Al-Rāghib al-Iṣfahānī, al-Mufradāt fī Gharīb al-Qurʾān المفردات في غريب القرآن للراغب الأصفهاني

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 1608
478. دمر18 479. دمع14 480. دمغ19 481. دنا8 482. دنر13 483. دهر19484. دهق16 485. دهم18 486. دهن18 487. دول16 488. دوم20 489. دون19 490. دين19 491. ذأم13 492. ذب4 493. ذبح20 494. ذخر18 495. ذر5 496. ذرأ12 497. ذرع18 498. ذرو10 499. ذعن16 500. ذقن16 501. ذكا7 502. ذكر20 503. ذل5 504. ذم4 505. ذنب20 506. ذهب17 507. ذهل16 508. ذو8 509. ذود19 510. ذوق15 511. ذيب6 512. رأس13 513. رأف12 514. رأى9 515. رب6 516. ربح16 517. ربص16 518. ربط18 519. ربع24 520. ربو13 521. رتع16 522. رتق16 523. رتل18 524. رج6 525. رجا7 526. رجز17 527. رجس18 528. رجع15 529. رجف18 530. رجل21 531. رجم17 532. رحب19 533. رحق12 534. رحل17 535. رحم18 536. رخا7 537. رد3 538. ردأ15 539. ردف18 540. ردم20 541. رذل17 542. رزق18 543. رس4 544. رسا5 545. رسخ13 546. رسل19 547. رشد16 548. رص4 549. رصد17 550. رضع20 551. رضي4 552. رطب18 553. رعب15 554. رعد17 555. رعن15 556. رعى8 557. رغب16 558. رغد16 559. رغم19 560. رف6 561. رفت15 562. رفث17 563. رفد18 564. رفع19 565. رق6 566. رقب20 567. رقد16 568. رقم18 569. رقى7 570. ركب18 571. ركد17 572. ركز19 573. ركس20 574. ركض19 575. ركع16 576. ركم14 577. ركن19 Prev. 100
«
Previous

دهر

»
Next
دهر
الدّهر في الأصل: اسم لمدّة العالم من مبدأ وجوده إلى انقضائه، وعلى ذلك قوله تعالى:
هَلْ أَتى عَلَى الْإِنْسانِ حِينٌ مِنَ الدَّهْرِ [الدهر/ 1] ، ثمّ يعبّر به عن كلّ مدّة كثيرة، وهو خلاف الزمان، فإنّ الزّمان يقع على المدّة القليلة والكثيرة، ودَهْرُ فلان: مدّة حياته، واستعير للعادة الباقية مدّة الحياة، فقيل: ما دهري بكذا، ويقال: دَهَرَ فلانا نائبة دَهْراً، أي: نزلت به، حكاه (الخليل) ، فالدّهر هاهنا مصدر، وقيل:
دَهْدَرَهُ دَهْدَرَةً، ودَهْرٌ دَاهِرٌ ودَهِيرٌ. وقوله عليه الصلاة والسلام: «لا تسبّوا الدّهر فإنّ الله هو الدّهر» قد قيل معناه: إنّ الله فاعل ما يضاف إلى الدّهر من الخير والشّرّ والمسرّة والمساءة، فإذا سببتم الذي تعتقدون أنه فاعل ذلك فقد سببتموه تعالى عن ذلك . وقال بعضهم : الدّهر الثاني في الخبر غير الدّهر الأوّل، وإنما هو مصدر بمعنى الفاعل، ومعناه: أنّ الله هو الدّاهر، أي: المصرّف المدبّر المفيض لما يحدث، والأول أظهر . وقوله تعالى إخبارا عن مشركي العرب: ما هِيَ إِلَّا حَياتُنَا الدُّنْيا نَمُوتُ وَنَحْيا وَما يُهْلِكُنا إِلَّا الدَّهْرُ
[الجاثية/ 24] ، قيل: عني به الزمان.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Rāghib al-Iṣfahānī, al-Mufradāt fī Gharīb al-Qurʾān المفردات في غريب القرآن للراغب الأصفهاني are being displayed.