Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي

ا
ب
ل
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 11835
2451. حقر15 2452. حقز1 2453. حقص2 2454. حقط8 2455. حقطب2 2456. حقف192457. حقق12 2458. حقل16 2459. حقلد4 2460. حقم4 2461. حقن16 2462. حقو12 2463. حكأ9 2464. حكد3 2465. حكر17 2466. حكش6 2467. حكص4 2468. حكف4 2469. حكك13 2470. حكل11 2471. حكم21 2472. حكن2 2473. حكنش2 2474. حكو4 2475. حُكيَ1 2476. حلأ11 2477. حلب19 2478. حلبد1 2479. حلبس5 2480. حلبط3 2481. حلت8 2482. حلتب2 2483. حلتث2 2484. حلج15 2485. حلجز1 2486. حلد1 2487. حلدج2 2488. حلز7 2489. حلزن4 2490. حلْس2 2491. حلسم2 2492. حلط9 2493. حلف18 2494. حلفس2 2495. حلفق2 2496. حلق21 2497. حلقد2 2498. حلقف2 2499. حلقم13 2500. حلقن5 2501. حلك14 2502. حلكم3 2503. حلل19 2504. حلم19 2505. حلن7 2506. حُلْو2 2507. حلي7 2508. حمأ12 2509. حمت10 2510. حمتر1 2511. حمج7 2512. حمد17 2513. حمدل5 2514. حمدن1 2515. حمذ3 2516. حمر24 2517. حمرد2 2518. حمرس4 2519. حمرق3 2520. حمز14 2521. حمس18 2522. حمش14 2523. حمشد1 2524. حمص14 2525. حمض16 2526. حمط14 2527. حمطر1 2528. حمطط2 2529. حمظ2 2530. حمظل2 2531. حمق17 2532. حمقس4 2533. حمك7 2534. حمل22 2535. حملج4 2536. حملق9 2537. حملك2 2538. حمم15 2539. حمن10 2540. حمو8 2541. حمي10 2542. حنأ10 2543. حنب9 2544. حنبتر2 2545. حنبث2 2546. حنبج3 2547. حنبذ1 2548. حنبر1 2549. حنبرت2 2550. حنبش2 Prev. 100
«
Previous

حقف

»
Next
حقف
) الْحِقْفُ، بِالْكَسْرِ: الْمُعَوجُّ مِن الرَّمْل، ج: أَحْقَافٌ. وحِقافٌ، بالكَسْرِ، وَعَلَيْهِمَا اقْتَصَرَ الجَوْهَرِيُّ، وَفِي العُبَابِ واللِّسَانِ: حُقُوفٌ، وجج، أَي: جَمْعُ الجَمْعِ حَقَائِفُ، وحِقَفَةٌ، بكَسْرٍ ففَتْحٍ، وَفِي حديثِ قُسٍّ: فِي تَنَائِفَ حَقَائِفَ أَمَّا حَقائِفُ فجَمْعُ الجَمْعِ، إِمَّا جَمْعُ أَحْقَافٍ أَو حِقَافٍ، كَذَا فِي اللِّسَانِ، وأَمَّا حِقَفَةٌ فسِيَاقُ العُبَابِ يَقْتَضِي أَنَّه جَمْعٌ، لَا جَمْعُ الجَمْعِ، فَانْظُرْه، قَالَ امْرُؤُ القَيْسِ:
(فلَمَّا أَجَزْنَا سَاحَةَ الْحَيِّ وانْتَحَى ... بِنَا بَطْنَ خَبْتٍ ذِي حِقَافٍ عَقَنْقَلِ)
وأَنْشَدَ اللَّيْثُ: مِثْل الأَفَاعِي اهْتَزَّ بالحُقُوفِ أَو هُوَ الرَّمْلُ العَظِيمُ الْمُسْتَديرُ قالَهُ ابنُ عَرَفَةَ، أَو الكَثِيبُ مِنْهُ إِذا تَقَوَّسَ، قالَه ابنُ دُرَيْدٍ، أَو الْمُسْتَطِيلُ الْمُشْرِفُ، قَالَهُ الفَرّاءُ، أَو هِيَ رِمَالٌ مُسْتَطِيلَةٌ بِنَاحِيَةِ الشِّحْرِ، وَبِه فُسِّرَ قَوْلُهُ تَعالَى: وَاذْكُرْ أَخَا عادٍ إِذْ أَنْذَرَ قَوْمَهُ بِالأَحْقَافِ قَالَ الجَوْهَرِيُّ: وَهِي دِيارُ عَادٍ، وَقَالَ ابنُ عَرَفَةَ: قَوْمُ عَادٍ كانتْ مَنَازِلُهم فِي الرِّمالِ، وَهِي الأَحْقَافُ، وَفِي المُعْجَمِ: ورُوِيَ عَن ابنِ عَبَّاسٍ أَنَّهَا وَادٍ بيْن عُمَانَ وأَرْضِ مُهْرَةَ، وَقَالَ ابنُ إِسْحَاقَ: الأَحْقَافُ: رَمْلٌ فِيمَا بيْنَ عُمَانَ إِلَى حَضْرَمَوْتَ، وَقَالَ قَتَادَةُ: الأَحْقَافُ: رِمَالٌ مُشْرِفَةٌ علَى البَحْرِ بالشِّحْرِ من أَرْضِ اليَمَنِ، قَالَ ياقُوتِ: فَهَذِهِ ثلاثةُ أَقْوَالٍ غيرُ مُخْتَلِفَةٍ فِي المعنَى.
وَقَالَ ابنُ الأَعْرَابِيِّ: الحِقْفُ: أَصْلُ الرَّمْلِ، وأَصْلُ الْجَبَلِ، وأَصْلُ الْحَائِطِ، كَمَا فِي العُبَابِ، واللِّسَانِ، وَقَالَ غيرُهُ: حِقْفُ الجَبَلِ: ضِبْنُهُ. وَقَالَ ابنُ شُمَيْلٍ: جَمَلٌ أَحْقَفُ: أَي خَمِيصٌ. وأَمَّا الجَبَلُ الْمُحِيطُ بِالدُّنْيَا فإِنَّهُ قَافُ علَى الصَحِيحِ، لَا الأَحْقَافُ، كَمَا ذَكَرَهُ اللَّيْثُ فِي العَيْنِ، ونَصُّه: الأَحْقَافُ فِي القُرْآنِ: جَبَلٌ مُحِيطٌ بالدُّنْيَا، مِن زَبَرْجَدَةٍ خَضْرارَ، تَلْتَهِبُ يومَ القِيَامَةِ، وَقد نَبَّهَ علَى هَذَا الغَلَطِ الأَزْهَرِيُّ، وتَبِعَهُ الصَّاغَانِيُّ، وياقوتُ فِي الرَّدِّ عَلَيْهِ، وَكَذَا قَوْلُ قَتَادَةَ: الأَحْقَافُ: جَبَلٌ بالشَّأْمِ، وَقد رَوَوْا ذَلِك، وصَوَّبُوا وَمَا رَوَاهُ قَتَادَةُ، وابنُ إِسْحَاقَ، وغيرُهما، قَالَه ياقوتُ.
وظَبْيٌ حَاقِفٌ: أَي رَابِضٌ فِي حِقْفٍ من الرَّمْلِ، قَالَهُ ابنُ الأَعْرَابِيِّ، أَو يَكُونُ مُنْطَوِياً كالْحِقْفِ، قَالَهُ الأَزْهَرِيُّ، زَادَ الصَّاغَانِيُّ: وَقد انْحَنَى، وَفِي الحديثِ: أَنَّه صلى الله عَلَيْهِ وَآله وَسلم مَرَّ هُوَ وأَصْحَابُه وهم مُحْرِمُونَ بظَبْيٍ حَاقِفٍ فِي ظِلِّ شَجَرَةٍ، فقالَ: يَا فلانُ، قِفْ ههُنَا حتَّى يَمُرَّ)
النَّاسُ، لَا يَرِبْهُ أَحَدٌ بِشَيْءٍ هَكَذَا رَوَاه أَبو عُبَيْدٍ، وَقَالَ: هُوَ الَّذِي نَامَ وانْحَنَى، وتَثَنَّى فِي نَوْمِهِ، وَقَالَ إِبراهِيمُ الحَرْبِيُّ، رَحِمَه اللهُ تَعَالَى فِي غَرِيبِهِ: بِظَبْيٍ حَاقِفٍ فِيهِ سَهْمٌ، فقالَ لأَصْحَابِه: دَعُوهُ حَتَّى يَجيءَ صَاحِبُهُ، قَالَ ابنُ عَبَّادٍ: هُوَ ظَبْيٌ حَاقِفٌ بَيِّنُ الْحُقُوفِ بالضَّمِّ.
قَالَ: المِحْقَفُ، كَمِنْبَرٍ: مَن لَا يَأْكُلُ وَلَا يَشْرَبُ، وكأَنَّهُ مِن مَقْلُوبِ قَفَحَ. واحْقَوْقَفَ الرَّمْلُ، والظَّهْرُ، والْهِلاَلُ: طَالَ، واعْوَجَّ، اقْتَصَرَ الجَوْهَرِيُّ عَلَى الرَّمْلِ والهِلالِ، وَقَالَ فيهمَا: اعْوَجَّ، وأَنْشَدَ للعَجَّاجِ: سَمَاوَةَ الْهِلاَلِ حَتَّى احْقَوْقَفَا وَفِي اللِّسَانِ، وكلُّ مَا طَالَ واعْوَجَّ فقد أحْقَوْقَفَ، كظَهْرِ البَعِيرِ، وشَخْصِ القَمَرِ، وأَنْشَدَ الصَّاغَانِيُّ فِي الظَّهْرِ:
(قُوَيْرِحُ عَامَيْنِ مُحْقَوْقِفٌ ... قَلِيلُ الإِضاعَةِ للخُذَّلِ) 
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي are being displayed.