83446. زهدب2 83447. زَهْدَبٌ1 83448. زَهْدَم1 83449. زَهْدَمٌ1 83450. زهدم5 83451. زَهْدَم 183452. زهدن2 83453. زهده1 83454. زُهْدِيّ1 83455. زُهْدِيَّة1 83456. زهر18 83457. زُهْر1 83458. زَهْر1 83459. زَهَرَ1 83460. زَهَرَ 1 83461. زَهْرَاء1 83462. زَهْرَان1 83463. زَهْرانِي1 83464. زهراو1 83465. زَهْرَاوِي1 83466. زُهْرَة1 83467. زَهْرَة1 83468. زهرة الحياة1 83469. زَهْرَتي1 83470. زهرج2 83471. زَهْرفَ1 83472. زهرف2 83473. زهرفت1 83474. زهرق1 83475. زهرو1 83476. زَهْرُون1 83477. زُهْرِيّ1 83478. زَهْرِي1 83479. زَهْرِيَّا1 83480. زَهْرِيّة1 83481. زُهْرِيَّة2 83482. زهزق4 83483. زهزم1 83484. زهزه2 83485. زهط3 83486. زَهِفَ1 83487. زهف11 83488. زَهَفَ1 83489. زَهَفَ 1 83490. زهفان1 83491. زَهِق1 83492. زهق18 83493. زَهَقَ3 83494. زَهَقَ 1 83495. زهك4 83496. زَهَكَ 1 83497. زهكه1 83498. زَهَكَهُ1 83499. زَهْل1 83500. زَهَل1 83501. زهل8 83502. زَهَلَ1 83503. زَهُلَ 1 83504. زهلب2 83505. زَهْلَبٌ1 83506. زهلج2 83507. زَهْلَفَ1 83508. زهلف2 83509. زهلفت1 83510. زهلق5 83511. زهلمت1 83512. زُهْلُوقُ1 83513. زُهْلُولَة1 83514. زهم13 83515. زَهَمَ1 83516. زَهِمَ 1 83517. زَهْمَاني1 83518. زهمت1 83519. زهمج2 83520. زهمق3 83521. زَهْمَقَةُ1 83522. زهمل1 83523. زَهْمَلَ1 83524. زَهِنَة1 83525. زَهْنَعَ1 83526. زهنع5 83527. زَهْنَعْتُ 1 83528. زهه1 83529. زهو11 83530. زَهْو1 83531. زَهُوَ 1 83532. زَهْوَان1 83533. زهوة1 83534. زَهُور1 83535. زُهُور2 83536. زهور الله1 83537. زَهُون1 83538. زهى1 83539. زهي1 83540. زَهْيَان1 83541. زُهَيَّة1 83542. زَهْيَة1 83543. زهية1 83544. زَهِيد1 83545. زَهِيدَة1 Prev. 100
«
Previous

زَهْدَم 

»
Next
زَهْدَم اذن وَقَالَ أَبُو عبيد: فِي حَدِيث عَائِشَة رَحمهَا الله لقد رَأَيْتنَا وَمَا لنا طَعَام إِلَّا الأسودان: التَّمْر وَالْمَاء قَالَ: حدّثنَاهُ يزِيد عَن مُحَمَّد بْن عَمْرو عَن أبي سَلمَة عَن عَائِشَة. قَالَ الْأَصْمَعِي والأحمر وَابْن الْكَلْبِيّ وعدة من أهل الْعلم ذكر كل سود وَاحِد مِنْهُم بعض هَذَا الْكَلَام دون بعض: قَوْلهَا: الأسودان وَإِنَّمَا السوَاد للتمر خَاصَّة دون المَاء فنعتتهما جَمِيعًا بنعت أَحدهمَا وَكَذَلِكَ تفعل الْعَرَب فِي الشَّيْئَيْنِ يكون أَحدهمَا مضموما مَعَ الآخر كالرجلين يكونَانِ صديقين لَا يفترقان أَو أَخَوَيْنِ وَغير ذَلِك من الْأَشْيَاء فَإِنَّهُم يسمونهما جَمِيعًا باسم الْأَشْهر مِنْهُمَا وَلِهَذَا قَالَ النَّاس: سنة العمرين وَإِنَّمَا هما أَبُو بكر وَعمر قَالَ: وأنشدني الْأَصْمَعِي وَابْن الْكَلْبِيّ جَمِيعًا فِي مثل هَذَا لقيس بن زُهَيْر بن جذيمة يُعَاتب زهدما وقيسا ابْني جُزْء: (الوافر)

جزاني الزهدمان جَزَاء سوء ... وَكنت الْمَرْء يُجْزَي بالكرامةْ

فَقَالَ: الزهدمان وَإِنَّمَا هما زَهْدَم وَقيس وأنشدني الْأَصْمَعِي لشاعر آخر يُعَاتب أَخَوَيْنِ يُقَال لأَحَدهمَا الحُرّ وَالْآخر أبيّ فَقَالَ:

(الوافر)

أَلا من مُبْلِغُ الحُرَّين عَنِّي ... مُغَلْغَلةً وخَصّ بهَا أُبيّا

فقد بَين لَك أَن أَحدهمَا أبي وَقد سماهما الحُرَّين وأبْيَنُ من هَذَا كُله قَول الله تبَارك وَتَعَالَى {كَمَا أَخْرَجَ أبَوَيْكُمْ مِّنَ الْجنَّة} وَإِنَّمَا هما أَب وَأم وَقَالَ: {وَلأَبَوَيْهِ لِكُلَّ وَاحِدٍ مّنُهُمَا السُّدُسُ} فَكثر هَذَا فِي كَلَامهم حَتَّى قَالُوا فِي الْأَرْضين وَغَيرهَا وأنشدني الْأَحْمَر:

(الرجز)

نَحن سبينَا أمّكم مقربا ... حِين صبحنا الحيرتين المنّونْ

يُرِيد الْحيرَة والكوفة وَمِنْه قَول سلمَان: أحيوا مَا بَين العشاءين وَإِنَّمَا هما الْمغرب وَالْعشَاء وَمِنْه الحَدِيث الْمَرْفُوع: بَين كل أذانين صَلَاة لمن شَاءَ وَإِنَّمَا هُوَ الْأَذَان وَالْإِقَامَة وَمِنْه: البيّعان بِالْخِيَارِ مَا لم يَفْتَرقا وَإِنَّمَا هُوَ البايع وَالْمُشْتَرِي. فَكل هَذَا حجَّة لمن قَالَ إِن العمرَين أَبُو بكر وَعمر رحمهمَا الله وَلَيْسَ قَول من يَقُول: إنَّهُمَا عمر بن الْخطاب وَعمر بن عبد الْعَزِيز بِشَيْء إِنَّمَا هَذَا من قلَّة الْمعرفَة بالْكلَام وَإِنَّمَا قَالُوا: العمرين فِيمَا نرى وَلم يغلبوا أَبَا بكر وَهُوَ الْمُقدم على عمر لِأَنَّهُ أخفّ فِي اللَّفْظ من أَن يَقُولُوا: أَبُو بكرين وَأَصَح فِي الْمَعْنى وَإِنَّمَا شَأْن الْعَرَب مَا خفّ على ألسنتها من الْكَلَام وَقد حَدثنِي الفرّاء مَعَ هَذَا عَن معَاذ الهرّاء كَانَ يتبع الْهَرَوِيّ وَكَانَ ثِقَة قَالَ لقد قيل: سنة العمرين قبل خلَافَة عمر بن عبد الْعَزِيز.