Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
2744. دملج12 2745. دملص3 2746. دملق6 2747. دملك7 2748. دمم12 2749. دمن142750. دمه3 2751. دمهج2 2752. دمي10 2753. دنا8 2754. دنب5 2755. دنج5 2756. دنح5 2757. دنخ4 2758. دنخس3 2759. دندم3 2760. دنر12 2761. دنس13 2762. دنشق2 2763. دنع5 2764. دنغ5 2765. دنف13 2766. دنفس5 2767. دنفش2 2768. دنق15 2769. دنقس6 2770. دنقش3 2771. دنقص1 2772. دنقع3 2773. دنك4 2774. دنل4 2775. دنم5 2776. دنن8 2777. دنهج2 2778. دها3 2779. دهبل3 2780. دهث3 2781. دهثم4 2782. دهدأ2 2783. دهدر4 2784. دهدق3 2785. دهدم3 2786. دهدن3 2787. دهده7 2788. دهدي3 2789. دهر18 2790. دهرج4 2791. دهرس5 2792. دهرش2 2793. دهس11 2794. دهش14 2795. دهشر3 2796. دهع3 2797. دهف5 2798. دهفش2 2799. دهق15 2800. دهقش2 2801. دهقع3 2802. دهقم2 2803. دهقن13 2804. دهك8 2805. دهكر2 2806. دهكل4 2807. دهكم4 2808. دهل6 2809. دهلب2 2810. دهلث2 2811. دهلز7 2812. دهلك2 2813. دهم17 2814. دهمث2 2815. دهمج5 2816. دهمز1 2817. دهمس4 2818. دهمص2 2819. دهمق5 2820. دهن17 2821. دهنج5 2822. دوأ12 2823. دوا2 2824. دوب4 2825. دوج8 2826. دوح14 2827. دوخ12 2828. دودمس1 2829. دوذ5 2830. دور18 2831. دوس17 2832. دوش8 2833. دوط2 2834. دوع4 2835. دوغ6 2836. دوف13 2837. دوق8 2838. دوك11 2839. دول15 2840. دوم19 2841. دون18 2842. دوه6 2843. ديج6 Prev. 100
«
Previous

دمن

»
Next

دمن: دِمْنةُ الدار: أَثَرُها. والدِّمْنة: آثارُ الناس وما سَوَّدوا،

وقيل: ما سَوَّدوا من آثار البَعَر وغيره، والجمع دِمَن، على بابه،

ودِمْنٌ، الأَخيرة كسِدْرة وسِدْر. والدِّمْن: البَعَر. ودَمَّنتِ الماشيةُ

المكانَ: بَعَرت فيه وبالت. ودَمَّن الشاءُ الماء، هذا من البَعَر؛ قال ذو

الرمة يصف بقرة وحشية:

إذا ما عَلاها راكِبُ الصّيْفِ لم يَزَلْ

يَرَى نَعْجةً في مَرْتَع، فيُثيرُها

مُوَلَّعةً خَنْساءَ ليْستْ بنعْجة،

يُدَمِّن أَجْوافَ المِياه وَقِيرُها.

ودَمّن القومُ الموضعَ: سوّدوه وأَثَّروا فيه بالدِّمْن؛ قال عَبيد بن

الأَبرص:

مَنْزِلٌ دَمّنه آباؤُنا الـ

ـمُورثُون المَجْدَ في أُولى اللَّيالي.

والماء مُتَدَمِّن إذا سقَطَت فيه أَبعار الغَنَم والإِبل. والدِّمْن:

ما تَلَبَّد من السِّرقِينِ وصار كِرْساً على وجه الأَرض. والدِّمْنة:

الموضع الذي يَلْتبدُ فيه السِّرقِين، وكذلك ما اختلط من البعر والطين عند

الحوض فتَلَبَّد. الصحاح: الدِّمْن البَعر؛ قال لبيد:

راسِخُ الدِّمْن على أَعضادِه،

ثَلَمَتْه كُلُّ رِيحٍ وسَبَلْ.

ودمَنْتُ الأَرضُ: مثل دَمَلْتها، وقيل: الدِّمْن اسم للجنس مثل

السِّدْر اسم للجنس. والدِّمَن: جمع دِمْنة، ودِمْنٌ

(* قوله «ودمن» بالرفع عطف

على والدمن). ويقال: فلانِ دِمْنُ مالٍ كما يقال إزاءُ مالٍ. والدِّمْنة:

الموضع القريب من الدار. وفي الحديث: أَنه، صلى الله عليه وسلم، قال:

إيّاكم وخَضْراءَ الدِّمَن، قيل: وما ذاك؟ قال: المرأَة الحسناء في

المَنْبت السُّوء؛ شبه المرأَة بما ينبت في الدِّمَن من الكلأِ يُرى له غَضارة

وهو وَبيء المرْعى مُنْتِن الأَصل؛ قال زُفَر بن الحرث:

وقد يَنْبُت المَرْعى على دِمَن الثَّرَى،

وتَبْقى حَزازاتُ النُّفوسِ كما هيَا والدِّمْنة: الحقد المُدَمِّن

للصدر، والجمع دِمن، وقيل: لا يكون الحقد دِمْنة حتى يأْتي عليه الدهر وقد

دَمِن عليه. وقد دَمِنَت قلوبُهم، بالكسر، ودَمِنْت على فلان أَي ضَغِنْت؛

وقال أَبو عبيد في تفسير الحديث: أَراد فسادَ النَّسَب إذا خيف أَن تكون

لغير رِشْدة، وإنما جعلها خضراء الدِّمَن تشبيهاً بالبقلة الناضرة في

دمنة البعر، وأَصل الدِّمْن ما تُدَمِّنه الإِبل والغنم من أَبعارها

وأَبوالها أَي تُلَبِّده في مرابضها، فربما نبت فيها النباتُ الحسن النَّضِير،

وأَصله من دِمْنة، يقول: فَمَنظَرُها أَنيق حسن؛ ومنه الحديث: فيَنْبُتون

نباتَ الدِّمْن في السيل؛ قال ابن الأَثير: هكذا جاء في رواية، بكسر

الدال وسكون الميم، يريد البعر لسرعة ما ينبت فيه؛ ومنه الحديث: فأَتينا على

جُدْجُد مُتَدَمِّن أَي بئر حولها الدِّمْنة. وفي حديث النخعيّ: كان لا

يرى بأْساً بالصلاة في دِمْنة الغنم. والدِّمنة: بقية الماء في الحوض،

وجمعها دِمْن؛ قال علقمة بن عَبْدَة:

تُرادى على دِمْن الحِياضِ، فإِن تَعَفْ

فإِنّ المُنَدَّى رِحْلَةٌ فَرُكوبُ.

والدَّمْن والدَّمان: عَفَن النخلة وسوادُها، وقيل: هو أَن يُنسِغَ

النخل عن عَفَن وسواد. الأَصمعي: إذا أَنْسَغَت النخلة عن عفن وسواد قيل قد

أَصابه الدَّمَان، بالفتح. وقال ابن أَبي الزِّناد: هو الأَدَمانُ. وقال

شمر: الصحيح إذا انْشَقَّت النخلةُ عن عفن لا أَنْسَغَت، قال: والإِنْساغ

أَن تُقْطَع الشجرةُ ثم تَنْبت بعد ذلك. وفي الحديث: كانوا يَتَبايَعُون

الثِّمَار قبل أَن يَبْدُو صَلاحُها، فإِذا جاء التقاضي قالوا أَصاب

الثمرَ الدَّمانُ؛ هو بالفتح وتخفيف الميم فساد الثمر وعفَنُه قبل إدراكه حتى

يسودّ، من الدِّمْن وهو السرقين. ويقال: إذا أَطلعت النخلة عن عَفَن

وسواد قيل أَصابها الدَّمانُ، ويقال: الدَّمال أَيضاً، باللام وفتح الدال

بمعناه؛ ابن الأَثير: كذا قيده الجوهري وغيره بالفتح، قال: والذي جاء في

غريب الخطّابي بالضم، قال: وكأَنه أَشبه لأَن ما كان من الأَدواء والعاهات

فهو بالضم كالسُّعال والنُّحاز والزُّكام. وقد جاء في هذا الحديث:

القُشام والمُراض، وهما من آفات الثمرة، ولا خلاف في ضمِّهما، وقيل: هما لغتان،

قال الخطابي: ويروى الدَّمار، بالراء، قال: ولا معنى له. والدَّمان:

الرَّماد. والدَّمان: السّرْجين. والدَّمان: الذي يُسَرقِنُ الأَرضَ أَي

يَدْبِلها ويَزْبِلُها. وأَدْمَن الشرابَ وغيرَه: لم يُقْلِعْ عنه؛ وقوله

أَنشده ثعلب:

فَقُلنا: أَمِن قبَرْ خَرَجْتَ سَكَنْتَه؟

لكَ الوَيْلُ أَم أَدْمَنْتَ جُحْرَ الثَّعالب؟

معناه: لزمتَه وأَدْمَنْت سُكناه، وكأَنه أَراد أَدْمنْت سُكنى جُحْر

الثعالب لأَن الإِدْمان لا يقع إلا على الأَعراض. ويقال: فلان يُدْمِنُ

الشُّرب والخمر إذا لزِم شربها. يقال: فلان يُدْمِنُ كذا أَي يُديمه.

ومُدْمِن الخمر الذي لا يُقْلع عن شربها. يقال: فلان مُدْمن خمر أَي مُداومُ

شربِها. قال الأَزهري: واشتقاقه من دَمْنِ البعر. وفي الحديث: مُدْمِن

الخمر كعابد الوثَن؛ هو الذي يُعاقِر شربها ويلازمه ولا ينفك عنه، وهذا تغليظ

في أَمرها وتحريمِهِ. ويقال: دَمَّن فلان فِناءَ فلان تَدْمِيناً إذا

غشيه ولزمه؛ قال كعب بن زهير:

أَرْعى الأَمانةَ لا أَخُونُ ولا أُرى،

أَبداً، أُدَمِّن عَرْصَة الإِخْوانِ

(* قوله «عرصة الإخوان» كذا بالأصل

والتهذيب، والذي في التكملة: عرصة الخوَّان. ودَمَّن الرجلَ: رخَّص له؛

عن كراع. والمُدَمَّن: أَرض. ودَمُّون؛ بالتشديد: موضع، وقيل: أَرض؛ حكاه

ابن دريد؛ وأَنشد لامرئ القيس:

تَطاولَ الليلُ علينا دَمُّون،

دَمُّون إنَّا مَعشَرٌ يمانُونْ،

وإِنَّنا لأَهْلِنا مُحِبُّونْ.

وعبد الله بن الدُّمَيْنة: من شعرائهم.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.