84262. سَبَاهِي1 84263. سباوي1 84264. سِبَاوي1 84265. سبايك1 84266. سبايلة1 84267. سَبَبَ184268. سَبَب1 84269. سبب13 84270. سَببه1 84271. سبة1 84272. سِبْت1 84273. سَبْت1 84274. سبت20 84275. سَبَُتَ 1 84276. سبتأ1 84277. سِبْتة1 84278. سُبَتَة1 84279. سَبْتة1 84280. سبتل3 84281. سبتمبر2 84282. سَبَتوا1 84283. سَبَتْوَة1 84284. سَبْتِيّ1 84285. سِبْتِيّ1 84286. سَبْتَين1 84287. سَبَجَ1 84288. سبج8 84289. سَبَجَ 1 84290. سَبَحَ2 84291. سبح20 84292. سَبَحَ 1 84293. سَبَّحَ 1 84294. سبحا1 84295. سَبْحا1 84296. سبحاء1 84297. سَبْحاء1 84298. سَبْحَان1 84299. سُبْحَان1 84300. سُبْحَانَ1 84301. سُبحان الله1 84302. سُبْحَانَكَ 1 84303. سُبْحَة1 84304. سِبْحة1 84305. سَبْحَلَ1 84306. سبحل9 84307. سِبَحْلٌ1 84308. سبحن1 84309. سُبْحِيّ1 84310. سَبْحِيّ1 84311. سَبَخَ1 84312. سبخَ1 84313. سبخ16 84314. سَبَِخَ 1 84315. سبخة2 84316. سَبِخَة1 84317. سِبَخَة1 84318. سبخت3 84319. سُبُّخْت1 84320. سَبَدَ1 84321. سبد14 84322. سَبِدَ 1 84323. سبدح1 84324. سبدر1 84325. سبدل2 84326. سَبَذَ1 84327. سبذ5 84328. سَبَرَ1 84329. سبر15 84330. سَبَرَ 1 84331. سَبْرَة1 84332. سبرة1 84333. سبرت9 84334. سِبْرَت1 84335. سبرج4 84336. سَبْرَجَ2 84337. سَبْرَدَ1 84338. سبرد3 84339. سبره1 84340. سبس4 84341. سَبْسَبَ2 84342. سبسب6 84343. سبست1 84344. سبستان1 84345. سبستيان1 84346. سَبَطَ1 84347. سبط18 84348. سَبَِطَ 1 84349. سَبْطاوِيّ1 84350. سِبْطَاوِيّ1 84351. سبطت1 84352. سَبْطَرَ1 84353. سبطر8 84354. سَبَعَ1 84355. سَبْع1 84356. سبع18 84357. سُبْع1 84358. سَبْع الليل1 84359. سبع عُيُون1 84360. سبع قراريط1 84361. سَبْع مِئة1 Prev. 100
«
Previous

سَبَبَ

»
Next
(سَبَبَ)
(هـ) فِيهِ «كُلُّ سَبَبٍ ونَسَب ينقَطِع إلاَّ سَبَبِي ونَسَبِي» النَّسب بالولاَدَة والسَّبَبُ بالزَّواج. وأصْلُه مِنَ السَّبَبِ، وَهُوَ الحَبْل الَّذِي يُتوصَّل بِهِ إِلَى الماءِ، ثُمَّ استُعِير لكلِّ مَا يُتَوصَّل بِهِ إِلَى شَىءٍ، كَقَوْلِهِ تَعَالَى وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الْأَسْبابُ
أَيِ الوُصّل والمودَّاتُ.
(س) وَمِنْهُ حَدِيثُ عُقْبة «وَإِنْ كَانَ رِزْقُه فِي الْأَسْبَاب» أَيْ فِي طُرُق السَّماء وأبْوابها.
(س) وَحَدِيثُ عَوف بْنِ مَالِكٍ «أَنَّهُ رَأَى فِي المَنام كَأَنَّ سَبَباً دُلَى مِنَ السَّمَاءِ» أَيْ حَبْلاً.
وَقِيلَ لَا يُسَمى الحبْل سَبَبًا حَتَّى يَكُونَ أحدُ طَرَفَيه معلَّقاً بالسَّقْف أَوْ نَحْوَهُ.
(س) وَفِيهِ «لَيْسَ فِي السُّبُوبِ زكاةٌ» هِيَ الثِيابُ الرِّقاق، الواحدُ سِبٌّ، بِالْكَسْرِ، يَعْنِي إِذَا كَانَتْ لِغَيْرِ التِّجارة. وَقِيلَ إِنَّمَا هِيَ السُّيوب، بالياءِ، وَهِيَ الرّكازُ؛ لِأَنَّ الرِكازَ يَجب فِيهِ الخُمْس لَا الزَّكاة.
وَمِنْهُ حَدِيثُ صِلَة بْنِ أشْيَمَ «فَإِذَا سِبٌّ فِيهِ دَوْخَلَّةُ رُطَب» أَيْ ثوبٌ رقيقٌ.
(س) وَفِي حَدِيثِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا «أَنَّهُ سُئل عَنْ سَبَائِبَ يُسْلَف فِيهَا» السَّبَائِبُ: جَمْعُ سَبِيبَةٍ، وَهِيَ شُقَّة مِنَ الثِّيَابِ أيَّ نَوْع كَانَ. وَقِيلَ هِيَ مِنَ الكتَّان.
وَمِنْهُ حَدِيثُ عَائِشَةَ «فَعَمدتْ إِلَى سَبِيبَةٍ مِنْ هَذِهِ السَّبَائِبِ فحشَتْها صُوفًا ثُمَّ أتَتْنِى بِهَا» . (هـ) وَمِنْهُ الْحَدِيثُ «دخلتُ عَلَى خَالِدٍ وَعَلَيْهِ سَبِيبَةٌ» .
(هـ) وَفِي حَدِيثِ اسْتِسْقاء عُمَر «رأيتُ الْعَبَّاسَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ وَقَدْ طَالَ عُمَرَ، وعَيْناه تَنْضَمّان وسَبَائِبُهُ تجُول عَلَى صَدره» يَعْنِي ذوائبَه، واحدُها سَبِيبٌ. وَفِي كِتَابِ الهَرَوى عَلَى اختلافِ نُسَخة «وَقَدْ طَالَ عُمْرُه» وَإِنَّمَا هُوَ طَالَ عُمَرَ: أَيْ كَانَ أطْوَلَ مِنْهُ؛ لِأَنَّ عُمَرَ لمَّا استسْقَى أخذَ العباسَ إِلَيْهِ وَقَالَ: اللَّهُمَّ إِنَّا نَتَوسَّل إليكَ بعَمِّ نبيِّك. وَكَانَ إِلَى جَانِبِهِ، فَرَآهُ الراوِى وَقَدْ طالهَ: أَيْ كَانَ أطْوَل مِنْهُ.
وَفِيهِ «سِبَابُ المُسْلم فُسُوقٌ وَقِتَالُهُ كُفْرٌ» السَّبُّ: الشَّتْمُ. يُقَالُ سَبَّهُ يَسُبُّهُ سَبّاً وسِبَاباً. قِيلَ هَذَا مَحْمُول عَلَى مَنْ سَبَّ أَوْ قاتَل مُسْلما مِنْ غَيْرِ تأْويل. وَقِيلَ إِنَّمَا قَالَ ذَلِكَ عَلَى جِهَة التَّغْلِيظ، لَا أنَّه يُخْرجه إِلَى الفِسْق والكُفْر.
(س) وَفِي حَدِيثِ أَبِي هُرَيْرَةَ «لَا تَمْشِيَنَّ أَمَامَ أبِيك، وَلَا تجلِس قَبْله، وَلَا تَدْعُه باسمِه، وَلَا تَسْتَسِبُّ لَهُ» أَيْ لَا تُعَرِّضْه للسَّبِّ وتَجُرّه إِلَيْهِ، بِأَنْ تَسُبَّ أبَا غيرِك فَيَسُبَّ أباكَ مُجازاة لَكَ.
وَقَدْ جَاءَ مفسَّرا فِي الْحَدِيثِ الْآخَرِ «إِنَّ مِنْ أَكْبَرِ الْكَبَائِرِ أَنْ يَسُبَّ الرجُل والِدَيه. قِيلَ: وَكَيْفَ يَسُبَّ والِدَيه؟ قَالَ: يَسُبُّ أبَا الرجُل فيسُبُّ أباهُ وَأُمَّهُ» .
(هـ) وَمِنْهُ الْحَدِيثُ «لَا تَسُبُّوا الإبِلَ فَإِنَّ فيها رَقُوءَ الدَّم» .