65275. جسب1 65276. جست1 65277. جُسْت1 65278. جُسْتينه1 65279. جسَد1 65280. جَسَد265281. جسد14 65282. جَسَد الدَّم1 65283. جَسَدَ 1 65284. جسده1 65285. جسذ1 65286. جَسَرَ1 65287. جسر15 65288. جَسَرَ 1 65289. جسرب5 65290. جسره1 65291. جَسَسَ1 65292. جسس15 65293. جسط1 65294. جسطن1 65295. جسع2 65296. جسف1 65297. جسق2 65298. جسل1 65299. جَسَّم1 65300. جسم15 65301. جَسَمَ 1 65302. جَسْمَان1 65303. جُسْمَان1 65304. جَسْمَة1 65305. جسمر1 65306. جَسْمَيْرَجُ1 65307. جسميرج1 65308. جسن3 65309. جسو5 65310. جَسُوس1 65311. جَسُّومة1 65312. جَسُومة1 65313. جسي2 65314. جُسَيْر1 65315. جَسِير1 65316. جش5 65317. جَشَّ 1 65318. جشء2 65319. جَشَأَ1 65320. جشأ13 65321. جَشَأَ 1 65322. جشأت1 65323. جَشَأَتْ1 65324. جشا1 65325. جُشَا1 65326. جَشَبَ2 65327. جشب10 65328. جَشَبَ 1 65329. جشذ1 65330. جَشَرَ1 65331. جشر14 65332. جَشَرَ 1 65333. جشره1 65334. جشس1 65335. جَشَشَ1 65336. جشش7 65337. جَشَعَ1 65338. جشع13 65339. جَشَعَ 1 65340. جشف1 65341. جَشَمَ2 65342. جَشِمَ1 65343. جشم14 65344. جَشَمَ 1 65345. جَشْمَان1 65346. جَشْمَك1 65347. جشمه1 65348. جشن8 65349. جشْنِسُ1 65350. جشنس2 65351. جَشَّهُ1 65352. جشو3 65353. جَشْو1 65354. جشي1 65355. جُشَيْش1 65356. جُشَيْشَة1 65357. جَشِيشَة1 65358. جُشَيْمَان1 65359. جص4 65360. جصّ1 65361. جَصَّ 1 65362. جصء1 65363. جصر1 65364. جصص8 65365. جَصْطَن1 65366. جصل1 65367. جصم1 65368. جصن1 65369. جصو1 65370. جصي1 65371. جُصَيْل1 65372. جَصِيل1 65373. جَضَّ1 65374. جض3 Prev. 100
«
Previous

جَسَد

»
Next
جَسَد
: (الجَسَدُ، مُحرَّكةً: جِسْمُ الإِنسانِ) ، وَلَا يُقَال لغيره من الأَجسام المُغْتَذِيَة، وَلَا يُقَال لغَير الإِنسان جَسدٌ من خَلْقِ الأَرض. (و) كلُّ خَلْقٍ لَا يأْكُلُ وَلَا يَشْرَب من نَحْو (الجِنِّ والمَلاكَةِ) ممّا يَعقِل فَهُوَ جَسَدٌ. وَفِي كَلَام ابْن سَيّده مَا يَقتضِي أَنّ إِطلاقَه على غَير الإِنسان من قبيل المَجاز.
(و) الجَسَد: (الزَعْفَرَانُ) أَو العُصْفُر، (كالجِسَاد، ككِتَابٍ) ، قَالَ ابْن الأَعرابيّ وَيُقَال للزَّعفران الرَّيْهُقَانُ والجادِيّ والجِسَادُ. وَعَن اللَّيْث: الجِسَادُ: الزَّعْفَرَانُ ونحوُه من الصِّبْغ الأَحمَر والأَصفَر الشَّديد الصُّفْرة. وأَنشد:
جِسَادَيْنِ من لَوْنَيْن وَرْسٍ وعَنْدَمِ
(و) كَانَ (عِجْلُ بني إِسْرَائِيلَ) جَسَداً يَصيح لَا يَأْكل وَلَا يَشرب، وَكَذَا طَبِيعَةُ الجِنّ. قَالَ عزّ وجلّ {7. 028 فاءَخرج لَهُم عجلا. . خوار} (طه: 88) جَسَداً بَدَلٌ من (عجلاً) لأَنّ العِجل هَا هُنَا هُوَ الجَسَد، وإِنّ شِئْت حَملْتَه على الحَذف، أَي ذَا جَسَدٍ، والجمْع أَجسادٌ.
(و) الجَسَد: (الدَّمُ اليابِسُ) ، وَفِي البارع: لاَ يُقَال لغيْرِ الحَيوانِ العاقِلِ جَسَدٌ إِلاّ للزَّعْفَرَانِ والدّم إِذا يَبِسَ، (كالجَسَدِ) ، ككتِفٍ، (والجَاسِدِ والجَسِيدِ) والجِسَادِ، ككتاب، الأَخير من رَوْض السُّهَيْليّ. وَقَالَ اللَّيْث: الجَسِدُ من الدّماءِ: مَا قد يَبِس، فَهُوَ جامِدٌ جَاسِد. قَالَ الطَّرِمّاحُ يَصفُ سِهَاماً بنِصالِها:
فِرَاغٌ عَوَارِي اللِّيطِ يُكْسَى ظُبَاتُهَا
سَبَائِبَ مِنْهَا جاسِدٌ ونَجِيعُ
وَفِي (الصّحاح) : الجَسَدُ: الدَّمُ، قَالَ النّابغة:
وَمَا هُرِيقَ على الأَنصاب من جَسَدِ
(و) الجَسَدُ، محرّكةً: مصدر (جَسِدِ الدُّمُ بِهِ، كفَرِحَ) ، إِذا (لَصِقَ) بِهِ، فَهُوَ جاسِدٌ وجَسِدٌ.
(وثَوبٌ مُجْسَدٌ) ، كَمُكْرَم، (ومُجَسَّدٌ) كمعظّم: (مَصْبوغٌ بالزَّعفَرَان) أَو العُصْفُر، كَذَا قَالَه ابنُ الأَثير. وَقيل المُجسد: الأَحمرُ. وَيُقَال على فُلان ثوبٌ مُشْبَع من الصِّبْغ، وَعَلِيهِ ثَوبٌ مُفْدَمٌ. فإِذا قامَ قِيَاماً من الصِّبْغ قيل: قد أُجْسِدَ ثَوبُ فُلانٍ إِجساداً فَهُوَ مُجْسَد.
(و) المِجْسَد، (كمِبْرَدٍ) ، وأَشهرُ مِنْهُ كمِنْبَر: (ثَوْبٌ يلِي الجَسَدَ) ، أَي جَسَدَ المرأَةِ فتعْرَق فِيهِ. وَقَالَ ابْن الأَعرابيّ. (وَلَا تخرجْنَ إِلى المَسَاجد فِي المَجَاسد) : هُوَ جمع مُجْسَد، وَهُوَ القَميص الّذي يَلِي البَدَنَ، وَقَالَ الفرّاءُ: المُجْسَد والمِجْسَد واحدٌ، وأَصلُه الضّمّ لأَنّه من أُجسِدَ أَي أُلزِقَ بالجَسَد، إِلاّ أَنّهم استثقَلوا الضّمّ فكسَروا الميمَ، كَمَا قَالُوا للمُطْرَف مِطْرَف، والمُصْحَف مِصْحَف.
(و) الجُسَادُ، (كغُرَاب: وَجَعٌ) يأْخذُ (فِي البَطْنِ) يُسمَّى بيجيدق معرّب بيجيده.
(و) قَالَ الخَليل: يُقَال (صَوْتٌ مُجسَّدٌ، كمُعظَّم: مَرْقُومٌ على نَغَمَات ومِحْنَة) ، هَكاذا فِي النُّسخ، وَفِي بَعْضهَا (مَرقومٌ على محسنة ونغم) وَهُوَ خطأٌ.
(وجَسَدَاءُ) ، محرَّكَةً ممدوداً: (ع ببَطْنِ جِلِذَّان) بِكَسْر الْجِيم وَاللَّام وَتَشْديد الدَّال الْمُعْجَمَة، وَفِي (التكملة) : جُسَدَاءَ، بضمّ الْجِيم وَفتحهَا مَعًا، مَعَ المدّ: مَوضع. وكشط على قَوْله بِبَطن جلذان، وكأَنّه لم يَثبت عِنْده ذالك.
(وَذُو المَجَاسِدِ) لَقبْ (عَامر بن جُشَمَ) بنِ حَبِيب، لأَنّه (أَوّلُ مَن صَبَغَ ثِيَابَه بالزَّعْفرانِ) ، فلُقّب بِهِ. وَنَقله الصاغانيّ.
(وذِكْرُ الجوهريِّ الجَلْسَدَ هُنَا غيرُ سَدِيدِ) وَقد ذكرَه غَيره فِي الرُّباعيّ، وتبعَه المصنّف كَمَا سيأْتي فِيمَا بعد. وإِذَا كَانَت اللاّم زَائِدَة كَمَا هُوَ رأْي الجوهريّ، وأَكثرِ الأَئمّة فَلَا وَجْهَ للاعتراض وإِيرادِه إِيَّاهَا فِيمَا بعد بقَلمِ الحُمرة، كَمَا قَالَه شَيخنَا. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ:
حكَى اللِّحيانيّ: إِنَّهَا لَحَسنَةُ الأَجسادِ، كأَنّهُم جَعلُوا كلّ جُزْءٍ مِنْهَا جَسَداً، ثمَّ جَمعوه على هاذا.
وتَجسَّدَ الرَّجلُ، مثْل تَجسَّمَ، والجِسْم البَدنُ.
ومَجْسَدٌ، بِالْفَتْح: مَوضعٌ فِي شِعرٍ.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com