Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
2261. خفل1 2262. خفن4 2263. خقق5 2264. خقم2 2265. خقن6 2266. خلأ52267. خلا9 2268. خلب19 2269. خلبج2 2270. خلبس5 2271. خلبص6 2272. خلت2 2273. خلج14 2274. خلجم3 2275. خلد15 2276. خلر5 2277. خلس15 2278. خلص17 2279. خلط19 2280. خلع17 2281. خلف22 2282. خلق21 2283. خلل14 2284. خلم4 2285. خلنج3 2286. خمأ2 2287. خما1 2288. خمت3 2289. خمج6 2290. خمجر2 2291. خمد15 2292. خمر21 2293. خمز4 2294. خمس18 2295. خمش11 2296. خمص16 2297. خمط15 2298. خمطر2 2299. خمع8 2300. خمق2 2301. خمل15 2302. خمم7 2303. خمن13 2304. خنا5 2305. خنب9 2306. خنبت2 2307. خنبث2 2308. خنبج5 2309. خنبس5 2310. خنبش2 2311. خنبص1 2312. خنبع2 2313. خنبق3 2314. خنبل2 2315. خنبلس1 2316. خنت2 2317. خنتر2 2318. خنتص1 2319. خنتع1 2320. خنث15 2321. خنثب2 2322. خنثر2 2323. خنثل1 2324. خنج2 2325. خنجر9 2326. خنجل1 2327. خندب2 2328. خندرس3 2329. خندع1 2330. خندف5 2331. خندق4 2332. خندلس2 2333. خندم4 2334. خنذ6 2335. خنذع1 2336. خنر6 2337. خنز14 2338. خنزب5 2339. خنزج2 2340. خنزر7 2341. خنس19 2342. خنسر4 2343. خنش3 2344. خنشع1 2345. خنشفر2 2346. خنشل3 2347. خنص6 2348. خنصر6 2349. خنضب2 2350. خنط2 2351. خنطث1 2352. خنطل2 2353. خنظ2 2354. خنظب2 2355. خنظر1 2356. خنع9 2357. خنعب2 2358. خنعج2 2359. خنعس2 2360. خنعق2 Prev. 100
«
Previous

خلأ

»
Next

خلأ: الخِلاءُ في الإِبل كالحِرانِ في الدَّوابِّ.

خَلأَتِ الناقةُ تَخْلأُ خَلأ وخِلاءً، بالكسر والمدّ، وخُلُوءاً، وهي

خَلُوءٌ: بَرَكَتْ، أَو حَرَنَتْ مِنْ غيرِ علةٍ؛ وقيل إِذا لم تَبْرَحْ

مَكانَها، وكذلك الجَمَلُ، وخص بعضُهم به الاناثَ من الابل، وقال في الجمل: أَلَحَّ، وفي الفرس: حَرَنَ؛ قال: ولا يقال للجمل: خَلأَ؛ يقال: خَلأَتِ الناقةُ، وأَلَحَّ الجَمَلُ، وحَرَنَ الفرسُ؛ وفي الحديث: أَن ناقة النبي، صلى اللّه عليه وسلم، خَلأَتْ به يومَ الحُدَيْبِيةِ، فقالوا: خَلأَتِ القَصْواءُ؛ فقال رسولُ اللّه، صلى اللّه عليه وسلم: ما خَلأَتْ، وما هُو لها بِخُلُقٍ، ولكن حَبَسَها حابِسُ الفِيلِ. قال زهير يصف ناقة:

بآرِزةِ الفَقارةِ لم يَخُنْها * قِطافٌ في الرِّكاب، ولا خِلاءُ

قال الراجز يصف رَحَى يَدٍ فاسْتعارَ ذلك لها:

بُدِّلْتُ، مِن وَصْلِ الغَوانِي البِيضِ،

كَبْداءَ مِلْحاحاً على الرَّضيضِ،

تَخْلأُ إِلاَّ بيدِ القَبِيضِ

القَبِيضُ: الرَّجلُ الشديدُ القَبْضِ على الشيء؛ والرَّضِيضُ:حِجارةُ

الـمَعادِن فيها الذهبُ والفضة؛ والكَبْداءُ :الضَّخْمةُ الوَسطِ: يعني

رَحًى تَطْحَنُ حجارةَ الـمَعْدِنِ؛ وتَخْلأُ: تَقُومُ فلا تجري.

وخَلأَ الانسانُ يَخْلأُ خُلُوءاً: لَمْ يَبْرَحْ مكانَه، وقال اللحياني: خَلأَتِ الناقةُ تَخْلأُ خِلاءً، وهي ناقةٌ خالِئٌ بغير هاء، إِذا بَرَكَتْ فلم تَقُمْ، فإِذا قامت ولم تَبْرَحْ قيل: حَرَنَتْ تَحْرُنُ حِراناً، وقال أَبو منصور: والخِلاء لا يكون الا للناقة، وأَكثر ما يكون

<ص:69>

الخِلاء منها إِذا ضَبِعَتْ، تَبْرك فلا تَثُور. وقال ابن شميل: يقال للجمل: خَلأَ يَخْلأُ خِلاءً: إِذا بَرَكَ فلم يقم.

قال: ولا يقال خَلأَ إِلاَّ للجمل. قال أَبو منصور: لم يعرف ابن شميل الخِلاء فجعله للجمل خاصة، وهو عند العرب للناقة، وأَنشد قول زهير:

بآرزة الفقارة لم يخنها

والتِّخْلِئُ: الدنيا، وأَنشد أَبو حمزة:

لو كان، في التِّخْلِئِ، زَيْد ما نَفَعْ، * لأَنَّ زَيْداً عاجِزُ الرَّأْيِ، لُكَعْ(1)

(1 قوله «لو كان في التخلئ إلخ» في التكملة بعد المشطور الثاني:

إِذا رأى الضيف توارى وانقمع)

ويقال: تِخْلِئٌ وتَخْلِئٌ، وقيل: هو الطعام والشراب؛ يقال: لو كان في التِّخْلِئ ما نفعه.

وخالأَ القومُ: تركوا شيئاً وأَخذوا في غيره، حكاه ثعلب، وأَنشد:

فلَمَّا فَنى ما في الكَنائنِ خالَؤُوا * إِلى القَرْعِ من جِلدِ الهِجانِ الـمُجَوَّبِ

يقول: فَزِعُوا إِلى السُّيوف والدَّرَقِ.

وفي حديث أُم زَرْع: كنتُ لكِ كأَبِي زَرْعٍ لأُمّ زرعٍ في الأُلْفةِ

والرِّفاء لا في الفُرْقةِ والخِلاء. الخِلاء، بالكسر والمدّ: الـمُباعَدةُ

والـمُجانَبةُ.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.