92979. صفو11 92980. صَفْو1 92981. صَفَوَ 1 92982. صَفْوَات1 92983. صفوان1 92984. صَفْوَان292985. صفوة1 92986. صَفْوَة1 92987. صَفْوَت1 92988. صَفُوح1 92989. صَفُوحِي1 92990. صَفُوعَة1 92991. صَفُوق1 92992. صَفُوقِيّ1 92993. صَفُوك1 92994. صَفْوَلِيّ1 92995. صُفُولِيّ1 92996. صُفُون1 92997. صَفُّون1 92998. صَفَوِي1 92999. صَفْوِي1 93000. صَفْوَيْن1 93001. صفي1 93002. صَفِيّ1 93003. صَفِيّ الدين1 93004. صُفَيَّاة1 93005. صَفِيَّانِيّ1 93006. صَفِيَّاه1 93007. صَفِيَّة1 93008. صُفَيْدان1 93009. صَفِيدَان1 93010. صُفَيْران1 93011. صَفِيران1 93012. صَفِيرِيّ1 93013. صُفَيْرِيّ1 93014. صُفَيْفي1 93015. صَفِيفي1 93016. صِفِّين1 93017. صُفَيْن1 93018. صُفَيْناء1 93019. صَقَّ1 93020. صق1 93021. صَقَّار1 93022. صِقَال1 93023. صَقَّال1 93024. صَقَبَ1 93025. صقب12 93026. صَقَبَ 1 93027. صَقْبِيّ1 93028. صَقَبيّ1 93029. صَقِبِيّ1 93030. صَقَّة1 93031. صَقْجِي1 93032. صقح3 93033. صقر16 93034. صَقْر1 93035. صَقَرَ1 93036. صَقَرَ 1 93037. صَقَرَا1 93038. صَقْرَة1 93039. صقرت1 93040. صَقْرُون1 93041. صَقْرِي1 93042. صَقْريّة1 93043. صَقْصَى1 93044. صقط1 93045. صقع14 93046. صَقْع1 93047. صَقَعَ1 93048. صَقَعَ 1 93049. صقعب4 93050. صَقْعَة1 93051. صقعت1 93052. صقعر4 93053. صقعل3 93054. صَقَعَهُ1 93055. صقغ4 93056. صقف4 93057. صقق1 93058. صَقل1 93059. صقل13 93060. صَقُلَ1 93061. صَقَلَ 1 93062. صِقْلابٌ1 93063. صُقْلَاوِيّ1 93064. صَقِلاوي1 93065. صَقْلَاوي1 93066. صَقْلَبٌ1 93067. صقلب4 93068. صقله1 93069. صَقَلَهُ1 93070. صِقِلِّي1 93071. صَقَلِي1 93072. صقم2 93073. صَقُورِيّ1 93074. صُقُوري1 93075. صقول1 93076. صَقُول1 93077. صُقَيْب1 93078. صَقِيب1 Prev. 100
«
Previous

صَفْوَان

»
Next
صَفْوَان
من (ص ف و) الصافي الخالص من الكدر والحجر الأملس.
(صَفْوَان) :
وسأله ابن الأزرق عن قوله تعالى: (صَفْوَان) .
فقال: الحجر الأملس. واستشهد بقول. أوس بن حجر: على ظهر صفوان كأن متونه. . . عللن بدهن يزلق المتنزلا
(تق، ك، ط)
= الكلمة من آية البقرة 264:
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تُبْطِلُوا صَدَقَاتِكُمْ بِالْمَنِّ وَالْأَذَى كَالَّذِي يُنْفِقُ مَالَهُ رِئَاءَ النَّاسِ وَلَا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ صَفْوَانٍ عَلَيْهِ تُرَابٌ فَأَصَابَهُ وَابِلٌ فَتَرَكَهُ صَلْدًا لَا يَقْدِرُونَ عَلَى شَيْءٍ مِمَّا كَسَبُوا وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (264) .
وحيدة الصيغة فى القرآن.
والصفوان قيل واحدة صفوانة، وقيل هو واحد الصفِىّ.
وقد جاء من مادته فى القرآن الكريم، الفعل "أصفاكم" مرتين، وفعل الاصطفاء ماضيا ومضارعًا اثني عشرة مرة، واسم المفعولين "المصطفين الأخيار" و (عسل مصفَّى" و (الصفا والمروة) .
وسبق فى المسألة (129) تأويل قرله تعالى: (صلْدا) بالحجر الأملس، - فكان تأويل الآية عنده: كمثل حجبر أملس أصابه طل فتركه حجرا أملس.
ولا يبدو قريبا.
وذهب الراغب فى صفا، إلى أن أصل الصفاء خلوص الشيء من الشوب. ومنه الصفا للحجارة الصافية.
ثم قال: والصفوان كالصفا، الواحدة صفوانة، قال تعالى -: (صَفْوَانٍ عَلَيْهِ تُرَابٌ) ويقال: يوم صفوان، صافى الشمس شديد البرد. (المفردات) .
وتذكر المعاجم فى صفوانٍ: الحجر الصلد الضخم لا ينبت وقالوا: أصفت
الدجاجة إذا انقطع بيضها، وأصفى الرجل من كذا: خلا، وأصفى الشاعر انقطع لم يقل شعرا، والصوافى الأراضى جلا عنها أهلها فخلت من مالك،
والضياع يستخلصها السلطان لخاصته.
ومنه جاء الصفو والصفاء لما خلا من شائبة تكدره، والاصطفاء لمن تتخذه صفيا، والصفوة: الخلاصة النقيه.
وفى تأويل الآية قال ابن قتية: يريد سبحانه أنه مَحق كسبهم فلم يقدروا عليه
حين حاجتهم إليه، كما أذهب المطر التراب عن الصفا ولم يوافق فى الصفا منبتا.
وقال الطبرى بعد ذكر اشتقاق الكلمة والصفوان هو الصفا وهى الحجارة المُلْس، والصلد من الحجارة الصلب والذى لا ينبت شيئا من نبات ولا غيره، وهو من الأرض ما لا ينبت فيه شىء. . " وانظر (المقاييس: صفو)