77813. رَيَطَ1 77814. ريط13 77815. رَيَطَ 1 77816. رِيع1 77817. رَيَعَ1 77818. ريع1677819. رَيْع الأرض1 77820. رَيَعَ 1 77821. رَيْعَان1 77822. ريعان1 77823. رَيَعَان1 77824. رَيْعي1 77825. ريعي1 77826. ريغ7 77827. ريغي1 77828. رَيَفَ1 77829. ريف12 77830. رَيَفَ 1 77831. رَيَقَ1 77832. ريق12 77833. رَيَقَ 1 77834. ريقن1 77835. رِيقه1 77836. رَيْقيّ1 77837. رِيقيّ1 77838. ريك2 77839. ريكا1 77840. رِيكَة1 77841. ريكردو1 77842. ريكستان1 77843. ريل7 77844. رَيَّل1 77845. ريله1 77846. ريم14 77847. رَيَمَ1 77848. رِيم1 77849. رَيْم1 77850. رَيَمَ 1 77851. ريماز1 77852. رَيْمَان1 77853. رِيَمة1 77854. رَيْمَة1 77855. ريمت1 77856. ريمه1 77857. ريموس1 77858. ريموندا1 77859. ريمين1 77860. رين18 77861. رَيَنَ1 77862. رَيَنَ 1 77863. ريناتي1 77864. رينالدو2 77865. رينق1 77866. رينيه1 77867. ريه7 77868. رَيَهَ 1 77869. رِيهام1 77870. ريهت1 77871. ريهق1 77872. رَيْهَقان1 77873. رَيْهُقَانَ1 77874. ريو1 77875. ريوج1 77876. ريى1 77877. ريي5 77878. ز4 77879. زءبق1 77880. زأب7 77881. زَأَبَ1 77882. زَأَبَ 1 77883. زأبر3 77884. زأَبر1 77885. زأبق6 77886. زأت1 77887. زأَت1 77888. زَأَتَهُ1 77889. زأج1 77890. زأَج1 77891. زَأجَ1 77892. زأجل1 77893. زأد8 77894. زأَد1 77895. زَأَدَ1 77896. زَأَدَ 1 77897. زَأَدَهُ1 77898. زأذ1 77899. زأر13 77900. زَأَرَ1 77901. زأَر1 77902. زَأَرَ 1 77903. زأز2 77904. زأزأ6 77905. زَأْزَأَهُ1 77906. زأط2 77907. زأَط1 77908. زَأَطَ1 77909. زأُفٍّ1 77910. زأف5 77911. زأفل1 77912. زأفَهُ1 Prev. 100
«
Previous

ريع

»
Next
(ريع) أراع وَالْقَوْم اجْتَمعُوا والسراب جَاءَ وَذهب وَالشَّيْء أراعه
(ر ي ع) : (الرَّيْعُ) الزِّيَادَةُ وَيُقَالُ هَذَا طَعَامٌ كَثِيرُ الرَّيْعِ وَقَوْلُهُ إذَا أَخْرَجَتْ الْأَرْضُ الْمَرْهُونَةُ رَيْعًا أَيْ غَلَّةً لِأَنَّهَا زِيَادَةٌ.
ريع
الرِّيعُ: المكان المرتفع الذي يبدو من بعيد، الواحدة رِيعَةٌ. قال: أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ آيَةً
[الشعراء/ 128] ، أي: بكلّ مكان مرتفع، وللارتفاع قيل: رَيْعُ البئر: للجثوة المرتفعة حواليها، ورَيْعَانُ كلّ شيء: أوائله التي تبدو منه، ومنه استعير الرَّيْعُ للزيادة والارتفاع الحاصل، ومنه: تَرَيَّعَ السّراب .
ريع وَقَالَ أَبُو عبيد: فِي حَدِيث الْحسن حِين سُئِلَ عَن الْقَيْء يَدَرْع الصَّائِم فَقَالَ: هَل راعَ مِنْهُ شَيْء فَقَالَ لَهُ السَّائِل: مَا أَدْرِي مَا تَقول فَقَالَ: هَل عَاد مِنْهُ شَيْء. قَالَ أَبُو عبيد: وكَذَلِك القَوْل عندنَا فِيهِ يُقَال رَاع الشَّيْء يريع ريعا. 
ر ي ع : الرَّيْعُ الزِّيَادَةُ وَالنَّمَاءُ وَرَاعَتْ الْحِنْطَةُ وَغَيْرُهَا رَيْعًا مِنْ بَابِ بَاعَ إذَا زَكَتْ وَنَمَتْ وَأَرْضٌ مَرِيعَةٌ بِفَتْحِ الْمِيمِ خِصْبَةٌ قَالَ الْأَزْهَرِيُّ الرَّيْعُ فَضْلُ كُلِّ شَيْءٍ عَلَى أَصْلِهِ نَحْوُ رَيْعِ الدَّقِيقِ وَهُوَ فَضْلُهُ عَلَى كَيْلِ الْبُرِّ وَالرِّيعُ بِالْكَسْرِ الطَّرِيقُ وَقِيلَ الْجَبَلُ وَقِيلَ الْمَكَانُ الْمُرْتَفِعُ. 
ر ي ع: (الرَّيْعُ) بِالْفَتْحِ النَّمَاءُ وَالزِّيَادَةُ. وَأَرْضٌ (مَرِيعَةٌ) بِالْفَتْحِ بِوَزْنِ مَبِيعَةٍ أَيْ مُخْصِبَةٌ. وَ (رَيْعَانُ) كُلِّ شَيْءٍ أَوَّلُهُ وَمِنْهُ رَيَعَانُ الشَّبَابِ. وَفَرَسٌ (رَائِعٌ) أَيْ جَوَادٌ. وَ (الرِّيعُ) بِالْكَسْرِ الْمُرْتَفِعُ مِنَ الْأَرْضِ وَقِيلَ: الْجَبَلُ، وَمِنْهُ قَوْلُهُ تَعَالَى: {أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ آيَةً تَعْبَثُونَ} [الشعراء: 128] . 
(ريع) - في الحَدِيث : "ومَاؤُنا يَرِيعُ".
: أي يَعُود ويَثُوب، وكُلُّ ما عاد فقد رَاعَ، وأَصلُ الرَّيْع: الزَّيادة
- في حَديثِ عُمَر: "املُكَو العَجِينَ فإنه أَحدُ الرَّيْعَين".
الرَّيعُ: فَضْل كُلِّ شىءٍ على أصلِه، كرَيْع الدَّقِيق، وهو فَضلُه على كَيْل البُرِّ، ورَيعُ البَذْر: فَضْل ما يَخرُج من النُّزْل على أَصلِ البَذْر، ورَيعُ الدِّرع: فُضولُ كُميَّهْا على أطراف الأَنامِل، يعني الزَّيادةَ عند الطَّحْن والعَجْن والخَبْز.
[ريع] وفيه: املكوا العجين فإنه أحد "الريعين" الريع الزيادة والنماء على الأصل، يريد زيادة الدقيق عند الطحن على كيل الحنطة وعند الخبز على الدقيق، والملك والإملاك إحكام العجن وإجادته. ومنه ح: كفارة اليمين لكل مسكين مد حنطة "ريعه" إدامه، أي لا يلزمه مع المد إدام، وأن الزيادة التي تحصل من دقيق المد إذا طحنه يشتري به الإدام. وفيه: وماؤنا "يريع" أي يعود ويرجع. ومنه ح: القيء إن "راع" منه شيء إلى جوفه فقد أفطر، أي رجع وح صفة ناقة: إنها "لمارياع" مسباع، أي يسافر عليها ويعاد. و"رائعة" موضع بمكة فيه قبر أمنة أم النبي صلى الله عليه وسلم في قول. غ: "تريع" السمن، جاء وذهب. و"الريع" ما ارتفع من الأرض. ك: ومنه: "بكل "ريع" آية" ويجمع على ريعه بكسر راء وفتح تحتية، وأما الأرباع فمفرده ريعة بكسر فسكون، وكانوا يبنون بروجًا للحمامات.
ريع
الرَّيْعُ: فَضْلُ كلِّ شَيْءٍ، يُقال: أرَاعَتِ الحنْطَةُ وراعَتْ رَيْعاً وَرُيُوْعاً ورَيَعَاناً: أي زَكَتْ. وأَرَاعَ القَوْمُ: رَاعَ طَعامُهم. وأرَاعَتِ الإِبلُ: كَثُرَ أوَلادُها. ورَيْعُ الدِّرْعِ: فُضُوْلُ كُمَّيْها على الأنامِل. والرَّيْعُ: الرُّجُوْعُ إلى الشَّيْءِ. والرِّيْعَةُ: الجَمَاعَةُ من النّاس، ولا يُقال لهم ذلك حتّى يَرِيْعُوا: أي يَنْضَمُّوا. وقد رَيَّعُوا وتَرَيَّعُوا: أي اجْتَمَعُوا.
والرِّيْعُ والرِّيْعَةُ: ما ارْتَفَعَ من الأرض. وقيل: الرِّيْعُ: الجَبَلُ. وقال الخَليلُ: الرِّيْعُ: السَّبِيْلُ سُلِكَ أو لم يُسْلَكْ. ورَيَّعُوا: عَلَوُا الرِّيْعَةَ. ورَيْعَانُ السَّرَابِ: صَدْرُه. وَتَرَيَّعَ: جاءَ وذَهَب.
ورَيَّعَ الخُبْزَ بالسَّمْن: رَوّاه حتّى تَرَيَّعَ عليه. والمُسْتَريْعُ والمُتَرَيِّعُ: المُتَحَيِّرُ.
والمُتَرَيِّعُ: المُتَزَلِّقُ يَصْنَعُ نَفْسَه بالأدْهان. والرَّيعَانَةُ من الإبلِ: الكَثيرةُ اللَّبَن والرَيْعَانُ كُلِّ شَيْءٍ: أوَّلُه.
والمِرْيَاعُ: النّاقَةُ يُسَافَرُ عليها ويُعَادُ. ورَاعَ القَيْءُ: رَجَعَ في الفَم.
[ريع] الرَيْعُ: النماءُ والزِيادَةُ. وأرضٌ مَريعَةٌ بفتح الميم، أي مُخْصِبَةٌ. ورَيْعُ الدِرْعِ: فُضول أكمامها. والرَيْعُ: العَوْدُ والرجوعُ. قال الشاعر : طَمِعْتُ بلَيْلى أنْ تَريعَ وإنما * تُقَطِّع أعناق الرجال المطامع * وسئل الحسن على القئ يذرع الصائم، فقال: هل راع منه شئ؟ فقال السائل: ما أدرى ما تقول. فقال: هل عاد منه شئ. وناقة مسياع مِرْياعٌ: تذهب في المَرعَى وتَرجعُ بنفسها. وقول الكميت:

إذا حيصَ منه جانبٌ راعَ جانِبٌ * أي انخرق. وراعت الحنطة وأراعت، أي زَكَتْ. وراعَ الطعامُ وأَراعَ، أي صارت له زيادةٌ في العَجْنِ والخَبز. وربَّما قالوا: أَراعَتِ الإبلُ إذا كثُرت أولادها. ورَيْعانُ كلِّ شئ: أوله. ومنه ريعان الشباب، ورَيْعانُ السَراب. وتَرَيَّعَ السراب، أي جاء وذَهَب. وكذلك الزيت والسمن إذا جعلتَه في طعامٍ وأكثرت منه، فَتَمَيَّعَ ههنا وههنا، لا يستقيم له وجه. قال مزرد: ولما غدت أمي تحيى بناتها * أغرت على العكم الذى كان يمنع * خلطت بصاع الاقط صاعين عجوة * إلى صاع سمن وسطه يتريع * وفرس رائع، أي جوادٌ. والريعُ بالكسر : المكان المرتفع من الأرض. وقال عُمارَةُ: هو الجبل الصغير، الواحد رِيعَةٌ، والجمع رِياعٌ. ومنه قوله تعالى: {أَتَبْنونَ بكلِّ رِيعٍ آيةً تَعْبَثونَ} . والريع أيضا: الطريق، ومنه قول المُسَيَّبِ بن عَلَسٍ: في الآلِ يَخْفِضُها ويَرْفَعُها * ريعٌ يلوحُ كأنه سحل * شبه الطريق بثوب أبيض.
ريع
راعَ يَريع، رِعْ، رَيْعًا ورَيَعانًا، فهو رائع
• راع الطَّعامُ وغيرُه: نما، زكا وزاد "راع الزَّرْعُ". 

رائع [مفرد]: اسم فاعل من راعَ. 

رَيْع [مفرد]:
1 - مصدر راعَ ° رَيْعُ الشَّباب: أوَّله- رَيْعُ الضُّحى: بياضه وحسن بريقه.
2 - (قص، رع) ما يؤدّيه المستأجر للمالك من غلة الأرض مقابل استغلالها.
• رَيْعُ الشَّيء: فضله وناتجه "رَيْع الأرض- هذا الشَّيء ليس له رَيْع: مرجوع وغلَّة". 

رِيع [مفرد]: ج أَرْياع ورِياع ورُيُوع: ما ارتفع عن الأرض والطَّريق " {أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ ءَايَةً تَعْبَثُونَ} ". 

رَيْعان [مفرد]
• ريعان الشَّيء: أوَّله وأفضله "ذهب رَيْعان الشَّباب وحلّت الكهولة- جاء رَيْعان المطر". 

رَيَعان [مفرد]:
1 - مصدر راعَ.
2 - وقت نموّ وتجدُّد.
3 - عمر
 يتحقَّق فيه النُّضج الجسميّ المثاليّ والنَّشاط العقليّ. 
ر ي ع

طعام كثير الريع. وأراعت الحنطة وراعت: زكت، وأراعها الله تعالى. وأراع الناس هذا العام: زكت زروعهم. ونزلوا بريع رفيع وريعة رفيعة وهي المرتفع من الأرض. وتقول: يبنون بكل ريعه، وملكهم كسراب بقيعه. وهربت الإبل فصاح بها الراعي فراعت إليه: رجعت. ووعظته فأبى أن يريع. وفلان ما يريع لكلامك ولا يريع لصوتك. وقال لبيد:

لزجرت قلباً لا يريع لزاجر ... إن الغويّ إذا نهي لم يعتب

وقال آخر:

طمعت بليلي أن تريع وإنّما ... تقطع أعناق الرجال المطامع

وراع عليه القيء: رجع في حلقه. وتريع السراب: جاء وذهب. والإهالة تتريع في الجفنة. وقال:

كأن ليلى حين قامت تظلع ... وهي حوالي بيتها تريع

ومن المجاز: حذف ريع درعه وهو ما فضل من كميها وذيلها. قال:

مضاعفة يغشى الأنامل ريعها ... كأن قتيرها عيون الجنادب

وأراعت الإبل: كثرت أولادها، وناقة ريعانة: كثير ريعها وهو درها. قال:

ذاك أبي يا كرما وجودا ... قد يمنح الريعانة الرفودا

إذا المخاض لم تعش عودا

وناقة لها ريع بوزن سيد: تأتي بسير بعد سير. وتريعت يداه بالجود: جادتا بسيب بعد سيب. قال أبو وجزة:

وإن لبسوا العصب اليماني وانتدوا ... فبالجود أيديهم سباط تريع

وذهب ريعان الشباب وهو مقتبله وأفضله استعير من ريع الطعام. وخب ريعان السراب. وجاء ريعان المطر.

ريع: الرَّيْع: النَّماء والزيادة. راعَ الطعامُ وغيره يَرِيع رَيْعاً

ورُيُوعاً ورِياعاً؛ هذه عن اللحياني، ورَيَعاناً وأَراعَ ورَيَّعَ، كلُّ

ذلك: زَكا وزاد، وقيل: هي الزيادة في الدقيق والخُبز. وأَراعَه

ورَيَّعَه. وراعَتِ الحِنْطةُ وأَراعَتْ أَي زَكَتْ. قال الأَزهري: أَراعت زكت،

قال: وبعضهم يقول راعتْ، وهو قليل. ويقال: طعام كثير الرَّيْعِ. وأَرض

مَرِيعة، بفتح الميم، أَي مُخْصِبة. وقال أَبو حنيفة: أَراعتِ الشجرة كثر

حَملها، قال: وراعَت لغة قليلة. وأَراعَت الإِبلُ: كثر ولدها. وراعَ الطعامُ

وأَراعَ الطحينُ: زاد وكثر رَيْعاً. وكلُّ زِيادة رَيْعٌ. وراعَ أَي

صارت له زيادة رَيْعٌ. في العَجْن والخَبز. وفي حديث عمر: امْلِكوا العَجِين

فإِنه أَحد الريعين، قال: هو من الزيادة والنّماء على الأَصل؛ يريد

زيادةَ الدقيق عند الطَّحْن وفضلَه على كَيْل الحِنطة وعند الخَبز على

الدقيق، والمَلْكُ والإِمْلاك إِحكام العجين وإِجادَتُه، وقيل: معنى حديث عمر

أَي أَنْعِمُوا عَجْنه فإِنّ إِنعامَكم إِيّاه أَحدُ الرَّيْعَيْن. وفي

حديث ابن عباس، رضي الله عنهما، في كفّارة اليَمين: لكل مِسكين مُدُّ

حِنْطة رَيْعُه إِدامُه أَي لا يلزمه مع المدِّ إِدام، وإِنّ الزيادة التي

تحصل من دقيق المدّ إِذا طحنه يشتري بها الإِدام. وفي النوادر: راعَ في يدي

كذا وكذا وراقَ مثله أَي زاد. وتَرَيَّعَت يده بالجُود. فاضَت. ورَيْعُ

البَذْرِ: فَضْلُ ما يخرج من البِزْر على أَصله. ورَيْعُ الدِّرْع: فضل

كُمَّيْها على أَطراف الأَنامل؛ قال قيس بن الخَطِيم:

مُضاعفة يَغْشى الأَنامِلَ رَيْعُها؛

كأَنَّ قَتِيرها عُيونُ الجَنادِبِ

والرَّيْعُ: العَوْدُ والرُّجوع. راعَ يَريع وراهَ يَريهُ أَي رجَع.

تقول: راعَ الشيءُ رَيْعاً رجَع وعادَ، وراعَ كَرُدَّ؛ أَنشَد ثعلب:

حتى إِذا ما فاء من أَحْلامها،

وراعَ بَرْدُ الماء في أَجْرامِها

وقال البَعِيث:

طَمِعْتُ بِلَيْلى أَن تَرِيعَ، وإِنَّما

تُضَرِّبُ أَعْناقَ الرِّجال المَطامِع

وفي حديث جرير: وماؤنا يَرِيعُ أَي يعود ويرجع. والرَّيع: مصدر راع عليه

القَيْءُ يَرِيع أَي رجع وعاد إِلى جَوْفه. وليس له رَيْع أَي مَرْجوع.

ومثل الحسن البصري عن القيْء يَذْرَعُ الصائم هل يُفْطِر، فقال: هل راع

منه شيء؟ فقال السائل: ما أَدري ما تقول، فقال: هل عاد منه شيء؟ وفي

رواية: فقال إِن راعَ منه شيء إِلى جَوْفه فقد أَفطر أَي إِن رجَع وعاد. وكذلك

كلُّ شيء رجَع إِليك، فقد راعَ يرِيع؛ قال طَرَفةُ:

تَرِيعُ إِلى صَوْتِ المُهِيبِ وتَتَّقي،

بذي خُصَلٍ، رَوْعاتِ أَكْلَفَ مُلْبِد

وتَرَيَّع الماءُ: جرى. وتَرَيَّع الوَدَكُ والزيتُ والسمْنُ إِذا جعلته

في الطعام وأَكثرت منه فَتَميَّعَ ههنا وههنا لا يستقيم له وجه؛ قال

مُزَرِّد:

ولَمَّا غَدَتْ أُمِّي تُحَيِّي بَناتِها،

أَغَرْتُ على العِكْمِ الذي كان يُمْنَعُ

خَلَطْتُ بِصاعِ الأَقْطِ صاعَيْن عَجْوةً

إِلى صاعِ سَمْنٍ، وَسْطَه يَتَرَيَّعُ

ودَبَّلْت أَمثال الاكار كأَنَّها

رؤُوس نِقادٍ، قُطِّعَتْ يومَ تُجْمَعُ

(* قوله «الاكار» كذا بالأصل وسيأتي للمؤلف إنشاده في مادة دبل

الأثافي.)وقلتُ لِنَفْسِي: أَبْشِرِي اليومَ إِنَّه

حِمًى آمِنٌ إِمَّا تَحُوزُ وتَجْمَع

فإِن تَكُ مَصْفُوراً فهذا دَواؤُه،

وإِن كنتَ غَرْثاناً فذا يومُ تَشْبَعُ

ويروى: رَبَكْتُ بِصاعِ الأَقْطِ. ابن شميل: تَرَيَّعَ السمْن على

الخُبزة وهو خُلُوف بَعْضه بأَعقاب بعض. وتَرَيَّعَ السَّرابُ وتَرَيَّه إِذا

جاء وذهب.

ورَيْعانُ السراب: ما اضْطَربَ منه. ورَيْعُ كلِّ شيء ورَيْعانُه:

أَوَّلُه وأَفْضَلُه. ورَيْعان المطر: أَوَّله؛ ومنه رَيْعانُ الشَّباب؛ قال:

قد كان يُلْهِيكَ رَيْعانُ الشَّبابِ، فَقدْ

ولَّى الشَّبابُ، وهذا الشيْبُ مُنْتَظَرُ

وتَرَيَّعَتِ الإِهالةُ في الإِناءِ إِذا تَرَقْرَقَتْ. وفرس رائعٌ أَي

جَوادٌ، وتَرَوَّعَتْ: بمعنى تَلَبَّثَتْ أَو تَوَقَّفَتْ. وأَنا

متَرَيِّعٌ عن هذا الأَمر ومُنْتَوٍ ومُنْتَفِضٌ أَي مُنْتَشِر. والرِّيعةُ

والرِّيعُ والرَّيْع: المَكان المُرْتَفِعُ، وقيل: الرِّيعُ مَسِيلُ الوادي

من كل مَكان مُرْتَفِع؛ قال الرَّاعي يصِف إِبلاً:

لها سَلَفٌ يَعُوذُ بِكُلِّ رِيعٍ،

حَمَى الحَوْزاتِ واشْتَهَرَ الإِفالا

السَّلَفُ: الفَحْلُ. حَمَى الحَوزاتِ أَي حمَى حَوْزاته أَن لا يدنو

منهن فحل سِواه. واشتهر الإِفالَ: جاءَ بها تُشْبِهه، والجمع أَرْياعٌ

ورُيُوع ورِياعٌ، الأَخيرة نادرة؛ قال ابن هَرْمة:

ولا حَلَّ الحَجِيجُ مِنًى ثَلاثاً

على عَرَضٍ، ولا طَلَعُوا الرِّياعا

والرِّيعُ: الجبل، والجمع كالجمع، وقيل: الواحدة رِيعةٌ، والجمع رِياعٌ.

وحكى ابن بري عن أَبي عبيدة: الرِّيعة جمع رِيع خلافَ قول الجوهري؛ قال

ذو الرمة:

طِراق الخَوافي واقِعاً فوقَ رِيعةٍ،

لدَى لَيْلِه، في رِيشِه يَتَرَقْرَق

والرِّيعُ: السَّبيل، سُلِكَ أَو لم يُسْلَك؛ قال:

كظهْرِ التُّرْسِ ليس بِهِنَّ رِيعُ

والرِّيعُ والرَّيْع: الطريق المُنْفَرِج عن الجبل؛ عن الزَّجاج، وفي

الصحاح: الطريق ولم يقيد؛ ومنه قول المُسيَّب بن عَلَس:

في الآلِ يَخْفِضُها ويَرْفَعُها

رِيعٌ يَلُوح، كأَنه سَحْلُ

شبَّه الطريق بثوب أَبيض. وقوله تعالى: أَتَبْنُون بكل رِيعٍ آية،

وقرئَ: بكل رَيْع؛ قيل في تفسيره: بكل مكان مرتفع. قال الأَزهري: ومن ذلك كم

رَيْعُ أَرضك أَي كم ارتفاع أَرضك؛ وقيل: معناه بكل فج، والفَجُّ

الطَّريق المُنْفَرِج في الجبال خاصَّة، وقيل: بكل طريق. وقال الفراء: الرِّيعُ

والرَّيْعُ لغتان مثل الرِّير والرَّيْر. والرِّيعُ: بُرْجُ الحَمام.

وناقة مِرْياع: سريعة الدِّرَّة، وقيل: سَرِيعة السِّمَن، وناقة لها

رَيْعٌ إِذا جاءَ سَيْر بعد سَيْر كقولهم بئر ذاتُ غَيِّثٍ. وأَهْدَى

أَعرابي إِلى هشام بن عبد الملك ناقة فلم يقبلها فقال له: إِنها مِرْباعٌ

مِرْياعٌ مِقْراعٌ مِسْناع مِسْياع، فقبلها؛ المِرْباعُ: التي تُنْتَج أَولَ

الرَّبِيع، والمِرْياع: ما تقدَّم ذكره، والمِقْراع: التي تَحْمِل أَول ما

يَقْرَعُها الفَحْل، والمِسْناعُ: المُتَقدِّمة في السير، والمِسْياعُ:

التي تصبر على الإِضاعةِ. وناقة مِسْياعٌ مِرياع: تذهب في المَرْعى وترجع

بنفسها. وقال الأَزهري: ناقة مِرْياع وهي التي يُعاد عليها السفَر، وقال

في ترجمة سنع: المِرْياعُ التي يُسافَرُ عليها ويُعاد؛ وقولُ الكُمَيْت:

فأَصْبَحَ باقي عَيْشِنا وكأَنّه،

لواصِفِه، هُذم الهباء المُرَعْبَلُ

(* قوله «هذم الهباء» كذا بالأصل، ولعله هدم العباء، والهدم، بالكسر:

الثوب البالي أو المرقع أو خاص بكساء الصوف، والمرعبل:الممزق.)

إِذا حِيصَ منه جانِبٌ رِيعَ جانِبٌ

بِفَتْقَينِ، يَضْحَى فيهما المُتَظَلِّلُ

أَي انْخَرق. والرِّيعُ: فرس عَمرو بن عُصْمٍ صفة غالبة. وفي الحديث ذكر

رائعةَ، هو موضع بمكة، شرفها الله تعالى، به قبْر آمِنةَ أُم النبيّ،

صلى الله عليه وسلم، في قول.

ريع

1 رَاعَ, aor. يَرِيعُ, (Msb, K,) inf. n. رَيْعٌ (S, Mgh, Msb, K) and رُيُوعٌ (TA) and رِيَاعٌ (Lh, TA) and رَيَعَانٌ, (TA,) It increased, or augmented; (S, Mgh, Msb, K;) said of wheat and other things: or, as some say, it denotes زِيَادَة [i. e. it signifies it became redundant, or it exceeded, as will be seen in what follows; but the truth is, that it has both of these significations; the latter] in relation to flour, and to bread. (TA.) You say, رَاعَتِ الحِنْطَةُ, (S, Msb, K,) aor. تَرِيعُ, inf. n. رَيْعٌ [&c.]; (Msb;) and ↓ أَرَاعَت, (S, K,) which latter is said by Az to be more commonly used than the former; (TA;) and الطَّعَامُ ↓ رَيَّعَ [which is the same as رَيَّعَتِ الحِنْطَةُ]; (TA;) The wheat increased, or augmented; or received increase and blessing from God; or throve by the blessing of God: (S, Msb, K, TA:) and in like manner one says of other things. (Msb.) And رَاعَتِ الشَّجَرَةُ, and ↓ اراعت, but the former is rare, The tree became abundant in its produce, or fruit. (AHn.) And sometimes they said, (S,) الإِبِلُ ↓ اراعت (S, IF, K) (tropical:) The camels had many young ones; (S;) they increased, and had many young ones. (IF, K.) One says also, رَاعَ الطَّعَامُ, and ↓ اراع, The wheat became redundant; or had a part, or portion, redundant; [app. meaning, over and above the original measure;] in the kneading and the making of bread; syn. صَارَ لَهُ زِيَادَةٌ. (S.) [See the first sentence above; and see رَيْعٌ, below.] And رَاعَ فِى يَدِى كَذَا Such a thing was redundant, or remained over and above, in my hand; as also رَاقَ; syn. زَادَ: (L in this art., and TA in art. روع:) Sgh has mistranscribed the explanation, زاد, in his two books, [the TS and the O,] writing فَادَ; and the author of the K has imitated him in mentioning this in art. روع, instead of the present art., which is its proper place, but has written for the explanation أَفَادَ. (TA.) A2: رَاعَ, aor. يَرِيعُ, (IDrd, S, K,) inf. n. رَيْعٌ, (S, TA,) He, or it, returned; went, or came, back; reverted: (IDrd, S, K:) and رَاعَ, aor. يَرُوعُ, (IDrd, and K in art. روع,) inf. n. رُوَاعٌ, (K in that art.,) signifies the same; (IDrd, and K in art. روع;) or it returned to its place: (TA in that art.:) but the former verb is the more common. (TA in the present art.) One says, of camels that have run away, صَاحَ عَلَيْهَا الرَّاعِى فَرَاعَتْ إِلَيْهِ [The pastor cried out at them, and] they returned to him. (TA.) And وَعَظْتُهُ فَأَبِى أَنْ يَرِيعَ [I exhorted him, but he refused] to return, or revert. (TA.) And فُلَانٌ مَا يَرِيعُ بِكَلَامِكَ وَلا بِصَوْتِكَ Such a one does not return, or revert, by reason of thy speech nor by reason of thy voice. (TA.) and you say of vomit, رَاعَ مِنْهُ شَىْءٌ Somewhat of it returned: (S:) and رَاعَ عَلَيْهِ it returned to his inside. (TA.) And in like manner one says of anything that returns to him, رَاعَ, aor. يَرِيعُ. (TA.) b2: رَاعُوا, They drew, gathered, or collected, themselves together; (Ibn- 'Abbád, TA;) as also ↓ تريّعوا; and ↓ ريّعوا, (Ibn-'Abbád, K,) inf. n. تَرْيِيعٌ. (TA.) b3: See also 5.

A3: It became rent: so in the saying of El-Kumeyt, إِذَا حِيصَ مِنْهُ جَانِبٌ رَاعَ جَانِبٌ [When a side thereof is sewed up, a side becomes rent]. (S.) A4: [It is also said that] رَاعَ, aor. يَرِيعُ, is like رَدَّ [app. as signifying He returned a reply, or an answer, to a person; for it is mentioned immediately after رَيْعٌ as syn. with مَرْجُوعٌ]. (TA.) 2 ريّع الطَّعَامُ: see 1; second sentence. b2: ريّعوا They ascended, or ascended upon, the رِيعَة [n. un. of رِيعٌ, q. v.]. (Ibn- 'Abbád.) b3: See also 1, near the end of the paragraph.

A2: ريّعهُ: see 4.

A3: [See also رُيِّهَ (in art. ريه), with which رُيِّعَ seems to be syn.]4 اراعثِ الحِنْطَةُ; &c.: see 1, in the former half of the paragraph, in four places. b2: اراعوا Their wheat increased, or augmented; or received increase and blessing from God; or throve by the blessing of God: (Ibn-'Abbád, K:) and in like manner, their seed-produce [in general]. (TA.) A2: اراع الشَّىْءَ He increased, or augmented, the thing; or made it to increase, or augment; as also ↓ ريّعهُ. (TA.) 5 تريّعوا: see 1, near the end of the paragraph. b2: تريّع said of grease, or gravy, (TA,) or oil, (S,) and of clarified butter, when much thereof has been put into food; (S, TA;) or of melted grease in a bowl; (A, TA;) or of clarified butter upon a cake of bread; (ISh, TA;) It flowed, or ran, hither and thither, having no direct course; (S, TA;) or went to and fro; (A, TA;) or portions thereof followed a little after other portions: (ISh, TA:) and, said of water, it ran, or flowed. (TA.) b3: In like manner, (S,) said of the mirage (سَرَاب), [It quivered, vibrated, or moved to and fro;] it came and went; (S, K;) as also تَرَيَّهَ: (TA:) and ↓ رَاعَ, aor. يَرِيعُ, (TA,) inf. n. رَيْعٌ (K, TA) and رَيَعَانٌ, (TA,) said of the same, it was, or became, in a state of commotion or agitation; it quivered, vibrated, or moved to and fro. (K, TA.) b4: (assumed tropical:) He became confounded, or perplexed, [as though vacillating, or wavering,] and unable to see his right course; as also ↓ استراع. (Ibn- 'Abbád, K.) b5: (assumed tropical:) He paused; or waited: (O, L, K:) or (so in the L, but in the O and K “ and ”) he paused; or hesitated; or held, refrained, or abstained. (O, L, K.) [See the part. n., below.] b6: تَرَيَّعَتْ يَدَاهُ بِالجُودِ (tropical:) His two hands overflowed with bounty, [as though they went hither and thither,] for one cause after another. (TA.) 10 إِسْتَرْيَعَ see 5.

رَيْعٌ [see 1, of which it is an inf. n.] Increase; syn. زِيَادَةٌ [which may be meant to include the third of the significations here following]; as in the saying, هٰذَا طَعَامٌ كَثِيرُ الرَّيْعِ [This is wheat of much increase]. (Mgh.) b2: (assumed tropical:) Revenue arising from the increase of land: because it is an augmentation. (Mgh.) b3: (tropical:) Milk; as in the phrase, نَاقَةٌ كَثِيرَةٌ رَيْعُهَا (tropical:) [A she-camel whose milk is abundant]. (A, TA.) b4: Redundance; a part, or portion, redundant; a surplus; or a residue; syn. فَضْلٌ; of anything; as of flour, or meal, (Msb, K,) over and above the measure of the wheat; (Msb;) and of dough [when it has risen]; and of seed for sowing [when it has been sown]; and the like. (K.) Hence it is said, in a trad. of I'Ab, respecting the expiation of an oath, لِكُلِّ مِسْكِينٍ مُدٌّ مِنْ حِنْطَةٍ رَيْعُهُ إِدَامُهُ [To every poor man, a mudd of wheat: the redundance, or redundant part or portion, thereof shall be for its seasoning]: i. e., it is not necessary for the person to give, with the mudd, seasoning; but the redundance that shall arise, of the flour, or meal, of the mudd [of wheat], when he shall have ground it, therewith shall the seasoning be bought. (TA.) Hence also, the trad. of 'Omar, اِمْلِكُوا العَجِينَ فَإِنَّهُ أَحَدُ الرَّيْعَيْنِ (assumed tropical:) Knead ye well, or thoroughly, or soundly, the dough; for this action is one of the رَيْعَانِ [here meaning the two causes of redundance; the other cause being the grinding]. (TA.) [Hence also,] رَيْعُ الدِّرْعِ The redundant parts of the two sleeves of the coat of mail, (S, A, K, TA,) over [and beyond] the ends of the fingers; (TA;) and of the skirt thereof. (A, TA.) b5: See also رِيعٌ. b6: Also, (K,) and ↓ رَيْعَانٌ, [which latter is the more common in this sense,] (S, K,) (tropical:) The first (S, K) and most excel-lent (K) part of anything: (S, K:) said in the B to be a metaphorical application from رَيْعٌ as signifying a high, or an elevated, place. (TA.) Hence, (S, TA,) رَيْعُ الشَّبَابِ, by poetic license written ↓ رَيَع, (TA,) or الشَّبَابِ ↓ رَيْعَانُ, (S, A, L, TA,) (tropical:) The first, or prime, (S, A, TA,) and most excellent, (A, TA,) part, or period, of youth or youthfulness or youthful vigour: (S, A, TA:) or this is from رَيْعٌ in relation to wheat: (A, TA:) or from المَطَرِ ↓ رَيْعَانُ (assumed tropical:) the first of rain. (L, TA.) Hence also, (S,) السَّرَابِ ↓ رَيْعَانُ (S, Sgh, L) (assumed tropical:) The first of the mirage; (S, Sgh;) what comes and goes thereof; (Sgh;) or such as is in a state of commotion or agitation, quivering, vibrating, or moving to and fro. (L.) [Hence also,] رَيْعُ الضُّحَى (tropical:) The whiteness, and beautiful splendour, of the first part of the day after sunrise. (K, TA.) b7: نَاقَةٌ لَهَا رَيْعٌ (tropical:) A she-camel having one pace, or rate of going, [app. a quicker pace,] after another. (TA.) b8: فُلَانٌ لَيْسَ لَهُ رَيْعٌ i. e. مَرْجُوعٌ [app. meaning Such a one has no reply, or answer, to give: or, perhaps, to such a one there is no reply, or answer, to be given]. (K, * TA.) A2: Also Fright, or fear; (K;) like رَوْعٌ. (TA.) رِيعٌ (Fr, S, Msb, K, &c.) and ↓ رَيْعٌ, (Fr, K,) the former occurring, (S,) or the latter accord. to one reading, (TA,) in the Kur [xxvi. 128], (S, TA,) High, or elevated, land or ground: (S, K:) or a high, or an elevated, place; (so in some copies of the S and in the Msb;) which latter signification is also assigned to ↓ رِيعَةٌ; (TA;) and whence the phrase, كَمْ رِيعُ أَرْضِكَ, meaning what is the elevation of thy land? [a phrase not to be mistaken for كَمْ رَيْعُ أَرْضِكَ, in which the meaning is “ increase: ”] (Az, TA:) or any [road such as is termed] فَجّ: (K:) or (so accord. to the Msb and K, but in the S “ and ”) a road (S, Msb, K) of any kind, (K, TA,) to which some add, whether travelled or not: (TA: [see an ex. in the first paragraph of art. سمت:]) or a road opening so as to form a gap in a mountain; (Zj, K;) or, as in some copies of the K, from a mountain; but the former is what is termed فَجٌّ, before mentioned: (TA:) or a mountain; (S, Msb;) so accord. to 'Omárah: (S:) or, as in some copies of the S, a small mountain: (TA:) or signifying also a high mountain: (O, K:) n. of un. with ة [i. e. ↓ رِيعَةٌ, as it is written in the S; and ↓ رَيْعَةٌ also, as implied in the K]: (S, K: [in the former immediately following the signification of “ mountain; ” and in the latter, so following that of “ high mountain; ” whence it seems that رِيعٌ and رَيْعٌ are sometimes used, at least in one sense, as coll. gen. ns.:]) pl. [of mult.] رِيَاعٌ, (S, TA,) which is extr., (TA,) and رُيُوعٌ, and [of pauc.] أَرْيَاعٌ: (TA:) but AO says, contr. to J, that ↓ رِيعَةٌ is pl. of رِيعٌ: (IB, TA:) or رِيعٌ and رَيْعٌ signify the channel of the torrent of a valley from any, or every, high, or elevated, place. (K.) Also the former, A high mound, or heap of sand, or hill: and a Christian's cloister or cell; syn. صَوْمَعَةٌ: and a pigeon-turret. (IAar, K.) رَيَعُ الشَّبَابِ: see رَيْعٌ.

رَيْعَةٌ: see رِيعٌ.

رِيعَةٌ: see رِيعٌ, in three places.

A2: Also A number of men who have drawn, gathered, or collected, themselves together: (Ibn-'Abbád, K: *) otherwise, they are not so called. (Ibn-'Abbád.) رَيْعَانٌ: see رَيْعٌ, in four places.

رَيْعَانَةٌ (tropical:) A she-camel abounding with milk. (A, K, TA.) فَرَسٌ رَائِعٌ A fleet, or swift, and excellent, horse. (S, TA.) [See also art. روع, to which, as well as to the present art., it is said in the TA to belong.]

تَرِيعٌ A register in which is written the رَيْع [i. e. increase, or revenue arising from the increase, of the lands] of districts: the ت being augmentative: but it is a post-classical word. (TA.) أَرْضٌ مَرِيعَةٌ, with fet-h to the م, A land [of much رَيْع, or increase;] abounding with herbage; fruitful; or plentiful. (S, Msb, TA.) مُرَيَّعٌ, as an epithet applied to the سَرَاب [or mirage]: see مُرَيَّهٌ, in art. ريه.

مِرْيَاعٌ A she-camel that goes away in the place of pasturing and returns by herself; (K;) or such is termed مِسْيَاعٌ مِرْيَاعٌ: (S, TA:) or upon which one repeatedly journeys: or upon which one journeys and returns: (Az, TA:) or (assumed tropical:) that quickly yields an abundant flow of milk: or (assumed tropical:) that quickly becomes fat: (K:) sometimes used in this sense. (Jm, TA.) مُتَرَيِّعٌ (tropical:) A slippery man, who anoints himself with oils. (Ibn-'Abbád, K.) b2: أَنَا مُتَرَيِّعٌ عَنْ هٰذَا الأَمْرِ (assumed tropical:) I am holding, refraining, or abstaining, from this affair. (TA.)
ريع
{راعَ الطعامُ، وغيرُه} يَرِيعُ {رَيْعَاً} ورُيوعاً، {ورِياعاً، بالكَسْر، وَهَذِه عَن اللِّحْيانيّ، ورَيَعاناً، مُحرّكةً: نَما وزادَ وَقيل: هِيَ الزِّيادةُ فِي الدَّقيقِ والخُبْز. قَالَ ابْن دُرَيْدٍ: راعَ الشيءُ يَريعُ} ويَروع، إِذا رَجَعَ. {والرَّيْع: العَوْدُ والرُّجوع. وَقد ذَكَرَه المُصَنِّف فِي روع وَهُوَ ذُو وَجْهَيْن، ولكنَّ الياءَ أكثرُ، وأنشدَ ثَعْلَبٌ:
(حَتَّى إِذا مَا فاءَ من أحْلامِها ... } وراعَ بَرْدُ الماءِ فِي أَجْرَامِها)
وَفِي حديثِ جَريرٍ: وماؤُنا يَريعُ، أَي يعودُ ويَرجِعُ. وَمِنْه راعَ عَلَيْهِ القَيءُ، إِذا رَجَعَ وعادَ إِلَى جَوْفِه، وَقد مرَّ حديثُ الحسَنِ فِي روع وَفِي روايةِ، فَقَالَ: إنْ راعَ مِنْهُ شيءٌ إِلَى جَوْفِه فقد أَفْطَرَ. أَي: إنْ رَجَعَ وعادَ، وَكَذَلِكَ كلُّ شيءٍ رَجَعَ إليكَ، فقد راعَ يَريعُ، قَالَ طَرَفَةُ: ( {تَريعُ إِلَى صَوْتِ المُهيبِ وتَتَّقي ... بِذِي خُصَلٍ رَوْعَاتِ أَكْلَفَ مُلْبِدِ)
وَقَالَ البَعيثُ:
(طَمِعْتُ بلَيْلى أنْ تريعَ وإنّما ... تُقطِّعُ أَعْنَاقَ الرِّجالِ المَطامِعُ)
وَيُقَال: وَعَظْتُه فَأبى أَن يَريعَ. وفلانٌ مَا يَريعُ لكلامِكِ وَلَا لصَوتِك. وَيُقَال: هَرَبَت الإبلُ فصاحَ عَلَيْهَا الرَّاعِي،} فراعَتْ إِلَيْهِ، وَكَذَلِكَ: راهَ يَريه، بِمَعْنى عادَ، ورَجَعَ. (و) {راعَت الحِنطَةُ: زَكَتْ ونَمَتْ، وكلُّ زيادَةٍ: رَيْعٌ،} كأراعَتْ قَالَ الأَزْهَرِيّ: وَهَذِه أكثرُ من راعَتْ. قَوْله تَعالى: أَتَبْنونَ بكلِّ {رِيعٍ آيَةً تَعْبَثون} الرِّيع، بالكَسْر، وَعَلِيهِ اقتصرَ الجَوْهَرِيّ، والفَتحُ وَبِه قرأَ ابنُ أبي عَبْلَةَ.
وَقَالَ الفَرّاءُ: الرِّيعُ {والرَّيْعُ لُغتان مثلُ الرِّيرِ والرَّيْر: المُرتَفِعُ من الأرضِ، كَمَا فِي الصِّحَاح، وَفِي بعضِ نُسخِه: المكانُ المُرتَفِع. قَالَ الأَزْهَرِيّ: وَمن ذَلِك: كم} رَيْعُ أَرْضِك أَي كم ارتِفاعُ أَرْضِك، أَو مَعْنَاهُ: كلُّ فَجٍّ، أَو كلُّ طريقٍ، كَمَا فِي الصِّحَاح، زادَ بَعْضُهم: سُلِكَ أَو لم يُسلَك، قَالَ: كَظَهْرِ التُّرْسِ لَيْسَ بهِنَّ رِيعُ وَأنْشد الجَوْهَرِيّ للمُسَيِّبِ بنِ علَسٍ:
(فِي الآلِ يَخْفِضُها ويَرْفَعُها ... رِيعٌ يَلوحُ كأنّه سَحْلُ)
قَالَ: شَبَّه الطريقَ بثُوبٍ أَبْيَض. أَو! الرَّيْع: الطريقُ المُنفَرِجُ، وَفِي بعضِ النّسخ: عَن الجبَلِ وَهَذَا قولُ الزَّجَّاجِ، وَهُوَ بعَينِه معنى الفَجِّ، فإنّ الفَجَّ على مَا تقدّم هُوَ: الطريقُ المُنفَرِجُ فِي)
الجِبالِ خاصّةً. قَالَ عُمارَة: الرّيع: الجبَل، كَمَا فِي الصِّحَاح، وَفِي بعضِ نُسَخِه: الصَّغير، وَفِي العُباب: المُرتَفِع، الواحدةُ رِيعَةٌ، بهاءٍ، والجمعُ: {رِياعٌ، كَمَا فِي الصِّحَاح، أَو قيل: الرّيع: مَسيلُ الْوَادي، مِن كلِّ مكانٍ مُرتَفِعٍ، قَالَ الرَّاعِي يصفُ إبِلا وفَحْلَها:
(لَهَا سَلَفٌ يَعوذُ بكلِّ رِيعٍ ... حَمى الحَوْزاتِ واشْتَهرَ الإفالا)
السَّلَف: الفَحل، حَمى الحَوزات، أَي حمى حَوْزَاتِه ألاّ يدنو منهُنَّ فَحْلٌ سِواه، واشتهرَ الإفالا، أَي جاءَ بهَا تُشبِهُه. قَالَ ابْن الأَعْرابِيّ: الرِّيع، بالكَسْر: الصَّوْمَعة، وبُرْجُ الحَمام، والتَّلُّ العالي.
الرِّيع: فرَسُ عَمْرِو بنِ عُصْمٍ صفةٌ غالِبَة. الرَّيْع: بالفَتْح: فَضْلُ كلِّ شيءٍ،} كرَيْعِ العَجينِ والدقيقِ والبَزْرِ ونَحوِها، وَمِنْه حديثُ عمرَ: أَمْلِكوا العَجينَ فإنّه أحدُ {الرَّيْعَيْن. هُوَ من الزيادةِ والنَّماءِ على الأَصْل. والمَلْك: إحْكامُ العَجين وإجادَتُه، أَي أَنْعِموا عَجْنَه، فإنّ إنعامَكُم إيّاهُ أحَدُ الرَّيْعَيْن. وَفِي حديثِ ابنِ عَبّاسٍ فِي كَفّارةِ اليَمين: لكلِّ مِسكينٍ مُدُّ حِنطَةٍ} رَيْعُه إدامُه. أَي لَا يَلْزَمُه مَعَ المُدِّ إدامٌ. وأنّ الزِّيادةَ الَّتِي تحصلُ من دَقيقِ المُدِّ إِذا طَحَنَه يَشْتَري بِهِ الإدامَ. الرَّيْع: اضْطِرابُ السَّرابِ يُقَال: راعَ السَّرابُ {يَريعُ} رَيْعَاً {وَرَيَعاناً. الرَّيْع: الفزَع} كالرَّوْع. الرَّيْع من كلِّ شيءٍ: أوَّلُه وأَفْضَلُه، مُستعارٌ من الرّيْع: الْمَكَان المُرتَفِع، كَمَا حقَّقَه المُصَنِّف فِي البصائرِ، وَمِنْه رَيْعُ الشبابِ، وَقد حرَّكه ضَرورةً سُوَيْدٌ اليَشْكُريُّ:
(فَدعاني حُبُّ سَلْمَى بَعْدَما ... ذَهَبَ الجِدَّةُ منِّي! والرَّيَعْ) وَسَيَأْتِي فِي نزع، {كرَيْعانِه، قَالَ الجَوْهَرِيّ: رَيْعَانُ كلِّ شيءٍ: أَوله، وَمِنْه} رَيْعَانُ الشبابِ، {ورَيْعَانُ السَّرابِ، زادَ الصَّاغانِيّ: الجائي مِنْهُ والذاهِب. وَفِي اللِّسان: رَيْعَانُ السَّراب: مَا اضطَرَبَ مِنْهُ، ورَيْعَان المَطَر: أوَّلُه، وَمِنْه رَيْعَانُ الشَّبَاب، قَالَ:
(قد كانَ يُلْهيكَ رَيْعَانُ الشَّبَاب فَقَدْ ... ولَّى الشبابُ، وَهَذَا الشيبُ مُنتَظِرُ)
وَفِي الأساس: ذَهَبَ رَيْعَانُ الشبابِ: مُقتَبَلُه وأَفْضَلُه، استُعيرَ من رَيْعِ الطعامِ. منَ المَجاز: حَذَفَ رَيْعَ دِرعِه. رَيْعُ الدِّرْع: فُضولُ كُمَّيْها على أَطْرَافِ الأنامِل، زادَ الزَّمَخْشَرِيّ: وذَيْلها، قَالَ قَيْسُ بنُ الخَطيم:
(مضاعَفَةً يَغْشَى الأنامِلَ} رَيْعُها ... كأنَّ قَتِيرَيْها عُيونُ الجَنادِبِ)
الرَّيْع من الضُّحى: بَياضُه وحُسنُ بَريقِه وَهُوَ مَجاز أَيْضا، قَالَ رُؤْبة: حَتَّى إِذا رَيْعُ الضَّحى {ترَيَّعا)
يُقَال: فلانٌ لَيْسَ لَهُ رَيْعٌ أَي مَرْجُوعٌ، وَقد} راعَ {يَريعُ، كرَدَّ وَقد تقدّم.} والرِّيعَة، بالكَسْر: الجَماعةُ من النَّاس، وَلَا يقالُ لَهُم ذَلِك إلاّ وَقد {راعوا، أَي انْضَموا، قَالَه ابنُ عَبّادٍ.} ورائِعُ بنُ عَبْد الله المَقْدِسيُّ: مُحدِّثٌ سَمِعَ مِنْهُ أحمدُ بنُ مُحَمَّد بنِ الجُندِيّ سنة ثَلَاثمِائَة وَعشْرين، والصوابُ ذِكرُه فِي روع لأنّه من راعَ يَروع. قَالَ ابْن دُرَيْدٍ: {ريَاعٌ ككِتابٍ: ع، زعَموا. قَالَ: وناقةٌ} مِرْياعٌ، كمِحْرابٍ: سَريعةُ الدَّرَّةِ، أَو سَريعةُ السَّمَنِ. وَنَصّ الجَمهَرَةِ، وربّما قَالُوا ذَلِك، وأَهْدَى أَعْرَابيٌّ نَاقَة لهِشامِ بنِ عبدِ الْملك، فَلم يَقْبَلْها، فَقَالَ لَهُ: إنّها مِرْياعٌ مِرْباعٌ مِقْراعٌ مِسْناعٌ مِسْياعٌ. فقَبِلَها.
وَقد تقدّم ذَلِك فِي ربع وَيَأْتِي بَيانُ كلِّ لَفْظَةٍ فِي محَلِّها. أَو ناقةٌ مِسْياعٌ مِرْياعٌ: تَذْهَبُ فِي المَرعى وتَرْجِعُ بنَفسِها، وَقَالَ الأَزْهَرِيّ: ناقةٌ مِرْياعٌ، وَهِي الَّتِي يُعادُ عَلَيْها السَّفَرُ. وَقَالَ فِي ترجمَةِ سنع {المِرْياع: الَّتِي يُسافرُ عَلَيْهَا ويُعاد. ورَيْعَانُ: د، أَو جبَلٌ، قَالَ رَبيعةُ بنُ كَوْدَنٍ الهُذَليّ:
(ومِنها وأَصْحابي} برَيْعانِ مَوْهِناً ... تَلأْلُؤُ بَرْقٍ فِي سَناً مُتَأَلِّقِ)
وَقَالَ كُثَيِّرٌ:
(أَمِنْ آلِ لَيْلَى دِمْنَةٌ بالذَّنائبِ ... إِلَى المِيثِ من رَيْعَانَ ذاتِ المَطارِبِ)
رَيْعَان: اسمٌ. قَالَ ابنُ عَبّادٍ: {الرَّيْعانَة: الناقةُ الكثيرةُ اللبَن. وَفِي الأساس: ناقةٌ} رَيْعَانةٌ: كثيرٌ رَيْعُها، وَهُوَ دَرُّها، وَهُوَ مَجاز. {وأراعوا: راعَ طعامُهم، عَن ابنِ عَبّادٍ. قَالَ ابنُ فارِسٍ:} أراعَت الإبلُ: أَي نَمَتْ وكَثُرَ أولادُها. وَهُوَ مَجاز، وَنَقَله الزَّمَخْشَرِيّ أَيْضا. {وَتَرَيَّعَ فلانٌ: تلَبَّثَ وَتَوَقَّفَ. كَمَا فِي العُباب، وَفِي اللِّسان: أَو توَقَّف، يُقَال: أَنا} مُتَرَيِّعٌ عَن هَذَا الأمرِ، ومُنْتَوٍ، ومُنتَقِضٌ. بِمَعْنى واحدٍ. (و) {ترَيَّعَ: تحَيَّرَ،} كاسْتَراعَ، كلاهُما عَن ابنِ عَبّادٍ. ترَيَّعَ السَّرابُ وَتَرَيَّه، إِذا جاءَ وَذَهَب، قَالَه رُؤْبَة. قَالَ ابنُ عَبّادٍ: ترَيَّعَ القَومُ: اجتَمعوا، {كرَيَّعوا} تَرْيِيعاً. قَالَ: {والمُتَرَيِّع: المُتَزَلِّق يَصْبُغُ نَفْسَه بالأَدْهانِ، وَهُوَ مَجاز. ومِمّا يُسْتَدْرَك عَلَيْهِ:} رَيَّعَ الطعامُ: زَكا ونَما. {ورَيَّعوا: عَلَوْا الرِّيعَةَ، وَهَذِه عَن ابنِ عَبّادٍ.} وأراعَ الشيءَ، {ورَيَّعَه: أَنْمَاه. وأراعَ الناسُ: زَكَتْ زُروعُهم. وأرضٌ} مَريعَةٌ، كسَفينَةٍ: مُخصِبَةٌ، نَقَلَه الجَوْهَرِيّ. وَقَالَ أَبُو حَنيفةَ: أراعت الشجَرةُ: كَثُرَ حَمْلُها. قَالَ: {وراعَتْ: لغةٌ قليلةٌ.} وَتَرَيَّعَتْ يَداهُ بالجُودِ: فاضَتا بسَيْبٍ بعد سَيْبٍ، وَهُوَ مَجاز. وَتَرَيَّعَ الماءُ: جرى. وَتَرَيَّعَ الوَدَكُ والسَّمْن: إِذا جَعَلْتَه فِي الطعامِ، وأَكْثَرتَ مِنْهُ، فَتَمَيَّعَ هَا هُنَا وَهَا هُنَا. لَا يَستقيمُ لَهُ وَجْهٌ، نَقَلَه الجَوْهَرِيّ، وأنشدَ لمُزَرِّدٍ:)
(ولمّا غَدَتْ أمِّي تُحَيِّي بَناتِها ... أَغَرْتُ على العِكْمِ الَّذِي كَانَ يُمنَعُ)

(خَلَطَتْ بصاعِ الإقْطِ صاعَيْنِ عَجْوَةً ... إِلَى مُدِّ سَمْنٍ وَسْطَهُ! يَتَرَيَّعُ)
وزادَ فِي اللِّسان بَعْدَهُما:
(ودَبَّلْتُ أَمْثَالَ الإكارِ كأنَّها ... رُؤوسُ نِقادٍ قُطِّعَتْ يومَ تُجْمَعُ)

(وقلتُ لنَفسي: أَبْشِري اليومَ إنَّه ... حِمىً آمِن أما تَحوزُ وتَجْمَعُ)

(فإنْ تَكُ مَصْفُوراً فَهَذَا دَواؤُهُ ... وإنْ كنتَ غَرْثَاناً فَذا يَوْمُ تَشْبَعُ)
ويُروى: رَبَكْتُ بصاعِ الإقْطِ. وَقَالَ ابنُ شميْل: ترَيَّعَ السَّمْنُ على الخُبزَةِ، وَهُوَ خُلوف بعضه بأعقابِ بعضِ، وَفِي الأساس: ترَيَّعتِ الإهالَةُ فِي الجَفنَة: إِذا تَرْقَرَقَتْ. وفرَسٌ {رائعٌ: أَي: جَوادٌ، وَهُوَ ذُو وَجْهَيْن.} والرِّيعَة، بالكَسْر: المكانُ المُرتَفِع. وَحكى ابنُ بَرّيّ عَن أبي عُبَيْدةَ: {الرِّيعَةُ بالكَسْر جَمْعُ} رِيعٍ، خلافَ قَوْلِ الجَوْهَرِيّ، وأنشدَ لذِي الرُّمَّةِ يصفُ صَقْرَاً:
(طِرَاقُ الخَوافي واقِعٌ فوقَ {رِيعَةٍ ... نَدى لَيْلِه فِي رِيشِه يَتَرَقْرَقُ)
وجَمعُ الرِّيع:} أَرْيَاعٌ، {ورُيوع،} ورِياعٌ، الأخيرةُ نادِرَةٌ، قَالَ ابنُ هَرْمَةَ:
(وَلَا حَلَّ الحَجيجُ مِنىً ثَلَاثًا ... على عَرَضٍ وَلَا طلَعوا {الرِّياعا)
وناقةٌ لَهَا} رَيْعٌ، إِذا جاءَ سَيْرٌ بعد سَيْرٍ، كقَولِهم: بِئرٌ ذاتُ غَيِّثٍ. وَفِي الأساس: ناقةٌ {رَيِّعٌ، كسَيِّد: تَأتي بسيْرٍ بعد سَيْرٍ، وَهُوَ مَجاز.} ورِيعَ: انْخَرقَ، وَمِنْه قولُ الكُمَيْت:
(إِذا حِيصَ مِنْهُ جانِبٌ {رِيعَ جانِبٌ ... بفَتْقَتَيْنِ يَضْحَى فيهمَا المُتَظَلِّلُ)
نَقَلَه الجَوْهَرِيّ.} ورائِعَةُ بنتُ سُلَيْمان، من أهلِ الأُرْدُنِّ، زَوْجُ أحمدَ بنِ أبي الْحوَاري قَيَّدَها ابنُ ناصِرٍ عَن أُبَيٍّ النَّرْسِيِّ هَكَذَا.! والتَّرِيعُ، كأميرٍ: مَا يُكتَبُ فِيهِ رَيْعُ البِلادِ، والتاءُ زائِدَةٌ. مُوَلَّدَة.
  • Lisaan.net is a free resource created and maintained by Ikram Hawramani. Please send your comments, suggestions and corrections to contact@hawramani.com