Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي

ا
ب
ل
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 11835
4460. زرر13 4461. زرز2 4462. زرط5 4463. زرع17 4464. زرغب3 4465. زرف184466. زرفق2 4467. زرفن7 4468. زرق16 4469. زرقف2 4470. زرقل1 4471. زرقم4 4472. زرك3 4473. زركش4 4474. زركن2 4475. زرم13 4476. زرمن2 4477. زرمنق1 4478. زرن2 4479. زرنب8 4480. زرنج4 4481. زرنجر1 4482. زرنخ5 4483. زرنق9 4484. زرنك2 4485. زرهم1 4486. زرول1 4487. زرى8 4488. ززز1 4489. ززك1 4490. ززم3 4491. ززو1 4492. زطط9 4493. زطن1 4494. زعب13 4495. زعبج2 4496. زعبر4 4497. زعبق2 4498. زعبل5 4499. زعت2 4500. زعج15 4501. زعجل1 4502. زعد3 4503. زعر16 4504. زعرب1 4505. زعرف1 4506. زعزع6 4507. زعط6 4508. زعف12 4509. زعفر10 4510. زعفق2 4511. زعق13 4512. زعك5 4513. زعل11 4514. زعلج2 4515. زعلق1 4516. زعم18 4517. زعن5 4518. زعنف8 4519. زعو1 4520. زغب16 4521. زغبج1 4522. زغبد4 4523. زغبر7 4524. زغث1 4525. زغد8 4526. زغدب6 4527. زغذ1 4528. زغر7 4529. زغرب5 4530. زغرد6 4531. زغرف4 4532. زغغ3 4533. زغف8 4534. زغفل2 4535. زغل11 4536. زغلب2 4537. زغلج1 4538. زغلش1 4539. زغلم3 4540. زغم9 4541. زغمل1 4542. زغن1 4543. زغو3 4544. زفت17 4545. زفد3 4546. زفر15 4547. زفف13 4548. زفقل1 4549. زفل9 4550. زفلق2 4551. زفن15 4552. زفه2 4553. زفى4 4554. زقب9 4555. زقح5 4556. زقر3 4557. زقع6 4558. زقف6 4559. زقق13 Prev. 100
«
Previous

زرف

»
Next
زرف
زَرَفَ: قَفَزَ، نَقَلَهُ ابنُ فَارِسٍ. وَقَالَ ابنُ الأَعْرَابِيِّ: زَرَفَ إِليه، ورَزَفَ: تَقَدَّمَ، وَقَالَ ابنُ دُرَيْدٍ: زَرَفَ فِي الْكَلاَمِ، زَرْفاً: إِذا زَادَ فِيهِ، كَزَرًّفَ تَزْرِيفاً، وَمِنْه حديثُ قُرَّةَ بنِ خَالِدٍ: أَنَّ الكَلْبِيَّ كَانَ يُزَرِّفُ فِي الحديثِ أَي: يَزِيدُ فِيهِ، مِثْل يُزْلِّفُ، نَقَلَهُ الأَصْمَعِيُّ. زَرَفَتِ النَّاقَةُ: أَسْرَعَتْ، وَهِي زَرُوفٌ، كصَبُورٍ، وَكَذَلِكَ رَزَفَتْ، وَهِي رَزُوفٌ. ويُقَال: نَاقَةٌ زَرُوفٌ: طَوِيلَةُ الرِّجْلَيْن، وَاسِعَةُ الخَطْوِ، نَقَلَهُ اللَّيْثُ. زَرَفَ الرَّجُلُ، زَرِيفاً: مَشَى علَى هِينَتِهِ، كأَنَّه ضِدٌّ، ونَصُّ ابنِ الأَعْرَابِيِّ: ومَشَتِ الناقةُ زَرِيفاً، أَي: علَى هِينَتِهَا، وأَنْشَدَ:
(وسِرْتُ الْمَطِيَّةَ مَوْدُوعَةً ... تُضْحِّي رُوَيْداً وتَمْشِي زَرِيفَا)
تُضَحِّي: أَي تَمْشِي علَى هِينَتِهَا، يَقُول: قد كَبِرْتُ، وصر مَشْيِي رُوَيْدَاً، وإِنَّمَا شِدَّةُ السَّيْرِ وعَجْرَفِيَّتُه للشِّبابِ، والرَّجُلُ فِي ذَلِك كالنَّاقَةِ. وزَرِفَ الْجُرْحُ: كَفَرِحَ، وَعَلِيهِ اقْتَصَرَ الصَّاغَانِيُّ، والجَوْهَرِيُّ، زَرَفَ أَيضاً: مِثْل نَصَرَ، كَمَا فِي اللِّسَانِ، زَرَفاً، وزَرْفاً: انْتَقَضَ ونُكِسَ بَعْدَ الْبُرْءِ، كَمَا فِي الصِّحَاحِ. والزَّرَافَةُ، كَسَحَابَةٍ، وَقد تُشَدُّ فَاؤُهَا، عَن القَنَانِيِّ، كَمَا نَقَلَهُ الجَوْهَرِيُّ، قَالَ أَبو عُبَيْدٍ: والتَّخْفِيفُ أَجْوَدُ، وَلَا أَحْفَظُ التَّشْدِيدَ لغيرِ القَنَانِيِّ: الْجَمَاعَةُ مِن النَّاسِ، قَالَ ابنُ بَرِّيّ: وذكَره ابنُ فَارِس بتَشْدِيدِ الفاءِ، وَكَذَا حَكَاهُ أَبو عُبَيْدٍ فِي بَاب فَعَالَّة عَن القَنَانِيِّ، قَالَ: وَكَذَا ذكَره القَزَّازُ فِي كِتَابه الجامعِ، بتَشْدِيدِ الفاءِ، يُقَال: أَتانِي القَوْمُ بزَرَافَّتِهم، مِثْل الزَّعَارَّةِ، قَالَ: وَهَذَا نَصٌّ جَلِيٌّ أَنَّه بتَشْدِيدِ الفاءِ دُونَ الرَّاءِ، قَالَ: جاءَ فِي شِعْرِ لَبِيدٍ بتَشْدِيدِ الرَّاءِ، فِي قَوْلِهِ:
(بِالْغُرَابَاتِ فَزَرَّافَاتِهَا ... فَبِخِنْزِيرٍ فَأَطْرَافِ حُبَلْ)
قَالَ: وأَمَّا قَوْلُ الحَجَّاجِ: إِيَّايَ وهذِه السُّقَفَاء والزَّرَافَات، فإِنِّي لَا أَجِدُ أَحَدَاً مِن الجَالِسِين فِي زرَافَةٍ إِلاَّ ضَرَبْتُ عُنَقَهُ فالمَشْهُورُ فِي هَذِه الرِّوَايَة التَّخْفِيفُ، نَهاهُم أَن يَجْتَمِعُوا فيكونَ ذَلِك سَبَباً لِثَوَرَانِ الفِتْنَةِ. قلتُ: وَكَذَا قَوْلُ قُرَيْطِ بنِ أُنَيْفٍ:)
(قَوْمٌ إِذَا الشَّرُّ أَبْدَى نَاجِذَيْهِ لَهُمْ ... طَارُوا إِلَيْهِ زَرَافَاتٍ ووُحْدَانَا)
الزَّرَافَةُ: الْعَشَرَةُ مِنْهُمْ، وَفِي بعضِ النُّسَخِ: العَشِيرَةُ مِنْهُم. الزَّرَافَةُ: دَابَّةٌ حَسَنةُ الخَلْقِ، يَدَاهَا أَطْوَلُ مِن رِجْلَيْهَا، وَهِي مُسَمَّاةٌ باسْمِ جَمَاعَةٍ، فَارِسِيَّتُهَا أُشْتُرْ كَاوْبَلَنْك، كَمَا فِي بالصِّحاحِ، لأَنَّ فِيهَا مَشِابِهَ ومَلاَمِحَ مِن هَذِه الثَّلاثةِ، هِيَ اُشْتُرْ، بالضَّمِّ، أَي الْبَعِيرُ، وكَاوْ، ن أَي: الْبَقَرُ، وبَلَنْكَ، كَسَمَنْد، أَي: النَّمْرُ، فَهَذَا وَجْهُ تَسْمِيَتِها، وَقيل: كَمَا فِي الصِّحاحِ: مِنعَن كتابِ مَا يَغْلَطُ فِيهِ العَامَّةُ، عَن الجَوَالِيقِيِّ، أَنَّه قَالَ: الزَّرَافَةُ، بفَتْحِ الزَّايِ، والعَامَّةُ تَضُمُّهَا، فَتَأَمَّلْ ذَلِك. ج: زَرَافِيُّ، كَزَرَابِيَّ. وأَزْرَفَ الرَّجُلُ: اشْتَرَاهَا، أَي: الزَّرَافَةَ، عَن ابنِ الأَعْرَابِيِّ. أَزْرَفَ النَّاقَةَ: حَثَّها، كَمَا فِي الصِّحَاحِ، وأَنْشَدَ قَوْلَ الرَّاجزِ: يُرْزِقُهَا الإِغْرَاءُ أَيَّ زَرْفِ وَرَوَى الصَّرَّامُ عَن شَمِرٍ: أَزْرَفْتُ النَّاقةَ: إِذا أَخْبَبْتَهَا فِي السَّيْرِ، ويُرْوَى أَيْضاً بتَقْدِيمِ الرَّاءِ على)
الزَّايِ، كَمَا تقدَّم. أَزْرَفَ إِليه الرَّجُلُ: إِذا تَقَدَّمَ. الزُّرافَةُ، كَكُنَاسَةٍ: الْكَذَّابُ، يَزِيدُ فِي الحديثِ.
الزُّرَافَةُ: عَلَمٌ أَيضاً. والزَّرَّفَاتُ، كشَدَّدَاتٍ: ع، وَبِه فُسِّرَ قَوْلَ لَبِيدٍ السَّابِقُ، الَّذِي أَوْرَدَهُ ابنُ بَرِّيّ فِي معنَى الجَمَاعِةِ. قَالَ أَبو مالِكٍ: الزَّرَّافَاتُ: هِيَ الْمَنَازِفُ، الَّتِي يُنْزَفُ بهَا الْمَاءُ لِلزَّرْعِ، ومَا أَشْبَهَ ذلِكَ، وأَنْشَدَ: مِن الشَّأْمِ زَرَّافاتُهَا وقُصُورُها كَذَا فِي العُبَابِ، قلتُ: البيتُ لِلْفَرَزْدَقِ، والرِّوَايَةُ: مِن الماءِ زَرَّافاتُهَا وصَدْرُه: ونُبِئْتُ ذَا الأَهْدَامِ يَعْوِي ودُونَهُ.
والتَّزْرِيفُ: التَّنْفِيذُ، كَمَا فِي العُبَابِ، والتَّكْمِلَةِ، ويُوجَدُ فِي بعضِ النُّسَخِ: التَّنْقِيَةُ، وَفِي بَعضِها: التَّنْفِيدُ، بالدَّالِ المُهْمَلَةِ، والصَّوابُ مَا ذَكَرْنا. التَّزْرِيفُ: التَّنْحِيَةُ يُقَال: زَرَّفْتُ الرَّجُلَ عَن نَفْسِي، أَي: نَحَّيْتُه. التَّزْرِيفُ: الإِرْبَاءُ، كالتَّزْلِيفِ، يُقَال: زَرَّفَ علَى الخَمْسِين، وزَلَّفَ، أَي: أَرْبَى، وَفِي اللِّسَانِ: جَاوَزَهَا. وانْزَرَفَ، انْزِرَافاً: نَفَذَ، نَقَلَهُ الصَّاغَانِيُّ، وَفِي بعضِ النُّسَخِ بالدَّالِ المُهْمَلَةِ، والصَّوابُ بالمُعْجَمَةِ. انْزَرَفَتِ الرِّيحُ: مَضَتْ. انْزَرَفَ الْقَومُ: ذَهَبُوا مُنْتَجِعِينَ، نَقَلَهُ الصَّاغَانِيُّ. مَرْزَفَةٌ، كَمَرْحَلَةٍ: بِبَغْدَادَ، مَرْمَنَةٌ، أَي: كَثِيرَةٌ الرُّمَّانِ. وممّا يُسْتَدْرَكُ عَلَيْهِ: نَاقَةٌ مِزْرَافٌ: سَرِيعَةٌ، نَقَلَهُ الجَوْهَرِيُّ. وزَرَفَ إِليه، زُرُوفاً، وزَرِيفاً: دَنَا. والزَّرْفُ: الإِسْرَاعُ. وكَشَدَّادٍ: السَّرِيعُ. وأَزْرَفَ القَوْمُ، إِزْرَافاً: عَجِلُوا فِي هَزِيمَةٍ أَو غيرِها. وأَزْرَفَ فِي المَشْيَ: أَسْرَعَ.
والزَّرَافَةُ: كسَحَابَةٍ: مِنْزَفَةُ الماءِ، لُغَةٌ فِي المُشَدَّدِ. وأَزْرَفَ الجُرْحُ: انْتَقَضَ. وخِمْسٌ مُزَرَّفٌ، كمُحَدِّثٍ: أَي مُتْعِبٌ، قَالَ مُلَيْحُ بنُ الحَكَمِ الهُذِلَيُّ:
(فَرَاحُوا بَرِيداً ثمَّ أَمْسَوْا بشُلَّةٍ ... يَسِيرُ بِهَا لِلْقَوْمِ خِمْسٌ مُزَرِّفُ) 
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Murtaḍa al-Zabīdī, Tāj al-ʿArūs fī Jawāhir al-Qamūs تاج العروس لمرتضى الزبيدي are being displayed.