Abū ʿUbayd al-Qāsim bin Salām, Gharīb al-Ḥadīth غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلام

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 1046
213. حصد18 214. حصص17 215. حضج9 216. حضن17 217. حفأ5 218. حفد18219. حفش13 220. حقف19 221. حقق12 222. حقل16 223. حقو12 224. حكك13 225. حكم21 226. حلل19 227. حلن7 228. حلو12 229. حمر24 230. حمز14 231. حمل22 232. حمم15 233. حنتم11 234. حنظب6 235. حنك18 236. حنن16 237. حوب19 238. حور24 239. حوز18 240. حوس13 241. حوش17 242. حول21 243. حَيا 2 244. حيص18 245. حَيْصَ 1 246. حِين 1 247. خبر19 248. خبز14 249. خبط17 250. خدج17 251. خدش17 252. خرب20 253. خرج20 254. خرر12 255. خرط15 256. خرع14 257. خرف19 258. خرفج9 259. خزم16 260. خشب19 261. خشش13 262. خشف16 263. خصا3 264. خصر18 265. خصف20 266. خصل15 267. خضب16 268. خضر21 269. خضرم11 270. خضم14 271. خطط12 272. خفا6 273. خفت17 274. خفف13 275. خفق17 276. خقق6 277. خلب20 278. خلط20 279. خلع18 280. خلف23 281. خلق22 282. خلل15 283. خلى7 284. ْخمْرَ1 285. خمر22 286. خمس19 287. خَمش 1 288. خمص17 289. خمم8 290. خنث16 291. خنز15 292. خنس20 293. خنف14 294. خول16 295. خوم10 296. خون20 297. خير19 298. خيل18 299. دبب15 300. دبح13 301. دثر20 302. دجج13 303. دحح7 304. دحض17 305. دَد 1 306. دَرْء 1 307. دُرَر 1 308. دسم19 309. دَعَا 1 310. دعب16 311. دغر15 312. دفف16 Prev. 100
«
Previous

حفد

»
Next
حفد لحق وَقَالَ [أَبُو عبيد -] : فِي حَدِيث عمر [رَضِي اللَّه عَنهُ -] فِي قنوت الْفجْر قَوْله: وَإِلَيْك نسعى ونَحْفِدُ نَرْجُو رَحْمَتَكَ وَنَخْشَى عَذابَكَ إنّ عَذابَكَ بِالكُفَّارِ مُلْحِقٌ. قَوْله: نَحْفِدُ أصل الحَفْد الْخدمَة وَالْعَمَل يُقَال: حَفَد يَحفِدُ حَفْداً وَقَالَ الأخطل: [الْكَامِل]

حَفَدَ الولائِدُ حولَهن وأسلمتْ ... بأكُفِّهِنَّ أزِمَّةَ الأجْمالِ ... أَرَادَ خدمهن الولائد وَقَالَ الشَّاعِر: [الْبَسِيط]

كَلّفتُ مجهولَها نوقا يمانِية ... إِذا الحُداة على أكسائها حَفَدُوا ... وَقد رُوِيَ عَن مُجَاهِد فِي قَوْله [عزّ وَعلا -] {بَنِيْنَ وَحَفَدَةً} أَنهم الخدم وَعَن عبد الله أَنهم الأصهار وَأما الْمَعْرُوف فِي كَلَامهم فَأن الحفد [هُوَ -] الْخدمَة فَقَوله: نَسْعَى ونَحْفِدُ هُوَ من ذَاك يَقُول: إِنَّا نَعْبدُك ونَسعى فِي طلب رضاك. وفيهَا لغةٌ أُخْرَى: أحْفَدَ إحفاداً قَالَ الرَّاعِي: [الطَّوِيل]

مَزايدُ خَرْقاءِ اليَدَينِ مُسِيْفَةٍ ... أخَبَّ بِهن المُخْلِفانِ وأحْفَدا ... فقد يكون قَوْله: أحفدا أخدما وَقد يكون أحفدا غَيرهمَا أعمَلا بَعيرهما فَأَرَادَ عمر بقوله: وَإِلَيْك نسعى ونَحْفِد الْعَمَل لله بِطَاعَتِهِ. وَأما قَوْله: بالكفار مُلْحِقٌ [فَهَكَذَا يرْوى الحَدِيث فَهُوَ جَائِز فِي الْكَلَام أَن يَقُول: مُلِحق -] يُرِيد لاحِق لِأَنَّهُمَا لُغَتَانِ. يُقَال: لحقت الْقَوْم وأَلْحَقتهم بِمَعْنى فَكَأَنَّهُ أَرَادَ بقوله: / مُلْحِق لَاحق قَالَه الْكسَائي [وَغَيره -] . 6 / الف
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Abū ʿUbayd al-Qāsim bin Salām, Gharīb al-Ḥadīth غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلام are being displayed.