Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي

ا
ب
ل
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 11835
2745. خَدف1 2746. خدفر1 2747. خَدفل1 2748. خَدل1 2749. خَدلج1 2750. خَدم12751. خدن17 2752. خَدنق1 2753. خدي4 2754. خذأ3 2755. خذذ2 2756. خذر3 2757. خَذرف1 2758. خَذرق1 2759. خَذرم1 2760. خَذع1 2761. خذعب2 2762. خذعرب1 2763. خَذعل1 2764. خذعن2 2765. خَذف1 2766. خذفر3 2767. خَذق1 2768. خَذل1 2769. خذلب1 2770. خذلج2 2771. خَذلم1 2772. خَذم1 2773. خذن4 2774. خَذنق1 2775. خذو4 2776. خذي5 2777. خرأ9 2778. خرب19 2779. خربَان1 2780. خربد1 2781. خربذ1 2782. خربز3 2783. خَربس1 2784. خَربش1 2785. خَربص1 2786. خَربق1 2787. خَربل1 2788. خرت12 2789. خرتر1 2790. خَرتنك1 2791. خرث9 2792. خَرثم1 2793. خرج19 2794. خرجر1 2795. خرخان1 2796. خرخب1 2797. خرد9 2798. خردب2 2799. خردذ1 2800. خَردق1 2801. خَردل1 2802. خَرذل1 2803. خرر11 2804. خرز12 2805. خرزج1 2806. خرزذ1 2807. خَرس2 2808. خَرش2 2809. خرشب3 2810. خَرشع1 2811. خَرشف1 2812. خرشكت1 2813. خَرشم1 2814. خرشن1 2815. خَرص2 2816. خرض3 2817. خَرط2 2818. خَرطل1 2819. خَرطم1 2820. خرطن2 2821. خَرع2 2822. خرعب5 2823. خرعون1 2824. خَرف1 2825. خرفج9 2826. خرفذ1 2827. خَرفش1 2828. خَرفع1 2829. خَرفق1 2830. خَرق1 2831. خَرقف1 2832. خَرقل1 2833. خَرك2 2834. خركن1 2835. خَرم1 2836. خرمد3 2837. خَرمس1 2838. خَرمش1 2839. خَرمص1 2840. خَرمل1 2841. خرميثن1 2842. خرنب5 2843. خَرنص1 2844. خَرنف1 Prev. 100
«
Previous

خَدم

»
Next
خَدم

(خَدَمَه يَخْدِمُه ويَخدُمه) من حَدّي ضَرَب ونَصَر، الأُولَى عَن اللِّحيانيّ (خَدْمَةً) بالكَسْر (ويُفْتَح) ، وَهَذِه عَن اللِّحياني أَي: مَهَنَه، وَقيل: بالفَتْح المَصْدَر، وبالكَسْر الاسْمُ، (فَهُوَ خَادِم ج: خُدَّامٌ) كَكَاتِب وكُتَّاب (وخَدَم) مُحَرَّكة، اسمٌ للجَمْع كالرَّوَح ونظائِره، قَالَ الشَّاعِر:
(مُخَدَّمون ثِقالٌ فِي مَجالِسهم ... وَفِي الرِّحال إِذا رافَقْتَهم خَدَمُ)

(وَهِي خادِمٌ وخادِمَة) ، عَربيَّتان فَصِيحَتانِ، يَقَع على الذَّكَر والأُنْثى لإجْرائِه مُجْرَى الأسَماء غير المَأْخُوذَةِ من الأَفْعال، كحَائِض وعَاتِق، وَفِي حَدِيثِ فاطِمَةَ وعَلِيٍّ رَضِي الله تَعالَى عَنْهُمَا: " اسأَلِي أَباكِ خادٍ مَا تَقِيكِ حَرَّ مَا أَنتِ فِيهِ "، وَفِي حَدِيثِ عَبْدِ الرَّحْمن: " أَنَّه طَلَّقَ امرَأَتَه فَمَتَّعَها بخَادِم سَوْدَاء "، أَي: جَارِيَة.
(واخْتَدَم: خَدَم نَفْسَه) . حَكَى اللّحياني قَالَ: لَا بُدَّ لمَنْ لم تَكُن لَهُ خَادِم أَن يَخْتَدِم، أَي: يَخْدِم نَفسَه.
(واسْتَخْدَمه واخْتَدَمه فَأَخْذَمَه: اسْتَوْهَبه خادِماً فَوَهَبَه لَهُ) ، وَيُقَال: استَخدمتُ فُلاناً واخْتَدَمتُه سألتُه أَن يَخْدُمِني. وَزعم القُطْب الرّاوندي فِي شَرْح نَهْج البلاغة أَنه يُقال: استَخْدَمْتُه لِنَفْسي ولَغَيْرِي، وَأَخْدَمْته لِنَفْسي خاصَّة، قَالَ ابنُ أَبِي الحَدِيد: وَهَذَا مِمّا لم أَعْرِفْه.
(والخَدَمَة مُحَرَّكة: السَّيرُ الغَلِيظ المُحْكَمُ مِثلُ الحَلْقة تُشَدُّ فِي رُسْغِ 
البَعِيرِ، فيُشَدُّ إِلَيْهَا سَرائِحُ نَعْلِها) ، وَهُوَ مجَاز.
(و) مِنْهُ أَخْذُ الخَدَمة بِمَعْنى (حَلْقة القَوْم) المُسْتَدِيرة المُحْكَمَة على التَّشْبِيه فِي الاجْتِماع.
قَالَ الجوهَرِيّ: (و) مِنْهُ سُمِّي (الخَلْخالُ) خَدَمةً، لأَنَّه رُبّما كَانَ من سُيور يُرَكَّب فِيهِ الذَّهَب والفِضّة.
(و) قد يُسَمَّى (السَّاقُ) خَدَمةً حَمْلاً على الخَلْخال لكَوْنِها مَوْضِعَه، وَمِنْه حديثُ سَلْمان: " أَنه كَانَ على حِمارٍ وَعَلِيهِ سَرَاوِيلُ وخَدَمَتاه تَذَبْذَبان ". أَرَادَ بهما ساقَيْه؛ لأَنَّهما مَوْضِع الخَدَمَتَيْن وهما الخَلْخَالان. (ج: خَدَمٌ) مُحَرَّكة (وخِدامٌ كَكِتاب) ، وَفِي الحَدِيث:
لَا يَحُول بَينَنا وَبَين خَدَم نِسائكم شَيْء "، جمع خَدَمة، يَعْنِي: الخَلْخَال، وَفِي حَدِيث: " كُنَّ يَدْلِحْنَ بالقِرَب على ظُهُورِهنّ، ويَسْقِينَ أَصحابَه بادِيَةً خِدَامُهُنّ "، وَقَالَ الشَّاعر:
(كَيفَ نَومِي على الفِراش ولَمَّا ... تَشْمِل الشّأمَ غَارةٌ شَعْواءُ)

(تُذْهِلُ الشَّيخَ عَن بَنِيه وتُبْدِي ... عَن خِدامِ العَقِيلَةُ العَذْراءُ)

أَيْ: عَن خِدامها، أَي: تَكْشِف وَهُوَ مجَاز.
يُقَال: أبدَت الحَرْبُ عَن خِدام المُخَدَّرات أَي: اشْتَدَّت كَمَا فِي الأساس، وأَنْشَدَ أَبُو عُبَيْد:
(كَانَ مِنَّا المُطارِدُون على الأُخْرى ... إِذا أَبْدَتِ العَذَارَى الخِدَامَا)

(و) المُخَدَّم (كَمُعَظَّم: مَوْضِعُ الخَلْخال) من سَاقِ المَرْأَةَ، قَالَ طُفَيْل: (وَفِي الظَّاعِنِين القَلْبُ قد ذَهَبَتْ بِهِ ... أَسِيلَةُ مَجْرَى الدَّمْع رَيّا المُخَدَّمِ)

(و) المُخَدَّم أَيْضا: مَوضِع (السَّيْر) من البَعِير، وَهُوَ مَا فَوْقَ الكَعْب، (كالمُخَدَّمَة) بهاء. نَقله الجوهَرِيّ.
(و) من الْمجَاز: المُخَدَّم (رِباطُ السَّراوِيل عِنْد أَسْفل رِجْل المَرْأَة) . ونَصّ المُحْكَم: عِنْد أسفَلِ رِجْل السَّراويل. فَأطلق، وَكَذَا ظَاهر سِياقِ الأساس. ومُخَدَّم سَرَاوِيله يَتَذَبْذَب. وَكَأن المصنّف قَيِّد رِجلَ المرأةِ لأنّ فِي الْغَالِب هنّ يَرْبِطْن أَرْجُلَ سَراوِيلِهِن فِي وَسَط السّاق، ثمَّ يُرْخِين عَلَيْهِ كَمَا هُوَ مُشاهَد بِخِلاف الرّجال. فَتَأَمَّل.
(و) من الْمجَاز: المُخَدَّم (كُلّ فَرَسٍ تَحْجِيلُه مُسْتَدِيرٌ فوقَ أَشاعِرِه كالأَخْدَم. أَو) إِذا (جَاوَز البَياضُ أرساغَه أَو بَعْضَها) . وَفِي الصّحاح: التَّخْدِيمُ: أَن يَقْصُر بَياضُ التَّحْجِيل عَن الوَظِيف، فَيَسْتَدِير بِأَرْساغِ رِجْلَيِ الفَرَس دون يَدَيْه فَوْقَ الأَشاعر، فَإِن كَانَ بِرِجْل وَاحِدَة فَهُوَ أَرْجَل.
(و) من الْمجَاز: (فَضَّ اللهُ خَدَمَتَهم مُحَرَّكَة) ، أَي: (جَمْعَهُم) ، إِشَارَة إِلَى حَدِيثِ خَالِد بن الوَلِيد أَنَّه كَتَبَ إِلَى مَرازِبَة فارِس: " الحمدُ لِلَّه الَّذي فَضَّ خَدَمتكم "، أَي: فَرَّق جَماعَتكم، والخَدَمة فِي الأَصل: سَيْرٌ غَلِيظٌ مَضْفُورٌ مِثلُ الحَلْقة يُشَدّ فِي رُسْغ البَعِير، ثمَّ تُشَدُّ إِلَيْهَا سَرائِحُ نَعْلِه، فَإِذا انفَضَّت الخَدَمةُ انحَلَّت السَّرائح وسَقَطت النَّعْل، فَضَرَب ذَلِك مَثَلاً لذَهاب مَا كَانُوا عَلَيْهِ وتَفَرُّقِهِ، قَالَه اْبنُ الأَثِير: ومِثلُه قَوْلُ أبي عُبَيْد.
(و) من المَجاز: (الخَدْماءُ: الشَّاةُ البَيْضاء الأَوْظِفَة) مثل الحَجْلاء، نَقله الجَوْهَرِيُّ، وَهُوَ قَولُ أَبِي زَيْد. (أَو) هِيَ البَيْضاءُ (الوَظِيفِ الوَاحِد وسَائِرُها أَسْوَدُ) .
(أَو) هِيَ (الَّتِي فِي ساقِها عِنْد الرُّسْغِ بَياضٌ) كالخَدَمَة (فِي سَوادٍ، أَو سَوادٌ فِي بَياضٍ) .
(وَكَذَلِكَ الوُعولُ) تشبه بالخَدَم من الخَلاخِيل، وإيّاه عَنَى الأَعْشَى بِقَوْله:
(وَلَو أنّ عِزَّ النَّاسِ فِي رَأس صَخْرةٍ ... مُلَمْلَمَةٍ تُعْيِي الأَرحَّ المُخَدَّمَا)

(لأَعْطاكَ رَبُّ النَّاسِ مِفْتاحَ بابِها ... وَلَو لَمْ يَكُن بابٌ لأَعْطَاكَ سُلَّمَا)

يُرِيد: وَعْلاً ابيَضَّتْ أوظِفَتُه، (والاسمُ: الخُدْمَةُ بالضَّمّ) كالحُمْرة، وَهِي بَياض فِي الأَوْظِفَة.
(والخَدْمَةُ بالفَتْح: السّاعةُ من لَيْلٍ أَو نَهارٍ) ، والذّال لُغَة فِيهِ.
(و) الخِدَمة (كَعِنَبة: السَّيْر) المَضْفور.
(ورَجُلٌ مَخْدُومٌ: لَهُ تابِعَةٌ من الجِنّ) . كَذَا فِي الصّحاح.
(وَقوم مُخَدَّمُونَ كَمُعَظَّمون) . مَخْدومُون يُرادُ بِهِ (كَثِيرُو الخَدَم والحَشَم) .
(واْبنُ خِدام، كَكِتاب: شاعِرٌ) . قَدِيم، (أَو هُوَ بالذَّالِ) الْمُعْجَمَة كَمَا فِي المُحْكَم، وَقَالَ امْرُؤ القَيْس:
(عُوجَا على الطَّلَل المُحِيل لأَننا ... نَبْكِي الدِّيارَ كَمَا بَكَى اْبنُ خِدامِ)

وَسَيَأْتِي.
(وأَبُو إِسْحاق إبراهيمُ بنُ مُحمَّد) اْبن إبراهِيمَ (الخُدَامِيُّ بالضَّم، قَيَّدَه أَبُو الفَرَج) بنُ الجَوْزِيّ، هَكَذَا، أَي: بالدّال المُهْمَلَة، (ولَعَلَّه وَهَم، وإِنَّما هُوَ بالذَّالِ) المُعْجَمَة.
قلتُ: بل الصَّوابُ فِيهِ كَسْر الخَاءَ. المُعْجَمَة، وإِهْمالُ الدَّال كَمَا صَرَّح بِهِ اْبنُ الأَثير واْبنُ السَّمعانِيّ واْبنُ نُقْطة والحافِظُ الذَّهَبِيّ شَيْخُ المُصَنَّف، وَهُوَ الَّذي قَيَّده الحافِظُ أَبُو الفَرَج، وإِنما الوَاهِمُ اْبنُ أختِ خَالةِ المُصَنّف، فَإِنِّي لم أَرَ مَنْ ضَبَطه بالضَّمّ وَلَا بإعْجام الذّال وإِنّما هُوَ من عِندِيّاته، ثمَّ إِن فِي سِياقِه قُصوراً بالِغاً، فإنّه رُبَّما أَوْهَم أَنَّه مَنْسوب إِلَى جدّ، وَلَيْسَ كَذَلِك، بل هُوَ مَنْسوب إِلَى سِكّة خِدام، كَكِتاب، بِنَيْسَابور. والمَذْكُور فَقِيهٌ من أَعْيان أهل الرِّي الحَنَفِيّة، وَأَخُوه أَبُو بِشْرٍ الخِدامِيُّ: مُحَدِّثٌ رَحّال، سَمِع عُمرَ بنَ سِنان المَنْبِجِيَّ، وأحمَدَ بنَ نَصْر اللَّبّاد، وَعنهُ محمدُ بنُ أَحْمَدَ اْبنِ شُعَيْبٍ السُّغْدِيُّ.
[] وَمِمّا يُسْتَدْرَكُ عَلَيْهِ:
الخَدَّام، كشَدَّاد: الكَثِير الخِدْمةِ، ويُطْلق على الخَادِم أَيْضا.
والمَخْدُوم: الرَّئِيس، وَالْجمع مَخادِيم.
واخْتَدَمه: جَعَله خادِماً، وَفِي المَثَل: " كالمَمْهُورَة إِحْدَى خَدَمَتَيْها ".
وخَدَّمَها زَوْجُها: أَلْبَسَها الخَدَمة.
واْمْرأةٌ مُخَدَّمةٌ، كَمُعَظَّمةٍ من الخَدَمة والخِدْمة، كَمَا فِي الأساس.
وخَدَمه خَدْمةً، كَعَظْمةٍ، أَي: أَشْغَلَه بهَا.
والخَدَمةُ مُحَركةً: مَخْرَجُ الرِّجْلَيْنِ من السَّراويل، وَبِه فُسّر أَيْضا حَدِيثُ سَلْمان الْمُتَقَدّم، وَأَيْضًا جَمْعُ خَادِم، كَكَاتِب، وكَتَبَة.
والخُدْمانُ بالضّم جمع خَادِم، هَكَذَا تَقوله الْعَامَّة، وكأنَّهم تَصَوَّروا فِيهِ أَنه جَمْع خَدِيم كَكَثِيب وكُثْبان.
وَيَقُولُونَ: هَذَا القَمِيص يَخْدُم سَنَة، وثوبٌ سَخِيف لَا يَخْدُم، وَهُوَ مجَاز.
وَقَالَ أَبُو عَمْرو: الخِدامُ بالكَسْر: القُيودُ.
وَقَالَ ابنُ الأَثير: خِدام بنُ غَالب السَّرخَسِيّ، كَكِتاب من وَلَده: أَبُو نَصْرٍ زُهَيْرُ بنُ الحَسَن بنِ عَلِيّ بنِ مُحَمَّد بن يحيى بن خِدَام الخِداميّ الفَقيه الشافعيّ، رَوَى عَن أَبي إِسحاقَ الهاشِمِيّ وَأبي طَاهِر المخلص، تُوفِّي سنة أَرْبعمائة وَأَرْبَع وَخَمْسين، وحَفِيدُه أَبُو نَصْرٍ زُهَيْرُ بنُ عَلِيّ بنِ زُهَيرٍ الخِداميّ من شُيُوخ اْبن السَّمْعانيّ، سَمِع مِنْهُ بِمَهِيْنَةَ، مَاتَ بعد الثّلاثين وخَمْسِمائة، وَمن هَذَا الْبَيْت بِبُخارَى أَبُو الحَسَن عليّ بنُ محمدِ بنِ الحسينِ بنِ خِدامٍ الخِداميُّ، حَدَّث عَن جَدِّه لأُمّه أَبي عليّ الحَسَنِ بنِ الخضرِ النّسِفِيّ، وَمَات سنة أربعِمائة وثَلاثٍ وتِسْعين، وَقَالَ الحافِظُ فِي التَّبْصير: هُوَ مَنْسوب إِلَى جَدّ لَهُ اْسمُه خِدام، وَلم يَجْعَله من هَذَا البَيْت.
قَالَ: ومُحَمَّدُ بنُ الحَسَنِ بنِ سِباعٍ الأَنْصارِيّ الخِدامِيّ الصائِغ الشّاعر، شَيْخُ الأَدَباء بدِمَشْقَ، حدّث عَن إِسماعيلَ بنِ أَبي اليُسْر، وَله شِعْر كَثِير وفَضائِل.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي are being displayed.