79900. رَسَلِين1 79901. رِسْلِين1 79902. رسلين1 79903. رَسَمَ1 79904. رسم17 79905. رسم المصحف179906. رَسَمَ 1 79907. رَسْمَال1 79908. رَسْمان1 79909. رسمت1 79910. رسمل2 79911. رَسْمَلَة1 79912. رَسْمِي1 79913. رَسَمَيّ1 79914. رسمية1 79915. رَسْمِيَّة1 79916. رَسَنَ1 79917. رسن15 79918. رَسَن1 79919. رَسَنَ 1 79920. رَسَنِيَّة1 79921. رسو7 79922. رسو، رسى1 79923. رَسْوَان1 79924. رَسْوَانِي1 79925. رسوة1 79926. رَسُول1 79927. رسول1 79928. رَسُولة1 79929. رَسُولِيّ1 79930. رسوم العلوم ورقوم العلوم...1 79931. رُسُومات1 79932. رسون1 79933. رسى1 79934. رَسَى 1 79935. رَسِيب1 79936. رَسِيبَة1 79937. رُسَيْن1 79938. رَسِين1 79939. رسين1 79940. رسينون1 79941. رش3 79942. رَشَّ المِلْح1 79943. رَشَّ 1 79944. رشأ10 79945. رَشَأَ1 79946. رَشَأَ 1 79947. رشأ 1 79948. رشأت1 79949. رَشَا2 79950. رشا4 79951. رِشاء1 79952. رَشَاء1 79953. رَشَّاحِيّ1 79954. رَشَاد1 79955. رَشَّادَة1 79956. رَشَّاشِ1 79957. رَشَاش1 79958. رَشَّاش1 79959. رَشَّاشة1 79960. رشاع1 79961. رَشَّام1 79962. رَشَّان1 79963. رَشَاوَى1 79964. رَشَاوِي1 79965. رِشَاوِي1 79966. رشب3 79967. رشبه1 79968. رَشَّة1 79969. رشة1 79970. رشت1 79971. رَشَّتْ2 79972. رَشْتَة1 79973. رَشَحَ2 79974. رشح14 79975. رَشْح1 79976. رَشَحَ 1 79977. رَشْحَان1 79978. رشحه1 79979. رَشَدَ2 79980. رشد15 79981. رَشِدَ1 79982. رُشْد2 79983. رَشَدَ 1 79984. رُشَدَاء1 79985. رَشْدَاء1 79986. رَشْدان1 79987. رُشْدان1 79988. رُشْداوي1 79989. رَشْدة1 79990. رشده1 79991. رُشْدُونِي1 79992. رُشْديّ1 79993. رشْديَّة1 79994. رشذن1 79995. رشرش3 79996. رَشَشَ1 79997. رشش9 79998. رشط1 79999. رشعان1 Prev. 100
«
Previous

رسم المصحف

»
Next
رسم المصحف:
خط المصاحف العثمانية الخمسة التي أمر الخليفة الراشد عثمان (ت 35 هـ) - رضي الله عنه - بكتابتها وبإرسالها إلى الأمصار، والتي أجمع الصحابة عليها، والمراد بالخط الكتابة، وهو على قسمين قياسي واصطلاحي، فالقياسي ما طابق فيه الخط اللفظ، والاصطلاحي ما خالفه بزيادة أو حذف أو بدل أو وصل أو فصل.
وموافقة القراءة للرسم أحد شروط قبولها والقراءة بها، والمقصود بـ (موافقة الرسم): أن تكون القراءة موافقة لأحد المصاحف العثمانية المشهورة التي وجهها الخليفة الراشد عثمان (ت 30 هـ) - رضي الله عنه - إلى الأمصار، سواء كانت الموافقة تحقيقاً وهي الموافقة الصريحة، أو كانت الموافقة تقديرية وهي الاحتمالية، فإنه قد خولف صريح الرسم في مواضع كثيرة إجماعاً نحو (الصلوة) و (الزكوة)، وبذلك وردت بعض القراءات نحو قراءة (مالك) في سورة الفاتحة بالألف مع أنها مرسومة بدون ألف، فاحتمل أن تكون مراده كما حذفت من (الرحمن) و (إسحق).