Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 3729
907. خوص15 908. خوض17 909. خوط7 910. خوف17 911. خول16 912. خون20913. خوي9 914. خيب11 915. خير19 916. خيس12 917. خيط16 918. خيف15 919. خيل18 920. خيم13 921. دأب14 922. دأد2 923. دأل9 924. دأي5 925. دبأ7 926. دبب15 927. دبج14 928. دبر19 929. دبس16 930. دبغ15 931. دبق16 932. دبل15 933. دبي9 934. دثر20 935. دجج13 936. دجر14 937. دجل18 938. دجن17 939. دجي5 940. دحر14 941. دحس12 942. دحص8 943. دحض17 944. دحق9 945. دحل11 946. دحو9 947. دخر14 948. دخس10 949. دخل18 950. دخمس5 951. دخن17 952. ددب2 953. ددد2 954. ددم3 955. ددن7 956. درأ14 957. درب19 958. درج18 959. درد13 960. درر13 961. درز13 962. درس21 963. درص6 964. درع18 965. درق14 966. درك18 967. درم12 968. درن16 969. دري8 970. دس4 971. دسر17 972. دسس15 973. دسع13 974. دسق8 975. دسم19 976. دعب16 977. دعج13 978. دعر16 979. دعس10 980. دعص8 981. دعع10 982. دعم16 983. دعو9 984. دغدغ7 985. دغر15 986. دغص11 987. دغفل7 988. دغل16 989. دغم15 990. دفأ12 991. دفر14 992. دفع17 993. دفف16 994. دفق17 995. دفل11 996. دقر12 997. دقع14 998. دقق14 999. دقل16 1000. دقم8 1001. دقن6 1002. دكك12 1003. دكل10 1004. دكن15 1005. دلب13 1006. دلج16 Prev. 100
«
Previous

خون

»
Next
خ و ن

خانه في العهد، وخانه العهد. " لا تخونوا الله والرسول وتخونوا أماناتكم ". قال أوس:

خانتك منه ما علمت كما ... خان الإخاء خليله لبد

وهو شديد الخون والخيانة والمخانة. وتقول: استبدل بالنصح المخانة، وبالستر المجانة، واختان المال، واختان نفسه، وهو خوان، وقوم خونة، وكفاك من الخيانة أن تكون أميناً للخونة، وخوّنه نسبه للخيانة، وكان فلان أميناً فتخوّن.

ومن المجاز: خانه سيفه: نبا عن الضريبة. وقيل في الرمح: أخوك وربما خانك. وخانته رجلاه إذا لم يقدر على المشي. وقال زهير:

غرب على بكرة أو لؤلؤ قلق ... في السلك خان به رباته النظم وخان الدلو الرشاء إذا انقطع. قال ذو الرمة:

كأنها دلو بئر جدّ ماتحها ... حتى إذا ما رآها خانها الكرب

وإنّ في ظهره لخوناً أي ضعفاً وهو من خانه ظهره. وتخون فلان حقى إذا تنقصه كأنه خانه شيأ فشيأ، وكل ما غيّرك عن حالك فقد تخونك. قال لبيد:

تخونها نزولي وارتحالي

وأما تخونته: تعهدته فمعناه تجنبت أن أخونه. " وكان رسول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يتخونهم بالموعظة ". والحمّى تتخونه: تتعهده وتأتيه في وقتها. و" يعلم خائنة الأعين " وهي النظرة المسارقة إلى ما لا يحلّ. وفرسه الخوّان أي الأسد. وأعوذ بالله من الخوّان وهو يوم نفاد الميرة.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري are being displayed.