Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي

ا
ب
ل
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 11835
3859. ذمل11 3860. ذملق1 3861. ذمم16 3862. ذمن1 3863. ذمه4 3864. ذمِّي13865. ذَنْب2 3866. ذنم1 3867. ذنن7 3868. ذهب16 3869. ذهبن1 3870. ذهر3 3871. ذهط4 3872. ذهف4 3873. ذهل15 3874. ذهلب1 3875. ذهن13 3876. ذهه1 3877. ذهو1 3878. ذُو2 3879. ذوب14 3880. ذوج2 3881. ذوح6 3882. ذود18 3883. ذوذ1 3884. ذور2 3885. ذوط5 3886. ذوع2 3887. ذوف8 3888. ذوق14 3889. ذول7 3890. ذون4 3891. ذوى6 3892. ذيأ7 3893. ذيب6 3894. ذيت8 3895. ذيج2 3896. ذيح3 3897. ذيخ5 3898. ذيذج2 3899. ذير6 3900. ذيط2 3901. ذيع13 3902. ذيف7 3903. ذيل14 3904. ذيم10 3905. ذين7 3906. ر7 3907. رأَب5 3908. رأَبل1 3909. رأَد1 3910. رَأرَأ1 3911. رأَس1 3912. رأش3 3913. رأُفٍّ1 3914. رأل9 3915. رأم13 3916. رأن2 3917. رأى9 3918. راران1 3919. رازيانج1 3920. رامهرز1 3921. ربأ12 3922. ربب16 3923. ربت9 3924. ربتس2 3925. ربث10 3926. ربج5 3927. ربح15 3928. ربحل4 3929. ربخ8 3930. ربد17 3931. ربذ12 3932. ربرق2 3933. ربز7 3934. ربس9 3935. ربش5 3936. ربص15 3937. ربض15 3938. ربط17 3939. ربع23 3940. ربغ9 3941. ربق13 3942. ربك11 3943. ربل13 3944. ربم2 3945. ربن7 3946. ربنجن1 3947. ربه2 3948. ربو12 3949. رَةٌ؛(و1 3950. رتأ6 3951. رتب17 3952. رتبل3 3953. رتت11 3954. رتج14 3955. رتخ6 3956. رتع15 3957. رتق15 3958. رتقن1 Prev. 100
«
Previous

ذمِّي

»
Next
ذمِّي
: (ى (} الذَّماءُ) ، كسَحابٍ: (الحَرَكَةُ) .
وَفِي الصِّحاحِ: بقِيَّةُ الرُّوحِ فِي المَذْبوحِ.
(وَقد {ذَمِيَ) المَذْبُوحُ، (كرَضِيَ) ، يَذْمَى} ذَماءً إِذا تحرَّكَ.
وَفِي نسخِ الصِّحاحِ مَضْبوط كرَمَى يَرْمِي بِهَذَا المعْنى، ومثْلُه فِي التَّهذيبِ وَنَصه: أَبو عبيدٍ: يقالُ مِن الذَّماءِ: قد {ذَمِيَ} يَذْمَى؛ وقوْلُه كرَضِيَ، هَكَذَا ضَبَطَه الصَّاغاني وقالَ: لُغَةٌ فِي ذَمَى كرَمَى إِذا تحرَّكَ.
(و) قالَ ابنُ الجواليقي: هُوَ فارِسِيُّ مُعَرَّبٌ.
وَهُوَ (بَقِيَّةُ النَّفْسِ) .
وذَكَرَه ابنُ سِيدَه أَيْضاً فِي المُحْكَم والمُخَصَّص؛ والأزهريُّ فِي التَّهْذيبِ؛ وأَنْشَدُوا لأبي ذُوءَيْبٍ:
فأَبَدَّهُنَّ حُتُوفَهُنَّ فهارِبٌ
! بذَمائِه أَو بارِكٌ مُتَجَعْجِع ُقالَ أَبو عليَ: هَمْزةُ الذَّماء مُنْقَلِبَة عَن ياءٍ وليسَتْ بهَمْزَةٍ كَمَا زَعَمَ قَوْمٌ بدَلالَةِ مَا حَكَاهُ أَبو عبيدٍ من قَوْلِهم ذَمِيَ {يَذْمَى.
(أَو) } الذَّماءُ: (قُوَّةُ القَلْبِ) ؛ وأَنْشَدَ ابنُ سِيدَه فِي المُحْكَم والمُخَصَّص وثَعْلَب فِي مجالِسهِ، وأَبو عليَ القالِي فِي أَمالِيه، وَهُوَ للمرَّار بن مُنْقذ:
أَقاتِلَتِي بَعْدَ الذَّماءِ وعائِدٌ
عَلَيَّ خَيالٌ مِنكِ مُذْ أَنا يافعُقالَ البكْرِي: يُريدُ بَعْدَ الكبرة؛ وبَعْدَ أنْ لم تَبْق من النَّفْسِ إلاَّ بَقِيَّةٌ.
وقالَ الميدانيّ: الذَّماءُ مَا بينَ القَتْل إِلَى خُرُوج النَّفْسِ، وَلَا ذَماءَ للإِنْسانِ.
ويقالُ: هُوَ شِدَّةُ انْعِقادِ الحَياةِ بَعْد الذَّبْح.
(وَقد {ذَمَى) } يَذْمِي، (كرَمَى) .
( {الذَّامِي} والمَذْماةُ) ، كِلاهُما: (الرَّمِيَّةُ تُصابُ) فيَسُوقُها صاحِبُها فتَنْساقُ مَعَه، وَقد أَذْماها.
( {والذَّمَيانُ، محرَّكةً) ، وكذَلِكَ القَدَيانُ، (الإِسْراعُ؛ وَقد ذَمَى) وقَدَى (كَرَمَى) ؛ قالَهُ الفرَّاءُ ونقلَهُ الأزهريُّ.
قالَ ابنُ سِيدَه: وحكَى بعضُهم} ذَمِيَ {يَذْمَى، كرَضِيَ، ولسْتُ مِنْهَا على ثِقَةٍ.
(} وذَمَتْهُ رِيحُه: آذَتْهُ) ؛ نقلَهُ ابنُ سِيدَه عَن أَبي حنيفَةَ وَأنْشد:
إنِّي {ذَمَتْنِي ريحُها حينَ أَقْبَلَتْ
فكِدْتُ لِما لاقَيْتُ من ذَاك أصْعَقُوفي التَّهذيبِ عَن الأَصْمعيّ: ذَمَى الحَبَشِيُّ فِي أَنْفِ الرَّجُلِ بضأنِه} يَذْمِي {ذَمْياً إِذا آذَاهُ بذلكَ؛ وأَنْشَدَ أَبو زَيْدٍ:
يَا رِيحَ بَيْنُونَةَ لَا} تَذْمِينَ
جِئتِ بأَلْوانِ المُصَفِّرينوفي المُحْكَم: {ذَمَتْهُ رِيحُ الجِيفَةِ} ذَمْياً أَخَذَتْ بنَفْسِه.
وقالَ أَبُو عليَ الفارِسِيّ بَعْدَ سِياقِ كَلامِه فِي أنَّ هَمْزَة {الذَّماء ياءٌ وليسَتْ بهَمْزَة مَا نَصّه فأَمّا مَا أَنْشَدَه أَبو بَكْرِ بنُ دُرَيْدٍ مِن قوْلِ الراجزِ:
يَا رِيح بَيْنُونَةَ لَا} تَذْمِينا
جِئْتِ بأَلْوانِ المُصَفَّرِينا فليسَ بحجَّةٍ على أنَّ الهَمْزةَ فِي {الذَّماء ليسَتْ بأَصْل، لأنَّ التَخْفيفَ البَدَلي قد يَقَعُ فِي مثْلِ هَذَا، وبَيْنُونَةُ مَوْضِعٌ على مَسافَةِ ستِّين فَرْسخاً مِن البَحْرَيْن، وَهُوَ وَبِىء فيقولُ أَيَّتها الرِّيح لَا تَنْزعي} ذَماءَنا، اه.
نَقَلَهُ الشيخُ شَمْس الدِّيْن محمدُ بنُ طُولون الصَّالِحِي فِي كِتَابه المُعَرّب.
وأَوْرَدَه الجَوْهريُّ هَكَذَا عَن أبي عَمْرو، وأَنْشَدَ:
لَيْسَتْ بَعَصْلاءَ {تَذْمِي الكَلْبَ نَكْهَتُها
وَلَا بعَنْدَلَةٍ يَصْطَكُّ ثَدْياها (} واسْتَذْمَيْتُ مَا عِنْده: تَتَبَّعْتُه) وأَخَذْتُه؛ كَمَا فِي الصِّحاح.
وَفِي المُحْكَم: طَلَبْتُه.
( {وأَذْماهُ) } إذماءً: (وقَذَه وتَرَكَهُ بَرمَقِه) ؛ نَقَلَهُ الأزهريُّ، وَهُوَ قَوْلُ أبي زيْدٍ.
( {والذَّمَى) ، بالقَصْرِ: (الَّرائحةُ المُنْكَرَةُ) ، وَفِي المُحْكَم: المُنْتِنَةُ.
وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ:
} ذَمَى الرجُلُ {ذَماءً، بالمدِّ: طالَ مَرَضُهُ.
} وذَمَى لَهُ مِنْهُ شيءٌ تَهَيَّأ؛ كِلاهُما كرضِيَ، كَذَا فِي المُحْكَم.
وَفِي التَّهْذيبِ عَن الأَصْمعي: {ذَمَى العَلِيلُ} ذَمْياً: أَخَذَه النَّزْعُ فطَالَ عَلَيْهِ عَلَزُ المَوْتِ، فيُقالُ مَا أَطْوَلَ {ذَماءَهُ.
وَفِي الصِّحاحِ: يقالُ خُذْ مِن فلانٍ مَا ذَمَى لكَ، أَي ارْتَفَعَ لَك.
وَقَالَ شيْخُنا: قوْلُهم: فلانٌ بَاقِي} الذَّماء إِذا طالَ مَرَضُه، هُوَ على التَّشْبيهِ إِذْ ليسَ للإِنْسانِ! ذَماء كَمَا فَصَّلَه أَبو هلالٍ العَسْكري فِي مُعْجمه. {وذَمَتْهُ الرِّيحُ} ذَمْياً قَتَلَتْه، عَن أَبي زيْدٍ.
وأَنْكَرَه أَبو مالِكٍ، وقالَ: {ذَمَتْ فِي أنْفِه الرِّيحُ إِذا طارَتْ إِلَى رأْسِه.
} وأَذْمَى الرَّامِي رَمِيَّتَه: إِذا لم يُصِبِ المَقْتَلَ فيُعَجِّلَ قَتْلَه؛ قالَ أُسامَةُ الهُذَليُّ:
أَنابَ وَقد أمْسَى على الماءِ قَبْلَه
أُقَيْدِرُ لَا {يُذْمِي الرَّمِيَّةَ راصِدُومِن أَمْثالِهم: أَطْول} ذَماءً مِن الضَّبِّ. قالَ الميْدانيّ: وذلكَ لقُوَّةِ نَفَسِه يُذْبَح فيَبْقى لَيْلة مَذْبُوحاً مفرى الأَوْداجِ ساكِنَ الحَرَكَةِ ثمَّ يُطْرَحُ مِن الغَدِ فِي النارِ، فَإِذا قَدَّرُوا أَنَّه نَضَجَ تحرَّكَ حَتَّى يتوهَّمُوا أَنَّه قد صارَ حَيّاً، وَإِن كانَ فِي العَيْن مَيِّتاً.
وَحكى أَيْضاً: أَطْوَلَ ذَماءً من الأَفْعى ومِن الخُنْفُساءِ.
{والذَّماءُ أَيْضاً: هَشْمُ الرّأْسِ والطَّعْن الجائِفِ؛ نَقَلَهُ الميداني كَمَا فِي المُعَرَّبِ لابنِ طولون.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي are being displayed.