Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
3276. رنح14 3277. رنخ6 3278. رند12 3279. رنز8 3280. رنع6 3281. رنف113282. رنق15 3283. رنم16 3284. رنن11 3285. رهأ2 3286. رها7 3287. رهب18 3288. رهبل5 3289. رهج13 3290. رهد6 3291. رهدل3 3292. رهدن8 3293. رهره5 3294. رهز8 3295. رهس8 3296. رهسم2 3297. رهش9 3298. رهص12 3299. رهط17 3300. رهف15 3301. رهق20 3302. رهك10 3303. رهل11 3304. رهم13 3305. رهمس5 3306. رهن17 3307. روأ11 3308. روب16 3309. روث16 3310. روج13 3311. روح22 3312. رود15 3313. روذ4 3314. روذس2 3315. روز14 3316. روس10 3317. روش7 3318. روص2 3319. روض17 3320. روط7 3321. روع19 3322. روغ19 3323. روف5 3324. روق18 3325. رول13 3326. روم18 3327. رون8 3328. روه4 3329. روي11 3330. ريا5 3331. ريب19 3332. ريباس2 3333. ريث16 3334. ريح9 3335. ريخ5 3336. ريد9 3337. رير8 3338. ريس8 3339. ريش19 3340. ريط13 3341. ريع17 3342. ريغ8 3343. ريف13 3344. ريق13 3345. ريم15 3346. رين19 3347. ريه8 3348. ز5 3349. زأب7 3350. زأبر3 3351. زأج1 3352. زأجل1 3353. زأد8 3354. زأر13 3355. زأز2 3356. زأزأ6 3357. زأف5 3358. زأل2 3359. زأم8 3360. زأن8 3361. زأنب2 3362. زأي1 3363. زبب14 3364. زبج4 3365. زبد19 3366. زبر20 3367. زبرج8 3368. زبرجد8 3369. زبردج3 3370. زبرق7 3371. زبط7 3372. زبطر3 3373. زبع12 3374. زبعر5 3375. زبعق2 Prev. 100
«
Previous

رنف

»
Next

رنف: الرَّانِفةُ: جُلَيدة طرَف الأَرْنَبة وطَرَفُ غُرْضُوفِ الأُذن،

وقيل: ما لان عن شدّة الغُرْضُوف. والرَّانِفةُ: أَسْفلُ الأَلْية، وقيل:

هي مُنْتَهى أَطْرافِ الأَلْيَتَيْنِ مما يلي الفخذين، وقيل: الرَّانِفةُ

ناحِيةُ الأَلية؛ وأَنشد أَبو عبيدة:

مَتى ما نَلْتَقي فَرْدَيْنِ تَرْجُفْ

رَوانِفُ أَلْيَتَيْكَ وتُسْتَطارا

(* قوله «نلتقي» كذا بالأصل وشرح القاموس، والمشهور تلقني.)

وقال الليث: الرانِفُ ما اسْتَرْخى من الأَلْية للإنسان، وأَلْيَةٌ

رانفٌ. وفي الصحاح: الرانفةُ أَسفلُ الأَلية وطرَفُها الذي يلي الأَرض من

الإنسان إذا كان قائماً. وفي حديث عبد الملك: أَن رجلاً قال له خرجت فيَّ

قُرْحةٌ، فقال له: في أَي موضع من جسَدك؟ فقال: بين الرَّانفةِ والصَّفْنِ،

فأَعجبني حسن ما كنى؛ الرَّانِفةُ: ما سال من الأَلْيةِ على الفخذين،

والصَّفْنُ: جلدة الخصية. ورانِفُ كلِّ شيء: ناحِيَتُه. والرَّانِفةُ:

أَسفل اليد.

وأَرْنَفَ البعيرُ إرْنافاً إذا سار فحرَّك رأْسه فتقدمت هامَتُه.

الجوهري: أَرْنَفَتِ الناقةُ بأُذُنَيْها إذا أَرْخَتْهما من الإعْياء. وفي

الحديث: كان إذا نزل عليه، صلى اللّه عليه وسلم، الوَحْيُ وهو على

القَصْواء تَذْرِفُ عيناها وتُرْنِفُ بأُذنيها من ثِقَلِ الوحي. والرَّنْفُ:

بَهْرامَجُ البَرِّ، وقد تقدّمت تَحْلِيةُ البهرامج؛ قال أَبو حنيفة:

الرَّنْفُ من شجر الجبال ينضم ورَقُه إلى قُضْبانه إذا جاء الليل ويَنْتَشِرُ

بالنهار.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.