Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
4036. سوع14 4037. سوغ18 4038. سوف15 4039. سوق18 4040. سوك13 4041. سول144042. سوم16 4043. سيأ8 4044. سيب17 4045. سيج8 4046. سيح16 4047. سير17 4048. سيس8 4049. سيسنبر1 4050. سيع10 4051. سيغ6 4052. سيف15 4053. سيل13 4054. سيم6 4055. ش4 4056. شأب7 4057. شأت5 4058. شأج1 4059. شأز8 4060. شأس4 4061. شأشأ8 4062. شأف11 4063. شأم11 4064. شأن12 4065. شأي2 4066. شئنيز1 4067. شبا5 4068. شبب9 4069. شبت6 4070. شبث14 4071. شبج4 4072. شبح16 4073. شبخ2 4074. شبدع4 4075. شبر16 4076. شبرذ2 4077. شبرس2 4078. شبرص1 4079. شبرق8 4080. شبرم6 4081. شبزق2 4082. شبص4 4083. شبط10 4084. شبع14 4085. شبق14 4086. شبك13 4087. شبل15 4088. شبم13 4089. شبن5 4090. شبه18 4091. شتا6 4092. شتت12 4093. شتر17 4094. شتع3 4095. شتعر1 4096. شتغ4 4097. شتغر3 4098. شتم16 4099. شتن6 4100. شثا1 4101. شثث7 4102. شثل5 4103. شثن10 4104. شجا4 4105. شجب16 4106. شجج10 4107. شجح2 4108. شجذ5 4109. شجر19 4110. شجع16 4111. شجعم3 4112. شجم3 4113. شجن15 4114. شحا4 4115. شحب10 4116. شحث7 4117. شحج10 4118. شحح12 4119. شحد3 4120. شحذ13 4121. شحر9 4122. شحز3 4123. شحس3 4124. شحشر1 4125. شحص5 4126. شحط15 4127. شحف6 4128. شحك4 4129. شحم15 4130. شحن15 4131. شخا1 4132. شخب13 4133. شخت9 4134. شخخ4 4135. شخدب2 Prev. 100
«
Previous

سول

»
Next

سول: سَوَّلَتْ له نفسه كذا: زَيَّنَتْه له. وسَوَّل له الشيطانُ:

أَغْواه. وأَنا سَوِيلُكَ في هذا الأَمر: عَدِيلُك. وفي حديث عمر، رضي الله

عنه: اللَّهُمَّ إِلا أَن تُسَوِّلَ لي نفسي عند الموت شيئاً لا أَجِدُه

الآن؛ التسويل: تحسين الشيء وتزيينُه وتَحْبِيبُه إِلى الإِنسان ليفعله أَو

يقوله. وفي التنزيل العزيز: بل سَوَّلَتْ لكم أَنْفُسُكم أَمْراً

فصَبْرٌ جَمِيل؛ هذا قول يعقوب، عليه السلام، لولده حين أَخبروه بأَكل الذئب

يوسفَ فقال لهم: ما أَكَلَهُ الذئْب بل سَوَّلَتْ لكم أَنفسكم في شأْنه

أَمراً أَي زَيَّنَتْ لكم أَنفسكم أَمراً غير ما تَصِفُون، وكأَنَّ التسويل

تَفْعِيلٌ من سُولِ الإِنسان، وهو أُمْنِيَّته أَن يَتَمَنَّاها

فتُزَيِّن لطالبها الباطلَ وغيرَه من غُرور الدنيا، وأَصل السُّول مهموز عند

العرب، استثقلوا ضَغْطة الهمزة فيه فتكلموا به على تخفيف الهمز؛ قال الراعي

فيه فلم يَهْمِزه:

اخْتَرْنَك الناسُ، إِذ رَثَّتْ خَلائِقُهُم،

واعْتَلَّ مَنْ كان يُرْجى عِنْدَه السُّولُ

(* قوله «اخترنك» هكذا في الأصل، والصواب اختارك).

والدليل على أَن أَصل السُّول همز قراءةُ القُرَّاء قوله عز وجل: قد

أُوتيتَ سُؤْلَكَ يا مُوسى؛ أَي أُعْطِيت أُمْنِيَّتك التي سَأَلْتَها.

والتَّسَوُّلُ: استرخاءُ البطن، والتَّسَوُّنُ مثله. والسَّوَلُ:

استرخاءُ ما تحت السُّرَّة من البطن، ورجُل أَسْوَلُ وامرأَة سَوْلاء قوم

سُولٌ. ابن سيده: الأَسْوَلُ الذي في أَسفله استرخاء؛ قال المُتَنَخِّل

الهُذلي:

كالسُّحُل البيضِ، جَلا لَوْنَها

سَحُّ نِجاءِ الحَمَل الأَسْوَل

أَراد بالحَمَل السَّحابَ الأَسود. وسَحابٌ أَسْوَلُ أَي مُسْتَرْخٍ

بَيِّنُ السَّوَل، وقد سَوِلَ يَسْوَلُ سَوَلاً، وامرأَة سَوْلاء.

والأَسْوَل من السحاب: الذي في أَسفله استرخاء ولهُدْبهِ إِسْبالٌ. ودَلْوٌ

سَوْلاء: ضَخْمة؛ قال:

سَوْلاء مَسْك فارضٍ نَهِيٍّ

وسَلْتُ أَسالُ سُولاً: لغة في سأَلْت؛ حكاها سيبويه، وقال ثعلب:

سُوالاً وسِوالاً كجُوَارٍ وجِوار، وحكى أَبو زيد: هما يَتَساوَلانِ، فهذا يدل

على أَنها واو في الأَصل على هذه اللغة، وليس على بدل الهمز. ورَجُل

سَوَلةٌ على هذه اللغة: سَؤول، وحكى ابن جني سُوَال وأَسْوِلة.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.