Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
3877. سقق2 3878. سقل7 3879. سقلب3 3880. سقلط3 3881. سقلطن2 3882. سقم163883. سقن3 3884. سكب17 3885. سكت18 3886. سكر19 3887. سكرج4 3888. سكرك5 3889. سكع10 3890. سكف13 3891. سكك11 3892. سكم6 3893. سكندر4 3894. سلأ14 3895. سلب21 3896. سلبج2 3897. سلت14 3898. سلتم7 3899. سلج9 3900. سلجم9 3901. سلح18 3902. سلحب5 3903. سلحت2 3904. سلحف11 3905. سلخ17 3906. سلخف2 3907. سلخم1 3908. سلس12 3909. سلسل7 3910. سلط16 3911. سلطح4 3912. سلطم4 3913. سلع17 3914. سلعس4 3915. سلعف4 3916. سلعم2 3917. سلغ8 3918. سلغد5 3919. سلغف5 3920. سلغم2 3921. سلف23 3922. سلفع5 3923. سلقب2 3924. سلقد2 3925. سلقع3 3926. سلقم2 3927. سلك19 3928. سلكت2 3929. سلل15 3930. سلمج2 3931. سلمع2 3932. سلمق2 3933. سلنط2 3934. سلنطع2 3935. سلهب9 3936. سلهج2 3937. سلهم5 3938. سمأل4 3939. سمت20 3940. سمج14 3941. سمح16 3942. سمحج5 3943. سمحق5 3944. سمخ6 3945. سمد17 3946. سمدر6 3947. سمدع6 3948. سمر20 3949. سمرت2 3950. سمرج6 3951. سمرطل3 3952. سمرمل2 3953. سمسر8 3954. سمسق4 3955. سمط17 3956. سمع17 3957. سمعج2 3958. سمعد2 3959. سمعط3 3960. سمغ6 3961. سمغد7 3962. سمغل3 3963. سمق11 3964. سمقع2 3965. سمك15 3966. سمل17 3967. سملج7 3968. سملخ3 3969. سملع2 3970. سملغ4 3971. سملق6 3972. سمم16 3973. سمندل4 3974. سمهج6 3975. سمهد4 3976. سمهدر4 Prev. 100
«
Previous

سقم

»
Next

سقم: السَّقامُ والسُّقْمُ والسَّقَمُ: المَرَض، لغات مثل حُزْنٍ

وحَزَنٍ، وقد سَقِمَ وسَقُمَ سُقْماً وسَقَماً

وسَقاماً وسَقامَةً يَسْقُمُ، فهو سَقِم وسَقِيمٌ؛ قال سيبويه: والجمع

سِقامٌ جاؤوا به على فِعالٍ، يذهب سيبويه إِلى الإِشعار بأَنه كُسِّر

تكسير فاعِلٍ، وأَسْقَمَهُ الداء. وقال إِبراهيم، عليه السلام، فيما قصَّهُ

الله في كتابه: إِني سَقِيمٌ؛ قال بعض المفسرين: معناه إِني طَعِينٌ أَي

أَصابه الطاعون، وقيل: معناه إِني سأَسْقُمُ فيما أَستقبل إِذا حان

الأَجلُ، وهذا من معارض الكلام، كما قال: إِنَّكَ مَيِّتٌ وإِنِّهم مَيِّتون؛

المعنى إِنك سَتَمُوت وإنهم سيموتون؛ قال ابن الأَثير: قيل إِنه استدل

بالنظر في النجوم على وقت حمَّى كانت تأْتيه، وكان زمانه زمان نُجومٍ، فلذلك

نظر فيها، وقيل إن مَلِكَهُمْ أَرسل إِليه أَن غَداً عِيدُنا فاخْرُجْ

معنا، فأَراد التَّخَلُّف عنهم، فنظر إِلى نَجْمٍ فقال: إِن هذا النجم لم

يطلع قَطُّ إلا أَسْقُمُ، وقيل: قال أَراد إِني سَقِيمٌ بما أَرى من

عبادتكم غير الله؛ قال ابن الأَثير: والصحيح أَنها إِحدى كَذَباتِهِ الثلاث،

والثانية بل فَعَلَه كَبيرُهُمْ، والثالثة عن زوجته سارةَ إِنها أُخْتِي،

وكلُّها كانت في ذات الله ومُكابَدَةً عن دينه، صلى الله عليه وسلم.

والمِسقام: كالسَّقِيمِ، وقيل: هو الكثير السُّقْم، والأُنثى مِسْقام

أَيضاً؛ هذه عن اللحياني، وأَسْقَمَه الله وسَقَّمَه؛ قال ذو الرمة:

هامَ الفُؤادُ بِذكْراها وخامرَها،

منها على عُدَواء الدار، تَسْقِيمُ

وأَسْقَمَ الرجُلُ: سَقِمَ أَهْلُه.

والسَّقامُ وسَقامٌ: وادٍ بالحجاز؛ قال أَبو خِراشٍ الهُذَليُّ:

أَمْسى سَقامٌ خَلاءً لا أَنيسَ به

إِلا السِّباعُ، ومَرُّ الريح بالغُرَفِ

ويروى: إِلا الثُّمامُ، وأَبو عمرو يرفع إِلا الثمامُ، وغيره ينصبه.

والسَّوْقَمُ: شجر يشبه الخِلافَ وليس به، وقال أَبو حنيفة: السَّوْقَمُ

شجر عظام مثل الأَثأَبِ سواءً، غير أَنه أَطول طولاً من الأَثْأَبِ

وأَقل عرضاً منه، وله ثمرة مثل التين، وإِذا كان أَخضر فإِنما هو حَجَرٌ

صَلابةً، فإِذا أَدرك اصْفَرَّ شيئاً ولانَ وحَلا حَلاوَةً شديدة، وهو طيب

الريح يُتَهادى.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.