Number of entries on Lisaan.net
عدد المواضيع في موقع لسان نت 94289
68923. شَجَنَ1 68924. شَجَنَ 1 68925. شِجْنَة1 68926. شجنت1 68927. شجه1 68928. شجو868929. شَجْوَى 1 68930. شجى1 68931. شجي3 68932. شَجِيّ1 68933. شح4 68934. شَحَّ الماءُ1 68935. شَحَّ 1 68936. شحا4 68937. شَحَا1 68938. شَحا1 68939. شَحَّات1 68940. شِحَاح1 68941. شحب9 68942. شَحَبَ2 68943. شحَّب1 68944. شَحُبَ1 68945. شَحِبَ1 68946. شَحَبَ 1 68947. شحت4 68948. شَحَتَ1 68949. شحتل1 68950. شحتِل1 68951. شحث7 68952. شَحَثَ1 68953. شحج9 68954. شَحَجَ1 68955. شَحَجَ 1 68956. شحح12 68957. شَحَحَ1 68958. شَحَحْتُ1 68959. شحد3 68960. شحذ12 68961. شَحَذَ2 68962. شَحَذَ 1 68963. شحذف2 68964. شُحْذُوف1 68965. شحر9 68966. شَحَرَ 1 68967. شحز3 68968. شحزر1 68969. شحس3 68970. شحسر1 68971. شَحْشَحَ1 68972. شحشح1 68973. شحشر1 68974. شحص5 68975. شَحَصَ 1 68976. شحط14 68977. شَحَطَ2 68978. شَحَطَ 1 68979. شحطط1 68980. شحطه1 68981. شحظر1 68982. شحف5 68983. شحك4 68984. شَحَكَ1 68985. شحل2 68986. شحم14 68987. شَحَمَ1 68988. شَحم2 68989. شَحَمَ 1 68990. شَحمة الأذن1 68991. شحن14 68992. شَحَنَ2 68993. شَحَنَ 1 68994. شُحْنَة1 68995. شِحْنَكِيَّة1 68996. شحو5 68997. شَحْوَرَ1 68998. شُحُوط الدم1 68999. شَحْوَى 1 69000. شحى2 69001. شحي2 69002. شَحِيَ1 69003. شَحِيثاً1 69004. شَحيجُ1 69005. شخ3 69006. شخّ1 69007. شَخَّ 1 69008. شخا1 69009. شخب12 69010. شخَب1 69011. شَخَبَ1 69012. شَخَبَ 1 69013. شخبط1 69014. شخت8 69015. شَخَتَ1 69016. شَخَتَ 1 69017. شختر1 69018. شخخ4 69019. شخَخَ1 69020. شخد1 69021. شخدب2 69022. شَخْدَدٌ1 Prev. 100
«
Previous

شجو

»
Next
شجو: الشَّجْوُ: الهَمُّ، شَجَاه يَشْجُوهُ شَجْواً؛ فهو شَجٍ وشَجِيٍّ ومَشْجُوٍّ. وفي المَثَلِ: " وَيْلٌ للشَّجِيْ من الخَلِيِّ "، وبَعْضُهم يُشَدِّدُ ياءَ الشَّجِيِّ يجعله فَعِيْلاً من مَفْعُولٍ. وأشْجَاني الهَمُّ. وبَكَى فلانٌ شَجْوَه. والشَّجى مَقْصُوْرٌ: ما نَشِبَ في الحَلْقِ من غُصَّةِ هَمٍّ أو نَحْوِه، شَجِيَ بكَذا يَشْجى به شَجىً شَدِيداً. وأشْجَاه الشَّيْءُ: إذا جَعَلَه يَشْجى به. ومَفَازَةٌ شَجْوَاءٌ: صَعْبَةُ المَسْلَكِ مَهْمَهٌ. والشَّجَوْجى من الرِّجالِ: الطَّويلُ الرِجْلَيْنِ القَصِيْرُ الظَّهْرِ. ويُقال للعَقْعَقِ: شَجَوْجى، والأُنْثَى: شَجَوْجاةٌ. وشَجَا بَيْنَهم: أي شَجَرَ بينهم. وشَجَا: اسْمُ بِئْرٍ مَقْصُورٌ، وقيل: هو وادٍ بَيْنَ مِصْرَ والمَدِيْنَةِ.
شجو
: (و ( {شَجاهُ) } يَشْجوهُ {شَجْواً: (حَزَنَهُ) .
} والشَّجْوُ: الهَمُّ والحُزْنُ؛ نقلَهُ الجوهريُّ.
(و) قَالَ الكِسائي: {شَجاهُ} شَجْواً (طَرَّبَهُ) وهَيَّجَهُ، ( {كأَشْجاهُ فيهمَا) ، أَي فِي الحُزْنِ والطَّرَبِ؛ (ضِدٌ) .
قَالَ شيْخُنا فِيهِ أَنَّ الطَّرَبَ هُوَ الفَرَحُ خاصَّةً فيناقض قَوْله أَوّلاً أنَّ الطَّرَبَ خفَّةٌ مِن فَرَحٍ أَو حُزْنٍ.
(و) } شَجا (بَينهم: شَجَرَ.
( {وأَشْجاهُ) قِرْنُه: (قَهَرَهُ وغَلَبَهُ) حَتَّى} شَجِيَ {شَجاً.
(و) } أَشْجاهُ: (أَوْقَعَهُ فِي حُزْنٍ) .
وَفِي الصِّحاح: أَغَصَّه؛ وَمِنْه قولُ الشاعِرِ:
إنِّي أَتاني خَبَرٌ {فأَشْجانْ
أنَّ الغُواةَ قَتَلُوا ابنَ عَفَّانْ (} والشَّجْوُ: الحاجَةُ) ؛ نقَلَهُ الأَزهريُّ.
ش ج و

شجاه الهم شجوا. وأمر شاج: محزن. وبكى فلان شجوه، وبكت الحمامة شجوّها. وتشاجت فلانة على زوجها: تحازنت عليه. وشجي بالعظم وغيره شجي. قال:


في حلقكم عظم وقد شجينا

وتقول: عليك بالكظم، وإن شجيت بالعظم. ورجل شج. وفي مثل " ويل للشجي من الخلي " وروي مشدداً بمعنى المشجو، وعزي إلى الأصمعيّ وأنشد:

ويل الشجي من الخليّ فإنه ... نصب الفؤاد بحزنه مهموم وقال أبو داود:

من لعين بدمعها موليه ... ولنفس بما عناها شجية

وأشجاه بكذا: أغصه به. قال:

إني أتاني خبر فأشجان ... أن الغواة قتلوا ابن عفان

خليفة الله بغير برهان

ومن المجاز: في حلقه شجاً ما ينتزع وهو ما يشجى به. قال سويد:

ويراني كالشجا في حلقه ... عسراً مخرجه ما ينتزع
شجو: شجّا (بالتشديد) أشجى، أحزن، أطرب (بوشر).
شَجْر: لم يحسن تفسير هذه الكلمة لأنه لم يعرف معنى كلمة حاجة (انظر حاجة) وهي تدل على معنى شَجَن (أنظر شجن) أي من يسبب الهمّ والحزن أي الحبيبة.
شجْو: حزن أو نَوْح، أنين، عويل. ومن هذا أخذ الغناء الحزين، مثل نوح الحمام. ويمكن أن يقصد المعنى الأول في عبارات المقري (1: 468) في كلامه عن الحمائم: رَدَّدْن شجواً شجا قَلْبِي الخليَّ (انظر 1: 527). وفي عباد (1: 43):
قد ردَّدت الطير شجوها ... وجوَّدت طربها ولهوها
غير أن النوح أولى على المعنى في البيت الذي ذكره المقري (2: 408) وهو:
قد طارحته بها الحمائم شجوها ... فيجيبها ويرجّع الالحانا
وفيه أيضاً (2: 530) في ناعور
وذي حنين يكاد شجوا ... يختلس الأنفس اختلاسا
وفي عيان - بسام (3: 50 ق): يقول بعضهم لجارية غلبها الحزن: خُذِي عودِك فغَنِيّ زائِرها بشِجِوكِ. (انظر المادة التالية).
شَجٍ وشجيّ: حزين وخامل، ذابل، ويقال: صوت شجٍ أي حنين، رقيق، مؤثر في النفس، كما يقال: حسّ شجيّ (بوشر) وفي رحلة ابن جبير (ص298) يمشون أمام الجنازة بقُرَّاء يقرؤون القرآن بأصوات شَجِيَة وتلاحين مُبِكيَة تكاد تنخلع لها النفوس شجواً (وقد وضع الناشر شدة على ياء شجيّة وأرى إنه لابد من حذفها لتتسق مع مبكية التي لا شدة على يائها).
وفي كرتاس (ص42): وكان له صوت شجن حسن يُبْكي كل من يسمعه يقرأ القرآن. والصواب شجي كما هو في مخطوطتنا. وفي ملّر (ص34) فدولابها سجّى المضمار (والصواب شجي).
شجي صوت شجي: صوت رخيم (بوشر) صوت مطرب (دي ساسي طرائف 2: 8) وفي ألف ليلة (1: 256): وبايديهن العيدان - فجعلن يغنّين بكل صوت شجيّ فغلب الطرب على أخي.
أشجاً: أكثر رخامة، أكثر طراباً (عباد 2: 66)
(ش ج و)

الشَّجْو: الْحزن.

وَقد شَجَاني شَجْوا، وأشجاني: أحزنني.

وَقيل: شَجَاني: طربني وهيجني.

وأشجاني: حزنني وأغضبني.

وأشجاك قرنك: قهرك وغلبك.

والشَّجَا: مَا اعْترض فِي حلق الْإِنْسَان وَالدَّابَّة من عظم أَو عود وَغَيرهمَا.

وَقد شَجِى بِهِ شَجاً، قَالَ:

لَا تنكروا الْقَتْل وَقد سُبينا ... فِي حلقكم عَظْم وَقد شَجِينا

وَقَول عدي بن الرّقاع:

فَإِذا تجلجل فِي الْفُؤَاد خيالُها ... شَرِق الجفونُ بِعَبْرَةٍ تَشْجاها

يجوز أَن يكون أَرَادَ: تشجى بهَا فَحذف وعدي. وَيجوز أَن يكون عدى شجى نَفسهَا دون وَاسِطَة. وَالْأول أعرف.

وأشجاه الشَّيْء: أغصه. وَرجل شَجٍ، وَفِي الْمثل: " ويل للشَّجِي من الخلي " وَقد تشدد يَاء " الشجي " فِيمَا حَكَاهُ صَاحب الْعين، وَالْأول أعرف. قَالَ أَبُو زيد: الشَّجِي: المشغول، والخلي: الفارغ.

ومفازة شَجْواء، صعبة المسلك.

والشَّجَوْجَي: الطَّوِيل الظّهْر الْقصير الرجل.

وَقيل: هُوَ المفرط الطول الضخم الْعِظَام.

وَقيل: هُوَ الطَّوِيل التَّام.

وَقيل: هُوَ الطَّوِيل الرجلَيْن، يمد وَيقصر.

وَفرس شَجَوْجَي: ضخم، عَن ابْن الْأَعرَابِي، وَأنْشد:

وكل شَجَوْجيً قُصَّ اسفلُ ذَيْله ... فشَمّر عَن نَهْد مراكلُه عَبْلِ

وريح شَجَوجيً، وشَجَوْجاة: دائمة الهبوب.

والشَّجَوْجَي العقعق، وَالْأُنْثَى: شَجَوْجاة.
شجو
شجا يَشجُو، اشْجُ، شَجْوًا، فهو شاجٍ، والمفعول مَشجوٌّ (للمتعدِّي)
• شجا فلانٌ: حزن واهتاج للذِّكرى.
• شجاهم الخبرُ:
1 - أحزَنهُم "شجاه تذكّرُ الحبيب: شوّقَه وأثار حُزنه- شجاه الغناءُ: هيّج أحزانَه وأثار شوقَه".
2 - أطربَهُم وأمتعهم (وهو من الأضداد) "شجاه الحديثُ إلى صديقه". 

شجِيَ/ شجِيَ بـ يَشجَى، اشْجَ، شَجًا، فهو شجٍ وشجيّ، والمفعول مَشجيّ به
• شجِي الآكلُ: اعترض ونشِب في حلقه عظمٌ أو طعامٌ أو نحوُهما فغصَّ.
• شجِي المُحِبُّ: اهتمَّ وحزن وأهاجته الذّكرى.
• شجِي الرَّجلُ بالهمّ: سيطر عليه فلم يجد منه مخرجًا. 

أشجى يُشجي، أشْجِ، إشجاءً، فهو مُشجٍ، والمفعول مُشجًى
• أشجاه الحديثُ:
1 - شجاه؛ أحزَنه، أهمّه وغمَّه "أشجاه موتُ رفيقه".
2 - أطربَه وأثار شوقَه "أشجاه ذكرُ الحبيب".
• أشجاه بشوكة: أغصّه بها. 

إشجاء [مفرد]: مصدر أشجى. 

شَجٍ [مفرد]: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من شجِيَ/ شجِيَ بـ: من لم يجد من الهمّ والحزن مخرجًا. 

شجًا [مفرد]: مصدر شجِيَ/ شجِيَ بـ. 

شَجْو [مفرد]:
1 - مصدر شجا.
2 - همٌّ وحزْن "أورثه الأمرُ شجْوًا لا ينفد".
3 - حاجة "بكى فلان شَجْوهُ". 

شجيّ [مفرد]: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من شجِيَ/ شجِيَ بـ: حزين مهموم, الذي تملّكه الهمُّ والغمُّ ° صوت شجيّ: رقيق الوقع في الأذن، ناعم حزين مؤثِّر، مطرب ومحرّك للعواطف- كلمات شجيَّة: مؤثّرة، تثير العواطف- ويلٌ للشجيّ من الخليّ [مثل]: ويلٌ للمهموم من الفارغ. 
باب الشين والجيم و (وا يء) معهما

شجو: الشَّجو: الهمُّ، وشجاه الهمُّ يشجوه شجواً فهو شَجٍ، أي مُهتمٌّ. وفي المثل: ويلٌ للشَّجي من الخلي الشَّجي مُخفَّفٌ، وبعضهم يُشدِّدُهما جميعاً فيقول: ويلٌ للشَّجي من الخلي وهو فعيل بمعنى مفعول. قال سليمان بن يزيد:

لقد شجتني هموم شجوها شاجي ... بما ترى من قوالي قصف أمواج

وفي لغة: أشجاني الهمُّ، قال:

إني أتاني خبرٌ فأشجان

والشَّجا، مقصورٌ، ما نشب في الحلق من غُصَّةِ همِّ أو عودٍ أو نحوه، والفِعلُ: شجي يشجي بكذا شجىً شديداً، والشَّجا: اسم ذلك الشيء، قال: ويَراني كالشَجَا في حلقِه ... عسراً مَخرجُه ما ينتزع

ومفازةٌ شجواءُ، أي صعبةُ المسلكِ مُهمَّةٌ. ورجلٌ شجوجى أي طويل الرِّجلين قصيرُ الظَّهرِ ويقال للعقعقِ شجوجى، والأنثى بالهاء. ويقال: بكى فلانٌ شَجوَه، ودَعتِ الحمامةُ شجوها

وشج: وشَجَتِ العروق والأغصانُ، وكلُّ شيءٍ يشتبكُ فهو واشجٌ، وقد وشج يشج وَشيجاً. والوَشيجُ من القَنَا والقَصَب ما ينبتُ في الأرض مُعترضاً مُلتفاً، دَخَلَ بعضُه في بعضٍ، وهو من القَنَا أصلبُه، قال:

والقَراباتُ بيننا واشِجاتٌ ... مُحكماتُ القوى بعقدٍ شديدِ

والوَشيجةُ: ليف ينسج ثم يُشدُّ بين خشبتين يُنقل به البُرُّ المحصُودُ وما يشبه ذلك من شبكةٍ بين خشبتين فهي وشيجةٌ، مثل الكسيح ونحوه. وهو أيضاً ما يُنقلُ فيه التُّرابُ والطِّينُ. والموشَّجُ: الأمر المُداخل بعضه في بعض، قال العجاج: حالا بحال تصرف الموشجا

ولقد وشجت في قلبه أمورٌ وهمومٌ. والأشَجُّ أكثر استعمالاً من الأشقِّ، وهما واحد، واشتقاقه من المُعجمةِ، وهو اسم دواء. قال زائدة: هو الأسجُّ بالسِّين وأنكر الشين.

جيش: الجَيشُ: جُند يسيرون لحربٍ ونحوها. والجيشُ: جَيشانُ القِدرِ، (وكل شيءٍ يغلي، فهو يجيشُ، حتى الهمُّ والغُصةُ في الصدر) . والبحرُ يجيش إذا هاجَ ولم يُستطع ركوبه. وجأشُ النَّفسِ: رُواع القلبِ إذا اضطرب عند الفزع، يقال: إنه لواهي الجأشِ، فإذا ثبت، قيل: إنه لرابط الجأش.

جشأ: جَشَأَتِ الغنمُ، وهو صوت يخرجُ من حُلُوقِها، قال امرؤ القيس:

إذا جشأت سمعتَ لها ثُغاءَ ... كأنَّ الحي صبحهم نعي  ومنه اشتقَّ تجشأتُ، والاسم الجُشاءُ، وهو تنفُّسُ المعِدةِ عند الامتلاءِ. وقوسٌ جَشءٌ، أي ذاتُ إرنانٍ في صوتها، وقسيَّ أجشاءُ وجشآتُ، قال:

في كفه جشء أجش وأقطعُ

جوش: يقال: مضى من الليلِ جَوش، وهو قريبٌ من ثُلُثٍه
شجو
فَإِن جعَلْت {الشَّجِيَّ مِن} شَجاهُ الحُزْنُ فَهُوَ {مَشْجُوٌّ وشَجِيٌّ، بالتَّشْديدِ لَا غَيْر، انتَهَى.
ومِثْلُه قولُ المُتَنَحِّل:
وَمَا إِن صوتُ نائحَةٍ} شَجِيُّ وقالَ الأزهريُّ: الكَلامُ المُسْتوي الفَصِيحُ {الشَّجَى بالقَصْر، فَإِن تَجامَلَ إنسانٌ ومَدَّهُ فلَهُ مَخارجُ من جهَةِ العربيَّة تُسَوِّغُه وَهُوَ أَن يجعلَ بمعْنَى} المَشْجُوِّ، {شَجاهُ} يَشْجُوه {شَجْواً، فَهُوَ} مَشْجُوٌّ {وشَجِيٌّ.
قلْت: وَهَذَا هُوَ الَّذِي صرَّحَ بِهِ الجوهريُّ وأَشارَ لَهُ الزَّمخشريُّ.
ثمَّ قالَ: والوَجْهُ الثانِي أنَّهم كثيرا مَا يمدُّون فَعِلاً بياءٍ فيقولونَ: فلانٌ قَمِنٌ لكذا وقَمِينٌ وسَمِجٌ وسَمِيجٌ، وكرٍ وكرِيٌّ للنائِمِ؛ وَالثَّالِث: أنَّهم يُوازُون اللَّفْظ باللَّفْظِ إِذا ازْدَوجا، كياءِ الغَدَايا والعَشَايا، وإنَّما جَمْع غَدَاةٍ غَدَواتٌ، انتَهَى.
(ومَفازَةٌ} شجْواءُ) : أَي (صَعْبَهُ) المَسْلِكِ؛ نقلَهُ الجوهريُّ. ( {والشَّجَوْجَى) ، مَقْصوراً (ويُمَدُّ) ؛ واقْتَصَرَ الجوهريُّ على القَصْر؛ (الطَّويلُ جِدّاً؛ أَو) هُوَ المُفْرِطُ الطُّولِ (مَعَ ضِخَمِ العِظامِ؛ أَو) هُوَ (الطَّويلُ الرِّجْلَيْنِ) مِثْل الخَجَوْجَى؛ نقلَهُ الجوهريُّ.
قَالَ شيْخُنا: وذِكْرُه هُنَا فِي المُعْتل بِناء على أنَّ وَزْنه فعَوْعَل لَا فَعَوْلى كَمَا سَيَأتي فِي قطو.
(أَو الطَّويلُ الظَّهْرِ القَصيرُ الرِّجْلِ) ؛ كَمَا فِي المُحْكم.
وعَكَسه الْأَزْهَرِي فقالَ: الطَّويلُ الرِّجْلَيْنِ القَصيرُ الظَّهْر.
(و) } الشَّجَوْجَى: (الفَرَسُ الضَّخْمُ.
(وأَيْضاً: (العَقْعَقُ؛ وَهِي بهاءٍ.
(و) الشَّجَوْجَى: (الرِّيحُ الَّدائمةُ الهُبوبِ، {كالشَّجَوْجاةِ) ؛ كلُّ ذلكَ فِي المُحْكم.
(وشَجِيَ الغرِيمُ عَنهُ، كرَضِيَ) ، يَشْجى (شَجاً) : أَي (ذَهَبَ) ؛ وَقد أشْجَيْتُه؛ نقلَهُ الْأَزْهَرِي.
(} وشَجَا {وشَجْوةُ: وادِيانِ) ؛ أَمَّا شَجَا فإنَّه بنَجْدٍ بِئْرٌ عَذْبَةٌ بعيدَةُ القَعْرِ؛ قالَ طهمانُ بنُ عَمْروٍ الكِلابي:
وَلنْ تَجِد الْأَحْزَاب أَيمن من شجا
إِلَى الثعل إلاَّ ألأم النَّاس عامره (وكغَنِيَ وغَنِيَّةٍ: مَوْضِعانِ) ؛ الأَخيرُ قَرِيبٌ مِن وادِي الشقوقِ. وَقد جاءَ ذِكْرُ الشِّجِيّ فِي حديثِ الحجَّاج، وضَبَطَه ابنُ الأَثيرِ بتَخْفيفِ الياءِ وقالَ: إنَّه مَنْزِلٌ على طريقِ مكَّةَ.
وقالَ نَصْر: الشَّجِيُّ على ثلاثِ مَرَاحِل من البَصْرَةِ.
وضَبَطَه الصَّاغاني بالتخْفيفِ.
(و) فِي التهْذيبِ: قالَ الأصْمعي: جَمَّشَ فَتىً مِن العَرَبِ حَضَرِيَّة} فتَشاجَتْ عَلَيْهِ، فَقَالَ لَهَا: واللَّهِ مَا لَكِ مُلاءَةُ الحُسْنِ وَلَا عَمودُه وَلَا بُرْنُسُه فَمَا هَذَا الامْتِناعُ؟ قالَ: (! تَشاجَتْ) ، بالتخْفِيفِ، بمعْنَى (تَمَنَّعَتْ وتحازَنَتْ) ، قَالَت: واحَزَناه حينَ يَتَعرَّضُ جِلْفٌ جافٍ لمِثْلِي.
وَفِي الأساس: {تَشاجَتْ فلانَةُ على زَوْجِها: تَحازَنَتْ عَلَيْهِ.
(} والشَّاجِي: ابنُ سَعْدِ العشيرَةِ) فِي نَسَبِ الجعْفِيِّين.
(وابنُ النَّمِرِ الحَضْرَميُّ) جاهِليٌّ من ولدِه توبةُ بنُ زرْعَةَ بنِ نمرِ بنِ شاجِي شَهِدَ فَتْحَ مِصْر.
وتوبةُ بنُ نمرِ بنِ حرملِ بنِ تَغْلب بنِ ربيعَةَ بنِ نمرِ بنِ {شاجِي قاضِي مِصْر رَوَى عَنهُ الليْثُ ماتَ سَنَة 120.
وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ:
} أَشْجاهُ: أَغْضَبَهُ، عَن الكِسائي.
{وأَشْجاهُ العَظْمَ: اعْتَرَضَ فِي حَلْقِه.
} وأَشْجَيْتُ فلَانا عنِّي: إمَّا غرِيمٌ، أَو رَجُلٌ سالكٌ فأَعْطَيْتَه مَا أَرْضاهُ فذهَبَ.
{وشَجَاهُ الغِناءُ} شجْواً: هيَّجَ أحْزانَه وشَوْقَه.
وبَكَى فلانٌ {شَجْوَه.
ودَعَتِ الحَمامَةُ شَجْوَها.
وأمْرٌ شَاجٍ: مُحْزنٌ.
والنِّسْبةُ إِلَى} شجٍ: {شَجَوِيٌّ بفتْح الجيمِ كَمَا فُتِحَتْ مِيمُ نَمِرٍ، فانْقَلَبَت الياءُ أَلِفاً ثمَّ قلَبْتَها واواً.
Books available on Lisaan.net الكتب الموجودة على لسان نت
Lisaan al-Arab by Ibn Manzur (d. 1311 CE) لسان العرب لإبن منظورIshtiqaaq al-Asmaa' by al-Asma`ee (d. 831 CE) إشتقاق الأسماء للأصمعيKitaab al-Ain by al-Khaleel bin Ahmad al-Faraahidi (d. 786 CE) كتاب العين للخليل بن أحمد الفراهيديGhareeb al-Hadeeth by Abu Ubaid al-Qaasim bin Salam al-Harawi (d. 838 CE) غريب الحديث لأبي عبيد القاسم بن سلامAl-Asharaat fi Ghareeb al-Lughah by Muhammad bin Abdul Wahid al-Zahid Ghulam Thaalab (d. 957 CE) العشرات في غريب اللغة لمحمد بن عبد الواحد الزاهد غلام ثعلبTaj al-Lughah wa Sihaah al-Arabiyyah by al-Jawhari (d. 1003 CE) تاج اللغة وصِحاح العربية للجوهريMaqayees al-Lughah by Ibn Faris (d. 1004 CE) مقاييس اللغة لإبن فارسAl-Muhkam wal Muheet al-Aadham by Ibn Seedah al-Mursi (d. 1066 CE) المحكم والمحيط الأعظم لإبن سيده الأندلسيAsaas al-Balaaghah by al-Zamakhshari (d. 1143 CE) أساس البلاغة للزمخشريAl-Majmoo` al-Mugheeth fi Gharibay al-Qur'aani wal Hadeeth by Abu Musa al-Madeeni (d. 1185 CE) المجموع المغيث في غريبي القرآن والحديث لأبو موسى المدينيAl-Nihaayah fi Ghareeb al-Hadeeth wal Athar by Abu Sa`aadaat Ibn al-Athir (d. 1210 CE) النهاية في غريب الحديث والأثر لأبي السعادات ابن الأثير الجزريAl-Maghrib fi Tarteeb al-Ma`rib by al-Mutarrizi (d. 1213 CE) المغرب في ترتيب المعرب للمُطَرِّزيAl-Shawaarid by al-Saghaani (d. 1252 CE) الشوارد للصغانيMukhtaar al-Sihaah by al-Razi (d. 1266 CE) مختار الصحاح للرازيAl-Alfaadh al-Mukhtalifah fil Ma`aani al-Mu'talifah by Ibn Malik (d. 1274 CE) الألفاظ المختلفة في المعاني المؤتلفة لإبن مالكTuhfah al-Areeb bima fil Qur'aan minal Ghareeb by Abu Hayyan al-Gharnati (d. 1344 CE) تحفة الأريب بما في القرآن من الغريب لإبي حيان الغرناطي الأندلسيAl-Misbaah al-Muneer by al-Fayyumi (d. 1368 CE) المصباح المنير للفيّوميKitaab al-Ta`rifaat by al-Shareef al-Jorjani (d. 1413 CE) كتاب التعريفات للشريف الجرجانيAl-Qamoos al-Muheet by Fairuzabadi (d. 1414 CE) القاموس المحيط للفيروزآباديMu`jam Maqaalid al-Uloom by al-Suyuti (d. 1505 CE) معجم مقاليد العلوم للسيوطيMajma` Bihaar al-Anwaar by al-Fattini (d. 1578 CE) مجمع بحار الأنوار للفَتِّنيّAl-Tawqeef `alaa Mahammaat al-Ta`areef by al-Manaawi (d. 1622 CE) التوقيف على مهمات التعاريف للمناويDastoor al-Ulamaa by Ahmednagari (d. 18th Century CE) دستور العلماء للأحمدنكريKashshaaf Istilahaat al-Funooni wal Uloom by al-Tahanawi (d. 1777 CE) كشّاف اصطلاحات الفنون والعلوم للتهانويTaaj al-Aroos by Murtada al-Zabidi (d. 1790 CE) تاج العروس لمرتضى الزبيديAl-Farq by Ibn Abi Thaabit (c. 835 CE) الفرق لإبن أبي ثابتAl-Ta`reefaat al-Fiqhiyyah by al-Barakati (d. 1975 CE) التعريفات الفقهيّة للبركتيRisaalat al-Khatti wal Qalam by Ibn Qutaybah (d. 885 CE) رسالة الخط والقلم لإبن قتيبةAl-Mudhakkar wal Mu'annath by Sahl al-Tustari (d. 896 CE) المذكر والمؤنث لسهل التستريAl-I`timaad fi Nadhaa'ir al-Dhaa'i wal Daad by Ibn Malik (d. 1274 CE) الإعتماد في نظائر الظاء والضادAl-Mufradaat fi Ghareeb al-Qur'aan by al-Raaghib al-Asfahaani (d. c. 1109 CE) المفردات في غريب القرآن للراغب الأصفهانيSupplément aux dictionnaires arabes by Reinhart Dozy (d. 1883 CE) تكملة المعاجم العربية لرينهارت دوزيMu`jam al-Sawaab al-Lughawi by Ahmad Mukhtar Umar (d. 2003 CE) معجم الصواب اللغوي لأحمد مختار عمرMu`jam al-Lughah al-Arabiyyah al-Mu`aasirah by Ahmad Mukhtar Umar (d. 2003 CE) معجم اللغة العربية المعاصرة لأحمد مختار عمرAl-Mu`jam al-Waseet by a Team of Writers (1998) المعجم الوسيط لمجموعة من المؤلفينAl-Muheet fil Lughah by al-Sahib bin Abbad (d. c. 995 CE) المحيط في اللغة للصاحب بن عبادAl-Ubaab al-Zaakhir by al-Saghaani (d. 1252 CE) العباب الزاخر للصغانيMufradaat al-Qur'aan by al-Faraahhi (d. 1930 CE) مفردات القرآن للفراهيGhareeb al-Qur'aan fi Shi`r al-Arab by Abdullah ibn Abbas (d. 687 CE) غريب القرآن في شعر العرب لعبد الله بن عباسAl-Muhadhdhib fima Waqa`a fil Qur'aani minal Mu`arrab by al-Suyuti (d. 1505 CE) المهذب فيما وقع في القرآن من المعرب للسيوطيMin Balaaghat al-Qur'aan by Ahmad Ahmad al-Badawi (d. c. 1968 CE) من بلاغة القرآن لأحمد أحمد بدويAl-Mustalahaat al-Arba`ah fil Qur'aan by Abul A`la Maududi (d. 1979 CE) المصطلحات الأربعة في القرآن لأبو الأعلى المودوديMa Waqa`a fil Qur'aan bighair Lughat al-Arab by al-Hilali (d. 1987 CE) ما وقع في القرآن بغير لغة العرب للهلاليAl-I`jaaz al-Bayaani lil Qur'aan by Aisha Abd al-Rahman (d. 1998 CE) الإعجاز البياني للقرآن لعائشة عبد الرحمنMukhtasar al-Ibaraat li Mu`jam Mustalahaat al-Qira'aaat by al-Dawsari (2008) مختصر العبارات لمعجم مصطلحات القراءات للدوسريAbjad al-Uloom by Siddiq Hasan Khan (d. 1890 CE) أبجد العلوم لصديق حسن خان