Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
4087. شبل16 4088. شبم14 4089. شبن6 4090. شبه19 4091. شتا6 4092. شتت134093. شتر18 4094. شتع4 4095. شتعر1 4096. شتغ5 4097. شتغر3 4098. شتم17 4099. شتن7 4100. شثا1 4101. شثث7 4102. شثل6 4103. شثن11 4104. شجا4 4105. شجب17 4106. شجج11 4107. شجح2 4108. شجذ5 4109. شجر20 4110. شجع17 4111. شجعم3 4112. شجم3 4113. شجن16 4114. شحا4 4115. شحب11 4116. شحث7 4117. شحج11 4118. شحح13 4119. شحد3 4120. شحذ14 4121. شحر10 4122. شحز3 4123. شحس3 4124. شحشر1 4125. شحص6 4126. شحط16 4127. شحف7 4128. شحك4 4129. شحم16 4130. شحن16 4131. شخا1 4132. شخب14 4133. شخت10 4134. شخخ5 4135. شخدب2 4136. شخدر2 4137. شخذ2 4138. شخر10 4139. شخرب1 4140. شخز6 4141. شخس10 4142. شخص19 4143. شخف3 4144. شخل3 4145. شخلب3 4146. شخم5 4147. شخن3 4148. شدا4 4149. شدح5 4150. شدخ12 4151. شدد13 4152. شدف12 4153. شدق16 4154. شدقم6 4155. شدن12 4156. شده11 4157. شذا4 4158. شذب15 4159. شذح3 4160. شذذ11 4161. شذر15 4162. شذق4 4163. شذم5 4164. شرب24 4165. شربث3 4166. شربق2 4167. شرت4 4168. شرث6 4169. شرج17 4170. شرجب8 4171. شرجع5 4172. شرح19 4173. شرحبيل1 4174. شرحف3 4175. شرحل3 4176. شرحن2 4177. شرخ14 4178. شرد16 4179. شردح2 4180. شردخ3 4181. شردم4 4182. شرذل2 4183. شرذم11 4184. شرر13 4185. شرز10 4186. شرس18 Prev. 100
«
Previous

شتت

»
Next

شتت: الشَّتُّ: الافتراق والتَّفْريقُ.

شَتَّ شَعْبُهم يَشِتُّ شَتًّا وشَتاتاً، وانْشَتَّ، وتَشَتَّتَ أَي

تَفَرَّقَ جمعُه؛ قال الطرماح:

شَتَّ شَعْبُ الحَيِّ بعد التِئامِ،

وشَجاكَ الرَّبْعُ، رَبْعُ المُقامِ

وشَتَّته اللهُ وأَشَتَّه، وشَعْبٌ شَتِيتٌ مُشَتَّتٌ؛ قال:

وقد يَجْمَعُ اللهُ الشَّتِيتَينِ، بعدما

يَظُنَّانِ، كلَّ الظَّنِّ، أَنْ لا تَلاقِيا

وفي التنزيل العزيز: يومئذ يَصْدُر الناسُ أَشْتاتاً؛ قال أَبو إِسحق:

أَي يَصْدُرُونَ متفرِّقين، منهم مَن عَمِلَ صالحاً، ومِنهم مَن عمل

شرّاً.الأَصمعي: شَّتَّ بقلبي كذا وكذا أَي فَرَّقه.

ويقال: أَشَتَّ بي قومي أَي فَرَّقُوا أَمْري.

ويقال: شَتُّوا أَمْرَهم أَي فَرَّقوه.

وقد اسْتَشَتَّ وتَشَتَّتَ إِذا انْتَشَر.

ويقال: جاء القوم أَشْتاتاً، وشَتاتَ شَتاتَ.

ويقال: وقعوا في أَمْرٍ شَتٍّ وشَتَّى.

ويقال: إِني أَخافُ عليكم الشَّتاتَ أَي الفُرْقة.

وثَغْرٌ شَتِيتٌ: مُفَرَّقٌ مُفَلَّج؛ قال طرفة:

عن شَتِيتٍ كأَقاحِ الرَّمْلِ غُرّ

وأَمْرٌ شَتُّ أَي مَتَفَرِّقٌ.

وشَتَّ الأَمْرُ يَشِتُّ شَتًّا وشَتاتاً: تَفَرَّقَ.

واسْتَشَتَّ مثلُه، وكذلك التَّشَتُّتُ.

وشَتَّته تَشْتِيتاً: فَرَّقه.

والشَّتِيتُ: المُتَفَرِّقُ؛ قال رؤْبة يصف إِبلاً:

جاءَتْ مَعاً، واطَّرَقَتْ شَتِيتا،

وهي تُثِيرُ السَّاطِعَ السِّخْتِيتا

وقومٌ شَتَّى: مُتَفَرِّقون؛ وأَشياء شَتَّى. وفي الحديث: يَهْلِكُون

مَهْلَكاً واحداً، ويَصْدُرونَ مَصادِرَ شَتَّى. وفي الحديث في الأَنبياء:

وأُمهاتُهُم شَتَّى أَي دينُهم واحدٌ وشرائعُهم مختلفة؛ وقيل: أَراد

اختلاف أَزمانهم.

وجاءَ القَوْم أَشْتاتاً: مُتَفَرِّقين، واحدُهم شَتَّ. والحمد لله الذي

جمعنا من شَتٍّ أَي تَفْرقةٍ. وإِنَّ المجلس لَيَجْمَعُ شُتُوتاً من

الناس وشَتَّى أَي فِرَقاً؛ وقيل: يجمع ناساً ليسوا من قبيلة واحدة.

وشَتَّانَ ما زيدٌ وعمرٌو، وشَتَّانَ ما بينهما أَي بَعُدَ ما بينهما؛ وأَبَى

الأَصمَعيُّ شَتَّانَ ما بينهما؛ قال أَبو حاتم فأَنشدته قولَ ربيعةَ

الرَّقِّيِّ:

لَشَتَّانَ ما بين اليَزِيدَينِ في النَّدَى:

يَزيدِ سُلَيْمٍ، والأَغَرَّ بنِ حاتِم

(* قوله «يزيد سليم» كذا في التهذيب. والذي في المحكم: يزيد أَسيد اهـ.

وضُبطا بالتصغير.)

فقال: ليس بفصيح يُلْتَفَتُ إِليه؛ وقال في التهذيب: ليس بحجة، إِنما هو

مولَّد؛ والجة الجَيِّدُ قولُ الأَعشى:

شَتَّانَ ما يَوْمِي على كُورِها،

ويَوْمُ حَيَّانَ، أَخي جابِرِ

معناه: تَباعَدَ الذي بينهما. التهذيب: يقال شَتَّانَ ما هما. وقال

الأَصْمَعي: لا أَقول شَتَّانَ ما بينهما. قال ابن بري في بيت ربيعة

الرَّقِّيِّ: إِنه يمدح يزيدَ ابنَ حاتِم بن قَبِيصة بن المُهَلَّبِ، ويهجُو

يزيدَ ابنَ أُسَيْدٍ السُّلَمِيّ؛ وبعده:

فَهَمُّ الفَتى الأَزْدِيّ إِتْلافُ مالِه،

وهَمُّ الفَتى القَيْسِيِّ جمعُ الدَّراهِمِ

فلا يَحْسَبُ التِّمْتامُ أَني هَجَوْتُه،

ولكَنَّني فَضَّلْتُ أَهلَ المكارِمِ

قال ابن بري: وقول الأَصمعي: لا أَقول شَتَّانَ ما بينهما، ليس بشيءٍ،

لأَِنَّ ذلك قد جاء في أَشعار الفُصَحاء من العرب؛ من ذلك قول أَبي

الأَسْوَدِ الدُّؤَليِّ:

فإِنْ أَعَفُ، يوماً، عن ذُنُوبٍ وتَعْتَدِي،

فإِنَّ العَصا كانتْ لغيرك تُقْرَعُ

وشَتَّانَ ما بيني وبينَكَ، إِنَّني،

على كلِّ حالٍ، أَسْتَقِيمُ، وتَظْلَعُ

قال: ومثله قولُ البَعِيثِ:

وشَتَّانَ ما بيني وبين ابنِ خالدٍ،

أُمَيَّةَ، في الرِّزْق الذي يَتَقَسَّمُ

وقال آخر:

شَتَّانَ ما بيني وبين رُعاتِها،

إِذا صَرْصَرَ العُصْفُورُ في الرُّطَبِ الثَّعْدِ

وقال الأَحْوَصُ:

شَتَّانَ، حينَ يَنُِثُّ الناسُ فِعْلَهُما،

ما بين ذِي الذَّمِّ، والمحمودِ إِن حُمِدا

قال: ويقال شَتَّانَ بينهما، مِن غير ذكر ما؛ قال حَسَّان بن ثابت:

وشَتَّانَ بينكما في النَّدَى،

وفي البأْسِ، والخُبْرِ والمَنظَرِ

وقال آخر:

أُخاطِبُ جَهْراً، إِذ لَهُنَّ تَخافُتٌ،

وشَتَّانَ بين الجَهْرِ،والمَنْطِقِ الخَفْتِ

وقال جميل:

أُرِيدُ صَلاحَها، وتُريد قَتْلي،

وشَتَّا بين قَتْلي والصَّلاحِ

فحذف نون شتان لضرورة الشعر.

وشَتَّانَ: مصروفة عن شَتُتَ، فالفتحة التي في النون هي الفتحة التي

كانت في التاء، وتلك الفتحة تدل على أَنه مصروف عن الفعل الماضي، وكذلك

وَشْكانَ وسَرْعانَ مصروف من وَشُكَ وسَرُعَ؛ تقول: وَشْكانَ ذا خُروجاً،

وسَرْعانَ ذا خُروجاً وأَصله وَشُكَ ذا خُروجاً، وسَرُع ذا خُروجاً؛ روى ذلك

كله ابن السكيت عن الأَصمعي. أَبو زيد: شَتَّانَ منصوب على كل حال،

لأَِنه ليس له واحد؛ وقال في قوله:

شَتَّانَ بَيْنُهُما في كلِّ مَنْزِلةٍ،

هذا يُخافُ وهذا يُرْتَجى أَبدا

فرفع البين، لأَن المعنى وقَع له، قال: ومن العرب من ينصب بينهما، في

مثل هذا الموضع،فيقول: شَتَّانَ بينَهما، ويُضْمِر ما، كأَنه يقول شَتَّ

الذي بينهما، كقوله تعالى: لقد تَقَطَّع بَيْنَكم؛ قال أَبو بكر: شَتَّانَ

أَخوك وأَبوك، وشَتَّانَ ما أَخوك وأَبوك، وشَتَّانَ ما بين أَخيك

وأَبيك. فمن قال: شَتَّانَ، رفع الأَخَ بشَتَّانَ، ونَسَقَ الأَبَ على الأَخ،

وفتح النون من شَتَّان، لاجتماع الساكنين، وشبههما بالأَدوات، ومن قال:

شَتَّانَ ما أَخوك وأَبوك، رَفَعَ الأَخ بشتان، ونَسَقَ الأَبَ عليه،

ودَخَلَ ما صِلَةً، ويجوز على هذا الوجه شَتَّانِ، بكسر النون، على أَنه تثنية

شَتٍّ. والشَّتُّ: المُتَفَرِّق، وتثنيته: شَتَّانِ، وجمعه: أَشْتاتٌ.

ومن قال: شَتَّانَ ما بين أَخيك وأَبيك، رفع ما بشتان على أَنها بمعنى

الذي، وبين صلة ما؛ والمعنى شَتَّانَ الذي بين أَخيك وأَبيك؛ ولا يجوز في

هذا الوجه كسر النون، لأَنها رفعت اسماً واحداً. قال ابن جني: شَتَّانَ

وشَتَّى، كسَرْعانَ وسَكْرى؛ يعني أَن شَتَّى ليس مؤنثَ شَتَّان، كَسَكْرانَ

وسَكْرى، وإِنما هما اسمان تواردا وتقابلا في عُرْضِ اللغة، من غير

قَصْدٍ ولا إِيثارٍ، لتَقاوُدِهما.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لإبن منظور are being displayed.