Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي

ا
ب
ل
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 11835
2166. حتلم2 2167. حتم16 2168. حتن8 2169. حتو4 2170. حَتَّى3 2171. حثث112172. حثر7 2173. حثرب3 2174. حثرد1 2175. حثرف3 2176. حثرق2 2177. حثرم5 2178. حثط2 2179. حثف4 2180. حثفر1 2181. حثفل3 2182. حثل12 2183. حثلب2 2184. حثلم2 2185. حثم9 2186. حثن3 2187. حثى3 2188. حجأ7 2189. حجب18 2190. حجج12 2191. حجر21 2192. حجرف3 2193. حجز18 2194. حجشن1 2195. حجف14 2196. حجل18 2197. حجم18 2198. حجن17 2199. حجو9 2200. حدأ12 2201. حدب18 2202. حدبد2 2203. حدبر6 2204. حدبق1 2205. حدث21 2206. حدج11 2207. حدح2 2208. حدد12 2209. حدر17 2210. حدرب1 2211. حدرج5 2212. حَدْرَد1 2213. حدرش1 2214. حدس15 2215. حدق20 2216. حدقل2 2217. حدل11 2218. حدلق3 2219. حدم12 2220. حدمر1 2221. حدو10 2222. حدي3 2223. حذذ8 2224. حذر18 2225. حذرف2 2226. حذرق1 2227. حذرقت1 2228. حذرم1 2229. حذف20 2230. حذفر7 2231. حذق14 2232. حذل9 2233. حذلق5 2234. حذلم5 2235. حذم14 2236. حذمر1 2237. حذن5 2238. حَذْو1 2239. حذي2 2240. حَرْب4 2241. حربأ1 2242. حربث4 2243. حربج2 2244. حربس2 2245. حربش3 2246. حربص2 2247. حربظ1 2248. حربق2 2249. حرت6 2250. حرتك1 2251. حرث19 2252. حرج17 2253. حرجف5 2254. حرجل7 2255. حرجم5 2256. حرد20 2257. حردب3 2258. حردم2 2259. حردن3 2260. حرذن5 2261. حرر11 2262. حرز17 2263. حرزج2 2264. حرزق3 2265. حرزم2 Prev. 100
«
Previous

حثث

»
Next
حثث
: ( {حَثَّهُ) } يَحُثُّهُ {حَثًّا، إِذا أَعْجَلَهُ فِي اتِّصَالٍ، وَقيل: هُوَ الاسْتِعْجَالُ مَا كَانَ.
} وحثَّه (علَيْه، {واسْتحَثَّهُ) } اسْتحْثاثاً، ( {وأَحثَّهُ) } إِحْثَاثاً، ( {واحْتَثَّهُ) } احْتِثَاثاً، ( {وحثَّثَهُ) } تَحْثِيثاً، ( {وحَثْحَثَهُ) } حَثْحَثَةً، كلُّ ذالك بمعنَى (حَضَّهُ) عَلَيْهِ، ونَدَبَه لَهُ وإِليه، وَهَذَا ظاهرٌ فِي كَوْنِ الحَثِّ والحضِّ مُتَرَادِفَيْنِ.
وَزعم الحَرِيريّ أَنَّ بَيْنَهُما فَرْقاً، وأَنَّ الحَثَّ فِي السَّيْرِ، والحَضَّ فِي غيرِه، وَنَقله عَنهُ الْخَلِيل قالَهُ شيخُنا.
ويقالُ: {حَثَّثَ فُلاناً (} فاحْتَثَّ، لازِمٌ، مُتَعدَ) ، قَالَ ابْن جِنّى: أَما قولُ تأَبَّطَ شَرًّا. كأَنَّمَا {حَثْحَثُوا حُصًّا قَوادِمُه
أَو أُمَّ خِشْفٍ بذِي شَثَ وطُبَّاقِ
إِنه أَرادَ} حَثَّثُوا فأَبْدل من الثَّاءِ الوُسطَى حاءً، مفردودٌ عندنَا، قَالَ: وَإِنَّمَا ذَهَب إِلى هاذا البَغْدَادِيّون، قَالَ: وسأَلتُ أَبا عليَ عَن فَساده، فَقَالَ: العِلَّةُ أَنّ أَصلَ البَدَلِ فِي الحُروفه إِنما هُوَ فِيمَا تَقَارَبَ مِنْهَا، وَذَلِكَ نَحْو الدّال والطّاء والتّاء، والظّاءِ والذّال والثاءِ، والهاءِ، والهمزة، والميمِ والنُّون، وَغير ذالك مِمَّا تَدَانَتْ مَخارِجُه، وأَما الحاءُ فبعيدةٌ من الثَّاء، وَبَينهمَا تَفَاوُتٌ يَمْنَعُ من قَلْب إِحداهُمَا إِلى أُخْتِها، كَذَا فِي اللِّسَان. وأَشار لَهُ شيخُنَا مُخْتَصراً، ونُقلَ القَلْبُ عَن ابْن القَطّاع فِي كتاب الأَبْنِيَةِ.
( {والحُثْحُوثُ) بالضمّ (: الكَثِيرُ) ، عَن أَبي عَمْرٍ و.
(و) أَيضاً (السَّرِيعُ) مَا كَانَ.
(و) } الحُثْحُوثُ (: المُنْكَرَةُ من المِعْزَى) . نَقله الصاغانيّ.
(و) الحُثْحُوثُ (: الحَضُّ، {كالحَثِّ) ، بِالْفَتْح.
(} والحِثِّيثَى) بِالْكَسْرِ، وَفِي الصّحاحِ: {الحِثِّيثَى: الحَثُّ، وكذالك الحُثْحُوثُ.
(و) قَالَ ابنُ سِيدَه: الحُثْحُوثُ: (الكَتِيبَةُ) ، أُرَى.
(} والحَثُوثُ) ، كصَبُور (: السَّرِيعُ، {كالحَثِيثِ) ، رجل} حَثِيثٌ، {وحَثُوثٌ: حادٌّ سَرِيعٌ فِي أَمْرِهِ، كأَنّ نَفْسَه} تَحُثُّه.
وَولَّى {حَثِيثاً، أَي مُسْرِعاً حَرِيصاً، وقومٌ} حِثَاثٌ.
وامرأَة {حَثِيثَةٌ، فِي موضعِ} حَاثَّةٍ.
{وَحَثِيثٌ، فِي موضعِ} محْثُوثَة، قَالَ الأَعْشَى:
تَدَلَّى {حَثِيثاً كَأَنَّ الصُّوَار
َ يَتْبَعُ أَزْرَقِيٌّ لَحِمْ
شَبَّه الفَرَسَ فِي السُّرْعَةِ بِالبَازِيّ.
(} والحَثْحَاثِ) ، بالفَتْح معطُوفٌ على مَا قَبْلَهُ. يُقَال: خِمْسٌ! حَثْحَاثٌ، وحَذْحَاذٌ وقَسْقَاسٌ كلّ ذالك: السَّيْرُ الَّذِي لَا وَتِيرَةَ فِيهِ، وقَرَبٌ حَثْحَاثٌ، وثَحْثَاٌ، وحَذْحَاذٌ، ومُنَحِّبٌ، أَي شَدِيد، وقَرَبٌ حَثْحَاثٌ، أَي سريعٌ لَيْسَ فِيهِ فُتُورٌ، وخِمْسٌ قَعْقَاعٌ، وحَثْحَاثٌ، إِذا كانَ بَعِيداً، والسَّيرُ فيهِ مُتْعِباً لَا وَتِيرَةَ فِيهِ، أَي لَا فُتُورَ فِيه.
(و) لَا {يَتَحَاثُّونَ على طَعَامِ المسْكِينِ (} التَّحَاثُّ: التَّحَاضُّ) أَي لَا يَتَحاضُّون. والتَّقْوَى أَفْضَلُ مَا {تَحَاثَّ الناسُ عَلَيْهِ، وتَدَاعَوْا إِليْه.
(و) مَا ذُقْتُ} حَثَاثاً وَلَا {حِثَاثاً، أَي مَا ذُقْتُ نَوْماً، و (مَا اكْتَحَلَ حَثَاثاً، بالفَتْحِ) ، قَالَ أَبو عُبَيْدةَ: هُوَ أَصحُّ (وبالكَسْرِ) رأْيُ الأَصمعيِّ، وأَورَدَهُما ثَعْلَبٌ مَعًا، ونقلَ الكسْرَ عَن الفَرّاءِ، قَالَ شيخُنَا: ونَسَبُوا الفَتْحَ إِلى أَبي زَيْد أَيضاً، أَي (مَا نَامَ) ، أَنشد ثعلبٌ:
وَللَّه مَا ذَاقَتْ حَثَاثاً مَطِيَّتِي
ولاذُقْتُه حَتَّى بَدَا وَضَحُ الفَجْر
وَقد يوصَفُ بِهِ، فَيُقَال: نَوْمٌ حِثَاثٌ، أَي قَلِيل، كَمَا يُقَال: نَوْمٌ غِرَارٌ، وَمَا كُحِلَتْ عَيْني} بِحثَاثٍ، أَي بنَوْمٍ، وَقَالَ (الزُّبَيْر) الحَثْحَاثُ {والحُثْحُوثُ: النَّوْمُ، وأَنشد:
مَا نِمْتُ} حْثْحُوثاً وَلَا أَنامُهُ
إِلاّ على مُطَرَّدٍ زِمَامُهُ
وَقَالَ زَيْدُ بنُ كَثْوَةَ: مَا جَعَلْتُ فِي عيْنِي حِثَاثاً، عِنْد تَأْكِيدِ السَّهَرِ.
! وحَثَّثَ الرَّجُلُ: نامَ.
وَقَالَ ابنُ دُرُسْتَوَيْه: الحَثَاثُ: النَّومُ الحَثِيثُ، أَي الخَفِيفُ، فَمن كسرَ الحَاءَ شَبَّهَه بالغِرَارِ، وَهُوَ القَلِيلُ من النَّوْمِ، وَمن فَتَحَه شَبَّهَه بالغَمَاضِ والذَّوَاقِ واللَّمَاجِ؛ لأَنَّهَا أَسماءُ القَلِيلِ من الأَكْلِ والشُّرْبِ والنَّوْمِ، قَالَ: وروى عَن أَعْرابِيَ أَنه قَالَ: الحَثَاثُ: القَلِيلُ من الكُحْلِ، وَهُوَ عِنْد غيرِه: القَلِيلُ من النَّوْمِ، وَكَذَلِكَ فِي نَوادِر اللِّحْيانيّ، ونقلَ عَن الفِهْرِيّ: الحَثَاثُ: البَرُودُ، وَهُوَ الكُحْلُ، ونقلَه ابنُ هِشَام، اللَّخْمِيّ وسَلَّمه، وَنقل ابنُ خَالَويْه مَا يخَالفه.
( {والحُثُّ بالضمّ: حُطَامُ التِّبْنِ) ، وَهُوَ مَا تَكَسَّر مِنْهُ.
(و) } الحُثُّ أَيضاً: (المُتَرَقْرِقُ) ، هَكَذَا فِي نسختنا، وَفِي اللّسان: المدْقوق من كُلِّ شيْءٍ، وَفِي التَّكْمِلَة: الخَفِيّ المُتَفَرِّقُ (من الرَّمْلِ والتُّرَابِ) وَلَيْسَ بطِينَةٍ صَمِغَة، (أَو اليَابِسُ) الغَلِيظُ (الخَشِنُ من الرَّمْلِ) وأَنشد الأَصمعيّ:
حتّى يُرَى فِي يَابِسِ الثَّرْياءِ {حُثّ
يَعْجِزُ عَن رِيّ الطُّلَيِّ المُرْتَغِثْ
هَكَذَا أَنشده ابنُ دُريْد، عَن عبدِ الرّحمن بن عبد الله، عَن عمّه الأَصمعيّ.
(و) الحُثُّ (: الخُبْزُ القَفَارُ) ، عَن أَبي عُبَيْد.
(ومَالَمْ يُلَتَّ من السَّوِيقِ) ، يُقَال: سَوِيقٌ حُثٌّ، أَي لَيْسَ بِدَقِيقِ الطَّحْنِ، وَقيل: غيرُ مَلْتُوت، وكُحْلٌ حُثٌّ، مِثلُهُ، وكذالك مِسْكٌ حُثٌّ، وأَنشد ابنُ الأَعْرابيّ.
إِنَّ بأَعْلاكِ لَمِسْكاً} حُثَّا
( {وحَثْحَثَ) المِيلَ فِي العَيْنِ (: حرَّكَ) .
} والحَثْحَثَةُ: الحَرَكَةُ المُتَدَارِكَةُ، يُقَال: {حَثْحَثُوا ذالك الأَمرَ ثمّ تَرَكُوهُ، أَي حَرَّكُوه.
وحَيَّةٌ} حَثْحَاثٌ، ونَضْنَاضٌ: ذُو حَرَكَةٍ دَائِمة، وَفِي حَدِيث سَطِيح.
كأَنَّما! حُثْحِثَ مِنْ حِضْنَى ثَكَنْ
أَي حُثَّ وأُسْرِعَ. (و) {حَثْحَثَ (البَرْقُ: اضْطَرَبَ) وخَصّ بعضُهم بِهِ اضطرابَ البَرْقِ (فِي السَّحابِ) وانْتِحَالَ المَطَرِ، أَو البَرَدِ أَو الثَّلْجه من غيرِ انْهِمَارٍ.
(} والأَحَثُّ: ع) فِي بلادِ هُذَيْلٍ، وَلَهُم فِيهِ يومٌ مَشْهُورٌ، قَالَ أَبو قِلاَبَةَ الهُذَلِيّ:
يَا دارُ أَعْرِفُهَا وَحْشاً مَنَاِلُها
بَيْنَ القَوَائِمِ مِن رَهْطٍ فأَلْبَانِ
فدِمْنَةٍ برُحَيَّاتِ {الأَحَثِّ إِلى
ضَوْجَيْ دُفَاقٍ كسَحْقِ المَلْبَسِ الفانِي
وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ:
} الحِثَاثَةٌ بِالْكَسْرِ: الحَرُّ والخُشُونَةُ يَجِدُهُمَا الإِنْسَانُ فِي عَيْنَيْهِ، قَالَ راوِيَةُ أَمالِي ثَعْلَب: لم يَعْرِفْهَا أَبو العَبّاس.

وتَمْرٌ {حُثٌّ: لَا يَلْزَقُ بعضُهُ بِبَعْضٍ، عَن ابْن الأَعْرَابِيّ، قَالَ: وجاءَنا بِتَمْرٍ فَذَ، وفَضِّ،} وحُثٍّ أَي لَا يَلْزَقُ بعضُه بِبَعْضٍ.
وفَرَسٌ جَوادُ {المَحَثَّةِ، أَي إِذا} حُثَّ جاءَه جَرْيٌ بعدَ جَرْيٍ.
{وحُثَّ الرَّجُلُ، بالضمّ،: لُغَةٌ فِي جُثَّ بِالْجِيم، أَي ذُعِر، فَهُوَ} مَحْثُوثٌ: مَذْعُور.
{والحِثَاثُ، ككِتَابٍ: مَوضِعٌ من أَعْرَاضِ المدِينَةِ.
} والحُثُّ، بالضَّمّ: من مَنَازِل بَني غِفَارٍ بالحِجَاز.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي are being displayed.