Al-Ṣaghānī, al-ʿUbāb al-Zākhir wa-l-Lubāb al-Fākhir العباب الزاخر للصغاني

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 1573
378. دفأ12 379. دفس5 380. دفط2 381. دفطس4 382. دفغ5 383. دفف16384. دفنس7 385. دقرس2 386. دقس8 387. دقف4 388. دقمس2 389. دكأ6 390. دكس10 391. دلس14 392. دلعس4 393. دلغف4 394. دلف15 395. دلمس5 396. دمحس3 397. دمرغ4 398. دمس15 399. دَمَسَ 2 400. دمغ19 401. دمقس9 402. دمنس2 403. دنأ9 404. دنخس3 405. دنس14 406. دنغ5 407. دنفس5 408. دنقس6 409. دنكس3 410. دهرس5 411. دهس12 412. دهف5 413. دهمس4 414. دوأ12 415. دوس18 416. دوغ7 417. دوف14 418. ديس5 419. ديف8 420. ذأذأ3 421. ذأط7 422. ذاف2 423. ذبأ2 424. ذحلط2 425. ذرأ12 426. ذرط5 427. ذرطس2 428. ذرعف4 429. ذرعمط2 430. ذرف15 431. ذرقط2 432. ذطط2 433. ذعط7 434. ذعف13 435. ذعلف2 436. ذعمط4 437. ذفطس2 438. ذفف12 439. ذقط5 440. ذلف16 441. ذَمأ1 442. ذمط5 443. ذهط4 444. ذهف4 445. ذوط6 446. ذوف9 447. ذيأ7 448. ذيف8 449. رأرأ7 450. رأس13 451. راف3 452. ربأ12 453. ربتس2 454. ربس10 455. ربط18 456. ربغ10 457. رتأ6 458. رثأ10 459. رثط4 460. رثغ5 461. رجأ13 462. رجس18 463. رجف18 464. رحف4 465. رحمس2 466. رخس2 467. رخف5 468. ردأ15 469. ردس10 470. ردغ15 471. ردف18 472. رذس2 473. رزأ11 474. رزغ12 475. رزف8 476. رسس13 477. رسف14 Prev. 100
«
Previous

دفف

»
Next
دفف
الدَّفُّ - بالفتح -: الجنب، ودفا البعير: جنباه، ومنه المثل: أصبر من عود بدفيه الجلب. وقال الراعي:
ما بالُ دَفِّكَ بالفِراشِ مَذِيْلا ... أقَذَىً بِعَيْنِكَ أمْ أرَدْتَ رَحيلا
وقال كعب بن زهير - رضي الله عنه -، ويروى لأبيه زهير، وهو موجود في ديواني أشعارهما:
له عُنُقٌ تُلْوي بما وُصِلَتْ به ... ودَفّانِ يَشْتَفّانِ كُلَّ ظِعانِ
وكذلك الدفة - بالهاء -، قال:
ووانِيَةٍ زَجَرْتُ على حَفَاها ... قَرِيْحِ الدَّفَّتَينِ من البِطَانِ
ودفتا الطبل: اللتان على رأسه.
ودفتا المصحف: ضمامتاه.
ودف الشيء دفاً: أي نسفه واستأصله.
وقال أبن شميل: دفوف الأرض: أسنادها.
وقال أبو عبيد: الدف والدف - بالفتح والضم -: الذي يضرب به، ومنه حديث النبي - صلى الله عليه وسلم -: فصل ما بين الحلال والحرام الصوت والدف في النكاح. وأراد بالصوت الإعلان.
ودفادف الأرض: لأ إسنادها، الواحد: دفدفة. والدفيف: الدبيب؛ وهو السير اللين، يقال: دفت علينا من بني فلان دافة، ومنه حديث عمر؟ رضي الله عنه - أنه قال لمالك بن أوس - رضي الله عنه -: يا مال إنه دفت علينا من قومك دافة؛ وقد أمرنا لهم برضخ فاقسمه بينهم. وعدى " دَفَّ " ب " على " على تأويل قدم وورد. ومنه حديث سالم: أنه كان يلي صدقة عمر - رضي الله عنه -، فإذا دفت دافة الأعراب وجهها أو عامتها فيهم وهي مسبلة. وفي حديث رقيقة بنت أبي صيفي: وطفق القوم بدفون حوله. وقد كتب الحديث بتمامه في تركيب ك ر ب.
والدفة: الجيش يدفون نحو العدو؛ أي يدبون.
وروي أن أعرابياً قال: يا رسول الله هل في الجنة إبل؟ قال: نعم إن فيها لنجائب تدفُّ بركبانها.
ودفيف الطائر: مره فوق الأرض، عقاب دفوف: للتي تدنو من الأرض في طيرانها إذا انقضت، قال امرؤ القيس يصف فرساً ويشبهها العقاب:
كأنّي بفَتْخاء الجَنَاحَيْنِ لَقْوَةٍ ... دَفُوْفٍ من العِقْبانِ طَأْطَأْتُ شِملالي
ويروى: " شيمالي " أي شمالي.
وفي الحديث: يؤكل ما دف ولا يؤكل ما صف. أي ما حرك جناحيه من الطير كالحمام ونحوه، دون ما صفهما كالنسور والصقور وحوها. وفي كلام بعضهم في التوحيد: ويسمع حركة الطير صافها ودافها.
وقال أبن عباد: أدف الطائر: مثل دف.
وقال غيره: أدفت عليه الأمور: إذا تتابعت.
وسنام مدفف: إذا سقط على دفتي البعير.
وداففت الرجل: إذا أجهزت عليه، ومنه حديث خالد بن الوليد - رضي الله عنه - أنه أسر من بني جذيمة يوم فتح مكة قوماً، فلما كان الليل نادى مناديه: من كان معه أسير فليدافه - ويروى: فليدافه؛ بالتخفيف، وبالذال المعجمة مع التثقيل -. ومعنى الثلاثة: فليجهز عليه. وفي حديث أبن مسعود - رضي الله عنه -: أنه داف أبا جهل يوم بدر، وقال رؤبة:
ذاك الذي تزعمه دفافي
وقال الأصمعي: يقال تداف القوم: إذا ركب بعضهم بعضاً.
ويقال: خذ ما استدف لك: - أي ما أمكن وتسهل - مثل استطف، والدال مبدلة من الطاء.
واستدف أمرهم: أي استتب واستقام.
واستدف الرجل: إذا أستحد، ومنه قول خبيب بن عدي - رضي الله عنه - لا امرأة عقبة بن الحارث: أبغيني حديدة أستطيب بها؛ فأعطته موسى فاستدف بها.
وقال أبن عباد: المستدف بمعنى المدفف.
وقال أبن العرابي: دفدف: إذا سار سيراً ليناً.
ودفدف - أيضاً -: إذا أسرع.
والتركيب يدل على عرض في الشيء وعلى سرعة.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Ṣaghānī, al-ʿUbāb al-Zākhir wa-l-Lubāb al-Fākhir العباب الزاخر للصغاني are being displayed.