79411. رحل16 79412. رَحل1 79413. رَحَلَ1 79414. رَحَلَ من1 79415. رَحَلَ 1 79416. رَحل 179417. رَحَلات1 79418. رَحْلاوي1 79419. رَحْله1 79420. رَحْلِي1 79421. رحلي1 79422. رحلية1 79423. رحم17 79424. رَحِم1 79425. رُحْم1 79426. رَحَمَ1 79427. رحمٌ مَحْرَم1 79428. رَحِم وصَلَه اللهُ1 79429. رَحِمَ 1 79430. رُحَماءٌ1 79431. رَحْمات1 79432. رَحْمَانَة1 79433. رَحْمَانيّ1 79434. رَحْماني1 79435. رَحْماوي1 79436. رَحْمَة1 79437. رحمة1 79438. رَحْمَةُ الكريم1 79439. رَحْمَة الله1 79440. رحمت1 79441. رحمس2 79442. رحمن1 79443. رحمومة1 79444. رَحْمون1 79445. رَحْمونيّ1 79446. رُحْمَى1 79447. رَحْميّ1 79448. رَحْمِي1 79449. رَحْمِيَّة1 79450. رحميم1 79451. رحو3 79452. رَحْو1 79453. رحو ورحى1 79454. رَحْوَان1 79455. رَحَوَان1 79456. رَحُول1 79457. رَحُولَة1 79458. رَحُوم1 79459. رحُّومة1 79460. رَحُومَة1 79461. رحون1 79462. رحوني1 79463. رحى5 79464. رَحَى 1 79465. رحي6 79466. رحْيَاض1 79467. رحيب1 79468. رَحِيبَة1 79469. رُحَيْبَة1 79470. رَحِيبِي1 79471. رُحَيْبِي1 79472. رَحِيح1 79473. رُحَيح1 79474. رحيد1 79475. رحيقه1 79476. رُحَيِّل1 79477. رُحَيْل1 79478. رَحيل1 79479. رُحَيْلة1 79480. رَحيلة1 79481. رُحيِّم1 79482. رَحِيم1 79483. رَحِيم الله1 79484. رَحِيما1 79485. رحيما1 79486. رُحَيْمة1 79487. رَحِيمة1 79488. رَحيمُو1 79489. رَحيميّ1 79490. رَحيمي1 79491. رحيمين1 79492. رَحِيمَيْن1 79493. رُخّ1 79494. رخ2 79495. رَخَّ 1 79496. رُخَا1 79497. رخا7 79498. رَخَا2 79499. رخاء2 79500. رَخانُ1 79501. رخاوي1 79502. رَخَاوِي1 79503. رَخْبَزٌ1 79504. رخبز2 79505. رخت1 79506. رَخْتَج أو راخْتَج1 79507. رَخْتَوانِيَة1 79508. رخج4 79509. رخَج1 79510. رخَخَ1 Prev. 100
«
Previous

رَحل 

»
Next
رَحل وَقَالَ [أَبُو عبيد -] : فِي حَدِيث عبد الله [رَحمَه الله -] إِنَّمَا هُوَ رَحْل وسَرْج فَرَحل إِلَى بَيت الله وسرج فِي سَبِيل الله. [قَوْله فَرَحل إِلَى بَيت الله -] أَرَادَ أَن الْبَيْت إِنَّمَا يزار على الرّحال كَأَنَّهُ كره المَحْمَل وَذَلِكَ أَنه مِمَّا أحدث النَّاس و [كَذَلِك حَدِيث عمر: إِذا حَطَطْتُم الرِحال فشُدّوا السُروج وَمِمَّا يبين لَك أَن الحجّ على الرّحال أفضل قَول طاؤس قَالَ: حدّثنَاهُ فُضَيْل بن عِيَاض عَن لَيْث عَن طاؤس قَالَ: حجّ الْأَبْرَار على الرّحال وَكَذَلِكَ قَول إِبْرَاهِيم قَالَ: حَدثنَا ابْن مهْدي عَن سُفْيَان عَن خَالِد الْحَنَفِيّ قَالَ: اخْتلفت أَنا وذر فِي الْمحمل والرحال أَو القَتَب أَيهمَا أفضل فَسَأَلت إِبْرَاهِيم فَقَالَ: صَاحب الرِحل أفضل وَمِنْه حَدِيث ابْن عُمَر أَنه رأى رجلا يسير بَين جوالِقَين فَقَالَ: لَعَلَّ هَذَا أَن يكون حَاجا.

[بن بيع سعى قَالَ أَبُو عبيد: فَفِي حَدِيث عمر وَابْن مَسْعُود من الْعلم أَن] الْغَزْو لَا يكون [للفارس -] إِلَّا بالسروج وَلَا يكون صَاحب الإكاف فَارِسًا. أَحَادِيث حُذَيْفَة الْيَمَان -] رَحمَه الله