84626. سجست3 84627. سِجِسْتانُ1 84628. سَجْسَجَ1 84629. سجسج2 84630. سَجَعَ1 84631. سجع1484632. سَجَعَ 1 84633. سَجْعَة1 84634. سجعت1 84635. سَجَفَ1 84636. سِجِف1 84637. سَجْف1 84638. سجف14 84639. سَجَفَ 1 84640. سجفت1 84641. سجق2 84642. سَجَلَ1 84643. سجل21 84644. سَجَلَ 1 84645. سِجِلاَّت1 84646. سِجِلاَّطُسُ1 84647. سَجْلَطَ1 84648. سجلط8 84649. سجلطس2 84650. سِجِلْماسَةُ1 84651. سجلمس1 84652. سَجَمَ2 84653. سجم14 84654. سَجَمَ 1 84655. سَجَنَ1 84656. سجن15 84657. سَجْن2 84658. سِجْن2 84659. سَجَنَ 1 84660. سجنجل1 84661. سَجَنَهُ1 84662. سجنه1 84663. سجهر4 84664. سجو10 84665. سَجُوَ 1 84666. سُجُود1 84667. سَجُود1 84668. سجود التلاوة1 84669. سُجُودِي1 84670. سَجُودي1 84671. سَجُّورة1 84672. سجورة1 84673. سَجُومِي1 84674. سجومي1 84675. سجى2 84676. سَجِيَة1 84677. سَجِيَّة1 84678. سجية1 84679. سَجِيد1 84680. سُجَيْدة1 84681. سَجيدة1 84682. سُجَيِّر1 84683. سُجَيْر1 84684. سَجِير1 84685. سجير1 84686. سُجَيْري1 84687. سجيري1 84688. سَجيرِيّ1 84689. سُجَيْع1 84690. سَجِيع1 84691. سُجَيْعَة1 84692. سَجِيعَة1 84693. سِجِّيل1 84694. سَجِيل1 84695. سُجَيْل1 84696. سجيل1 84697. سجين1 84698. سَجِينة1 84699. سِجِّينِيّ1 84700. سُجَيْنِيّ1 84701. سَجِينِيّ1 84702. سَحَّ1 84703. سح3 84704. سَحَّ 1 84705. سَحَا1 84706. سحا3 84707. سَحا2 84708. سَحَاب1 84709. سَحَّاب1 84710. سُحَابَوِي1 84711. سَحَّابوِي1 84712. سَحَّابوِيّ1 84713. سُحَابِيّ1 84714. سَحَّابيّ1 84715. سَحَابيّ1 84716. سَحاحِلَة1 84717. سُحَارَة1 84718. سحارة1 84719. سَحَّارة2 84720. سَحَّارُو1 84721. سُحَاقة1 84722. سُحَالة1 84723. سَحَّالة1 84724. سَحَّانَة1 84725. سحاه1 Prev. 100
«
Previous

سجع

»
Next
سجع
رَجل سَجاعَة: يسجعُ في الكَلام. وسجَعتِ الحمَامَة، وهي سجُوْع وسَاجِعَةٌ: دَعَتْ، وحَمَامٌ سُجع وسواجِع.
السجع: هو تواطؤ الفاصلتين من النثر على حرف واحد في الآخر.

السجع المطرَّف: هو أن تتفق الكلمتان في حرف السجع لا في الوزن، كالرميم والأمم. 

السجع المتوازي: هو أن يراعى في الكلمتين الوزن، وحرف السجع، كالمحيا والمجرى، والقلم والنسم.
سجع: سَجَع: لا يقال سجعت الحمامة أي هدلت ورددت صوتها فقط، بل يقال سجع الطير أيضا. ففي سعدي كلستان (ص9): سَجْعُ طَيْرِها. وفي بسام (3: 3 و): سجع البلبل.
سَجَّع الطير: ترنم (المقري 1: 57).
سجعة: الفقرة من الكلام المسجوع وهو المقفى غير الموزون (زيشر 22: 159).
سِجَاعة: النثر المقفى (الكامل ص596).
س ج ع : سَجَعَتْ الْحَمَامَةُ سَجْعًا مِنْ بَابِ نَفَعَ هَدَرَتْ وَصَوَّتَتْ وَالسَّجْعُ فِي الْكَلَامِ مُشَبَّهٌ بِذَلِكَ لِتَقَارُبِ فَوَاصِلِهِ وَسَجَعَ الرَّجُلُ كَلَامَهُ كَمَا يُقَالُ نَظَمَهُ إذَا جَعَلَ لِكَلَامِهِ فَوَاصِلَ كَقَوَافِي الشِّعْرِ وَلَمْ يَكُنْ مَوْزُونًا. 
س ج ع: (السَّجْعُ) الْكَلَامُ الْمُقَفَّى وَالْجَمْعُ (أَسْجَاعٌ) وَ (أَسَاجِيعُ) وَقَدْ (سَجَعَ) الرَّجُلُ مِنْ بَابِ قَطَعَ وَ (سَجَّعَ) أَيْضًا (تَسْجِيعًا) وَكَلَامٌ (مُسَجَّعٌ) . وَ (سَجَعَتِ) الْحَمَامَةُ هَدَرَتْ. وَسَجَعَتِ النَّاقَةُ مَدَّتْ حَنِينَهَا عَلَى جِهَةٍ وَاحِدَةٍ. 
[سجع] السَجْع : الكلام المقفّى، والجمع أَسْجاعٌ وأَساجيعُ. وقد سَجَعَ الرجل سَجْعاً وسَجَّعَ تَسْجيعاً، وكلامٌ مُسَجَّعٌ، وبينهم أُسْجوعَةٌ. وسَجَعَتِ الحمامةُ، أي هدرتْ. وسَجَعَتِ الناقةُ، أي مدَّت حنينها على جهةٍ واحدة. قال أبو زيد: الساجِعُ: القاصدُ. وأنشد لذي الرمة: قَطَعْتُ بها أرضاً تَرى وَجْهَ رَكْبِها * إذا ما عَلَوْها مُكْفَأً غيرَ ساجِعِ * أي جائرا غير قاصد.
[سجع] فيه: إن أبا بكر اشترى جارية فأراد وطأها فقالت: إني حامل، فرفع إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: إن أحدكم إذا "سجع" ذلك "المسجع" فليس بالخيار على الله - وأمر بردها، أراد سلك ذلك المسلك وقصد ذلك المقصد، وأصل السجع القصد المستوى على نسق واحد. غ: و"سجع" الحمام، موالاة صوتها على طريقة واحدة. ك: فاجتنب "السجع" أي تكلفه، فلا يرد نحو: منزل الكتاب سريع الحساب، مما يتفق من غير تكلف. ن: "سجعا كسجع" الأعراب، ذمه لأنه عارض به حكم الشرع ورام إبطاله ولأنه تكلفه في مخاطبته. ط: وانظر "السجع" أي كسجع الكهان والمتشدقين المكتلفين في محاوراتهم، فلا يشكل الفواصل القرآنية، قوله: فإني عهدت، أي عرفت.
س ج ع

حمامة ساجعة وسجوع، وحمام سجع وسواجع، وسجعت إذا ردّدت صوتها على وجه واحد، وكذلك سجعت الناقة في حنينها.

ومن المجاز: رجل سجاع وسجاعة، وكلام مسجوع ومسجع، وسجعه صاحبه وسجعه وسجع فيه وهو أن يأتي بالقرينتين فصاعداً على نهج واحد. وفلان ساجع في سيره: مستقيم لا يميل عن القصد. قال ذو الرمة:

إذا ما علوا أرضاً ترى وجه ركبها ... إذا ما علوها مكفاً غير ساجع

س ج قال: بيت مسجف، وحجلة مسجفة: مسترة. قال الفرزدق:

إذا القنبضات السود طوقن بالضحى ... رقدن عليهنّ الحجال المسجف

وأسجفت الستر: أرسلته.

ومن المجاز: أرخى الليل سجوفه، وأسجف الليل وأسدف: أظلم.
(س ج ع)

سَجَعَ يَسْجَعُ سَجْعا: اسْتَوَى، واستقام، وأشبه بعضه بَعْضًا. قَالَ ذُو الرمة:

قطَعْتُ بِها أرْضاً تَرى وجْهَ رَكْبِها ... إِذا مَا عَلَوْها مُكْفَأً غيرَ ساجع

وسَجَع يَسْجَع سَجْعا: تكلم بِكَلَام لَهُ فواصل كفواصل الشّعْر، من غير وزن، وَهُوَ من الاسْتوَاء والاستقامة والاشتباه، كَأَن كل كلمة تشبه صاحبتها، قَالَ ابْن جني: سمي سجعا لاشتباه أواخره، وتناسب فواصله، وكسره على سُجُوع، فَلَا أَدْرِي أرَوَاهُ أم ارتجله؟ وَحكى أَيْضا: سُجع الْكَلَام فَهُوَ مسجُوع. وسَجَع بالشَّيْء: نطق بِهِ على هَذِه الْهَيْئَة.

والأُسْجوعة: مَا سَجَع بِهِ.

وسَجَع الْحمام يَسْجَع سَجْعا: هدل على جِهَة وَاحِدَة. وَفِي الْمثل: " لَا آتِيك مَا سَجَع الْحمام "، يُرِيدُونَ: الْأَبَد، عَن اللَّحيانيّ.

وحمام سُجُوع: سواجع.

وحمامة سَجُوع بِغَيْر هَاء.

وسَجَعَت النَّاقة سَجْعا: مدت حنينها على جِهَة، وسَجَعت الْقوس: كَذَلِك. قَالَ يصف قوسا:

وهْيَ إِذا أنْبَضْتَ فِيهَا تسْجَعُ تَرَنُّمَ النحْلِ أَبى لَا يَهْجَعُ.

قَوْله: تَسْجَع ": يَعْنِي حنين الْوتر لإنباضه. يَقُول: كَأَنَّهَا تحن حنينا متشابها. وَكله من الاسْتوَاء والاستقامة والاشتباه.

وسَجَعَ لَهُ سَجْعا: قصد.
سجع
سجَعَ/ سجَعَ بـ يَسجَع، سَجْعًا، فهو ساجِع وسَجيع، والمفعول مَسْجوع (للمتعدِّي)
• سجَعتِ الحمامةُ أو النَّاقةُ: ردّدت صوتَها على طريقة واحدة ° لا آتيك ما سجع الحمام: لا آتيك أبدًا- وَجْهٌ ساجع: معتدل حسن الخلقة.
• سجَع فلانٌ/ سجَع فلانٌ الكلامَ/ سجَع فلانٌ بالكلام: أتى به منثورًا له فواصل كفواصل الشِّعر، مقفّى غير موزون. ومثاله: اليوم خمْر وغدًا أمرٌ [مثل]، سكت دهرًا ونطق كفرًا [مثل]. 

سجَّعَ/ سجَّعَ في يُسجِّع، تسجيعًا، فهو مُسجِّع، والمفعول مُسجَّع (للمتعدِّي)
• سجَّعتِ الحمامةُ: سجَعت؛ ردّدت صوتَها على طريقة واحدة.
• سجَّع الكلامَ/ سجَّع في الكلامِ: سجَعه، أتى به منثورًا له فواصل كفواصِل الشِّعر مقفّى، غير موزون "سجَّع الإمامُ خُطْبتَه". 

أُسْجُوعَة [مفرد]: ج أسجوعات وأساجِيعُ:
1 - ما سُجِع به من الكلام.
2 - كلام مسجوع. 

سَجْع [مفرد]: ج أَسْجاع (لغير المصدر {وأساجِيعُ} لغير المصدر) وسُجُوع (لغير المصدر):
1 - مصدر سجَعَ/ سجَعَ بـ.
2 - (بغ) كلام منثور مقفّى غير موزون، موالاة الكلام على رويّ واحد، ومثاله: لولا الوئام لهَلَك الأنام ° سَجْع الكُهّان: كلامهم غير المفهوم المزوّق لاستمالة السامعين. 

سَجْعة [مفرد]: ج سَجَعات وسَجْعات: فِقْرة من كلام منثور تتطابق جملُها في حرفها الأخير. 

سَجيع [مفرد]: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من سجَعَ/ سجَعَ بـ. 

سجع: سَجَعَ يَسْجَعُ سَجْعاً: استوى واستقام وأَشبه بعضه بعضاً؛ قال ذو

الرمة:

قَطَعْتُ بها أَرْضاً تَرَى وَجْه رَكْبها،

إِذا ما عَلَوْها، مُكْفَأً غَيْرَ ساجِعِ

أَي جائراً غير قاصد. والسجع: الكلام المُقَفَّى، والجمع أَسجاع

وأَساجِيعُ؛ وكلام مُسَجَّع. وسَجَعَ يَسْجَعُ سَجْعاً وسَجَّعَ تَسْجِيعاً:

تَكَلَّم بكلام له فَواصِلُ كفواصِلِ الشِّعْر من غير وزن، وصاحبُه سَجّاعةٌ

وهو من الاسْتِواءِ والاستقامةِ والاشتباهِ كأَن كل كلمة تشبه صاحبتها؛

قال ابن جني: سمي سَجْعاً لاشتباه أَواخِره وتناسب فَواصِلِه وكسَّرَه

على سُجُوع، فلا أَدري أَرواه أَم ارتجله، وحكِي أَيضاً سَجَع الكلامَ فهو

مسجوعٌ، وسَجَع بالشيء نطق به على هذه الهيئة. والأُسْجُوعةُ: ما سُجِعَ

به. ويقال: بينهم أُسْجُوعةٌ. قال الأَزهري: ولما قضى النبي، صلى الله

عليه وسلم، في جَنِينِ امرأَة ضربتها الأُخرى فَسَقَطَ مَيِّتاً بغُرّة على

عاقلة الضاربة قال رجل منهم: كيف نَدِيَ من لا شَرِبَ ولا أَكل، ولا

صاحَ فاستهل، ومِثْلُ دمِه يُطَلّْ

(* قوله «يطل» من طل دمه بالفتح أهدره

كما أَجازه الكسائي، ويروى بطل بباء موحدة، راجع النهاية.)؟ قال، صلى الله

عليه وسلم: إِياكم وسَجْعَ الكُهّان. وروي عنه، صلى الله عليه وسلم، أَنه

نهى عن السَّجْعِ في الدُّعاء؛ قال الأَزهري: إِنه، صلى الله عليه وسلم،

كره السَّجْعَ في الكلام والدُّعاء لمُشاكلتِه كلامَ الكهَنَة وسجْعَهم

فيما يتكهنونه، فأَما فواصل الكلام المنظوم الذي لا يشاكل المُسَجَّع فهو

مباح في الخطب والرسائل. وسَجَعَ الحَمامُ يَسْجَعُ سَجْعاً: هَدَلَ على

جهة واحدة. وفي المثل: لا آتيك ما سجَع الحمام؛ يريدون الأَبد عن

اللحياني. وحَمامٌ سُجُوعٌ: سَواجِعُ، وحمامة سَجُوعٌ، بغير هاء، وساجعة.

وسَجْعُ الحمامةِ: موالاة صوتها على طريق واحد. تقول العرب: سجَعَت الحمامة

إِذا دَعَتْ وطَرَّبَتْ في صوتها. وسجَعت الناقة سَجْعاً: مدّت حَنِينَها

على جهة واحدة. يقال: ناقة ساجِعٌ، وسَجَعَتِ القَوْسُ كذلك؛ قال يصف

قوساً:

وهْيَ، إِذا أَنْبَضْتَ فيها، تَسْجَعُ

تَرَنُّمُ النَّحْلِ أَباً لا يَهْجَعُ

(* قوله: أباً لا يهجع، هكذا في الأصل؛ ولعله أبَى أي كره وامتنع أن

ينام.)

قوله تَسْجَعُ يعني حَنِين الوَتر لإِنْباضِه؛ يقول: كأَنها تَحِنُّ

حنيناً متشابهاً، وكله من الاستواء والاستقامة والاشتباه. أَبو عمرو: ناقةٌ

ساجعٌ طويلةٌ؛ قال الأَزهري: ولم أَسمع هذا لغيره. وسجَع له سَجْعاً:

قصَد، وكلُّ سَجْع قَصْدٌ. والساجِعُ: القاصِدُ في سيره؛ وأَنشد بيت ذي

الرمة:

قطعتُ بها أَرْضاً تَرَى وَجْه رَكْبها

البيت المتقدم. وَجْهُ رَكْبها: الوَجْهُ الذي يَؤُمُّونه؛ يقول: إِنّ

السَّمُومَ قابَلَ هُبُوبُها وُجوهَ الرَّكبِ فَأَكْفَؤُوها عن مَهَبِّها

اتِّقاءً لِحَرِّها. وفي الحديث: أَن أَبا بكر، رضي الله عنه، اشترى

جاريةً فأَراد وطأَها فقالت: إِني حامل، فرفع ذلك إِلى رسول الله، صلى الله

عليه وسلم، فقال: إِنّ أَحدكم إِذا سَجَع ذلك المَسْجَعَ فليس بالخِيار

على اللهِ؛ وأَمَر بردِّها، أَي سَلَكَ ذلك المَسْلَكَ. وأَصل السجْعِ:

القَصْدُ المُسْتَوي على نسَقٍ واحد.

سجع
السَّجْعُ: الكلامُ المُقَفَّى، كَمَا فِي الصِّحاح، أَو هُوَ مُوالاةُ الكلامِ على رَوِيٍّ واحِدٍ، كَمَا فِي الجَمْهَرَةِ. قَالَ شيخُنا: الفَتح كَمَا دَلَّ عَلَيْهِ إطلاقُ المُصنِّف هُوَ المَعروف المَشهور، وزَعَمَ قومٌ أَنَّه بالكَسْرِ، وأَنَّه اسمٌ لما يُسْجَعُ من الْكَلَام، كالذِّبْحِ، بالكَسرِ، لما يُذبَحُ، وَلَا أَعرفُه فِي دواوين اللُّغَة، وإخالُه من تَفَقُّهات العَجَم. قلتُ: وقائلُ هَذَا كأَنَّه يريدُ الفَرْقَ بينَ الاسمِ والمَصدَرِ، وَقد صَرَّحَ الحَسَنُكَرِهَ السَّجْعَ فِي الْكَلَام والدُّعاءِ لِمُشاكَلَةِ كَلَام الكَهَنَةِ، وسَجْعِهم فِيمَا يَتَكَهَّنونَه، فأَمّا فواصِلُ الكلامِ المَنظوم، الّذي لَا يُشاكِلُ المُسَجَّعَ، فَهُوَ مُباحٌ فِي الخُطَبِ والرَّسائلِ. قَالَ ابْن دُريدٍ: سَجَعت الحَمامَةُ، إِذا رَدَّدَت صوتَها، وَفِي كَامِل المُبَرِّد: سَجْعُ)
الحَمامَةِ: مُوالاةُ صَوتِها على طَريقٍ واحِدٍ، تقولُ العَرَبُ: سَجَعَت الحَمامَةُ، إِذا دَعَتْ وطَرَّبَتْ فِي صوتِها، فَهِيَ ساجِعَةٌ وسَجوعٌ، بِغَيْر هاءٍ، ج: سُجَّعٌ، كرُكَّعٍ، وسَواجِعُ، وأَنشد اللَّيْث:
(إِذا سَجَعَتْ حَمامَةُ بَطْنِ وَجٍّ ... على بَيْضاتِها تَدعو الهَديلا)
وَقَالَ رُؤْبَةُ:
(هاجَتْ ومثْلي نَوْلُه أَن يَرْبَعا ... حَمامَةٌ هاجَتْ حَماماً سُجَّعا)
وَأنْشد أَبُو ليلى:
(فإنْ سَجَعَتْ أَهدى لكَ الشَّوْقَ سَجْعُها ... وإنْ قَرْقَرَتْ هاجَ الهَوى قَرْقَرِيرُها)
وأَنشدَ ابنُ دُرَيدٍ:
(طَرِبْتَ وأَبكاكَ الحَمامُ السَّواجِعُ ... تَميلُ بهَا ضَحْواً غُصونٌ نَوائعُ)
فِي الحَدِيث: أَنَّ أَبا بَكْرٍ رَضِي الله عَنهُ اشْترى جارِيَةً، فأَرادَ وَطْأَها، فَقَالَت: إنِّي حامِلٌ، فرُفِعَ ذَلِك إِلَى رَسُول الله صلّى الله عَلَيْهِ وسلَّم، فَقَالَ: إنَّ أَحدَكُمْ إِذا سَجَعَ ذلكَ المَسْجَعَ فَلَيْسَ بالخِيارِ على الله وأَمرَ برَدِّها. أَي قَصَدَ ذلكَ المَقْصَدَ، وَمعنى الحَدِيث أَنَّه كَرِهَ وَطْءَ الحَبالَى، وأَصلُ السَّجْعِ: القَصْدُ المُسْتَوي على نَسَقٍ واحِدٍ. والسَّاجِعُ: القاصِدُ، عَن أَبي زَيْدٍ، نَقله الجَوْهَرِيُّ، وزادَ فِي العُبابِ، فِي الْكَلَام وَغَيره، كالسَّيْرِ، وَهُوَ مَجازٌ، قَالَ ذُو الرُّمَّةِ:
(قطَعْتُ بهَا أَرْضاً تَرى وَجْهَ رَكْبِها ... إِذا مَا عَلَوْها مُكْفأً غيرَ ساجِعِ)
قَالَ أَبو زيد: غيرَ ساجِع: غيرَ جائِرٍ عَن القصدِ، كَمَا فِي العُبابِ، وَفِي الصِّحاحِ: أَي جائراً غير قاصِدٍ، وَقَالَ: غير قاصِدٍ لجِهَةٍ واحِدةٍ. قَالَ أَبو عَمْروٍ: السَّاجِعُ: النّاقةُ الطَّويلَةُ، قَالَ الأَزْهَرِيّ: وَلم أَسمعْ هَذَا لغيره. السَّاجِعُ من النُّوق: المُطرِبَةُ فِي حَنينِها، يُقَال: سَجَعَت النّاقَةُ سَجْعاً، إِذا مَدَّتْ حَنينَها على جهةٍ واحِدةٍ. والوَجْهُ السَّاجِعُ: هُوَ المُعتدلُ الحّسَنُ الخِلْقَةِ. وَمِمَّا يُستدرك عَلَيْهِ: سَجَعَ يَسْجَعُ سَجْعاً: اسْتَوى واسْتقامَ، وأَشبَهَ بعضُه بَعضاً. وكلامٌ مُسَجَّعٌ، وَقد سَجَّعَ تَسجيعاً: مثل: سَجَعَ، نَقله الجَوْهَرِيُّ، وَهُوَ مَجازٌ. وجَمْعُ السَّجْعِ: سُجوعٌ، عَن ابنِ جنّيّ، قَالَ ابنُ سِيدَه: لَا أَدري أَرَواه أَم ارْتَجَلَه. وَفِي المّثَلِ: لَا آتيكَ مَا سَجَعَ الحَمامُ، يريدونَ الأَبدَ، عَن اللِّحيانيِّ. وسَجَعَتِ القَوْسُ: مَدَّت حَنينَها على جهةٍ واحِدَةٍ، وَهُوَ مَجازٌ، قَالَ يصفُ قَوساً:
(وهْيَ إِذا أَنْبَضْتَ فِيهَا تَسْجَعُ ... تَرَنُّمَ النَّحلِ أَباً لَا يَهْجَعُ)
يَقُول: كأَنَّها تَحِنُّ حَنيناً مُتشابِهاً، وَهُوَ من الاستواءِ والاستقامَة والاشتباه. والسَّجاعِيَّةُ، بالكّسْرِ:) قَريةٌ بمِصرَ.

سجع

1 سَجَعَ, aor. سَجَعَ, inf. n. سَجْعٌ, He pursued an even, uniform course; he pursued an even course, following one order: this is the primary signification. (TA.) [It seems to be properly intrans.; but is sometimes used as a trans. verb, لِ or إِلَى

being perhaps understood; as in the following phrase;] سَجَعَ ذٰلِكَ المَسْجَعَ He pursued, or aimed at, that object of pursuit or aim; (K, TA;) occurring in a trad. (TA.) b2: And It was even and uniform, one part thereof being like another. (TA.) b3: [Hence,] سَجَعَتِ الحَمَامَةُ, (IDrd, S, Msb, K,) aor. سَجَعَ, (Msb, K,) inf. n. سَجْعٌ, (Mbr, TA,) and quasi-inf. n. ↓ سِجْعٌ, (TA,) The pigeon continued its cry uninterruptedly in one uniform way or manner; or called, and prolonged its voice or cry, modulating it sweetly: (Mbr, in the “ Kámil; ” and TA:) or cooed: or reiterated its voice or cry: syn. هَدَرَتْ: (S, Msb:) and صَوَّتَتْ: (Msb:) or رَدَّدَتْ صَوْتَهَا. (IDrd, K.) It is said in a prov., لَا

آتَيكَ مَا سَجَعَ الحَمَامُ [I will not come to thee as long as the pigeon cooes;] meaning I will never come to thee. (Lh.) b4: You say also, سَجَعَتِ النَّاقَةُ, (S, TA,) inf. n. سَجْعٌ, (TA,) The she-camel prolonged her yearning cry in one uniform manner. (S, TA.) b5: And سَجَعَتِ القَوْسُ (tropical:) The bow prolonged its twang in one uniform manner, monotonously. (TA.) b6: And hence by way of comparison to the سَجْع of the pigeon, سَجَعَ كَلَامَهُ (tropical:) He (a man) made his speech, or language, [to be rhyming prose, i. e.,] to have فَوَاصِل like the rhymes of verse, without its being measured. (Msb.) And سَجَعَ [alone], (S, K,) aor. سَجَعَ, (K,) inf. n. سَجْعٌ; (S, TA;) and ↓ سجّع, inf. n. تَسْجِيعٌ; (S, TA;) (tropical:) He (a man, S) spoke, or uttered, [or composed,] (S, * K, TA,) rhyming speech or language, (S,) [i. e., rhyming prose, i. e.,] speech, or language, having فَوَاصِل (K, TA) like the فَوَاصِل of verse, without measure: as is said in a description of Sijistán, وَتَمْرُهَا وَ لِصُّهَا بَطَلْ مَاؤُهَا وَشَلْ وَ إِنْ قَلُّوا ضَاعُوا إِنْ كَثُرَ الجَيْشُ بِهَا جَاعُوا دَقَلْ [Its water is such as scantily distils, in interrupted drops, from mountains or rocks, and its robber is a man of courage, and its dates are of the worst kind: if the army be numerous in it, they hunger; and if they be few, they perish]: so says Lth. (TA.) You say also, سَجَعَ بِالشَّىْءِ, meaning (tropical:) He uttered the thing in the manner above described. (TA.) [See also سَجْعٌ, below.]2 سَجَّعَ see the preceding paragraph.

سَجْعٌ; [originally inf. n. of سَجَعَ, q. v.;] (S, Msb, K, &c.;) or, as some say, ↓ سِجْعٌ, but the former is that which commonly obtains, the latter being said to be a subst. like ذِبْحٌ meaning “ what is slaughtered,” unknown, however, in the lexicons, and probably one of the instances of the elicitations of the foreigners, (MF, TA,) the object of him who says that it is سِجْعٌ being app. to make a distinction between the simple subst. and the inf. n., as in the case of the simple subst. and the inf. n. of سَجَعَ said of the pigeon; [see سَجَعَتِ الحَمَامَةُ;] (TA;) and ↓ أُسْجُوعَةٌ; (S, * K;) (tropical:) Rhyming speech or language; (S, K, TA;) [i. e. rhyming prose; i. e.] speech, or language, having فَوَاصِل like the rhymes of verse, without being measured; so called as being likened to the سَجْع of the pigeon; (Msb;) or because of its uniformity, (TA,) and the mutual resemblance and agreement of the words which end its clauses: (IJ, TA:) or a consecution [of clauses] of speech or language, with one رَوِىّ [which is the principal, or only, rhyme-letter]: (Jm, K:*) or it consists in the agreement of the endings of words [or clauses], in a certain order, like the agreement of the rhymes (قَوَافٍ) [of verses]: (Mbr, in the “ Kámil; ” TA:) each clause ends with a quiescent letter; and consists of at least two words: (Kull p. 208:) [see an ex. in the first paragraph of this art.:] you say also ↓ كَلَامٌ مُسَجَّعٌ (S) and ↓ كَلَامٌ مَسْجُوعٌ, meaning the same as سَجْعٌ: (TA:) the pl. of سَجْعٌ is أَسْجَاعٌ (S, K) and , accord. to IJ, سُجُوعٌ, but ISd says, I know not whether he have related this from another or coined it, (TA,) and أَسَاجِيعُ, (S,) or this last is pl. of ↓ أُسْجُوعَةٌ (K) [and is also a pl. pl., i. e. pl. of أَسْجَاعٌ, like as أَزَاهِيرُ is pl. of أَزْهَارٌ which is pl. of زَهْرٌ, and many similar instances might be added, such instances being numerous app. because أَفْعَالٌ is properly a measure of a pl. of paucity].

السَّجْعُ المُطَرَّفُ is That [rhyming prose] in which the two words [that end two corresponding clauses] agree in the letter of the سَجْع but not in measure; as الرِّمَمْ and الأُمَمْ: and السَّجْعُ المُتَوَازِى is that in which the measure is observed in the two words as well as the letter of the سَجْع; as القَلَمْ and القَسَمْ. (K T.) It is said in a trad., that Mohammad forbade سَجْع in prayer: [but many of the forms of prayer which he himself prescribed, and many others commonly used by Muslims in every age to the present time, are سَجْع, and the Kur-án is a composition of the same kind, though some do not allow this term to be applied to it, because سَجْع is a highly artificial style of prose-language, characterized by a kind of rhythm as well as rhyme, and it is obviously not proper to ascribe such artificial language to God, nor is it proper to use it in prayer, wherefore] Az says that سَجْع is disapproved in prayer because it resembles the language of the diviners, or soothsayers, but that other kinds of rhyming styles are allowable in خُطَب and رَسَائِل. (TA.) He is also related to have said, إِيَّاكُمْ وَ سَجْعَ الكُهَّانِ (tropical:) [Avoid ye the rhyming prose of the diviners, or soothsayers]. (TA.) One says also, ↓ بَيْنَهُمْ أُسْجُوعَةٌ [Between them is a discourse, or colloquy, oral or written, in rhyming prose]. (S.) سِجْعٌ: see سَجَعَتِ الحَمَامَةُ: b2: and see سَجْعٌ.

سَجُوعٌ: see سَاجِعٌ.

سَجَّاعٌ: see سَاجِعٌ.

سَجَّاعَةٌ: see سَاجِعٌ.

سَاجِعٌ Pursuing [an even, uniform, course, or] a direct, or right, course, (AZ, S, K, TA,) in going, or journeying, (AZ, S, TA,) [and] (tropical:) in speech, &c. (K, TA.) Dhu-r-Rummeh says, قَطَعْتُ بِهَا أَرْضًا تَرَى وَجْهَ رَكْبِهَا

إِذَا مَا عَلَوْهَا مُكْفَأً غَيْرَ سَاجِعِ i. e. [I traversed, or have traversed, with her a land in which thou wouldst see the face of every one of the company of travellers riding over it, when they get upon it,] جَائِرًا غَيْرَ قَاصِدٍ [turning aside from the right course, (or rather turned aside, unless, which is not improbable, the right reading be مُكْفِئًا,) not direct], (AZ, S, TA,) or not direct towards one point: (TA:) but in the O we find, as on the authority of AZ, غَيْرَ سَاجِعِ غير جَائِرٍ عَنِ القَصْدِ [which is evidenily a mistranscription; the right reading being غَيْرَ سَاجِعِ أَىْ جَائِرًا عَنِ القَصْدِ, or the like]. (TA.) b2: [Hence,] A face justly proportioned; [symmetrical;] well, or beautifully, formed. (K.) b3: [Hence also,] حَمَامَةٌ سَاجِعَةٌ, and ↓ سَجُوعٌ, (K,) without ة, (TA,) [A pigeon continuing its cry uninterruptedly in one uniform way or manner; or calling, and prolonging its voice or cry, modulating it sweetly: or cooing: (see 1:) or] reiterating its voice or cry: pl. [of the former or of both] سُجَّعٌ and [of the former] سَوَاجِعُ. (K.) b4: And نَاقَةٌ سَاجِعٌ A she-camel prolonging her yearning cry in one uniform manner: (TA:) or quavering, and prolonging her voice, [in the copies of the K مُطْرِبَة, but correctly مُطَرِّبَة,] in her yearning cry: (K:) or tall; (AA, K;) but Az says, I have not heard this on any authority beside that of AA. (TA.) b5: [And hence,] سَاجِعٌ also signifies (tropical:) [A rhyming-proser, or rhyming-prosaist;] one who speaks, or utters, [or composes,] سَجْع: and in like manner, [↓ سَجَّاعٌ (mentioned by Golius, and by Freytag as on the authority of the K, in no copy of which do I find it,) meaning one who speaks, or utters, or composes, سَجْع much: and] ↓ سَجَّاعَةٌ [meaning one who does so very much: the three epithets being similar to رَاجِزٌ and رَجَّازٌ and رَجَّازَةٌ]. (K, TA.) أُسْجُوعَةٌ: see سَجْعٌ, in three places.

مَسْجَعٌ A place, or an object, [to which latter it is applied in a phrase mentioned in the second sentence of this art.,] of pursuit or aim; syn. مَقْصِدٌ. (K.) مُسَجَّعْ: see سَجْعٌ.

مَسْجُوعٌ: see سَجْعٌ.