Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
2494. دخي2 2495. ددا3 2496. ددر2 2497. ددق2 2498. ددم3 2499. ددن72500. دذن3 2501. درأ14 2502. درب19 2503. دربج4 2504. دربح3 2505. دربخ6 2506. دربس6 2507. دربل4 2508. دربن3 2509. درثع2 2510. درج18 2511. درح6 2512. درحمن2 2513. درحي1 2514. درخبل1 2515. درخبن2 2516. درخم2 2517. درخمل1 2518. درخمن3 2519. درد13 2520. دردب5 2521. دردبس4 2522. دردج4 2523. دردح3 2524. دردق3 2525. دردقس2 2526. دردم3 2527. درر13 2528. درز13 2529. درس21 2530. درش6 2531. درشق2 2532. درص6 2533. درطس1 2534. درع18 2535. درعب2 2536. درعث2 2537. درعس3 2538. درعش2 2539. درعف3 2540. درعم2 2541. درغش3 2542. درفس7 2543. درفق3 2544. درق14 2545. درقع6 2546. درقل7 2547. درقم2 2548. درقن2 2549. درك18 2550. دركل7 2551. درل2 2552. درم12 2553. درمج5 2554. درمس5 2555. درمص3 2556. درمق4 2557. درمك9 2558. درن16 2559. درنف3 2560. درنك7 2561. دره12 2562. درهس4 2563. درهم11 2564. دري8 2565. دريس2 2566. دزج4 2567. دزر2 2568. دسا5 2569. دسج2 2570. دسر17 2571. دسس15 2572. دسع13 2573. دسف5 2574. دسق8 2575. دسك3 2576. دسكر8 2577. دسم19 2578. دشا1 2579. دشت7 2580. دشش5 2581. دشق3 2582. دشم3 2583. دشن7 2584. دصص2 2585. دطر2 2586. دظظ3 2587. دعا6 2588. دعب16 2589. دعبث2 2590. دعبع2 2591. دعبل5 2592. دعت5 2593. دعتب2 Prev. 100
«
Previous

ددن

»
Next

ددن: الدَّدانُ من السيوف: نحو الكَهامِ. وقال ثعلب: هو الذي يُقْطَع به

الشجر، وهذا عند غيره إنما هو المِعْضَد. وسيف كَهَامٌ ودَدَانٌ بمعنى

واحد: لا يَمْضِي؛ وأَنشد ابن بري لطُفَيْل:

لو كنتَ سَيْفاً كان أَثْرُك جُعْرةً،

وكنتَ دَدَاناً لا يُغَيِّرك الصَّقلُ.

والدَّدَانُ: الرجُل الذي لا غَنَاءَ عنده، ونسب ابن برّيّ هذا القول

للفراء قال: لم يَجِئ ما عينه وفاؤُه من موضع واحد من غير فصل إلاَّ دَدَن

وددان، قال: وذكر غيره البَبْر، وقيل: البَبْر أَعجميّ، وقيل: عربي وافق

الأَعجمي، وقد جاء مع الفصل نحو كَوْكَب وسَوْسَن ودَيْدَن وسَيْسَبان،

والدَّدَن والدَّدُ محذوف من الدَّدَن، والدَّدا محوَّل عن الدَّدَن،

والدَّيْدَن كله

(* قوله «والديدان كله إلخ» كذا بالأصل مضبوطاً، وفي

القاموس: الديدان، محركة). اللَّهْو واللعب، اعْتَقَبت النونُ وحرفُ العلة على

هذه اللفظة لاماً كما اعتقبت الهاء والواو في سنة لاماً وكما اعتقبت في

عِضاه؛ قال ابن الأَعرابي: هو اللهو. والدَّيْدَبُون، وهو ددٌ ودَداً

ودَيْدٌ ودَيَدانٌ ودَدَنٌ كلها لغاتٌ

صحيحة. وفي الحديث عن النبي، صلى الله عليه وسلم: ما أَنا من ددٍ ولا

الدَّدُ منِّي، وفي رواية: ما أَنا من دَداً ولا دَداً منِّي؛ قال ابن

الأَثير في تفسير الحديث: الدَّدُ اللهو واللعب، وهي محذوفة اللام، وقد

استعملت مُتَمَّمَة على ضربين: دَداً كنَدىً، ودَدَن كبَدَن، قال: ولا يخلو

المحذوف من أَن يكون ياءَ كقولهم يد في يَدْيٍ، أَو نوناً كقولهم لَدُ في

لَدُنْ، ومعنى تنكير الدَّدَ في الأُولى الشِّياعُ والاستغراقُ، وأَن لا

يبقى شيءٌ منه إِلاّ وهو منزَّه عنه أَي ما أَنا في شيءٍ من اللهو واللعب،

وتعريفُه في الجملة الثانية لأَنه صار معهوداً بالذكر كأَنه قال: ولا

ذلك النوعُ منِّي، وإنما لم يقُل ولا هو منِّي لأَنَّ الصريح آكَدُ وأَبلغ،

وقيل: اللام في الدَّدِ لاستغراق جنس اللعب أَي ولا جنس اللعب مني،

سواءً كان الذي قلته أَو غيرَه من أَنواع اللهوِ واللعب، قال: واختار

الزمخشري الأَول وقال: ليس يَحْسُن أَن يكون لتعريف الجنس ويخرج عن التئامه،

والكلام جملتان، وفي الموضعين مضاف محذوف تقديره: ما أَنا من أَهلِ دَدٍ ولا

الدَّدُ من أَشغالي، وقال الأَحمر: فيه ثلاث لغات، يقال للهو ددٌ مثل

يد، ودَداً مثل قفاً وعصاً، ودَدَنٌ مثل حَزَن؛ وأَنشد لعديّ:

أَيُّها القَلْبُ تَعَلَّلْ بدَدَنْ،

إنَّ هَمِّي في سَماعٍ وأَذَنْ.

وقال الأَعشى:

أَتَرْحَلُ من لَيْلَى، ولَمَّا تَزوّدِ،

وكنتَ كَمَنْ قَضى اللُّبانةَ من دَدِ.

ورأَيت بخط الشَّيخ رضي الدين الشَّاطبي اللغوي، رحمه الله، في بعض

الأُصول: دَدّ، بتشديد الدال، قال: وهو نادر ذكره أَبو عمر المطرّزي؛ قال

أَبو محمد بن السيد: ولا أَعلم أَحداً حكاه غيره، قال أَبو علي: ونظيرَ

دَدَنٍ ودَداً ودَدٍ في استعمال اللام تارة نوناً، وتارة حرف علة، وتارة

محذوفة لدُنْ ولَداً ولَدُ، كلُّ ذلك يقال؛ وقال الأَزهري في ترجمة دعب: قال

الطرمَّاح:

واستَطْرَقَتْ ظُعْنُهمْ. لمَّا احزأَلَّ بِهِمْ،

مع الضُّحَى، ناشِطٌ من داعِبات دَدِ

(* قوله« مع الضحى ناشط» كذا بالأصل، وفي القاموس في مادَّة ددد: آل

الضحى ناشط قال: يعني اللَّواتي يَمْزَحْن ويَلْعَبْن ويُدأْدِدْن

بأَصابعهنَّ والدَّدُ: هو الضرْب بالأصابع في اللعب، ومنهم من يروي هذا البيتَ:

من داعِبٍ دَدِدِ

يجعله نعتاً للداعب ويَكْسَعُه بدال أُخرى لِيَتِمّ النعت،

لأنَّ النَّعت لا يتمكن حتى يصير ثلاثة أَحرف، فإِذا اشْتقوا منه

فعلاً أَدخلوا بين الأُوليين همزة لئلا تتوالى الدالات فتثقل فيقولون:

دأْدَدَ يُدَأْدِدُ دأْددة؛ قال: وعلى قياسه قول رؤبة:

يَعُدّ زأْراً وهَدِيراً زَغْدَبا،

بَعْبَعَة مَرّاً، ومَرّاٍ بَأْبَبَا

(* قوله« يعد» كذا بالأَصل مضبوطاً، والذي في شرح القاموس في مادة زغدب

ونسبه للعجاج: يمد زأراً) وإنما حكى خرساً شبه ببب فلم يستقم في التصريف

إلأَ كذلك

(* قوله: وإنما حكى إلخ هكذا في الأصل، والكلام غامض ولعل فيه

سقطاً) وقال آخر يصف فحلاً:

يَسوقُها أَعْيَسُ هدَّارٌ بببْ،

إذا دَعاها أَقْبَلَتْ لا تَتَّئِبْ.

والدَّيْدنُ: الدأْب والعادة، وهي الدَّيْدانُ؛ عن ابن جني؛ قال الراجز:

ولا يَزال عندَهُمْ خَفَّانُهُ،

دَيْدانُهُمْ ذاك، وذا دَيْدانُهُ.

والدَّيْدَبُون: اللهو؛ قال ابن أَحمر:

خَلُّوا طَريقَ الدَّيْدَبُونِ، فَقَدْ

فات الصِّبا، وتَفاوَتَ البُجْر.

وفي النهاية: وفي الحديث خَرَجْت ليلة أَطُوف فإِذا أَنا بامرأَة تقول

كذا وكذا، ثم عُدْتُ فوجدتُها ودَيْدانُها أَن تقولَ ذلك؛ الدَّيْدانُ

والدَّيْدَنُ والدِّين: العادة، تقول: ما زال ذلك دَيدَنَه ودَيدَانه

ودِينَه ودأْبَه وعادَتَه وسَدَمه وهِجِّيرَه وهِجِّيراه واهْجِيراه

ودُرابَتَه، قال: وهذا غريب؛ قال ابن بري: ودد اسم رجل؛ قال:

ما لِدَدٍ ما لِدَدٍ ما لَهْ.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.