Abū Mūsā al-Madīnī, al-Majmūʿ al-Mughīth fī Gharībay al-Qurʾān wa-l-Ḥadīth المجموع المغيث في غريبي القرآن والحديث لأبو موسى المديني

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 2539
925. رنح14 926. رنق15 927. رنم16 928. رهب18 929. رهج13 930. رهش9931. رهص12 932. رهط17 933. رهف15 934. رهق20 935. رهك10 936. رهم13 937. روب16 938. روث16 939. روح22 940. رود15 941. روز14 942. روض17 943. روع19 944. روغ19 945. روق18 946. روى9 947. ريب19 948. ريث16 949. ريح9 950. ريد9 951. رير8 952. ريع17 953. ريف13 954. ريق13 955. رين19 956. ريى1 957. زأد8 958. زأر13 959. زبب14 960. زبل18 961. زجا7 962. زجج13 963. زجر19 964. زخر14 965. زرب17 966. زرد18 967. زرر13 968. زرنق9 969. زطط9 970. زعب13 971. زعج15 972. زعر16 973. زعم18 974. زعن5 975. زغب16 976. زفر15 977. زفزف5 978. زَفف1 979. زفن15 980. زقق13 981. زقم15 982. زكا6 983. زكت6 984. زكن12 985. زلف24 986. زلق18 987. زلل15 988. زمر18 989. زمع18 990. زمهر11 991. زنأ13 992. زنج12 993. زنجبيل4 994. زند17 995. زنق15 996. زنم20 997. زنن9 998. زنى5 999. زها7 1000. زهد19 1001. زهر18 1002. زهف11 1003. زهم13 1004. زود14 1005. زور21 1006. زوغ10 1007. زوق16 1008. زول16 1009. زوى6 1010. زيد18 1011. زير11 1012. زين16 1013. سأر12 1014. سأل14 1015. سأم15 1016. سبأ16 1017. سبب14 1018. سبح21 1019. سبحل10 1020. سبذ5 1021. سبرة1 1022. سبسب7 1023. سبط19 1024. سبع19 Prev. 100
«
Previous

رهش

»
Next
(رهش) - في الحَدِيثِ: "أَنَّ قُزْمانَ جُرِحَ يومَ أُحُد فاشتَدَّت به الجِراحَة ، فأَخذَ سَهماً فَقَطَع به رَواهِشَ يَدَيْه، فَقَتَل نفسه" .
قال الأَصَمَعِى: الرَّواهِشُ: عَصَبٌ في بَاطِن الذِّراع. وقال الخَلِيل: الرَّهشُ في الدَّابَّة: أن تَصْطَدِم يَدَاهُ فتَعقِر رَواهِشَه،: أي عَصَب يديه، الوَاحِدَة رَاهِش. - في حَدِيث عَبدِ الله بنِ الصَّامِت: "وجمَاهِيرُ العَرَب تَرْتَهِش"
قال ابنُ الأَعرابِى: ارتَهَش النَّاسُ: وَقَعَت فيهم الحَربُ، وارْتَهَشَت الدَّابَّة: اضْطَرَبت.
- وفي حَدِيثِ ابنِ الزُّبَير رضِى الله عَنْهما، "ورَهِيشُ الثَّرَى غَرضًا" يُحتمَل أنه أَرادَ لُزومَ الأَرضِ: أي يُقاتِلون على أرجلِهم لئَلَّا يُحدِّثوا أنفسَهم بالفِرار, فِعْل البَطلِ إذا غُشِى نزل عن دابَّتهِ واستَقتل لِعدُوِّه، ويحتمل أن يكون أَرادَ القَبرَ: أي اجْعلُوا غَايتَكَم المَوْتَ.
والرَّهِيشُ من التُّرابِ: المُنْثَال الذي لا يَتَماسك، والارتِهاشُ: الاضْطِراب، ونَوعٌ من الطَّعْن، والرَّهِيشُ: الضَّعِيف من النُّوق، ومن السّهام، ومن الأصْلاب.
ولو رُوِى بالسِّين المُهْمَلة كان من الرَّهْسِ، وهو الوَطْء على هذا المَعْنَى لكان وَجْهًا، لأن المُنازِل يَطأ الثَّرَى.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Abū Mūsā al-Madīnī, al-Majmūʿ al-Mughīth fī Gharībay al-Qurʾān wa-l-Ḥadīth المجموع المغيث في غريبي القرآن والحديث لأبو موسى المديني are being displayed.