Al-Ṣaghānī, al-ʿUbāb al-Zākhir wa-l-Lubāb al-Fākhir العباب الزاخر للصغاني

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 1573
611. سقلط3 612. سكف13 613. سلأ14 614. سلحف11 615. سلخف2 616. سلس12617. سلطأ2 618. سلعس4 619. سلعف4 620. سلغ8 621. سلغف5 622. سلف23 623. سلمس2 624. سمرط2 625. سمط17 626. سمعط3 627. سمغ6 628. سمهط2 629. سنبس4 630. سندس11 631. سنس2 632. سنط14 633. سنغف1 634. سنف13 635. سهف6 636. سهنس2 637. سوأ16 638. سوس15 639. سوط16 640. سوغ18 641. سوف15 642. سيأ8 643. سيس8 644. سيغ6 645. سيف15 646. شأس4 647. شأشأ8 648. شأف11 649. شبأ2 650. شبط10 651. شتغ4 652. شجغ2 653. شحذف2 654. شحس3 655. شحط15 656. شحف6 657. شخس9 658. شخف3 659. شدف11 660. شذحف2 661. شذف2 662. شرحف3 663. شرس17 664. شرط18 665. شرعف3 666. شرغ5 667. شرغف2 668. شرف18 669. شرنغ2 670. شرنف5 671. شرهف2 672. شسأ3 673. شسس3 674. شسف8 675. شطأ13 676. شطس5 677. شطط15 678. شطف7 679. شظف13 680. شعف17 681. شغغ4 682. شغف18 683. شَغَفِ 1 684. شفدغ2 685. شفف12 686. شقأ7 687. شقف5 688. شكأ6 689. شكس17 690. شلخف2 691. شلط6 692. شلعف2 693. شلغ5 694. شلغف3 695. شلف5 696. شمحط4 697. شمس19 698. شمشط2 699. شمعط3 700. شنأ16 701. شنحف3 702. شنخف6 703. شندف3 704. شنس4 705. شنط8 706. شنطف2 707. شنعف4 708. شنغف3 709. شنف15 710. شوأ4 Prev. 100
«
Previous

سلس

»
Next
سلس
السَّلْس - بالفتح -: الخَيْط الذي يُنْظَم فيه الخَرَز الأبيض الذي تَلْبَسُه الإماءُ، قال عبد الله بن سُلَيم - وقيل: ابن سَلَمَة، وقيل: ابن سَلِيْمَة، والأوّل أصح - يَصِفُ فَرَساً:
فتراهُ كالمَشْعُوْفِ أعلى مَرْقَبٍ ... كصَفائحٍ من حُبْلَةٍ وسُلُوْسِ
وقال ابن عبّاد: السَّلْس: القرط من الحُليِّ، والجمع: سُلُوْس. وقال غيره: السَّلْس الشَّنْف، قال حميد بن ثور الهلالي - رضي الله عنه - يصف امرأةً:
وبِعَيْنِها رَشأٌ تُراقِيُه ... مُتَكَفِّتُ الأحْشاءِ كالسَّلْسِ
أي لطيف الأحشاءِ خَميصُها.
وشيءٌ سَلِس: أي ليِّن.
وفَرَسٌ سَلِس القِياد: أي مُنقاد، بينَ السَّلِسِ والسَّلاسَة.
وفلان سَلِس البَوْل: إذا كان لا يَسْتَمْسِكُه.
والسَّلِس: فرس كان لبني تغلب، وقال أبو النَّدى: كان لِمُهَلْهِلِ بن ربيعة التَّغْلِبيِّ، قال مهلهل للحارث بن عبّاد:
ارْكَبْ نَعَامَةَ أنى راكِبُ السَّلِسِ
والسُّلاسُ - بالضم -: ذَهابُ العَقل، والمَسْلوس: الذاهِبُ العقل، وقد سُلِسَ، قال رؤبة:
ذاكَ وأشْفي الكَلِبَ المَسْلُوسا ... كَيّاً بوَسْمِ النّارِ أو تَخْيِيْسا
بِمِخْنَقٍ لا يُرْسِلُ التَّنْفيسا ... بعد النُّزَا والمُتْرَفَ العِتْرِيسا
حتى يُذِلَّ الأشْرَسَ الشَّريسا
وقال ابن عبّاد: سَلِسَتِ النخلةُ تَسْلَسُ سَلَساً: إذا ذَهَبَ كرَبُها، فهي مِسْلاس، ويقال لما سَقَطَ منها: السَّلَسُ.
قال: وسَلِسَت الخَشَبَة - أيضاً - سَلَساً: إذا نَخِرَت وبَلِيَت.
وقال الدَّينوري: السَّلِسَة: عُشبة قريبة الشَّبَه بالنَّصِيِّ إلاّ أنَّ لها حَبّاً كَحَبِّ السُّلْتِ، وإذا جفَّت كان لها سَفاً يتطايَر إذا حُرِّكَت كالسِّهام، تَرْتَزُّ في العُيون والمناخِر، وكثيراً ما تُعْمي السّائمَةَ، ومنابِتُها السُّهُول.
وأسْلَسَت النخلة فهيَ مُسْلِس - بغير هاء -: إذا تناثَرَ بُسْرُها.
وأسْلَسَتِ الناقةُ فهي مُسْلِس أيضاً: أي أخدَجَتِ الولد قبل تمام الأيّام.
وقال ابن عبّاد: التَّسْليس: التأليف لما ألَّفْتَ من الحَلْي سِوى الخَرَز.
ويقال: سَلَّسَ لي بِحُقِّي.
فأما قول المُعَطَّل الهُذَلي - ويُروى لأبي قِلابَة -:
لم تُنْسِني حُبَّ القَتُولِ مَطَاردٌ ... وأفَلُّ يَخْتَضِمُ الفَقَارَ مُسَلَّسُ
فأراد: مُسَلْسَلاً؛ فَقَلَبَ، أي: كأنَّ فيه مثل السلاسل من فِرِنْدِه ووَشْيِه. وقال أبو عمرو: مُسَلَّس: مُرَصَّع، والمَطَارِدُ: سِهامٌ يُشْبِه بعضها بعضاً. ويُروى: مُلَسْلَسُ، ويُروى: هل يُنْسِيا حُبَّ.
والتركيب يدل على سهولة في الشيء.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Ṣaghānī, al-ʿUbāb al-Zākhir wa-l-Lubāb al-Fākhir العباب الزاخر للصغاني are being displayed.