Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 3729
1705. شغر18 1706. شغف19 1707. شغل17 1708. شغي2 1709. شفر14 1710. شفع191711. شفف13 1712. شفق16 1713. شفه15 1714. شفي10 1715. شقح13 1716. شقر16 1717. شقص15 1718. شقق14 1719. شقو7 1720. شكر19 1721. شكز7 1722. شكس18 1723. شكك13 1724. شكل24 1725. شكم15 1726. شكه6 1727. شكو9 1728. شلف5 1729. شلق6 1730. شلل11 1731. شلو11 1732. شمت17 1733. شمخ16 1734. شمر15 1735. شمز14 1736. شمس20 1737. شمص9 1738. شمط16 1739. شمع14 1740. شمق8 1741. شمل17 1742. شمم11 1743. شنأ16 1744. شنب15 1745. شنج14 1746. شنع17 1747. شنف16 1748. شنق20 1749. شنن13 1750. شهب19 1751. شهد17 1752. شهر17 1753. شهق18 1754. شهل16 1755. شهم14 1756. شهو10 1757. شوب17 1758. شور21 1759. شوس15 1760. شوص14 1761. شوط16 1762. شوظ14 1763. شوف16 1764. شوق15 1765. شوك18 1766. شول16 1767. شوه19 1768. شوي7 1769. شيأ12 1770. شيب17 1771. شيح13 1772. شيخ17 1773. شيد17 1774. شيز13 1775. شيص13 1776. شيط17 1777. شيع18 1778. شيم16 1779. شين11 1780. شيي4 1781. صأب9 1782. صأصأ8 1783. صبأ12 1784. صبب15 1785. صبح20 1786. صبر21 1787. صبع15 1788. صبغ19 1789. صبو8 1790. صحب15 1791. صحح10 1792. صحر16 1793. صحف20 1794. صحن15 1795. صحو11 1796. صخب12 1797. صخخ9 1798. صخد11 1799. صخر13 1800. صدأ14 1801. صدح12 1802. صدد14 1803. صدر22 1804. صدع20 Prev. 100
«
Previous

شفع

»
Next
ش ف ع

شفعت له إلى فلان، وأنا شافعه وشفيعه، ونحن شفعاؤه، وأهل شفاعته، وتشفعت له إليه فشفعني فيه، واللهم اجعله لنا شفيعاً مشفّعاً، واستشفعني إليه فشفعت له، واستشفع بي، وإن فلاناً ليستشفع به. قال الأعشى:

واستشفعت من سراة الحيّ ذا ثقةٍ ... فقد عصاها أبوها والذي شفعا

وقال آخر:

مضى زمن والناس يستشفعون بي ... فهل لي إلى ليلى الغداة شفيع

وكان وتراً فشفعته بآخر، وهو مشفوع به. وامرأة مشفوعة، وأصابتها شفعة: عين. وأخذ الدار بالشفعة.

ومن المجاز: فلان يعاديني وله شافع أي معين يعينه على عداوتي كما يعين الشافع المشفوع له. قال النابغة:

أتاك امرؤ مستعلن لي بغضه ... له من عدو مثل ذلك شافع

وقال الأحوص:

كأن من لامني لأصرمها ... كانوا علينا بلومهم شفعوا

وقال قيس بن خويلد:

إذا صدرت عنه تشمت مخاضها ... إلى السّرْو تدعوها إليه الشفائع

يريد الرياض التي في هذا المكان كأنها شفعت إليها حتى أتتها. وشاة شافع: معها ولدها. وناقة شفوع: تجمع بين محلبين.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Al-Zamakhsharī, Asās al-Balāgha أساس البلاغة للزمخشري are being displayed.