Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي

ا
ب
ل
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 11835
2732. خَجم1 2733. خجو4 2734. خجي4 2735. خدب11 2736. خدج16 2737. خدد112738. خدر17 2739. خدرب1 2740. خَدرع1 2741. خَدرق1 2742. خدسر1 2743. خَدش1 2744. خَدع1 2745. خَدف1 2746. خدفر1 2747. خَدفل1 2748. خَدل1 2749. خَدلج1 2750. خَدم1 2751. خدن17 2752. خَدنق1 2753. خدي4 2754. خذأ3 2755. خذذ2 2756. خذر3 2757. خَذرف1 2758. خَذرق1 2759. خَذرم1 2760. خَذع1 2761. خذعب2 2762. خذعرب1 2763. خَذعل1 2764. خذعن2 2765. خَذف1 2766. خذفر3 2767. خَذق1 2768. خَذل1 2769. خذلب1 2770. خذلج2 2771. خَذلم1 2772. خَذم1 2773. خذن4 2774. خَذنق1 2775. خذو4 2776. خذي5 2777. خرأ9 2778. خرب19 2779. خربَان1 2780. خربد1 2781. خربذ1 2782. خربز3 2783. خَربس1 2784. خَربش1 2785. خَربص1 2786. خَربق1 2787. خَربل1 2788. خرت12 2789. خرتر1 2790. خَرتنك1 2791. خرث9 2792. خَرثم1 2793. خرج19 2794. خرجر1 2795. خرخان1 2796. خرخب1 2797. خرد9 2798. خردب2 2799. خردذ1 2800. خَردق1 2801. خَردل1 2802. خَرذل1 2803. خرر11 2804. خرز12 2805. خرزج1 2806. خرزذ1 2807. خَرس2 2808. خَرش2 2809. خرشب3 2810. خَرشع1 2811. خَرشف1 2812. خرشكت1 2813. خَرشم1 2814. خرشن1 2815. خَرص2 2816. خرض3 2817. خَرط2 2818. خَرطل1 2819. خَرطم1 2820. خرطن2 2821. خَرع2 2822. خرعب5 2823. خرعون1 2824. خَرف1 2825. خرفج9 2826. خرفذ1 2827. خَرفش1 2828. خَرفع1 2829. خَرفق1 2830. خَرق1 2831. خَرقف1 Prev. 100
«
Previous

خدد

»
Next
خدد
: ( {الخَدَّانِ) بِالْفَتْح، (} والخُدَّتانِ بِالضَّمِّ) ، عَن ابْن دُريد، وَهُوَ قَلِيل: (مَا جاوَزَ مُؤَخَّرَ العيْنَيْنِ إِلى مُنْتَهَى الشِّدْقِ) .
(أَو) الخَدَّانِ: (اللَّذَانِ يَكْتَنِفَانِ الأَنف عَن يمِينٍ وشِمَالٍ) .
(أَو) الخَدَّانِ من الوَجْه: (من لَدُنِ المَحْجِرِ إِلى اللَّحْي) من الجانِبَيْنِ جَمِيعًا. وَمِنْه اشتُقَّ اسمُ {المِخَدَّةِ كَمَا سيأْتي. قَالَ اللِّحْيَانيُّ: هُوَ (مُذَكَّر) لَا غيرُ. وَالْجمع:} خُدُودٌ، لَا يُكَسَّر على غير ذالك.
(و) عَن ابْن الأَعرابيّ: ( {الخَدُّ: الطَّرِيقُ) الدَّخُّ: الدُّخَانُ: جاءَ بِهِ بِفَتْح الدَّال.
(و) الخَدُّ: (الجَماعةُ) من النّاسِ ومَضَى} خَدٌّ من النّاس، أَي قَرْنٌ. ورأَيت {خَدًّا من النّاس، أَي طَبقةً وَطَائِفَة. وقَتلَهم} خَدًّا. {فَخَدًّا، أَي طَبَقَة بعد طَبقة، وَهُوَ مَجاز، قَالَ الجَعْدِيُّ:
شَراحِيلُ إِذْ لَا يَمْنَعُون نِساءَهُمْ
وأَفْنَاهُمُ} خَدًّا {فخَدًّا تَنَقُّلَا
(و) الخَدُّ: (الحُفْرَةُ المُسْتَطيلةُ فِي الارْضِ،} كالخُدَّة، بالضّمّ، {والأُخْدودِ) ، بالضّمّ أَيضاً.
وَلَو أَخَّرَ قولهُ: بالضّمّ، وَقَالَ: بضمهما، كَانَ أَوْلَى.
وَجمع} الخُدَّة: {خُدَدٌ، قَالَ الفرزدقْ:
وبِهِنْ يُدْفَعُ كَرْبُ كُلِّ مُثَوِّبٍ
وتَرَى لَهُ} خُدَداً بكلِّ مَجال
وَفِي التَّهْذِيب: الخَدّ: جَعْلُك {أُخدوداً فِي الأَرض، تَحْفِرُه مُستطيلاً، يُقَال:} خَدَّ {خَدًّا، والجمْع:} أَخادِيدُ، وأَنشد:
رَكِبْنَ من فَلْجٍ طَرِيقا ذَا قُحَمْ
ضَاحِي {الأَخاديدِ إِذا اللَّيْلُ ادْلَهَمّ
أَراد} بالأَخاديدِ: شرَكَ الطّريق.
{والخَدُّ} والأُخْدُودُ: شَقّانِ فِي الأَرض غامِضَانِ مُستطيلانِ. قَالَ ابْن دُرَيْدٍ: وَبِه فَسَّرَ أَبو عُبيد قَوْله تَعَالَى: {قُتِلَ أَصْحَابُ {الأخْدُودِ} (البروج: 4) وَكَانُوا قَوماً يعْبدُونَ صَنَماً، وَكَانَ مَعَهم قَوْمٌ يعْبدُونَ اللهَ عزّ وجلّ ويُوَحِّدونه ويَكْتُمون إِيمانَهم، فعَلِمُوا بهم، فَخَدُّوا لَهُم} أُخدوداً وملؤوه نَارا، وقذَفُوا بهم فِي تِلْكَ النّارِ، فتقحَّموها وَلم يَرْتَدُّوا عَن دِينهم، ثُبوتاً على الإِسلام، ويَقِيناً أَنّهم يصيرون إِلى الجَنّة. فجاءَ فِي التَّفْسِير أَن آخرَ مَنْ أُلْقِيَ مِنْهُم امرأَةٌ مَعهَا صَبِيٌّ رَضِيع، فَلَمَّا رَأَت النّارَ صَدَّتْ بوَجهِهَا وأَعرضَت، فَقَالَ لَهَا: يَا أُمَّتَاه، قِفي، وَلَا تُنَافِقي وَقيل: إِنه قَالَ لَهَا: مَا هِيَ إِلّا غُمَيْضَةٌ. فَصَبَرَتْ فأُلْقيَت فِي النارِ. فَكَانَ النبيُّ صلَّى اللهِ عليْه وسلّم إِذا ذَكَرَه أَصحاب الأُخدود تَعوَّذَ بِاللَّه من جَهْد البلاءِ. وَنقل شَيخنَا فِي شَرْحه: أَن صَاحب الأُخدود هُوَ ذُو نُوَاسٍ أَحدُ أُذْواءِ اليَمَنِ، ورُوِيَ عَن جُبَيْرِ بن نُفير، أَنه قَالَ: الَّذين خَدُّوا الأُخدودَ ثلاثَةٌ: تُبَّعٌ صاحِبُ اليَمَن، وقُسْطَنْطِينُ، ملكُ الرُّوم، حِين صَرَف النَّصَارَى عَن التوْحيد ودينِ المَسيحِ إِلى عبادَة الصَّليب وبُخْتَنَصَّرُ، من أَهل بابل، حِين أَمَر الناسَ بالسّجود إِليه، فأَبى دَنِيالُ وأَصحابُه، فأَلقاهم فِي النّار، فَكَانَت عَلَيْهِم بَرْداً وَسلَامًا.
(و) الخَدّ: (الجَدْوَلُ) .
(و) الخَدُّ (صَفِيحَةُ الهَوْدَجِ) .
وَفِي الأَساس: وَمن المجَاز أَصْلِحْ خُدُودَ الهَوَادِجِ، وَهِي صَفائحُ الخَشَبِ فِي جَوانِب الدَّفَّتينِ.
وَقَالَ الأَصمعيّ: الخُدُودُ فِي الغُبُطِ والهَوَادِجِ: جَوَانبُ الدَّفَّتَيْنِ، عَن يَمِينٍ وشِمالٍ، وَهِي صفائحُ خَشَبِهما، الواحدُ خَدٌّ (ج {أَخدَّةٌ) ، على غير قياسٍ، (و) الْكثير (} خِدَادٌ) ، بِالْكَسْرِ، ( {وخِدَّانٌ) ، بِالْكَسْرِ أَيضاً.
(و) } الخَدُّ: (التأْثيرُ فِي الشَّيْءِ) يُقَال: {خَدَّ الدَّمْعُ فِي} خَدِّه، إِذا أَثَّرَ {وخَدَّ الفَرَسُ الأَرضَ بحَوافره: أَثَّرَ فِيهَا.
كتاب م كتاب (} والأَخادِيدُ: آثارُ السِّياطِ) ، وَيُقَال: {أَخادِيدُ السِّياطِ فِي الظَّهْر مَا شُقَّت مِنْهُ. وأَخاديدُ الأَرْشِيَةِ فِي الْبِئْر: تأْثيرُ جَرِّها فِيهِ.
(و) وَمن الْمجَاز: (خَدَّدَ لَحْمُهُ} وتَخَدَّدَ: هُزِلَ ونَقَصَ) ، وَقيل: {التَّخْدِيد: من} تَخْدِيد اللَّحْم، إِذا ضُمِّرَت الدَّوَابُّ، قَالَ جَريرٌ يَصف خَيْلاً هُزِلَت:
أحْرى قلائدَها {وخَدَّد لَحْمَها
أَلّا يَذُقْنَ مَعَ الشَّكائِمِ عُودَا
} والمُتَخدِّد: المَهْزُول، رَجلٌ {مُتخدِّدٌ وامرأَةٌ} مُتَخَدِّدةٌ: مَهزولٌ قيلُ اللَّحْمِ، وامرأَةٌ {مُتخَدِّدَة، إِذا نَقَصَ جِسْمُها، وَهِي سَمينةٌ.
(} وخَدِّدْهُ السَّيْرُ) ، إِذا أَضْمرَه وأَضْناه.
{وخَدَّدَه سُوءُ الحالِ. كَمَا فِي الأَساس. وَهُوَ مجَاز، (لازِمٌ مُتَعَدَ) .
(} وخَدَّاءُ: ع) ، عَن ابْن دُريد.
( {والخُدُودُ، بالضّمّ: مَخْلَافٌ بالطَّائف عَن الصاغانيّ.
وَقَالَ البكريّ: وأظنّه الخُدَد، وَقيل: خِدَادٌ.
(} وخَدُّ العَذرَاءِ) لَقَبُ (الكُوفَة) ، لحُسنها وبَهجتها. وَفِي التكملة: لنزَاهَتها وطِيبِها.
(و) {خُدَدُ، (كزُفَرَ: ع لِبَنِي سُلَيْمٍ) يُشْرِف عَلَيْهِ حِصْنٌ يُذكر مَعَ جِلْذَانَ بالطَّائف.
(و) } خُدَدُ أَيضاً: (عَيْن) ماءٍ (بِهَجَرَ) ، ذكره البكريّ وَغَيره.
(و) {الخِدَاد، (ككتابٍ: مِيسَمٌ فِي} الخَدِّ) ، يقل: بَعِيرٌ {مَخْدُودٌ: مَوسومٌ فِي} خَدِّه، وَبِه {خِدَادٌ.
(و) } الخِدَاد: (ع) ، جاءَ فِي الشْعر، ذُو نَخْلٍ، أُرِيدَ بِهِ فِيمَا يُظَنُّ: {الخُدَد الّذي تقدَّم.
(و) } الخُدُخدُ (كهُدْهُدٍ وعُلَبِطٌ) ، وَيُقَال:! خُدْخُودٌ، كسُرْسُورٍ: (دُوَيْبَّة) ، عَن الصاغانيّ. (و) من الْمجَاز: ( {خادَّهُ) إِذا (حَنِقَ عَلَيْهِ فعارَضَهُ فِي عَمَلِهِ) ، عَن الصاغانيّ.} وتَخَادَّا: تَعَارَضَا.
( {وتَخَدَّدَ) اللَّحْمُ: اضطَرَبَ من الهُزَل و (تَشَنَّجَ) ،} كخَدَّدَ، وَقد تقدَّمَ. وَهُوَ مَجاز.
وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ:
{المِخدَّة، بِالْكَسْرِ، وَهِي المِصْدَغة، لأَن} الخَدَّ يُوضَعُ عَلَيْهَا، وَالْجمع: {مَخَادُّ، كَدَوَابَّ، كَمَا فِي الْمِصْبَاح، واللّسَان.
وَفِي الأَساس: وطَرَحوا النَّمَارِقَ} والمَخادَّ.
{وخدد. دَخَلَ عَلَيْهِ فأَظْهَرَ لَهُ المودَّةَ (وأَلْقَى لَهُ} المِخَدّة) وخَدَّ السَّيْلُ فِي الأَرض، إِذا شَقَّهَا بجَرْيِه.
{والمِخَدَّة، بِالْكَسْرِ: حَدِيدَةٌ} تُخَدُّ بهَا الأَرضُ، أَي تُشقُّ.
وضَرْبَةٌ {أُخْدودٌ، أَي خَدَّت فِي الجِلْد. وَهُوَ مَجاز.
وَيُقَال} تَخدَّدَ القَوْمُ، إِذا صارُوا فِرَقاً.
{وخَدَدُ الطَّرِيقِ: شَرَكُه، قَالَه أَبو زيد.
} والمِخَدَّانِ: النّابانِ.
وإِذا شَقَّ الجَمَلُ بنابِه شَيْئاً قيل: خَدَّه.
وَعَن ابْن الأَعرابيّ: {أَخدَّه} فخَدَّه، إِذا قَطَعَه.
وَمن الْمجَاز: عارَضَه خَدٌّ من القُفِّ: جانِبٌ مِنْهُ.
وسَهْلُ بن حَسَّانَ بن أَبي خَدَّوَيْه، مُحدِّث.
خداند: قَرْيةٌ بِسَمَرْقَنْدَ، مِنْهَا أَحمدُ بنُ محمّدٍ المطوعيّ.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي are being displayed.