Number of entries on Lisaan.net
عدد المواضيع في موقع لسان نت 94289
59616. خشط1 59617. خشع14 59618. خَشَعَ1 59619. خَشع1 59620. خَشَعَ 1 59621. خشف1459622. خَشَفَ1 59623. خَشف1 59624. خَشَفَ 1 59625. خشق3 59626. خشك2 59627. خُشْكٌ1 59628. خَشك1 59629. خُشْكار1 59630. خشكاشة1 59631. خَشْكَريِشَة1 59632. خشكلان1 59633. خَشْكَنانِج1 59634. خُشْكُنانِك1 59635. خُشْكَنجُبِين1 59636. خشل6 59637. خَشل1 59638. خَشَلَ 1 59639. خشله2 59640. خشم16 59641. خَشَمَ1 59642. خَشِمَ1 59643. خَشم1 59644. خَشَمَ 1 59645. خشمر1 59646. خشمه1 59647. خشن15 59648. خَشِنَ 1 59649. خُشنامُ1 59650. خشنب1 59651. خَشنفل1 59652. خَشنم1 59653. خشنه1 59654. خشو3 59655. خشوع1 59656. خشى4 59657. خشي8 59658. خَشِيَ1 59659. خشِي1 59660. خَشِي من1 59661. خَشِيَ 1 59662. خشية1 59663. خِشْيَة1 59664. خَشَيْتُ1 59665. خَشِيت بـ1 59666. خَشِيَهُ1 59667. خص7 59668. خِصْ1 59669. خُصّ1 59670. خَصَّ 1 59671. خصا3 59672. خَصَائِص1 59673. خَصَائِل1 59674. خصاف1 59675. خصاه1 59676. خصب13 59677. خَصَبَ1 59678. خَصْب1 59679. خَصِبَ 1 59680. خصخص1 59681. خَصْخَصَة1 59682. خصد1 59683. خصر16 59684. خَصَرَ1 59685. خَصِرَ 1 59686. خصره1 59687. خصص12 59688. خَصص1 59689. خَصَّص لـ1 59690. خصف18 59691. خَصَفَ1 59692. خَصف1 59693. خَصف النعل1 59694. خَصَفَ 1 59695. خصفت1 59696. خصل13 59697. خَصَلَ1 59698. خَصل1 59699. خَصَلَ 1 59700. خَصْلَة1 59701. خِصْلة1 59702. خصلف2 59703. خَصلف1 59704. خَصْلَفَةُ1 59705. خصم14 59706. خَصَمَ1 59707. خَصم1 59708. خَصَمَ 1 59709. خَصمه1 59710. خِصْمي1 59711. خصن6 59712. خَصَنَ 1 59713. خَصَّهُ1 59714. خصو3 59715. خُصُوبة1 Prev. 100
«
Previous

خشف

»
Next
خ ش ف

عزتني نائبة فعطف عليّ في كشفها، عطف أم الغزال على خشفها. ودليل مخشف: جريء على الليل.
خ ش ف: (الْخُشَّافُ) الْخُفَّاشُ. وَيُقَالُ: الْخُطَّافُ. 
(خ ش ف) : (فِي حَدِيثِهِ - عَلَيْهِ السَّلَامُ -) لِبِلَالٍ «فَسَمِعْت خَشْفَةً مِنْ أَمَامِي فَإِذَا أَنْتَ» هِيَ الصَّوْتُ لَيْسَ بِالشَّدِيدِ وَيُرْوَى خَشْخَشَةً وَهِيَ حَرَكَةٌ فِيهَا صَوْتٌ (وَالْخِشْفُ) وَلَدُ الظَّبْيَةِ وَبِهِ سُمِّيَ خِشْفُ بْنُ مَالِكٍ عَنْ ابْنِ مَسْعُودٍ فِي الدِّيَاتِ.
خ ش ف : الْخِشْفُ وَلَدُ الْغَزَالِ يُطْلَقُ عَلَى الذَّكَرِ وَالْأُنْثَى وَالْجَمْعُ خُشُوفٌ مِثْلُ: حِمْلٍ وَحُمُولٍ وَالْخُشَّافُ وِزَانُ تُفَّاحٍ طَائِرٌ مِنْ طَيْرِ اللَّيْلِ قَالَ الْفَارَابِيُّ الْخُشَّافُ الْخُطَّافُ وَقَالَ فِي بَابِ الشِّينِ الْخُفَّاشُ الَّذِي يَطِيرُ بِاللَّيْلِ قَالَ الصَّغَانِيّ هُوَ مَقْلُوبٌ وَالْخُشَّافُ بِتَقْدِيمِ الشِّينِ أَفْصَحُ. 
خشف: خِشْف ويجمع أيضاً على أَخْشاف (فوك، الكالا): أيل صغير (فوك، الكالا، تقويم ويطلق عادة على صغار الحيوانات الوحشية (الكالا)).
خَشَف: فرد، شخص (هلو).
خشفاء؟ (وكتابة الكلمة عرضة للشك): اسم حيوان تصنع من عرفه وذنبه المراوح. وتضع منها في طرف الرايات (دي يونج).
خَشاف: (من الفارسية خُوش آب): شراب الزبيب والمشمش والأجاص (بوشر، لين عادات 1: 219، زيشر 11: 515) وفي محيط المحيط: خِشاف.
خُشَافاتي: بائع الخشاف (انظر خشاف) (زيشر 11: 515).
(خشف)
خشفا وخشوفا وخشفانا صَوت وتغيب فِي الأَرْض وجال بِاللَّيْلِ وَفِي الأَرْض ذهب فِيهَا وَفِي الشَّيْء دخل فِيهِ وَفِي السّير أسْرع وَالْبرد اشْتَدَّ وَالْمَاء جمد والثلج سمع لَهُ خشفة عِنْد الْمَشْي فِي شدَّة الْبرد وَالدَّلِيل بالقوم خشافة دلهم وَمضى بهم وَالْمَرْأَة بِالْوَلَدِ خشفا رمت بِهِ وَرَأسه بِالْحجرِ شدخه

(خشف) الْبَعِير خشفا عَمه الجرب ويبس جلده من الجرب وَالشَّيْء يبس فَهُوَ أخشف (ج) خشف
[خشف] نه فيه: لا أراني أدخل الجنة فأسمع "الخشفة" فأنظر إلا رأيتك، هي بالسكون الحس والحركة، وقيل الصوت وبالحركة الحركة، وقيل هما بمعنى وكذلك الخشف. ومنه: فسمعت أمي "خشف" قدمي. وفي ح الكعبة: إنها كانت "خشفة" على الماء-الخ، هي واحدة الخشف وهي حجارة تنبت في الأرض. وفيه: أن سهم بن غالب من رؤوس الخوارج خرج بالبصرة فأمنه ابن عامر فكتب إليه معاوية: لو كنت قتلته كانت ذمة "خاشفت" فيها، أي سارعت إلى إحفارها، يقال: خاشف إلى الشر، إذا بادر إليه، يريد لم يكن في قتلك له إلا أن يقال قد أخفر ذمته. ش: ولى "خشفان" هو بكسر معجمة ابن الغزال.
خشف وَقَالَ [أَبُو عُبَيْد -] : فِي حَدِيثه عَلَيْهِ السَّلَام حِين قَالَ لِبلَال: مَا عَمَلك فَإِنِّي لَا أَرَانِي أَدخل الْجنَّة فَأَسْمع الخشفة فَأنْظر إِلَّا رَأَيْتُك. قَالَ الْكسَائي: الخَشْفَةُ الصَّوْت. قَالَ أَبُو عُبَيْدٍ: أَحْسبهُ لَيْسَ بالشديد. [و -] قَالَ الْكسَائي: يُقَال مِنْهُ: خَشَفَ يَخْشِفُ خَشْفَاً - إِذا سَمِعت لَهُ صَوتا أَو حَرَكَة. وَفِي حَدِيث آخر: وَسمعت نَحْمَةً من نُعيم. فَلهَذَا سمى النحام والنحمة كالتنحنح وَنَحْوه.
[خشف] الخَشْفَةُ: الحِسُّ والحركة . تقول منه: خَشَفَ الإنسانُ يَخْشُفُ خَشْفاً. وخَشَفَ الثلجُ في شدّة البرد، تَسمع له خَشْفَةً عند المشي، قال الشاعر : إذا كَبَّدَ النجمُ السماَء بشَتْوَةٍ على حينَ هَرَّ الكلب والثلج خاشف إنما نصب " حين " لانه جعل " على " فضلا في الكلام وأضافه إلى جملة، فتركت الجملة على إعرابها، كما قال آخر: على حين ألهى الناس جل أمورهم فندلا زريق المال ندل الثعالب ولانه أضيف إلى ملا يضاف إلى مثله وهو الفعل، فلم يوفر حظه من الاعراب. وخشفت رأسه بالحجر، أي فَضَخْتُهُ. والخَشيف: الثلجُ. والخَشوفُ من الرجال: السريعُ. وقال أبو عمرو: الخُشَفُ من الإبل: التي تسير بالليل، الواحد خَشوفٌ وخاشف وخاشفة. وأنشد: بات يبارى ورشات كالقطا عجمجمات خشفا تحت السرى ورجل مخشف، أي جرئ على الليل. والخشاف: الخفاش، ويقال الخطاف. وخشاف بالفتح: اسم رجل. وخشف يخشف بالضم خشوفا: ذهب في الارض.
باب الخاء والشين والفاء معهما خ ش ف، خ ف ش، ش خ ف، ف ش خ مستعملات

خشف: الخِشْفُ: ولد الظبي. والأَخْشَفُ: الذي عمه الجرب، فهو يمشي مشي الشَّيْخ، وقد خشف يَخْشُفُ خَشْفاً، أي: يبس جلده عليه من الجرب. والخَشَفانُ: الجولان بالليل والسرعة فيه، وبه سمي الخُشّافُ لخَشَفانِهِ، وهو أحسن من الخُفَاش، ومن قال: خُفَاش فاشتقاقه من صغر عينيه. ودليل مِخْشَفٌ: يَخْشِفُ بالقوم، أي: يسير أمامهم، قال :

تنح سعار الحرب لا تصطلي بها ... فإن لها من القبيلين مِخْشَفا

والمَخْشَفُ: اليخدان. والخَشِيفُ: الثلج الخَشِنُ، وكذلك الجمد الرخو، وليس له فعل، يقال: أصبح الماء خَشِيفاً. والخَشْفُ: الذباب الأخضر، وجمعه: أَخْشافٌ. وخَشَفَ يَخْشِفُ [خشوفاً] إذا ذهب في الأرض. ويقال: سمعت خَشْفَتَهُ، أي: حساً منه حركةً، أو صوتاً خفياً والخَشُوف: الذي لا يهاب الليل. خفش: الخَفَشُ: فسادٌ في الجفون تضيق له العيون من غير وجعٍ ولا قرحٍ. رجلٌ أَخْفَشُ.

فشخ: الفَشْخُ: الظلم والصفع في لعب الصبيان والكذب فيه.

شخف: الشِّخافُ: اللبن بالحميرية.
الْخَاء والشين وَالْفَاء

الخَشْف: المُّر السَّرِيع.

وخَشَف فِي الأَرْض يَخْشُف ويَخْشِف خُشوفا.

وخَشفانا، فَهُوَ خاشف وخَشُوف وخَشيِف: ذهب.

وَرجل خَشوف ومِخشف: جريء على اللَّيْل طُرَقَةٌ. وَدَلِيل مِخْشَف: ماضٍ.

وَقد خَشَف بهم يَخشِف خَشافة، وخَشّف.

وخَشَف فِي الشَّيْء، وانخشف، كِلَاهُمَا دخل فِيهِ، قَالَ:

واطعن الليلَ إِذا مَا اسدفا وقَنّع الأرضَ قِناعاً مُغدَفَا

وانْغَضفت فِي مُرجحِهن أغضَفا جَوْنٍ ترى فِيهِ الجبالَ خُشَّفا

والخُشّاف: طَائِر صَغِير الْعَينَيْنِ.

والخَشْف: ذُباب أَخْضَر.

وَقَالَ أَبُو حنيفَة: الخشف: الذُّبَاب الْأَخْضَر، وَجمعه اخشاف.

والخِشف: الظبي بعد أَن يكون جِدَاية.

وَقيل: هُوَ خشف أولَ مَا يُولد.

وَقيل: هُوَ خشف أولَ مَشْيه.

وَالْجمع خِشَفَة، وَالْأُنْثَى بِالْهَاءِ.

والاخشف من الْإِبِل: الَّذِي عَمه الْجَرَب.

وخَشَف البَرْد يخشُف خَشْفا: اشْتَدَّ.

والخَشف: اليُبْس.

والخَشف والخَشِيف: الثَّلج الخشِن، وَكَذَلِكَ الْجَمْدُ.

وَقد خَشَف يخشِفُ خُشوفا.

وَمَاء خاشف وخَشْف: جامد.

والخَشِيف من المَاء: مَا جرى فِي الْبَطْحَاء تَحت الْحَصَى يَوْمَيْنِ أَو ثَلَاثَة، ثمَّ ذهب.

والخَشف، والخشفة، والخشفة: الْحَرَكَة والحس الْخَفي، وخشف يخشف خشفا: ذ سمع لَهُ صَوت أَو حَرَكَة.

ويروى عَن النَّبِي صلى الله علية وَسلم انه قَالَ: " مَا دخلت مَكَانا إِلَّا سمعتُ خَشفة فَالْتَفت فَإِذا بِلَال ".

والخَشفْ: صَوت لَيْسَ بالشديد.

وخَشْفة الضبع: صوتُها.

والخَشْفة: قُفٌّ قد غلبت عَلَيْهِ السهولة.

وجبال خُشَّف: متواضعة، عَن ثَعْلَب، وانشد:

جون ترى فِيهِ الجبالَ الخُشَّفا كَمَا رَأَيْت الشارف المُوحَّفا

وَأم خَشّاف: الداهية، قَالَ:

يَحْمل عَنْقاء وعَنْقَفيرا وأمَّ خَشاف وخَنْشَفيرَا

وَيُقَال لَهَا: خَشْاف، بِغَيْر " أمّ ".

والمَخْشَف: اليَخدان الَّذِي يَجري فِيهِ الْبَاب وَلَيْسَ لَهُ فعل.

وَسيف خاشِف وخَشيف وخَشُوف: مَاض.

وخَشف رَأسه بِالْحجرِ: شَدخه.

وَقيل: كُل مَا شُدخ فقد خُشف.

والخَشَف: الخَزَف، يَمَانِية.

قَالَ ابْن دُريد: احسبهم يخصون بِهِ مَا غلُظ مِنْهُ. 
خشف
شمر: الخشفة والخشفة: الصوت والحركة، وفي حديث النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: يا بلال: ما عملك فإني لا أراني أدخل الجنة فأسمع الخشفة فأنظر إلا رأيتك. يقال: خشف الإنسان يخشف - بالكسر - خشفاً، وخشف الثلج وذلك في شدة البرد فتسمع له خشفة، قال القطامي:
إذا كَبَّدَ النَّجْمُ السَّمَاءَ بِشَتْوَةٍ ... على حِيْنَ هَرَّ الكَلْبُ والثَّلْجُ خاشِفُ
إنما نصب " حين " لأنه جعل " على " فصلاً في الكلام وأضافه إلى جملة؛ فتركت الجملة على إعرابها، كما أنشد سيبويه لشاعر من همدان:
على حِيْنَ ألهى النّاسَ جُلُّ أمُوْرِهِمْ ... فضنَدْلاً زُرَيْقُ المالَ نَدْلَ الثَّعَالِبِ
ولأنه أضيف إلى ما لا يضاف إلى مثله وهو الفعل؛ فلم يوفر حظه من الإعراب.
وخشفت رأسه بالحجر: أي فضخته.
والخشاف: الخفاش؛ على القلب، وهو أفصح من الخفاش، ويقال: هو الخطاف.
وطلق بن خشاف: من التابعين.
وخشاف: غير منسوب، حدث عن أمه.
وخشاف - بالتخفيف -: موضع، قال الأعشى:
ظَبْيَةٌ من ظِبَاءِ بَطْنِ خُشَافٍ ... أُمُّ طفْلٍ بالجَوِّ غَيْرش رَبِيْبِ
وخشف يخشف - بالضم - خشوفاً: ذهب في الأرض.
ورجل مخشف - بكسر الميم -: جريء على السرى. وقال الليث: دليل مخشف: يخشف باليل، وأنشد:
تَنَحَّ سُعَارَ الحَرْبِ لا تَصْطَلي بها ... فانَّ لها من القَبِيْليْنِ مِخْشَفا
ومصدره الخشفان: وهو الجولان بالليل.
وقال أبو عمرز: الخشف من أقبل: التي تسير بالليل، الواحدة: خاشف وخاشفة وخشوف وأنشد:
باتَ يُبَاري وَرِشاتٍ كالقَطا ... عَجَمْجَمَاتٍ خُشَّفاً تَحْتَ السُّرى
والخشاف - بالفتح ولتشديد - والخاشف والمخشف: من صفات الأسد.
قال أبو سهل الهروي: أما الخشاف فهو الأسد الذي يقشر كل شيء يجده، وهو فعال من الخشف وهو القشر، قال:
أغْضَفُ خَشّافٌ شَتِيْمٌ أزْهَرُ
وأما الخاشف: فهو الأسد الذي يسرع عند افتراس الفريسة، والجمع: خواشف، قال ساعدة بن جؤية الهذلي:
ومَشْرَبِ ثَغْرٍ للرِّجالِ كأنَّهمْ ... بِعَيْقاِتِهِ هَدْءً سِبَاعٌ خَوَاشِفُ
يقال: مر يخشف: أي يسرع، وقال أبن حبيب: " خواشف ": سراع لمرهم صوت، وقال غيره: خواشف: أي تسير بالليل.
وأما المخشف: فهو الجريء الذي يركب الليل.
وأم خشاف: الداهية.
وزمل بن عمروبن العتر بن خشاف بن خديج بن واثلة بن حارثة بن هند بن حرام بن ضنة بن عبد كبير بن عذرة العذري - رضي الله عنه -: وفد على رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، وكتب له كتاباً، وعقد له لواء.
وفاطمة بنت خشاف: من التابعيات.
وقال الأصمعي: إذا جرب البعير أجمع قيل: هو أجرب أخشف. وقال الليث: الأخشف: الذي عمه الجرب فهو يمشي مشية الشنج، قال: وخشف يخشف خشفاً: إذا يبس جلده عليه من العر والجرب وفوق الجرب جلدة يابسة، قال الفرزدق:
كِلانا به عَرُّ يُخَافُ قِرَافُهُ ... على النّاسِ مَطْليُّ المَسَاعِرش أخْشَفُ
وقال أبن دريد: يسمي بعض أهل اليمن الخزف الخشف، وأحسبهم يخصون بذلك ما غلظ منه.
والخشف: الذباب الأخضر، والجمع: أخشاف.
والخشف: الذل، مثل الخسف - بالسين المهملة -.
وخشف به وخفش به: إذا رمى به.
ورجل خشوف: يخشف في الأمور: أي يدخل فيها، والذي لا يهاب بالليل كالمخشف.
وقال الفراء: الأخاشف: العزاز الصلب من الرض، وأما الأخاسف - بالسين المهملة - فهي الأرض اللينة؛ وقد مرت في موضعها، يقال: وقع في أخاشف من الأرض.
والخشف - بالتحريك - والخشيف: الثلج الخشن، وكذلك الجمد الرخو، وليس للخشيف فعل، يقال: أصبح الماء خشيفاً، وأنشد الليث:
أنتَ إذا ما أنْحَدَرَ الخَشِيْفُ ... ثَلْجٌ وشَفّانٌ له شَفِيْفُ
جَمُّ السَّحَابِ مِدْفَقُ غرُوْفُ
ويقال: إن الخشيف يبيس الزعفران.
وسيف خشيف: أي ماض.
والمخشف - بالفتح -: اليخدان؛ عن الليث، ومعناه: موضع الجمد. وقال أبن دريد: الخشف - بالكسر -: ولد الظبي، والأنثى: خشفة. وقال الأصمعي: أول ما يولد الظبي: طلى؛ ثم خشف. وظبية مخشف: لها خشف.
وانخشف في الشيء: أي دخل فيه.
ومخاشفة السهم: أن تصيب فتسمع له خشفة.
وخاشف فلان في ذمته: إذا سارع إلى إخفارها. وكان سهم بن غالب من رؤوس الخوارج خرج بالبصرة عند الجسر؛ فآمنه عبد الله بن عامر، فكتب إلى معاوية؟ رضي الله عنه -: قد جعلت لهم ذمتك، فكتب إليه معاوية - رضي الله عنه -: لو كنت قتلته كانت ذمة خاشفت فيها، فلما قدم زياد صلبه على باب داره. أي سارعت إلى إخفارها، يقال: خاشف فلان في الشر، وخاشف الإبل ليلته: إذا سارها، يريد: لم يكن في قتلك إياه إلا أن يقال قد أخفر ذمته؛ يعني أن قتله كان الرأي.
والتركيب يدل على الغموض والتستر وعلى الهشم والكسر.

خشف: الخَشْفُ: الـمَرُّ السريعُ. والخَشُوفُ من الرجال: السريعُ.

وخَشَفَ في الأَرض يَخْشُفُ ويَخْشِفُ خُشوفاً وخَشَفاناً، فهو خَاشِفٌ

وخَشوفٌ وخَشِيفٌ: ذَهَب. أَبو عمرو: رجل مِخَشٌّ مُخْشَفٌ وهو الجَريءُ على

هَوْلِ الليل. ورجل خَشُوفٌ ومِخْشَفٌ: جريء على الليل طُرَقَةٌ. وحكى ابن

بري عن أَبي عمرو: الخَشُوفُ الذاهبُ في الليل أَو غيره بجُرْأَةٍ؛

وأَنشد لأَبي الـمُساوِرِ العَبْسِيّ:

سرينا، وفِينا صارِمٌ مُتَغَطْرِسٌ،

سَرَنْدَى خَشُوفٌ في الدُّجى، مُؤْلِفُ القفرِ

وأَنشد لأَبي ذؤيب:

أُتِيحَ له من الفِتْيانِ خِرْقٌ

أَخُو ثِقةٍ وخِرّيقٌ خَشُوفُ

ودليلٌ مِخْشَفٌ: ماضٍ. وقد خَشَفَ بهم يَخشِفُ خَشافةً وخَشَّفَ

وخَشَفَ في الشيء وانْخَشَفَ، كلاهما: دَخَل فيه؛ قال:

وأَقْطَعُ الليلَ، إذا ما أَسْدَفا،

وقَنَّعَ الأَرضَ قِناعاً مُغْدَفا

وانْغَضَفَتْ لِمُرْجَحِنٍّ أَغْضَفا

جَوْنٍ، تَرى فيه الجِبالَ خُشَّفا

والخُشّافُ: طائر صغيرُ العَيْنَينِ. الجوهري: الخُشّافُ الخُفّاشُ،

وقيل الخُطَّافُ. الليث: الخَشَفانُ الجَوَلانُ بالليل، وسُمّي الخُشّافُ به

لخَشَفانِه، وهو أَحْسَنُ من الخُفّاشِ. قال: ومن قال خُفّاشٌ

فاشْتِقاقُ اسمه من صِغَر عَينيه.

والخَشْفُ والخِشْفُ: ذُبابٌ أَخْضر. وقال أَبو حنيفة: الخُشْفُ الذبابُ

الأَخضر، وجمعه أَخْشافٌ. والخِشْفُ: الظَّبْيُ بعد أَن يكون جَِدايةً،

وقيل: هو خِشْفٌ أَوَّلَ ما يولد، وقيل: هو خشف أَوَّل مَشْيِه، والجمع

خِشَفةٌ، والأَنثى بالهاء. الأَصمعي: أَوَّلَ ما يولد الظبيُ فهو طَلاً،

وقال غير واحد من الأَعراب: هو طَلاً ثم خشْفٌ.

والأَخْشَفُ من الإبل: الذي عَمَّه الجَرَبُ. الأَصمعي: إذا جَرِبَ

البعيرُ أَجْمَعُ فيقال: أَجْرَبُ أَخْشَفُ، وقال الليث: هو الذي يَبِسَ عليه

جَرَبَهُ؛ وقال الفرزدق:

على الناسِ مَطْلِيُّ الـمَساعِرِ أَخْشَفُ

والخُشَّفُ من الإبل: التي تسير في الليل، الواحد خَشُوفٌ وخاشِفٌ

وخاشِفةٌ؛ وأَنشد:

باتَ يُباري وَرِشاتٍ كالقطا

عَجَمْجَماتٍ، خُشَّفاً تحْتَ السُّرى

قال ابن بري: الواحد من الخُشَّفِ خاشِفٌ لا غير، فأَمّا خَشُوفٌ فجمعه

خشُفٌ، والوَرِشاتُ: الخِفافُ من النوقِ، والخَشْفُ مِثْلُ الخَسْفِ، وهو

الذُّلُّ. والأَخاشِفُ، بالشين: العَزازُ الصُّلْبُ من الأَرض، وأَما

الأَخاسِفُ فهي الأَرض اللَّيِّنةُ. وفي النوادر: يقال خَشَفَ به وخَفَشَ

به وحَفَشَ به ولَهَطَ به إذا رَمَى به. وخَشَفَ البرْدُ يَخْشُفُ

خَشْفاً: اشْتَدَّ. والخَشَفُ: اليُبْسُ. والخَشَفُ والخَشِيفُ: الثلْجُ، وقيل:

الثلج الخَشِنُ، وكذلك الجَمْدُ الرِّخْو، وقد خَشَفَ يَخْشِفُ ويَخْشُفُ

خُشُوفاً. وقال الجوهري: خَشَفَ الثلْجُ وذلك في شدَّةِ البَرْدِ

تَسْمَعُ له خَشْفة عند الـمَشْيِ؛ قال:

إذا كَبَّدَ النَّجْمُ السماءَ بشَتْوةٍ،

على حِينَ هَرَّ الكلبُ والثلْجُ خاشِفُ

قال: إنما نَصَبَ حين لأَنه جَعَلَ على فَضْلاً في الكلام وأَضافَه إلى

جملة فتُركت الجملة على إعرابها كما قال الآخر:

على حِينَ أَلْهى الناسَ جُلُّ أُمُورِهم،

فَنَدْلاً زُرَيْقُ المالَ نَدْلَ الثْعالِبِ

ولأَنه أُضِيفَ إلى ما لا يضاف إلى مثله وهو الفعل، فلم يوفَّرْ حظُّه

من الإعرابِ؛ قال ابن بري: البيت للقطامي والذي في شعره:

إذا كبَّدَ النجمُ السماء بسُحْرةٍ

قال: وبنى حين على الفتح لأَنه أَضافه إلى هرَّ وهو فعل مبني فبُني

لإضافته إلى مبني؛ ومثله قول النابغة:

على حينَ عاتَبْتُ الـمَشِيبَ على الصِّبا

وماءٌ خاشِفٌ وخَشْفٌ: جامِدٌ. والخَشِيفُ من الماء: ما جرى في

البَطْحاء تحتَ الحَصى يومين أَو ثلاثةً ثم ذهب. قال: وليس للخشيف فعل، يقال:

أَصبح الماءُ خَشِيفاً؛ وأَنشد:

أَنـْتَ إذا ما انْحَدَرَ الخَشِيفُ

ثَلْجٌ، وشَفَّانٌ له شَفِيفُ

والخَشَفُ: اليُبْسُ؛ قال عمرو بن الأَهتم:

وشَنَّ مائِحةً في جِسْمِها خَشَفٌ،

كأَنـَّه بِقِباصِ الكَشْحِ مُحْتَرِقُ

والخَشْفُ والخَشْفةُ والخَشَفةُ: الحركة والحِسُّ. وقيل: الحِسُّ

الخَفِيُّ. وخَشَفَ يَخْشِفُ خَشْفاً إِذا سُمع له صَوت أَو حَركة. وروي عن

النبي، صلى اللّه عليه وسلم، أَنه قال: ما دَخَلْتُ مَكاناً إلا سمعت خشفة

فالتَفَتُّ فإذا بلال. ورواه الأَزهري: أَنه صلى اللّه عليه وسلم، قال

لِبلالٍ: ما عَمَلُك؟ فإني لا أَراني أَدخلُ الجنة فأَسْمَعُ الخَشْفَةَ

فأَنظُرُ إلا رأَيتُكَ؛ قال أَبو عبيد: الخَشْفةُ الصوت ليس بالشديد، وقيل:

الصوتُ، ويقال خَشْفةٌ وخَشَفَةٌ للصوت. وروى الأَزهري عن الفراء أَنه

قال: الخَشْفةُ، بالسكون، الصوتُ الواحدُ. وقال غيره: الخشَفة، بالتحريك،

الحِسُّ والحركة، وقيل: الحِسُّ إذا وقَع السيفُ على اللحم قلتَ سمعت له

خَشْفاً، وإذا وقَع السيفُ على السِّلاح قال: لا أَسمع إلا خَشْفاً. وفي

حديث أَبي هريرة: فسَمِعَتْ أُمـّي خَشْفَ قَدَمَيَّ. والخَشْفُ: صوت ليس

بالشديد. وخَشْفَةُ الضَبُعِ: صَوْتُها. والخَشْفةُ: قُفٌّ قد غَلَبَتْ

عليه السُّهُولةُ. وجِبالٌ خُشَّفٌ: مُتواضِعةٌ؛ عن ثعلب، وأَنشد:

جَوْنٍ تَرى فيه الجِبالَ الخُشَّفا،

كما رأَيتَ الشَّارِفَ الـمُوَحَّفا

وأُمُّ خَشَّافٍ: الدّاهِيةُ؛ قال:

يَحْمِلْنَ عَنْقاء وعَنْقَفِيرا،

وأُمّ خَشّافٍ وخَنْشَفِيرا

ويقال لها أَيضاً: خَشّاف، بغير أُم.

ويقال: خاشَفَ فلان في ذِمَّته إذا سارَعَ في إخْفارِها، قال: وخاشَفَ

إلى كذا وكذا مِثْلُه. وفي حديث معاوية: كان سَهْم بن غالِبٍ من رُؤوس

الخَوارِج، خرج بالبصرة فآمَنَه عبدُ اللّه بن عامر فكتب إليه معاويةُ: لو

كنتَ قَتَلْتَه كانت ذِمّةً خاشَفْتَ فيها أَي سارَعْتَ إلى إخْفارها.

يقال: خاشَفَ إلى الشرِّ إذا بادَرَ إليه؛ يريد: لم يكن في قَتْلِكَ له إلا

أَن يقالَ قد أَخْفَرَ ذِمَّتَه.

والـمَخْشَفُ: النَّجْرانُ

(* قوله «والمخشف النجران» كذا بالأصل. وفي

القاموس مع شرحه: والمخشف كمقعد: اليخدان؛ عن الليث، قال الصاغاني: ومعناه

موضع الجمد. قلت: واليخ بالفارسية الجمد، ودان موضعه. هذا هو الصواب وقد

غلط صاحب اللسان فقال هو النجران.) الذي يَجْري فيه البابُ، وليس له

فعل.وسيف خاشِفٌ وخَشِيفٌ وخَشُوفٌ: ماضٍ. وخَشَفَ رأْسَه بالحجر: شَدَخَه،

وقيل: كل ما شُدِخَ، فقد خُشِفَ. والخَشَفُ: الخَزَفُ

(* قوله «والخشف

الخزف» في شرح القاموس الصواب: الخسف، بالسين المهملة.)، يمانية؛ قال ابن

دريد: أَحْسَبُهم يَخُصُّون به ما غَلُظَ منه. وفي حديث الكعبة: إنها كانت

خَشَفةً على الماء فدُحِيَتْ عنها الأَرضُ. قال ابن الأَثير: قال

الخطابي الخَشَفةُ واحدة الخَشَف، وهي حجارة تنبت في الأَرض نباتاً، قال: وتروى

بالحاء المهملة وبالعين بدل الفاء، وهي مذكورة في موضعها.

Books available on Lisaan.net الكتب الموجودة على لسان نت
Lisaan al-Arab by Ibn Manzur (d. 1311 CE) لسان العرب لإبن منظورIshtiqaaq al-Asmaa' by al-Asma`ee (d. 831 CE) إشتقاق الأسماء للأصمعيKitaab al-Ain by al-Khaleel bin Ahmad al-Faraahidi (d. 786 CE) كتاب العين للخليل بن أحمد الفراهيديGhareeb al-Hadeeth by Abu Ubaid al-Qaasim bin Salam al-Harawi (d. 838 CE) غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلامAl-Asharaat fi Ghareeb al-Lughah by Muhammad bin Abdul Wahid al-Zahid Ghulam Thaalab (d. 957 CE) العشرات في غريب اللغة لمحمد بن عبد الواحد الزاهد غلام ثعلبTaj al-Lughah wa Sihaah al-Arabiyyah by al-Jawhari (d. 1003 CE) تاج اللغة وصِحاح العربية للجوهريMaqayees al-Lughah by Ibn Faris (d. 1004 CE) مقاييس اللغة لإبن فارسAl-Muhkam wal Muheet al-Aadham by Ibn Seedah al-Mursi (d. 1066 CE) المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسيAsaas al-Balaaghah by al-Zamakhshari (d. 1143 CE) أساس البلاغة للزمخشريAl-Majmoo` al-Mugheeth fi Gharibay al-Qur'aani wal Hadeeth by Abu Musa al-Madeeni (d. 1185 CE) المجموع المغيث في غريبي القرآن والحديث لأبو موسى المدينيAl-Nihaayah fi Ghareeb al-Hadeeth wal Athar by Abu Sa`aadaat Ibn al-Athir (d. 1210 CE) النهاية في غريب الحديث والأثر لأبي السعادات ابن الأثير الجزريAl-Maghrib fi Tarteeb al-Ma`rib by al-Mutarrizi (d. 1213 CE) المغرب في ترتيب المعرب للمُطَرِّزيAl-Shawaarid by al-Saghaani (d. 1252 CE) الشوارد للصغانيMukhtaar al-Sihaah by al-Razi (d. 1266 CE) مختار الصحاح للرازيAl-Alfaadh al-Mukhtalifah fil Ma`aani al-Mu'talifah by Ibn Malik (d. 1274 CE) الألفاظ المختلفة في المعاني المؤتلفة لإبن مالكTuhfah al-Areeb bima fil Qur'aan minal Ghareeb by Abu Hayyan al-Gharnati (d. 1344 CE) تحفة الأريب بما في القرآن من الغريب لإبي حيان الغرناطي الأندلسيAl-Misbaah al-Muneer by al-Fayyumi (d. 1368 CE) المصباح المنير للفيّوميKitaab al-Ta`rifaat by al-Shareef al-Jorjani (d. 1413 CE) كتاب التعريفات للشريف الجرجانيAl-Qamoos al-Muheet by Fairuzabadi (d. 1414 CE) القاموس المحيط للفيروزآباديMu`jam Maqaalid al-Uloom by al-Suyuti (d. 1505 CE) معجم مقاليد العلوم للسيوطيMajma` Bihaar al-Anwaar by al-Fattini (d. 1578 CE) مجمع بحار الأنوار للفَتِّنيّAl-Tawqeef `alaa Mahammaat al-Ta`areef by al-Manaawi (d. 1622 CE) التوقيف على مهمات التعاريف للمناويDastoor al-Ulamaa by Ahmednagari (d. 18th Century CE) دستور العلماء للأحمدنكريKashshaaf Istilahaat al-Funooni wal Uloom by al-Tahanawi (d. 1777 CE) كشّاف اصطلاحات الفنون والعلوم للتهانويTaaj al-Aroos by Murtada al-Zabidi (d. 1790 CE) تاج العروس لمرتضى الزبيديAl-Farq by Ibn Abi Thaabit (c. 835 CE) الفرق لإبن أبي ثابتAl-Ta`reefaat al-Fiqhiyyah by al-Barakati (d. 1975 CE) التعريفات الفقهيّة للبركتيRisaalat al-Khatti wal Qalam by Ibn Qutaybah (d. 885 CE) رسالة الخط والقلم لإبن قتيبةAl-Mudhakkar wal Mu'annath by Sahl al-Tustari (d. 896 CE) المذكر والمؤنث لسهل التستريAl-I`timaad fi Nadhaa'ir al-Dhaa'i wal Daad by Ibn Malik (d. 1274 CE) الإعتماد في نظائر الظاء والضادAl-Mufradaat fi Ghareeb al-Qur'aan by al-Raaghib al-Asfahaani (d. c. 1109 CE) المفردات في غريب القرآن للراغب الأصفهانيSupplément aux dictionnaires arabes by Reinhart Dozy (d. 1883 CE) تكملة المعاجم العربية لرينهارت دوزيMu`jam al-Sawaab al-Lughawi by Ahmad Mukhtar Umar (d. 2003 CE) معجم الصواب اللغوي لأحمد مختار عمرMu`jam al-Lughah al-Arabiyyah al-Mu`aasirah by Ahmad Mukhtar Umar (d. 2003 CE) معجم اللغة العربية المعاصرة لأحمد مختار عمرAl-Mu`jam al-Waseet by a Team of Writers (1998) المعجم الوسيط لمجموعة من المؤلفينAl-Muheet fil Lughah by al-Sahib bin Abbad (d. c. 995 CE) المحيط في اللغة للصاحب بن عبادAl-Ubaab al-Zaakhir by al-Saghaani (d. 1252 CE) العباب الزاخر للصغانيMufradaat al-Qur'aan by al-Faraahhi (d. 1930 CE) مفردات القرآن للفراهيGhareeb al-Qur'aan fi Shi`r al-Arab by Abdullah ibn Abbas (d. 687 CE) غريب القرآن في شعر العرب لعبد الله بن عباسAl-Muhadhdhib fima Waqa`a fil Qur'aani minal Mu`arrab by al-Suyuti (d. 1505 CE) المهذب فيما وقع في القرآن من المعرب للسيوطيMin Balaaghat al-Qur'aan by Ahmad Ahmad al-Badawi (d. c. 1968 CE) من بلاغة القرآن لأحمد أحمد بدويAl-Mustalahaat al-Arba`ah fil Qur'aan by Abul A`la Maududi (d. 1979 CE) المصطلحات الأربعة في القرآن لأبو الأعلى المودوديMa Waqa`a fil Qur'aan bighair Lughat al-Arab by al-Hilali (d. 1987 CE) ما وقع في القرآن بغير لغة العرب للهلاليAl-I`jaaz al-Bayaani lil Qur'aan by Aisha Abd al-Rahman (d. 1998 CE) الإعجاز البياني للقرآن لعائشة عبد الرحمنMukhtasar al-Ibaraat li Mu`jam Mustalahaat al-Qira'aaat by al-Dawsari (2008) مختصر العبارات لمعجم مصطلحات القراءات للدوسريAbjad al-Uloom by Siddiq Hasan Khan (d. 1890 CE) أبجد العلوم لصديق حسن خان