Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
3700. سجح12 3701. سجد17 3702. سجر19 3703. سجس12 3704. سجست3 3705. سجع153706. سجف15 3707. سجل22 3708. سجلط8 3709. سجم15 3710. سجن16 3711. سجهر4 3712. سحب18 3713. سحبل4 3714. سحت17 3715. سحتب2 3716. سحتن2 3717. سحج12 3718. سحجل2 3719. سحح11 3720. سحر20 3721. سحط8 3722. سحطر2 3723. سحف10 3724. سحفر3 3725. سحق20 3726. سحك6 3727. سحل18 3728. سحم17 3729. سحن16 3730. سخب10 3731. سخبر7 3732. سخت12 3733. سخخ4 3734. سخد11 3735. سخر17 3736. سخط13 3737. سخف14 3738. سخل14 3739. سخم14 3740. سخن17 3741. سدج8 3742. سدح8 3743. سدخ2 3744. سدد16 3745. سدر19 3746. سدس16 3747. سدع6 3748. سدف16 3749. سدق3 3750. سدك9 3751. سدل15 3752. سدم14 3753. سدن17 3754. سذج4 3755. سذق3 3756. سذم1 3757. سرأ8 3758. سرأل2 3759. سران1 3760. سرب20 3761. سربج2 3762. سربخ7 3763. سربد3 3764. سربل13 3765. سربن4 3766. سرتح2 3767. سرج18 3768. سرجح1 3769. سرجس4 3770. سرجم3 3771. سرجن7 3772. سرح20 3773. سرحب5 3774. سرد17 3775. سردب4 3776. سردج2 3777. سردح5 3778. سردق14 3779. سرر17 3780. سرس7 3781. سرط15 3782. سرطع3 3783. سرطل3 3784. سرطم7 3785. سرع17 3786. سرعب3 3787. سرعف5 3788. سرغ7 3789. سرف22 3790. سرفج2 3791. سرفل3 3792. سرفن3 3793. سرق17 3794. سرقع2 3795. سرقن3 3796. سرك8 3797. سرل4 3798. سرم11 3799. سرمد13 Prev. 100
«
Previous

سجع

»
Next

سجع: سَجَعَ يَسْجَعُ سَجْعاً: استوى واستقام وأَشبه بعضه بعضاً؛ قال ذو

الرمة:

قَطَعْتُ بها أَرْضاً تَرَى وَجْه رَكْبها،

إِذا ما عَلَوْها، مُكْفَأً غَيْرَ ساجِعِ

أَي جائراً غير قاصد. والسجع: الكلام المُقَفَّى، والجمع أَسجاع

وأَساجِيعُ؛ وكلام مُسَجَّع. وسَجَعَ يَسْجَعُ سَجْعاً وسَجَّعَ تَسْجِيعاً:

تَكَلَّم بكلام له فَواصِلُ كفواصِلِ الشِّعْر من غير وزن، وصاحبُه سَجّاعةٌ

وهو من الاسْتِواءِ والاستقامةِ والاشتباهِ كأَن كل كلمة تشبه صاحبتها؛

قال ابن جني: سمي سَجْعاً لاشتباه أَواخِره وتناسب فَواصِلِه وكسَّرَه

على سُجُوع، فلا أَدري أَرواه أَم ارتجله، وحكِي أَيضاً سَجَع الكلامَ فهو

مسجوعٌ، وسَجَع بالشيء نطق به على هذه الهيئة. والأُسْجُوعةُ: ما سُجِعَ

به. ويقال: بينهم أُسْجُوعةٌ. قال الأَزهري: ولما قضى النبي، صلى الله

عليه وسلم، في جَنِينِ امرأَة ضربتها الأُخرى فَسَقَطَ مَيِّتاً بغُرّة على

عاقلة الضاربة قال رجل منهم: كيف نَدِيَ من لا شَرِبَ ولا أَكل، ولا

صاحَ فاستهل، ومِثْلُ دمِه يُطَلّْ

(* قوله «يطل» من طل دمه بالفتح أهدره

كما أَجازه الكسائي، ويروى بطل بباء موحدة، راجع النهاية.)؟ قال، صلى الله

عليه وسلم: إِياكم وسَجْعَ الكُهّان. وروي عنه، صلى الله عليه وسلم، أَنه

نهى عن السَّجْعِ في الدُّعاء؛ قال الأَزهري: إِنه، صلى الله عليه وسلم،

كره السَّجْعَ في الكلام والدُّعاء لمُشاكلتِه كلامَ الكهَنَة وسجْعَهم

فيما يتكهنونه، فأَما فواصل الكلام المنظوم الذي لا يشاكل المُسَجَّع فهو

مباح في الخطب والرسائل. وسَجَعَ الحَمامُ يَسْجَعُ سَجْعاً: هَدَلَ على

جهة واحدة. وفي المثل: لا آتيك ما سجَع الحمام؛ يريدون الأَبد عن

اللحياني. وحَمامٌ سُجُوعٌ: سَواجِعُ، وحمامة سَجُوعٌ، بغير هاء، وساجعة.

وسَجْعُ الحمامةِ: موالاة صوتها على طريق واحد. تقول العرب: سجَعَت الحمامة

إِذا دَعَتْ وطَرَّبَتْ في صوتها. وسجَعت الناقة سَجْعاً: مدّت حَنِينَها

على جهة واحدة. يقال: ناقة ساجِعٌ، وسَجَعَتِ القَوْسُ كذلك؛ قال يصف

قوساً:

وهْيَ، إِذا أَنْبَضْتَ فيها، تَسْجَعُ

تَرَنُّمُ النَّحْلِ أَباً لا يَهْجَعُ

(* قوله: أباً لا يهجع، هكذا في الأصل؛ ولعله أبَى أي كره وامتنع أن

ينام.)

قوله تَسْجَعُ يعني حَنِين الوَتر لإِنْباضِه؛ يقول: كأَنها تَحِنُّ

حنيناً متشابهاً، وكله من الاستواء والاستقامة والاشتباه. أَبو عمرو: ناقةٌ

ساجعٌ طويلةٌ؛ قال الأَزهري: ولم أَسمع هذا لغيره. وسجَع له سَجْعاً:

قصَد، وكلُّ سَجْع قَصْدٌ. والساجِعُ: القاصِدُ في سيره؛ وأَنشد بيت ذي

الرمة:

قطعتُ بها أَرْضاً تَرَى وَجْه رَكْبها

البيت المتقدم. وَجْهُ رَكْبها: الوَجْهُ الذي يَؤُمُّونه؛ يقول: إِنّ

السَّمُومَ قابَلَ هُبُوبُها وُجوهَ الرَّكبِ فَأَكْفَؤُوها عن مَهَبِّها

اتِّقاءً لِحَرِّها. وفي الحديث: أَن أَبا بكر، رضي الله عنه، اشترى

جاريةً فأَراد وطأَها فقالت: إِني حامل، فرفع ذلك إِلى رسول الله، صلى الله

عليه وسلم، فقال: إِنّ أَحدكم إِذا سَجَع ذلك المَسْجَعَ فليس بالخِيار

على اللهِ؛ وأَمَر بردِّها، أَي سَلَكَ ذلك المَسْلَكَ. وأَصل السجْعِ:

القَصْدُ المُسْتَوي على نسَقٍ واحد.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.