Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
1145. جثا7 1146. جثث10 1147. جثر4 1148. جثعل1 1149. جثل10 1150. جثم191151. جحا4 1152. جحجب2 1153. جحجح4 1154. جحح9 1155. جحد16 1156. جحدر4 1157. جحدل8 1158. جحدم2 1159. جحر13 1160. جحرب2 1161. جحرش2 1162. جحرط3 1163. جحرم2 1164. جحس6 1165. جحش15 1166. جحشر2 1167. جحشل2 1168. جحشم3 1169. جحشن1 1170. جحض3 1171. جحط3 1172. جحظ11 1173. جحظم3 1174. جحف16 1175. جحفل9 1176. جحل6 1177. جحلم3 1178. جحلنجع2 1179. جحم12 1180. جحمرش5 1181. جحمش2 1182. جحمظ4 1183. جحن9 1184. جحنب3 1185. جحنبر1 1186. جحنش2 1187. جخا3 1188. جخب4 1189. جخخ4 1190. جخد2 1191. جخدب4 1192. جخدر2 1193. جخدل1 1194. جخدم1 1195. جخر5 1196. جخرط3 1197. جخف7 1198. جخن2 1199. جدا4 1200. جدب13 1201. جدث14 1202. جدح12 1203. جدد17 1204. جدر19 1205. جدس9 1206. جدع14 1207. جدف18 1208. جدل19 1209. جدم8 1210. جدن7 1211. جذأر2 1212. جذا6 1213. جذب15 1214. جذذ10 1215. جذر17 1216. جذع17 1217. جذعم3 1218. جذف9 1219. جذل14 1220. جذم17 1221. جذمر4 1222. جرأ11 1223. جرا2 1224. جرب16 1225. جربذ3 1226. جربز7 1227. جربض3 1228. جرث7 1229. جرثل3 1230. جرثم11 1231. جرج8 1232. جرجب3 1233. جرجس5 1234. جرجم6 1235. جرح18 1236. جرد16 1237. جردب7 1238. جردح2 1239. جردحل3 1240. جردق3 1241. جردم7 1242. جرذ15 1243. جرذق3 1244. جرذم4 Prev. 100
«
Previous

جثم

»
Next

جثم: جثَم الإِنسانُ والطائرُ والنَّعامةُ والخِشْف والأَرْنبُ

واليَرْبوعُ يَجْثِم ويَجْثُم جَثْماً وجثُوماً، فهو جاثِم: لَزِم مكانه

فلم يَبْرَح أَي تَلَبَّد بالأَرض، وقيل: هو أَن يَقَعَ على صدره؛ قال

الراجز:

إِذا الكُماةُ جَثَمُوا على الرُّكَبْ،

ثَبَجْتَ، يا عَمْرو، ثُبُوجَ المُحْتَطِبْ

قال: وهي بمنزلة البُرُوك للإِبل؛ ومنه الحديث: فلزِمها حتى تَجَثَّمَها

تَجَثُّمَ الطير أُنْثاه إِذا عَلاهاللسِّفاد. وجَثَم فلان بالأَرضَ

يَجْثُم جُثوماً: لصِق بها ولَزِمها؛ قال النابغة يصِف رَكَبَ امرأَةٍ:

وإذا لَمَسْتَ لَمَسْتَ أَجْثَمَ جاثماً.

مُتَحَيِّراً بمكانه مِلْءَ اليَدِ

الليث: الجاثِمُ اللاَّزِمُ مكانه لا يَبْرح. الليث: الجاثِمَةُ

واللَّبِدُ الذي لا يَبْرحُ بيتَه؛ يقال: رجل جُثَمةٌ وجَثَّامة للنَّؤوم الذي

لا يسافِر. ويقال: إن العسَل يَجْثُم على المَعِدة ثم يَقْذِف بالداء، وفي

بعض الكلام: إذا شرِبت العسَل جَثَم على رأْس المَعِدة ثم قَذف الداء؛

وجمعُ الجاثِمِ جُثوم. وقوله تعالى: فأَصبَحوا في دِيارِهِمْ جاثِمين؛ أَي

أَجساداً مُلْقاةً في الأَرض؛ وقال أَبو العباس: أَي أَصابهم البلاءُ

فبَركوا فيها، والجاثِمُ: البارِك على رِجْليه كما يَجْثِمُ الطيرُ، أي

أَصابهم العذابُ فماتوا جاثِمين أي بارِكين. الأَصمعي: جَثَمْت وجَثَوْت

واحد. والجَثُومُ: الأَرْنَبُ لأَنها تَجْثِمُ، ومكانها مَجْثَمٌ.

والجُثامُ والجاثُومُ: الكابُوس يَجْثِمُ على الإنسان، وهو

الدَّيَثانيُّ. التهذيب: ويقال للذي يقَع على الإنسان وهو نائم جاثُوم وجُثَم وجُثَمة

ورازِمٌ ورَكَّاب وجَثَّامة؛ قال: وهو هذا النجت

(* قوله «وهو هذا

النجت» هكذا في اإصل من غير نقط، وفي نسخة سقيمة من التهذيب: وهو هذا النجت)

الذي يقَع على النائم. وجَثَمَ الليلُ جُثوماً: انتصَف؛ عن ثعلب.

والجَثَمَةُ والحَثَمة

(* قوله «والجثمة إلخ» عبارة التكملة: الجثمة

والحثمة، بالتحريك فيهما، والجثوم الاكمة إلى آخر ما هنا، وضبط الأخير فيها

كصبور ولكن يستفاد من القاموس أن الأخير مضموم الأول). والجَثوم:

الأَكَمَةُ؛ قال تأَبط شرّاً:

نَهَضْتُ إليها من جَثومٍ كأَنَّها

عجوزٌ، عليها هِدْمِلٌ ذاتُ خَيْعَلِ

والجَثَّامةُ: البَلِيدُ؛ قال الراعي:

مِنْ أَمْرِ ذي بَدَواتٍ لا تَزالُ له

بَزْلاءُ، يعيا بها الجَثَّامة اللُّبَدُ

ويروى اللَّبِدُ، بالكسر، وهي أَجود عند أَبي عبيد، والجَثَّامةُ: السيد

الحليم:

والمُجَثَّمةُ: المَحْبوسةُ. وفي الحديث: أَنه نَهى عن المَصْبُورة

والمُجَثَّمةِ؛ قال أَبو عبيد: المُجَثَّمة التي نهى عنها هي المَصْبورة وهي

كل حيوان يُنْصَب ويُرْمَى ويُقْتَل. قال أَبو عبيد: ولكن المُجَثَّمة لا

تكون إلاَّ من الطير والأَرانِب وأَشْباهِها مما يَجْثِمُ بالأرض أي

يَلْزمها، لأن الطير تَجْثِم بالأرض إذا لَزِمَتْها ولَبَدت عليها، فإنْ

حَبَسَها إنسان قيل: قد جُثِّمتْ، فهي مُجَثَّمة إذا فُعِل ذلك بها، وهي

المحبوسة، فإذا فَعَلَتْ هي من غير فِعْل أَحد قيل: جَثَمتْ تَجْثِمُ

وتَجْثُمُ جُثُوماً، فهي جاثمة. شمر: المُجَثَّمة هي الشاة التي تُرْمى

بالحجارة حتى تموت ثم تؤكل، قال: والشاة لا تَجْثِم إنما الجُثوم للطير ولكنه

استُعِير . وروي عن عِكْرمة أَنه قال: المُجَثَّمة الشاة تُرمَى بالنَّبْل

حتى تُقْتَل. وجَثَمَ الطِّين والترابَ والرَّماد: جَمَعها، وهي

الجُثْمة. والجَثْمُ والجَثَم: الزَّرْع إذا ارتفع عن الأرض شيئاً واستقَلّ

نباته، وقد جَثَم يجثِم. قال أَبو حنيفة: الجَثْمُ العِذْقُ إذا عَظُم

بُسْرُه، والجمع جُثُومٌ. وجَثَمَت العُذُوق تَجْثُمُ، بضم الثاء، جُثوماً:

عَظُم بُسْرُها شيئاً، وفي التهذيب: إذا عظُمت فلزِمتْ مكانها.

والجُثْمان: الجِسْم؛ وقول الفرزدق:

وباتَتْ بِجُثْمانِيَّةِ الماءِ نِيبُها،

إلى ذاتِ رَحْلٍ كالمآتِمِ حُسَّرا

جُثْمانِيَّة الماء: الماءُ نفسُه. ويقال: جُثْمانِيَّة الماءِ وسَطُه

ومُجْتَمَعُه ومكانُه؛ وقول رؤبة:

واعْطِفْ على بازٍ تَراخى مَجْثَمُهْ

أي بعد وَكْره. التهذيب: الجُثْمان بمنزلة الجُسْمان جامع لكل شيء تريد

به جِسْمه وأَلواحَه. ويقال: ما أَحسن جُثْمان الرجل وجُسْمانه أي جسده؛

قال الممزَّق العَبْديّ:

وقد دعَوْا ليَ أَقْواماً، وقد غَسَلوا،

بالسِّدْر والماءِ، جُثْماني وأَطْباقي

الأزهري: قال الأصمعي الجُثْمان الشخص، والجُسْمانُ الجِسْم؛ قال بِشْر:

أَمُونٌ كدُ كَّان العِباديِّ فَوْقَها

سَنامٌ كجُثْمان البَنِيَّةِ أَتْلَعا

يعني بالبَنِيَّة الكعبة، وهو شخص وليس بجَسد؛ قال ابن بري: صوابُ

إنْشاده أَمُوناً بالنصب لأنه منصوب بقوله فكَلَّفْت قبله، وهو:

فكَلَّفْت ما عندي، وإن كنتُ عامِداً

من الوَجْدِ كالثَّكْلان، بل أَنا أَوْجَعُ

وأَتْلَعُ بالرفع لأنه نعت لسَنام، والذي في شِعْره كجُثْمان

البَلِيَّة، وهي الناقة تجعل عند قبر الميت؛ شبَّه سَنام ناقته بجُثْمانِها. ويقال:

جاءني بثَريد مثل جُثْمان القَطاة.

والجُثُوم: جبل؛ قال:

جَبَل يَزيدُ على الجِبالِ إذا بدا،

بين الرَّبائِع والجُثُومِ مُقِيمُ

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.