Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي

ا
ب
ل
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 11835
3432. دعْلج2 3433. دعلق2 3434. دعلم1 3435. دعم15 3436. دعمس1 3437. دعمص83438. دعمظ2 3439. دعن5 3440. دعنم1 3441. دعو8 3442. دعِي1 3443. دغبج1 3444. دغت2 3445. دغثر1 3446. دغر14 3447. دغرق5 3448. دغش6 3449. دغص10 3450. دغغ4 3451. دغف6 3452. دغفر1 3453. دغفش1 3454. دغفص1 3455. دغفق7 3456. دغفل7 3457. دغل15 3458. دغم14 3459. دغمر6 3460. دغمش3 3461. دغمص3 3462. دغن5 3463. دغنج1 3464. دغو3 3465. دغي2 3466. دفأ12 3467. دفتر9 3468. دفر13 3469. دفس5 3470. دفص4 3471. دفض3 3472. دفط2 3473. دفطس4 3474. دفع16 3475. دفغ5 3476. دفف16 3477. دفق16 3478. دفل10 3479. دفن13 3480. دفنس6 3481. دفه2 3482. دفو4 3483. دفي2 3484. دقبق1 3485. دقدس2 3486. دقر11 3487. دقرس2 3488. دقس7 3489. دقش4 3490. دقط4 3491. دقطس1 3492. دقظ3 3493. دقع13 3494. دقف4 3495. دقق12 3496. دقل15 3497. دقم7 3498. دقمر1 3499. دقمس2 3500. دقن5 3501. دقهل1 3502. دقى3 3503. دكأ6 3504. دكب1 3505. دكر5 3506. دكرنس1 3507. دكس9 3508. دكص1 3509. دكض2 3510. دكع6 3511. دكك11 3512. دكل9 3513. دكم6 3514. دكن14 3515. دكه2 3516. دلب12 3517. دلبث3 3518. دلبح2 3519. دلث8 3520. دلثع2 3521. دلثم2 3522. دلج15 3523. دلح9 3524. دلخ4 3525. دلخَم1 3526. دلر1 3527. دلس13 3528. دلص8 3529. دلظ7 3530. دلظم3 3531. دلع11 Prev. 100
«
Previous

دعمص

»
Next
دعمص
الدُّعْمُوصُ، بالضّمِّ: دُوَيْبَّةٌ تَغُوصُ فِي الماءِ، والجَمْعُ الدَّعامِيصُ والدَّعامِصُ أَيْضاً، قَالَ الأَعْشَى يَهْجُو عَلْقَمةَ بنَ عُلاثَةَ:
(فَمَا ذَنْبُنَا إِنْ جاشَ بحْرُ ابنِ عَمِّكُمْ ... وبَحْرُكَ سَاجٍ لَا يُوارِى الدَّعامِصَا)
أَو الدُّعْمُوصُ: دُوْدَةٌ سَوْداءُ تَكُونُ فِي الغُدْرانِ إِذَا نَشَّتْ، قالَهُ ابنُ دُرَيْدٍ، وأَنْشَد:
(إِذا الْتَقَى البَحْرانِ غُمَّ الدُّعْمُوصْ ... فعىَّ أَنْ يَسْبَحَ فِيهِ أَو يَغُوصْ)
وأَنْشَدَ اللَّيْثُ: دَعَامِيصُ ماءٍ نَشَّ عنْهَا غَدِيرُها وقَال ابنُ بَرِّيّ: الدُّعْمُوص: دُودَةٌ لَهَا رَأْسانِ، تَراها فِي الماءِ إِذا قَلّ. والدُّعْمُوصُ: الدَّخّالُ فِي الأُمُورِ الزَّوّارُ للمُلُوكِ، قَالَ أُمَيَّةُ بنُ أَبِي الصَّلْتِ:
(مِنْ كُلِّ بِطْرِيقٍ لِبِطْ ... رِيقٍ نَقِىِّ اللَّوْنِ وَاضِحْ)

(دُعْمُوصِ أَبْوَابِ المُلُو ... كِ وجَائبٍ للخَرْقِ فاتِحُ)
ومِنْهُ الحَدِيثُ: الأَطْفَالُ دَعَامِيصُ الجَنَّةِ، أَيْ سَيّاحُونَ فِي الجَنّةِ لَا يُمْنَعُونَ مِنْ بَيْتٍ، كَمَا أَنَّ الصِّبْيَانَ فِي الدُّنْيَا لَا يُمْنَعُونَ من الدُّخُولِ عَلَى الحُرَمِ، وَلَا يَحْتَجِبُ مِنْهُم أَحَدٌ. قُلْتُ: والَّذِي جاءَ فِي حَدِيثِ أَبي هُرَيْرَةَ، رَضِيَ اللهُ تَعَالَى عَنهُ، رَفَعَه: صِغَارثكُمْ دَعَامِيصُ الجَنَّةِ. وقالَ اللَّيْثُ: إِنَّ الدُّعْمُوصَ رَجُلٌ زَنّاءٌ مَسَخَه اللهُ تَعَالى دُعْمُوصاً. ويُقَال: دَعْمَصَ الماءُ، إِذا كَثُرَتْ دَعَامِيصُه. ويُقَال: هُوَ دُعَمْيِصُ هذَا الأَمْرِ، أَيْ عَالِمٌ بهِ، وأَصْلُه دُعَيْمِيصُ الرَّمْلِ: عَبْدٌ أَسْوَدُ دَاهِيَةٌ خِرِّيتٌ، يُضْرَبُ بِهِ المَثَلُ المُتَقَدِّمُ، كَما يَقْتَضِيهِ سِياقُ الجَوْهَرِيِّ، وَفِي العُبابِ: ويُقال: أَهْدَى مِنْ دُعَيْميِص الرَّمْلِ يُقَال مَا كَانَ يَدْخُلُ بِلادَ وَبَارِ غَيْرُه، فقَامَ فِي المَوْسِمِ لَمّا انْصَرَفَ)
وجَعَل يَقُول:
(فَمَنْ يُعْطِنِي تِسْعاً وتِسْعِينَ بَكْرَةً ... هِجَاناً وأُدْماً أُهْدِهَا لِوَبَارِ)
ونَصُّ العُبَابِ: ومَنْ يُعْطِنِي، فَقَامَ مَهْرِيٌّ وأَعْطَاهُ مَا قَالَ وتَحَمَّلَ مَعَهُ بأَهْلِهِ ووَلَدِه، فلَمَّا تَوَسَّطُوا الرَّمْلَ طَمَسَت الجِنُّ عَيْنَ دُعَيْمِيصٍ فتَحَيَّرَ وهَلَكَ هُوَ ومَنْ مَعَهُ فِي تِلْكَ الرَّمَالِ، وَفِي ذلِكَ يَقُولُ الفَرَزْدَقُ يَهْجُو جَرِيراً.
(ولَقَدْ ضلَلْتَ أَباكَ تَطْلُبُ دَارِماً ... كضَلالِ مُلْتَمِسٍ طَرِيقَ وَبَارِ)
ومِمَّا يُسْتَدْرَكُ عَلَيْه: الدُّعْمُوصُ: أَوّلُ خِلْقَةِ الفَرَسِ، وَهُوَ عَلَقَةٌ فِي بَطْنِ أُمِّه إِلى أَرْبَعِينَ يَوْمًا ثمَّ يَسْتَبِينُ خَلْقُه، فيَكُونُ دُوْدَةً إِلَى أَنْ يَتِمَّ ثَلاثَة أَشْهُرٍ، ثُمَّ يَكُونُ سَلِيلاً حَكَاه كُرَاع.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي are being displayed.