقيقاً. وَقَالَ الأّزْهَرِيّ: يُقَالُ للإِنْسانِ إِذا رقَّ نَجْوُه: هُوَ يَثْلِطُ ثَلْطاً. وَفِي الحَدِيث: فبَالَتْ وثَلَطَتْ قالَ ابنُ الأَثيرِ: وأَكثرُ مَا يُقَالُ للإِبِلِ والبَقَرِ والفِيَلَةِ. وَفِي حديثِ عليٍّ رَضِيَ الله عَنْه: أَنَّهُمْ كانُوا يَبْعَرُون بَعْراً وأَنْتُمْ تَثْلِطُون ثَلْطاً أَي كَانُوا يَتَغَوَّطون يابِساً كالبَعرِ لأَنَّهم كانُوا قَليلي المآكلِ والأَكْلِ، وأَنتُمْ تَثْلِطون. إِشارةً إِلَى كثرَةِ المآكِل وتَنَوُّعِها. وثَلَطَ فُلاناً: رماهُ بالثَّلْطِ، أَي الرَّقيقِ من الرَّجيعِ ولَطَخَهُ بِهِ. وَقَالَ اللَّيْثُ: الثَّلْطُ: رَقيقُ سَلْحِ الفيلِ ونحوِه مِنْ كلِّ شيءٍ إِذا كَانَ رَقيقاً، وأَنْشَدَ لجَريرٍ يَهْجو البَعِيثَ:
(يَا ثَلْطَ حامِضَةٍ تَرَوَّحَ أَهْلُها ... عَنْ ماسِطٍ وتَنَدَّتِ القُلاّمَا)
ورَواه الصَّاغَانِيُّ هَكَذَا، وَفِي اللّسَان:
(يَا ثَلْطَ حامِضَةٍ تَرَبَّعَ ماسِطاً ... مِنْ واسِطٍ وتَرَبَّعَ القُلاّمَا)
والمَثْلَطُ: مَخْرَجُهُ، وأَنْشَدَ الأَصْمَعِيّ: واعْتاصَ بَابَا قَيْئِهِ ومَثْلِطِهْ