Ismāʿīl bin Ḥammād al-Jawharī, Tāj al-Lugha wa Ṣiḥāḥ al-ʿArabīya تاج اللغة وصِحاح العربية للجوهري

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 5600
2305. سفق13 2306. سفك13 2307. سفل16 2308. سفن16 2309. سفنج6 2310. سفه162311. سفى4 2312. سقب16 2313. سقر15 2314. سقرقع4 2315. سقط20 2316. سقع11 2317. سقف19 2318. سقم16 2319. سقى11 2320. سكب17 2321. سكت18 2322. سكر19 2323. سكع10 2324. سكف13 2325. سكك11 2326. سكن18 2327. سلأ 1 2328. سلا5 2329. سلب21 2330. سلت14 2331. سلتم7 2332. سلج9 2333. سلجم9 2334. سلح18 2335. سلحب5 2336. سلحف11 2337. سلخ17 2338. سلس12 2339. سلط16 2340. سلع17 2341. سلعس4 2342. سلغ8 2343. سلغد5 2344. سلف23 2345. سلفع5 2346. سلق18 2347. سلقع3 2348. سلك19 2349. سلل15 2350. سلم21 2351. سلهب9 2352. سلهم5 2353. سما6 2354. سمت20 2355. سمج14 2356. سمح16 2357. سمحج5 2358. سمد17 2359. سمدر6 2360. سمدع6 2361. سمر20 2362. سمرج6 2363. سمط17 2364. سمع17 2365. سمغد7 2366. سمق11 2367. سمك15 2368. سمل17 2369. سملج7 2370. سمم16 2371. سمن15 2372. سمه7 2373. سمهج6 2374. سمهدر4 2375. سمهر8 2376. سنأ 1 2377. سنب6 2378. سنبس4 2379. سنت10 2380. سنح15 2381. سنخ12 2382. سند14 2383. سنط14 2384. سنع8 2385. سنف13 2386. سنق8 2387. سنم20 2388. سنمر6 2389. سنن13 2390. سنه13 2391. سها4 2392. سهب13 2393. سهج8 2394. سهد12 2395. سهر16 2396. سهق6 2397. سهك10 2398. سهل16 2399. سهم19 2400. سوأ16 2401. سوا5 2402. سوج13 2403. سوح12 2404. سوخ12 Prev. 100
«
Previous

سفه

»
Next
[سفه] السَفَهُ: ضدُّ الحِلمِ، وأصله الخِفَّةُ والحركةُ. يقال: تَسَفَّهَتِ الريحُ الشجرَ، أي مالتْ به. قال ذو الرمة: جَرَيْنَ كما اهْتَزَّتْ رياحٌ تَسَفَّهَتْ * أَعالِيَها مَرُّ الرياحِ النواسم وقال أيضا:

على ظهر مقلات سفيه جديلها * يعنى خفيف زمامها. وتسفهت فلانا عن ماله، إذا خدعتَه عنه. وتَسَفَّهْتُ عليه، إذا أَسْمَعْتَهُ. وسَفَّهَهُ تَسْفيهاً: نَسَبَهُ إلى السَّفَهِ. وسافَهَهُ مُسَافَهَةً. يقال: سفيه لم يجد مسافها. وقولهم: سفه نفسه، وغبن رأيه، وبطر عيشه، وألم بطنه، ووفق أمره، ورشد أمره، كان الاصل سفهت نفس زيد ورشد أمره، فلما حول الفعل إلى الرجل انتصب ما بعده بوقوع الفعل عليه، لانه صار في معنى سفه نفسه بالتشديد. هذا قول البصريين والكسائي، ويجوز عندهم تقديم هذا لمنصوب، كما يجوز: غلامه ضرب زيد. وقال الفراء: لما حول الفعل من النفس إلى صاحبها خرج ما بعده مفسرا، ليدل على أن السفه فيه، وكان حكمه أن يكون سفه زيد نفسا، لان المفسر لا يكون إلا نكرة، ولكنه ترك على إضافته ونصب كنصب النكرة تشبيها بها ولا يجوز عنده تقديمه، لان المفسر لا يتقدم. ومثله قولهم: ضقت به ذرعا وطبت به نفسا، والمعنى ضاق ذرعي به، وطابت نفسي به. وسفه فلان بالضم سَفاهاً وسَفاهَةً، وسَفِهَ بالكسر سَفَهاً، لغتان، أي صار سفيها. فإذا قالوا نفسه وسَفِهَ رأيَه لم يقولوه إلاّ بالكسر، لأن فَعُلَ لا يكون متعدّياً. وسَفِهْتُ الشرابَ أيضاً بالكسر، إذا أكثرت منه فلم تَرْوَ. وأسفَهكَهُ الله. وسافَهْتُ الدَنَّ أو الوطْبَ، إذا قَاعَدْتَهُ فشربتَ منه ساعة بعد ساعة.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ismāʿīl bin Ḥammād al-Jawharī, Tāj al-Lugha wa Ṣiḥāḥ al-ʿArabīya تاج اللغة وصِحاح العربية للجوهري are being displayed.